اذهب الي المحتوي
ArabHosters
achnaton

حكايات جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه "

Recommended Posts

السلام عليكم

الليلة اللى فاتت لما جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " حدتنى عن جدتى " صبوحة " وانها ناوية تيجى معاه فى ليلة تزورنى .. ضحكت ضحكة مكتومة جوايا .. تخيلت نفسى وانا باسأل جدى عن " بهانة " اللى كان بيحبها ويحلم بها .. وتدوى الضحكة فى أعماقى .. وتهز كل وجدانى .. وتصحى جوايا صوت العقل ليؤكد لى إنه ما يصحش ولا حتى بهزار .. لما نبقى وحدنا .. جدى وانا .. ممكن نهزر .. ونتكلم نكت الرجال .. وإش عرفنى جدتى " صبوحة " حتتحمل الهزار ولا لأ .. قلت ياولد .. أكتم .. والكلام بتاع جدى ده بينه وبينى .. وواحد زى جدى ده لازم أحطه جوه عينى .. وقلت لنفسى .. قوم يا ولد صلى ركعتين لله .. وخش نام وانت متوضى .. يمكن الزيارة الليلة دى تكون دينية .. وتكون اللى هية .. وعنها .. أديت اللى نويت عليه .. وأديتها بعدها نوم .. !! وإذا بجدى ينادى علي ياولد قوم .. أنا قلت ده جاب جدتى " صبوحة " وياه .. ولكن كان الموضوع غير كده .. جدى جاى بالجبة البيضا .. ومغير شال العمة بشال جده .. الشال الأخضر .. وبدل العصايا ماسك سبحة طويلة .. بيشع منها النور .. ياسلام كم كانت جميلة ..

وبعد التحيات والسلامات .. قال لى .. تعرف يا ولد .. أن أجدادنا القدماء دول كانوا أكثر منا إيمانا .. قلت إزاى ياجدى ..؟؟ مد جدى إيده .. فى سيالة الجبة الشمال .. وخرج بشوية ورق وقال :

أنا جبت معايا كام برشامة .. زى ما بتعمل معايا .. فيها الكثير عن التعاليم الدينية .. والتقاليد العقائدية .. عند اجدادنا من القدماء ... قبل ما يعرف العالم ألف باء .. ونشوف ياولد إيه فى اول برشامة .. أنا شوفت البرشامة اللى بيقول عليها لقيتها فرخ فولسكاب .. وكدت أقع من فوق السرير من الضحك .. وصرخت صرخة ممزوجة بضحكة .. إيه ده ياجدو .. دى مش برشامة .. دى تنفع " أفيش .. وتقول للمراقب " ليه ما بتجيش "!! ويتغاظ جدى ويصرخ فى وجهى .. أكتم ياولد .. هو أنا غشاش .. دى زى بتاعتك للتذكير .. الغشاش ده حرامى .. شايفنى يعنى حاطط ماسك على وشى .. عيب يا ولد اللى بتعمله معايا .. قلت فى إستكانه .. معلش يا جدو ماهو أصله الغش فى الأماكن أنتشر .. حتى رئيس الوزارة .. مخبى العبارة جوه عبه .. وكل يوم يطلع بتصريح .. ومش حا أكمل أنا مش أبيح .. المهم بص جدى فى الورقة معاه وقال :

فيه كتاب أسمه " كتاب الموتى " جمع فيه علماء الآثار معظم النصوص المكتوبة على جدران المقابر .. وداخل الأهرامات .. غير اللى قرؤه فى البرديات .. بتحتوى على تعليمات ونصائح تحمل معانى سامية ... للتعامل فى الحياة العامة .. يعنى مثلا وجدوا بردية .. مكتوب فيها بعض العبارات .. بيقولها الميت أمام الآلة بعد الممات .. وكان الكهان بيحفوظها للناس .. عشان وقت الحساب الكبير يفتكروها .. وبتقول الترجمات دى نقلا عن كتاب الأموات ..

