اذهب الي المحتوي
إنشاء باب جديد بعنوان سد النهضة الإثيوبي لكل الموضوعات المتعلقة بسد النهضة ×
لماضة مصرية جدا

تأملات في سورة الكهف

Recommended Posts

في قصة سيدنا موسي والخضر في سورة الكهف ورد فعل ( استطاعوا واسطاعوا ) وفعل (تسطع وتستطع )

فما الفرق بينهم ؟

قال تعالى: (فَمَا اسْطَاعُوا أَن يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْباً {97}).

كل من الكلمتين يدل على بذل مجهود في العمل ,

لكن كلمة ( اسطاعوا ) هي بمعنى المجهود الأقل ؛ أما ( استطاعوا ) فتعني بذل مجهود أكبر لزيادة التاء فيها

والصعود على السدّ أهون من إحداث نقب فيه لأن السدّ قد صنعه ذو القرنين من زبر الحديد والنحاس المذاب

لذا استخدم اسطاعوا مع الصعود على السد واستطاعوا مع النقب.

وكذلك فإن الصعود على السدّ يتطلّب زمناً أقصر من إحداث النقب فيه

فحذف مع الحدث الخفيف أي الصعود على السد ولم يحذف مع الحدث الشاق الطويل بل أعطاه أطول صيغة له،

أما عدم الحذف في قوله تعالى (قَالَ هَذَا فِرَاقُ بَيْنِي وَبَيْنِكَ سَأُنَبِّئُكَ بِتَأْوِيلِ مَا لَمْ تَسْتَطِع عَّلَيْهِ صَبْراً {78})

وحذف التاء في الآية (ذَلِكَ تَأْوِيلُ مَا لَمْ تَسْطِع عَّلَيْهِ صَبْراً {82})

لأن الصبر مع عدم الفهم اصعب ، فلم يكن قد شرح الامر وفسره بعد في الآية الأولى

أما في الآية الثانية وبعد ما زال العجب اصبح الامر سهلا في الفهم و الادراك فاقتضى حذف التاء من الفعل

ذكر اهل التفسير ان الصيغة جاءت بتستطع في قوله تعالى: سَأُنَبِّئُكَ بِتَأْوِيلِ مَا لم تَسْتَطِع عَّلَيْهِ صَبْرًا {الكهف:78}، فكان الإشكال وانتظار حله ثقيلا فناسب التعبير عنه بتستطع،

ولما فسر له ما أشكل عليه ووضحه كان التعبير بتسطع أخف ليقابل الأخف بالأخف والأثقل بالأثقل

و قال ابن كثير : ولما فسره له وبينه ووضحه وأزال المشكل قال: تسطع،

وقبل ذلك كان الإشكال قويا ثقيلاً، فقال: سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا.

فقابل الأثقل بالأثقل والأخف بالأخف، كما في قوله تعالى: (فَمَا اسْطَاعُوا أَن يَظْهَرُوهُ) وهوالصعود إلى أعلاه،

(وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا) وهو أشق من ذلك، فقابل كلاًمن المعنيين بما يناسبه لفظا)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لو تأملنا قصة موسى والعبد الصالح .... لوجدنا أنها تبين لنا آداب عظيمة بين المعلم والمتعلم منها :

- الحرص على التعلم وبذل الجهد في طلبه ... ( لا أبرح حتى أبلغ مجمع البحرين أو أمضي حقبا )

- الرفق بالمتعلم ...( فَلَمَّا جَاوَزَا قَالَ لِفَتَاهُ آتِنَا غَدَاءَنَا لَقَدْ لَقِينَا مِن سَفَرِنَا هَذَا نَصَبًا. قَالَ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الْحُوتَ وَمَا أَنسَانِيهُ إِلاَّ الشَّيْطَانُ أَنْ أَذْكُرَهُ وَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ عَجَبًا قَالَ ذَلِكَ مَا كُنَّا نَبْغِ فَارْتَدَّا عَلَى آثَارِهِمَا قَصَصًا )

- أدب المتعلم وتواضعه ( قَالَ لَهُ مُوسَى هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَنْ تُعَلِّمَنِي مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْداً ) ... (قَالَ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ صَابِرًا وَلا أَعْصِي لَكَ أَمْرًا)

- التماس العذر للمتعلم ( قَالَ إِنَّكَ لَن تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا. وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَى مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْرًا. قَالَ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ صَابِرًا وَلا أَعْصِي لَكَ أَمْرًا)

والله أعلم

تم تعديل بواسطة tarek hassan

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تأمّلوا الرّحمات السّبع في سورة الكهف:

( رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً )

.

