السادة والسيدات الأفاضل رواد موقع محاورات المصريين، زواراً وأعضاء، يرجى العلم أنه إبتداءاً من يوم الخميس الموافق الأول من شهر ديسمبر من العام الجاري (1/12/2022) سيتم منع الدخول من خلال اسم المستخدم، وسيتم السماح بالدخول باستخدام البريد الإلكتروني فقط، لذا يرجى التحقق من بريدكم الإلكتروني المستخدم بشكل دقيق.
اذهب إلى المحتوى

وفاة د محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف الأسبق


فولان بن علان
 مشاركة

Recommended Posts

شيخ الأزهر ناعيا زقزوق: وداعا الأستاذ والفيلسوف والفقيه والعالم العابد

 
 
10:12 م | الأربعاء 01 أبريل 2020
د. حمدي زقزوق

د. حمدي زقزوق

نعى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، الدكتور محمود حمدي زقزوق المفكر الإسلامي الكبير، والذي وافته المنية اليوم.وقال الإمام، في بيان له: فقد الأزهر اليوم وجامعات العالم كلها اليوم عالمًا ومفكرًا إسلاميًّا كبيرًا أثرى المكتبة العلمية بمؤلفاته القيِّمة التي طالما تغذت عليها عقول الباحثين وأقلامهم في الشرق والغرب، وقد ترك مسيرة علمية وعملية سيذكرها التاريخ بكل فخر، بدأها في معهد أزهري ثم جامعة الأزهر وجامعات أوروبا وختمها عضوًا في هيئة كبار العلماء ومفكرًا ملأ الدنيا بفكره وعلمه.

لله وللتاريخ، أشهد أنك كنت الإنسان المترفع عن كل الصغائر، والعالم الكبير الشديد التواضع، وجميعُ المناصب العلمية والرسمية التي تقلدتها هي التي سعت إليك، وأُشهد الله أنك لم تسعَ إليها، وكنت مدرسةً في العلم والخلق الرفيع والإنسانية العليا يندر تكرارها في هذا الزمان. فوداعًا أيها الأستاذ الكبير محمود حمدي زقزوق، المفكر الزاهد، والفيلسوف الفقيه، والعالم العابد.

توفي اليوم الأربعاء،عضو هيئة كبار العلماء، ووزير الأوقاف المصري الأسبق. الدكتور “محمود حمدي زقزوق” عن عمر يناهز 89 عامًا. 

ولد زقزوق في 27 من ديسمبر عام 1933، بمركز شربين بمحافظة الدقهلية، وعين وزيرًا للأوقاف في يوليو 2004. 

* حصل زقزوق على الإجازة العالمية من كلية اللغة العربية بالأزهر عام 1959.

 * كما حصل على الشهادة العالمية مع إجازة التدريس من كلية اللغة العربية بالأزهر عام 1960.

 * والدكتوراة في الفلسفة من جامعة ميونخ بألمانيا – عام 1968.

 تدرج وزير الأوقاف الراحل في المناصب، حيث عُين أولاً مدرسا للفلسفة الإسلامية بكلية أصول الدين جامعة الأزهر عام 1969. ثم عمل أستاذًا مساعدًا عام 1974، ثم عمل أستاذًا عام 1979.

 كما عمل وكيلاً لكلية أصول الدين بالقاهرة ورئيسًا لقسم الفلسفة والعقيدة (1978 – 1980). ثم عميدًا لكلية أصول الدين بجامعة الأزهر في الفترة من عام (1987 وحتى 1989)، ومن عام  1991 حتى 1995). فنائبا لرئيس جامعة الأزهر عام 1995، ثم وزيرًا للأوقاف عام 1996، قبل أن يختتم حياته عضوًا بهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف

ينشر مجمع البحوث الإسلامية عبر موقعه الإلكتروني على بوابة الأزهر الإلكترونية، مجموعة من كتب المفكر الإسلامي الراحل الدكتور محمود حمدي زقزوق رحمه الله، والتي نُشرت ضمن السلسلة العلمية للمجمع، حيث يبدأ النشر بكتاب الاستشراق والخلفية الفكرية للصراع الحضاري.
 

وقال الدكتور نظير عياد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، إن نشر تلك الكتب يستهدف إبراز الجهود العلمية للمفكر الإسلامي الراحل د.حمدي زقزوق، حيث يتناول الكتاب مدخلا تاريخيا حول نشأة الاستشراق وتطوره، والربط بين الاستشراق والاستعمار، ثم ينتقل إلى الحديث عن موقف المستشرقين من الإسلام مع عرض لأعمالهم وأهدافهم وبيان منهجهم.

كما يتناول الكتاب نماذج من آراء المستشرقين حول الإسلام ككل وبعض قضاياه كالقرآن، والسنة النبوية، والشريعة الإسلامية، والفلسفة الإسلامية، ويختم ببيان الموقف من الاستشراق، والتأكيد على متطلبات الصراع الفكري.
 

وعُرف رحمه الله بنبوغه منذ الصغر، وحاز المراكز الأولى في مراحله التعليمية حتى حصل على شهادة الليسانس عام ١٩٥٩م، ثم سافر إلى ألمانيا والتحق بعدد من كبريات جامعاتها وحصل على الدكتوراة منها، كما عين عميدا لكلية أصول الدين بالقاهرة، وشغل منصب وزير الأوقاف المصرية لمدة خمسة عشر عاما.

كما عني رحمه الله بالجانب العلمي، فأنجز عدة مشروعات علمية كبرى أثناء توليه وزارة الأوقاف، وصدرت في عهده عدة موسوعات متخصصة، وعمل على نشر الوعي العلمي والفهم السديد للإسلام، وألف العديد من المؤلفات المتخصصة التي تخدم طلاب العلم في شتى بقاع العالم.
 
 

وقولوا للناس حسنا

رابط هذا التعليق
شارك

البقاء لله...

الله يرحمه ويحسن إليه ويجعل مثواه الجنة.

(وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً)

[النساء : 93]

رابط هذا التعليق
شارك

لتحميل كتاب د زقزوق عن الاستشراق والخلفية الفكرية للصراع الحضاري

https://www.noor-book.com/كتاب-الاستشراق-والخلفية-الفكرية-للصراع-الحضاري-ط-المعارف-pdf

وقولوا للناس حسنا

رابط هذا التعليق
شارك

الله يرحمه 

كان فكره معتدلا وينتمي إلى العلماء المجددين ولم نجد له رإيا آثار جدلا أو استفز أحدا 

لم أقرأ له حقيقة ولكن عاصرت توليه لوزارة الأوقاف وكانت فترة طيبة

هل يمكن أن أكتب كلاما مثاليا 

أو أن اصل لمثالية كلامي 

ولا يوجد كلام مثالي 

ولا مثالية لمتكلم

 

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد أو قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة
×
×
  • أضف...