{ أنا لم أستعمل القسوة مع أنسان .. لم أسرق ولم أقتل رجلا أو أمرأة .. لم أخسر الميزان ولم أرتكب غشا .. لم آخذ لنفسى حاحات الآلهه .. ولم أكذب .. لم أهرب الغذاء ولم اتلفظ بألفاظ جارحة .. ولم أهجم على إنسان .. ولم أقتل الوحوش الخاصة بالمعبودات .. ولم ارتكب رياء .. ولم أترك الأراضى الزراعية بورا .. ولم أوقظ فتمه .. ولم أغتب أحدا .. ولم أترك نفسى ضحية الغضب .. ولم أتعرض لزوجه بمكروه ..ولم أرتكب ذنبا ضد العفة .. ولم أسبب رعبا .. ولم أتعد حدود الأزمنه والأمكنة المقدسة .. ولم أكن غليظ الخلق .. ولم أتصنع الصم وقت سماع الحق والعدل .. ولم أسئ الى أنسان .. ولم اسبب البكاء لأنسان .. ولم أرتكب الموبقات .. ولم أكن أحمق .. ولم أتبع سبيل الرهبة .. ولم أتسرع فى أصدار حكم .. ولم أنتقم لنفسى من معبود .. ولم أزد فى كلماتى عن الحقيقة .. ولم أخن أحدا .. ولم الوث ماءا .. ولم أتكبر .. ولم أشتم معبودا .. ولم أكن سئ الخلق .. ولم أسعى لترقية .. ولم ازد فى ثروتى الا بالحلال ولم أقصر فى احترام معبود مدينتى ... }

ويرفع جدى عينه عن ما أسماها " برشامة " .. بعد قرأ لى ما نقله من " كتاب الموتى " الفرعونى – موجود بكل المكتبات الكبيرة وبكل لغات العالم ويبدو ان العالم كله إستفادوا بما جاء به ما عدا نحن .. نحن الأحفاد المارقيين .. تحن المصريين فى القرن الحادى والعشرين -

رفع عينه وقال لى .. فيه أسمى من كده ياولد .. النص طويل قوى .. وعاوز كام ليلة .. لكن ممكن أنك تقتنى كتاب الموتى .. وتقرأ على مهلك .. بيقولوا على الكلام ده " الإعتراف السلبى " والحقيقة ان الأسم الواقعى له هو " مكارم الأخلاق " .. وهو ده ياولد .. تراث أجدادنا العظام وهو كما سمعت منى فخر لا بجاوزة فخر .. وشرف لا يعلوه شرف .. تراث لمدنية عالية .. وآداب سامية .. ياريت شلة المغارة .. وعلى رأسهم رئيس الوزارة .. بقرؤه ويتفهموه .. ويعملوا به .. ويتذكروا أنه سوف يأتى يوم تتساوى فيه الرؤوس .. وسوف تدوى فى أذانهم قول الكريم المنتقم الجبار { كم تركوا من جنات وعيون وزروع ومقام كريم ونعمة كانوا فيها فاكهين } صدق الله العظيم ...

وتنبهت من سرحتى .. لأقول لجدى يا لهوتى .. أنت قلبتها دراما ياجدى ليه .. بص لى وقال لى

صعبان على اللى بيعمله عاطف بيه .. أنا حسيبك وماشى .. والليلة الجاية نكمل المشوار .. ونقرأ شوية فى " تعاليم حابى " الحكيم المصرى الأصيل ..

وبسرعة غريبة .. وهو قرفان .. غادر جدى المكان .. لأواصل أنا نومى .. أفكر واحلم بأعمال الديك الفيومى .. اللى أسمه يوسف البطريق اللى كاتم على أنفاسنا من ربع قرن .. خلص فيها على الزراعة .. ومش لاقين لا قمح ولا رز .. ولا حتى فول .. وقول معايا زى ماتقول .. خربت خلاص .. وقعد بعضهم على تلها ..

اخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ياريت

تسأل لنا جدنا العظيم

عن كلمات .. خوش , روح , بس , خلاص , عاوز , مستنى , هوس , سيبه , لسة , .. وغيرها

تحياتى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

achnaton كتب:

الا ما فيه حد منكم رحب بجدى " الشيخ حسن رحمة الله عليه " لما جالكم المنتدى .. الا أخونا " وايت هارت " خلتوه الليلة يلم جبته ويقولى ما عدش جاى .. ومع ذلك .. تفهم الموضوع على طول .. وعلم أن الجميع مشغول ..

على فكرة انا افضل سماع الحلم من مصدرة مباشرة، يعنى من الحلم به، فجدك على عينا و على راسنا و الف مرحبا به بس ياريت يحكيلنا حكايته فى مواضيع تانيه أكيد فى "جعبته" ايضا ما يقصه علينا، انا اخشى ان تبدأ الأحلام تداخل و يحصل "ماس" اوعى توريله الكلمتين دول أحسن يزعل!!!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

ثلاث ليالى قاطعنى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " ..أنا الحقيقة .. لعب الفار فى عبى .. وراجعت كل تصرفاتى معاه .. أنا صحيح غلطت لما ضحكت على حكايته مع جدتى " الحاجة صبوحة " لكنى إعتذرت وقبل هو إعتذارى .. يبقى مفيش غير حكاية اخونا " وايت هارت " المضروبة .. لأ .. شالها مشكورا أمال إيه يكونشى أخونا الدكتور رجب ..بعت له رسالة وقاله انا باكتب عنه ايه وحكاية المايوه الشرعى !! لأ .. لأ .. د. رجب ما يعملهاش .. أمال إيه الحكاية .. واستمر بى على كده الحال .. حتى غفلت عنية .. والنوم سيطر على .. وإذا بجدى الشيخ حسن جاى .. بس مش حا اقولكم إزاى .. ولا تسألونى كان لابس إيه .. فانا مش حأفتن عليه .. وبعد السلامات والتحية .. بصيت له بصه لكن اللى هية .. ولسان حالى بيقول إيه ياحدى اللى انت عامله فى نفسك .. وفين الجبة والعمة والجلابية ؟؟ .. فجدى كان لابس بدلة سفارى.. عشر جيوب .. ولونها كاكى .. والبنطلون مربوط فى ساقه تحت الركبة بشبر .. –{ بقول إيه.. بلاش ضحك خلونا نكمل } – وحاطط على دماغه برنيطة قماش وتحتها منديل محلاوى من اللى عامل زى مفرش ترابيزة فى نادى الأهلاوية .. كبير قوى .. وماسك فى إيده عصاية غريبة لها تلات رجلين .. ومع دهشة بالغة واستنكار .. خرجت منى بعض الكلمات غصب عنى .. قلت له .. إيه ده ياجدى أنت عامل فى نفسك كده ليه .. وكمان لا بس أديديس ؟؟ ويرد جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " بأفتخار .. إيه ياولد .. رحت دهشور وسقارة .. أتفرج على النصوص الفرعونية على الأهرامات والمقابر هناك .. وأتثقف ..!! عملت هناك عالم أثار جاى من بلد تانى .. لكن بالجبة والقفطان .. ما كانوا سابونى آخد راحتى فى النبش والأقامة ولأتحفنى مفتش الأثار بميت غرامة .. وقلت له .. لكن أنت عارف ياجدى بتفكرنى بمين .. ويرد .. بمين ياولد ؟؟ .. بواحد وطنى كان عندنا زمان .. كان لابس زيك كده أيام ماكان ضابط فى الجيش العثمانى .. تعرفه ياجدى .. أسمه "عزيز المصرى" .. ويرد جدى على بتنهيده كبيرة .. الا عارفه..!!!!!! دا كان زميلى فى جيش عرابى .. يا خرابى .. أنا مشفتش شعب ينسى أعلامه زيكم !!؟؟؟؟؟؟؟.. ده مات قبل نكسكم فى سينا بسنتين .. وكان صديق شخصى او مستشار لناصر .. والشيخ حسن البنا ..واحمد حسين وانور السادات .. وكثير كتير .. دا حارب الأستعمار ياولد فى اليمن وفى ليبيا وفى العراق وفى الحجاز .. دا حتى السلطان عبد الحميد التركى كان ظالم للعرب .. قام ضده بانقلاب .. اقولك حكايته ..ونسيبنا من سقارة واللى لقيته هناك ..؟؟ والحقيقة انا كنت مندهش .. أحنا صحيح ناسيين هذا الرجل المجاهد الأصيل ازاى ؟؟ قلت له لأ ياجدى .. نكمل الحكاية اللى فاتت وتقول لنا شفت فى سقارة إيه .. والليلة الجاية وانت لابس الجبة والقفطان والجلابية .. تحكى لنا عن زميلك فى الثورة العرابية .. بس ما تجيش لابسلى البدلة العسكرية !! وبدء جدى يحكى لى.. شاف إيه فى دهشور وسقارة .. اللى محدش فينا بيروحها .. يا خسارة .!!؟ ... قال :