( يَنشُرْ لَكُمْ رَبُّكُم مِّن رَّحْمَتِه )

( رَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ )

( آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِندِنَا )

( وَأَقْرَبَ رُحْمًا )

( رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ )

( قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبِّي )

إنها كآفيه لأيآم الأسبوع..!.. سبحان الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

في قصه موسى والخضر جاء وصف رجوع الحوت الى البحر في سياق اخبار الله ( سربا)

( فاتخذ سبيله في البحر سربا )

وفي وصف الفتى ( عجبا ) لعل ذلك لان الوصف الاول هو وصف الله سبحانه للامر وخروج السمكة حيه بعد أن كانت ميته ودخولها في البحر أمر هين ويسير على الخالق

اما بالنسبه لمخلوق كغلام موسى فانه أمر في غايه العجب لذلك قال

( واتخذ سبيله في البحر عجبا)

تم تعديل بواسطة tarek hassan

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعض الفوائد من قصة موسي والخضر

 

• أن العلم الذي يعلمه الله لعباده نوعان : علم مكتسب يدركه العبد بجهده واجتهاده . و علم لدني ، يهبه الله لمن يمن عليه من عباده لقوله : ( وعلمناه من لدنا علمًا ) .

• :التأدب مع المعلم ، وخطاب المتعلم إياه ألطف خطاب ، لقول موسى - عليه السلام - : ( هل أتبعك على أن تعلمن مما علمت رشدًا ) ،

• تواضع الفاضل للتعلم ممن دونه ، فإن موسى - بلاشك - أفضل من الخضر .

• تعلم العالم الفاضل ، للعلم الذي لم يتمهر فيه ممن مهر فيه ، وإن كان دونه في العلم بدرجات كثيرة . فإن موسى - عليه السلام - من أولي العزم من المرسلين ، الذين منحهم الله وأعطاهم من العلم ما لم يعط سواهم ، ولكن في هذا العلم الخاص ، كان عند الخضر ما ليس عنده ، فلهذا حرص على التعلم منه .

• إضافة العلم وغيره من الفضائل لله تعالى والإقرار بذلك ، وشكر الله عليها لقوله : ( تعلمن مما علمت ) أي : مما علمك الله تعالى .

• أن من ليس له قوة الصبر على صحبة العالم والعلم ، وحسن الثبات على ذلك ليس بأهل لتلقي العلم . فمن لا صبر له لا يدرك العلم

للشيخ عبدالرحمن بن ناصر السعدي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

في سورة الكهف نتعلم أن الناس يتنافسون في طلب العلم لا في طلب السلطة .... وأن المتعلم لابد وأن يتصف بالتواضع والأدب


وأن الجهد والتضحية يكونان لذلك


( وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِفَتَاهُ لَا أَبْرَحُ حَتَّى أَبْلُغَ مَجْمَعَ الْبَحْرَيْنِ أَوْ أَمْضِيَ حُقُباً )


لو تطلب الأمر سيمضي حقبا من أجل أن يتعلم وهو النبي الرسول من عبد صالح لا هو نبي ولا رسول


تعسا لهؤلاء الذين انتظروا عشرات السنين حتى يصلوا للسلطة وبأفعالهم وبأيديهم فقدوها ولم يعوا الدرس ولم يكن بأيديهم أي حد أدني من العلم أو الفقه أو الحكمة أو الأدب الذي كان في قصة موسى والعبد الصالح في سورة الكهف