الأول .. ياولد .. انت عارف انه كان فيه ايام أجدادنا الفراعنة شعراء عظام .. وكانت قصائدهم فلسفية .. مش بتاعت مكوجية .. ( قلت فى سرى ما داهية الا تكون بيسمع شعبولا من ورايا ..!!) شوف الأغنية الجميلة دى اللى سجلها الكاتب المصرى بالنقش على جدران قبر الملك " أنتيف " من الأسرة الحادية عشر ( 2100 ق.م. ) ..

{ لا يعود أحد من هناك ( من الآخرة )

لكى ينبئنا عما جرى لهم

وعن الحظ الذى لاقوه

حتى ترضى نفوسنا أن نرحل نحن ايضا

الى المكان الذى رحلوا اليه }

ويقول آخر :

{ أشعر قلبلك الشجاعة وانسى الموت

وامتلأ سرورا واتبع رغائبك ..مادمت حيا

ضع الطيب على رأسك ..

والبس الأقمشة من الكتان الحسن

المزين بالوان الترف

.......................

وزد مسراتك .. ولا تجعل قلبك يذبل

واتبع رغابئك .. وما تحب

فتنتظم أعمالك على الأرض كما يشتهى قلبك

حتى يأتى اليك يوم الرثاء

حين لا يسمح القلب الساكت هذا الرثاء }

.......................

الايذكرك هذا الشعر ياولد .. بأشعار عمر الخيام !!! ؟

ونرجع لسقارة .. ياولد .. فيها بواقى خمس أهرامات .. غير المقابر .. اقدمها بناه احدادنا القدماء للملك " أوناس " احد ملوك الأسرة الخامسة .. والأربعة الباقيين كانوا للملوك " تيتا و وبيبى الأول و مر فوع و بيبى الثانى من ملوك الأسرة السادسة .. ومن النصوص الطريفة المثيرة للفضول والتى تؤكد أن قدماء المصريين أول من عرف الكتابة واخترعها ..تقول هذه النصوص ان أجدادنا القدماء كانوا يعتقدون أن مخترع الكتابة هو الأله " تحوتى Tehuti " أو " توت Thoth " ولذلك سميت الكتابة عند الفراعنة الأجداد ب " الكتابة المقدسة " وعندنا " الهيروغايفية " .. ومن هذه النصوص أيضا رأيت أن أجاددنا كانوا يعتقدون أن الأله " توت " هو مخترع علم الحساب وانه كان يتولى ضبط مدارات الشمس والقمر والنجوم وينظم الفصول ولذلك أعتبروه إله الحكمة والمعرفة على الأرض وفى السماء وكما تقول نقوشهم الى رأيتها بالضبط أن " توت " ده كانوا بيعتبروه .. سيد الكتب وموجدها ، والكاتب الحاذق – كاتب الآله والأمين على سجلات البشر حيث تدون أعمالهم ..

ويحاول جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " خلع الأديدس من رجليه .. وينبعث ريح صرصر خانقة جعلنى أصرخ .. لأ .. ياجدى أعمل معروف .. خلى الجزمة مكانها .. واحكم من فضلك رباطها .. ولما تروح إن شاء الله .. إعمل اللى أنت عاوزه .. ( مابلاش ضحك وتخلوكم معانا ) ..

ويستطرد جدى ويقول .. حقيقى كل ده على الجدران القيمة موجود .. وزيادة فى القراءة يقول النقاشون القدماء اللى كتبوا هذا الكلام على الحجر .. أن " توت " كان يتمتع بعلم غزير يمكنه دائما من العثور على الحقيقة وده هو السبب اللى جعل أجدادنا القدماء يختاروه قاضى قضاة الأموات .. وتقول الرواية المنقوشة أن توت تولى هذا المنصب فى الجنة عند محاكمة " أوزوريس " عندما إتهمه اخوه " ست " { إله الشر } بارتكاب بعض الجرائم .. ودرس " توت " القضية بعناية .. وأعلن رأيه للآلهة أن ادعاءات " ست " باطلة .. وأن " اوزوريس " صادق فى اقواله .. ولذلك كان القدماء المصريين يصلون ل " توت " برجاء أن يحكم لهم يوم البعث كما حكم لأزوريس .. ورجاء أن يرحج الكفة التى تحمل قلوبهم يوم الحساب ..

وفى أوراق البردى .. ومعظمها موجود بالمتحف المصرى فى برلين نرى الإله توت على شكل رجل له رأس أبيس ( ذلك الطائر المقدس ) ويصحبه نسناس له رأس كلب يدعى " أستن " ...

ويلم جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " معداته اللى جه بيها .. ويودعنى بحرارة .. وانا وراه باسأله ليه بدرى كده يا جدوى .. ويرد على فى ثقة زوت فرحتى.. رايح أقلع جزمتى .. وأغسل رجلية .. وكمل الليلة الجاية .

اخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تنويه هام

كل مشاركات العضو مسجله فى برلين .. ونقلها او اقتباسها يتطلب تصريح كتابى منه طبقا لقوانين وقرارات الحماية الفكرية

السلام عليكم

كنا واحنا أطفال فى الكفر .. نلعب ونغنى أغانى واناشيد معرفش أنقرضت ليه .. كنا واحنا راجعين من الكتاب .. وكل واحد منا معاة " لوح الأردواز " وبعضنا معلقة فى رقبته .. .. أما الكتب والكراريس فكان يا سعده ويا هناه اللى يقدر يستولى على كيس فلوس من جده .. ويعمل له يدين .. ويعلقه فى كتفة .. كان كيس الفلوس ده عبارة عن كيس فى مساحة الورقة الفوسكاب أو أكبر شوية مصنع من القماش الكتان " للأغنياء " .. ومن الدمور للباقى .. يحط فيه الواحد الفلوس ثم يطبقه عدة مرات ويضعه فى جيب الصديرى .. او السيالة عند البائعين والتجار .. .. وكنا نحط فيه الكتب والكراريس .. ثم ظهرت المحافظ الكبيرة الجلد بالكبسول على الجانبين ..بعد أن إنتشرت المدابغ وتواجدت عندنا كوادر فنية عالية الخبرة فى تصنيع الجلود لدرجة اننا كنا نصدر الكثير منه الى كثير من دول العالم وكان احسن جوز جزمة ب 99 قرش .. وعشان كده كانت المحافظ دى ارخص وامتن من القماش وبدأ كثير من التجار يستعملوها .. وأحيانا كانوا بيربوطها بسلسة طويلة فى زر من زراير الصدبرى .. وانقرضت الشنطة القماش من ايدى التلاميذ .. زى الأناشيد والأغانى .. مثل " يا عزبز يا عزبز .. ضربة توقع الأنجليز .. مثل صناعة الجلود اللى كنا فراوده فيها .. بالعمل الجاد مش زى فراودة الإعلام اليومين دول وده كله فى أقل من خمسين سنة !! والف خسارة عليكى يامصر ..