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

((  قَالَ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الْحُوتَ وَمَا أَنسَانِيهُ إِلَّا الشَّيْطَانُ أَنْ أَذْكُرَهُ ۚ وَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ عَجَبًا (63)قَالَ ذَٰلِكَ مَا كُنَّا نَبْغِ ۚ فَارْتَدَّا عَلَىٰ آثَارِهِمَا قَصَصًا ... ) 


ضرب موسى عليه السلام المثل الرائع في الرحمة بالمتعلم وعدم تعنيفه عندما أخطأ فقط قال له 


ذلك ما كنا نبغ 


الله الله 


تحتاج لتأمل ونظر كبير


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

(( قَالَ لَهُ مُوسَىٰ هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَىٰ أَنْتُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا (66قَالَ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا (67وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَىٰ مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْرًا  ))

أدب المتعلم وهو نبي مرسل 

والتماس العذر من المعلم وهو عبد صالح 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نتعلم من سورة الكهف إننا لازم نعطي لغيرنا المساحة الكاملة والاختيار التام وحرية القرار 

((  قَالَ لَهُ مُوسَىٰ هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَىٰ أَن تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا (66 ))

سيدنا موسى لم يقل له : أنا جاي معاك أشوف أو أنا قررت لم يأمره ولكن سأله وخيره 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 قال تعالى : وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِفَتَاهُ لا أَبْرَحُ حَتَّى أَبْلُغَ مَجْمَعَ الْبَحْرَيْنِ أَوْ أَمْضِيَ حُقُبًا ( 60) ( الكهف)..

كم كانت همة النبي موسى عليه السلام عالية. فإما أن يصل إلى هدفه أو يظل يسعى خلفه أحقابا. 

دعوة لقراءة السورة الكريمة لفضلها العظيم.

تحياتي للجميع.

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

في سورة الكهف 

وفي نصوص قصة العبد الصالح وموسى عليه السلام 

كان موسى يمثل العلم الظاهر علم الزمان والمكان والمادة والأسباب الظاهرة 

وكان العبد الصالح بمثل العلم الباطن علم ما وراء المادة والعلم المجرد عن الزمان والمكان والأسباب 

انطلق الحوت المعد للطعام ودبت فيه الحياة عند البرزخ الفاصل بين البحرين 

بحر العلم الظاهر 

وبحر العلم الباطن 

حيث الانتقال من علم الأسباب الى العلم اللدني الغير مفتقر للأسباب 

هنا يختفي الفتى الذي بمثل الأسباب الظاهرة 

وعلمناه من أننا علما  

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هنا سؤال مهم 

أ كان العبد الصالح بشرا ام ملكا ؟

المرجح من سياق آيات سورة الكهف انه كان ملكا 

ومنها .... اللفظ القرآني فأبوا ان يضيفوهما... ولم يقل فأبوا ان يطعموهما ... لان الملك لم يكن لياكل 

والتعبير في القران عن الضيف في معرض الحديث عن ضيف ابراهيم المكرمين وحينما رأي ايديهم لا تصل إلى الطعام لانهم كانوا ملائكة فاللفظ هنا هو نفسه هناك 

كانت الاستضافة والضيف وليس الطعام لان الحديث عن ملائكة وليس بشرا

وأهل القرية اللئام أبوا الاستضافة لعلمهم بما ينوي فعله وعدم رغبتهم في اقامة الجدار حتى يستولوا على الكنز  الخاص بغلاميين يتيمين في المدينة 

والعبد الصالح تعامل من خلال ما يدركه من الله من العلم الباطن وموسى عليه السلام تعامل من خلال الظاهر فكان احتجاجه على بناء الجدار رغم موقف اهل القرية

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

معرفة العبد الصالح بوجود ملك في مكان بعيد ياخذ كل سفينة سليمة غصبا هو اختراق لحاجز المكان 

ومعرفته بأن الغلام سيرهق ابواه في المستقبل طغيانا وكفرا هو اختراق لحاجز الزمان

ويرى البعض رمزية السفينة والملك الذي يأخذ كل سفينة غصبا .... وكل انسان سيذهب إلى الموت لا محالة ويأخذه ملك الموت غصبا

جمعة مباركة ان شاء الله

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


  • محاورات مشابهه

    • تأملات فى معايشات يومية ..

      عام جديد سعيد ...ايها الشاب الجميل ...عام جديد رائع اليس كذلك ؟؟ قررت الخروج فى الصباح الباكر لاحضار الخبز..قررت استنشاق الهواء العليل فى مدينتنا هذه الرائعة ؟؟ ماذا حدث للهواء اليوم ايها الشاب الجميل ؟؟ اوه ..انى اتذكرك طفل صغير جميل يلهو مع اخوته..اتعرف انك اجمل (( صغار العمارة ؟؟ )) ...شكرا ياصغيرى لأدبك الجم....مازلت كما انت تصمم على فتح باب المصعد لى وتصمم ان تحمل عنى اشيائى الصغيرة .....انا ايضا كنت يوما ما صغيرة مثلك وجميلة مثلك ولكنها الايام ياصغيرى لاترحم..لاترحم...اترانى عجوز ؟؟ اتران

      في أدب و شعر و قراءات

    • تأمّلات و شطحات تاريخيّة ناشزة ( بس منطقية)

      هل كان الفراعنه هم عماليق الجزيرة العربيّة؟؟!!! وبالتالى : هل كان الفراعنه هم أنسباء سيّدنا اسماعيل عليه السلام؟؟!!! ======================================= كما يقول العنوان : هى تأمّلات تاريخيّة ناشزه قد تبدو كشطحات ولكن دعونى احاول عرضها ربّما وجدّتم فيها نفس المنطقيّة التى وجدّتها. دعونى أبدأ من الآية رقم 37 من سورة ابراهيم بالقرآن الكريم والتى تقول: "ربّنا انّى أسكنت من ذرّيتى بواد غير ذى زرع عند بيتك المحرّم" وهذا الواد غير ذى زرع هو وصف للفلاة أو البريّة التى ورد ذكرها فى التوراة فى

      في  فى الثقافة و العلم

    • تأملات في سورة الأنبياء - منقول من الفاضلة نبيلة جميعي

      طول عمري اسمع إن سورة "الأنبياء" معروفة بين المشايخ وأهل العلم بإنها سورة "الاستجابة" بس عمري ما دوّرت عن السبب  السبب هو إنها السورة القرآنية الوحيدة اللي ورد فيها لفظ "فاستجبنا له" أكثر من مرة وفي أكتر من سياق، اللفظ ده لم يرد في أي موضع قرآني خارج سورة "الأنبياء"، طب ورد فيها كم مرة وفي أي سياقات؟ أول مرة :" وَنُوحًا إِذْ نَادَىٰ مِن قَبْلُ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ" آية رقم 76 تاني مرة عن سيدنا أيوب عليه السلام:" فَاسْتَجَبْنَا لَه

      في هدى الإسلام

    • عن عبدالناصر .. تأملات

      ‏أفضل ما قيل فى ناصرأنه لايمكن بمنطق حسابي خصم سلبياته من إيجابياته،فله إنجازات لاتنال منها الخطايا،وله خطايا لاتغفرها الإنجازات ‏⁧‫

      في تاريخ مصر

    • تأملات نفسجسمية

      صاحية نص الليل بشعور باختناق و صعوبة في البلع لاني نمت على موقف ما حسمتوش مع نفسي يااااااه ده انا حياتي معظمها مواقف غير محسومة :) تراكمات فوق بعضها تعب من غير سبب " او هكذا كان يبدو" زيادة في وزن ابيضاض في شعرات من رأسي من سن 17 و كنت مستسلمة لازدياده الفجائي الفترة الاخيرة بقول لنفسي ده من كتر الصبغة و تغيير الالوان نوبات متعالية الالم من التهاب القولون العصبي سنوااااات و انا مش فارق معايا و بقول أصله عصبي و ابقى متوقعة امتى حا يضرب و عادي شعري يبدأ يتساقط بشكل ملحوظ و انا ا

      في أدب و شعر و قراءات

×
×
  • اضف...