وكان الجنود الأنجليز منتشرين فى كل مدن المحروسة .. دا صحيح .. وكان فيه إستعمار بريطانى .. لكن كان فيه أيضا إصرار على العمل والإنتاح .. وايامها شاف الأنجليز أيام أسود من قرن الخروب .. العن من اللى شايفه الوقت جنودهم فى العراق .. كل الكلام كان بيمر أمام عينية وانا فى السرير بأستعرض أيام زمان .. وذكريات الطفولة مع الأحتلال البريطانى .. ولم يتركنى ملاك النوم أستمتع بهذا الشريط الرائع لنشاط إجدادنا وابائنا ..كان فيه ايامها صحيح لصوص للمال العام ولكن كانوا كالخنافس.. بسرقوا وينهبوا على إستحياء .. وتوقف شريط الذكريات الطفولى ليحل محله طاجن الرز باللبن .. ولم أكد آخد منه معلقتين .. الا وطب على جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " .. ومش حا اقولكم كان لابس إيه .. لأنه زعلان منى لأنى بتكلم علي ملابسه كتير .. ودايما يقول لى بطريقة غير مباشرة .. يا ولد بلاش مسخرة .. إنت بتضحك زمايلك على تصرفاتى .. !! المهم أو ماجانى وبعد التحية والسلامات والسؤال عن جدتى " صبوحة " قلت له ياجدى أنت فكرتنى المرة اللى فاتت بلبسك الغريب ده بنموذج من نماذج الكفاح الوطنى واحد رواد الوحدة العربية عزيز المصرى .. إيه حكايته ده ياجدى .. أنا كل اللى أعرفه أنه حاول أيام الحرب العالمية الثانية أن يطير الى الجيش الألمانى ليتحالف معاهم على إخراج الأنجليز من مصر .. ويرد جدى قائلا .. دى نقطة بسيطه فى تاريخه .. الرجل ده عاش أربعة اجيال والكل أحبوه وقدروه .. وكانت اسرته عايشة فى عزبة على حدود القاهرة إسمها عزبة النخل .. وهو اتولد هناك عام 1879 أيام ثورة عرابى باشا .. وقبل ما يحتل الأنجليز المحروسة بسنتين .. ورضع المولود حب مصر زى عرابى وفتح عنيه ووعى على المناقشات والحواديت عن ظلم المستعمر الغاشم .. والخيانة التى ادت الى كتم الثورة العرابية وكان حلمه كطفل وصبى وشاب العمل العسكرى والمساهمة فى تحرير بلاده من المستعمر الأنجليزى .. ودخل مدرسة الحقوق .. ولكنه لم يكمل الدراسة وسافر الى الأستانة والتحق بالمدرسة العسكرية هناك وتخرج ضابطا فى الجيش العثمانى ..وايامها انضم لجمعية أسمها " الجمعية القحطانية " فى اسطنبول .. رغم انه كان عضو نشط فى جمعية ثانية اسمها " الأتحاد والترقى " كان من اهم أهدافها إصلاح الدولة العثمانية عن طريق تدخل الجيش .. وبعدها بفترة أسس جمعية اخرى اسمها " جمعية العهد " من الضباط العرب فى الجيش العثمانى ولما تنبهت لهم السلطات العثمانية شتتهم جميعا فى وحدات بعيدة عن الأستانة .. وكان هدف هذه الجمعية تعديل نظام الدولة العثمانية واشراك العرب فى الحكم .. ولأن أحاسيس الإغتراب وحبه لمصر كانوا يقلقون راحته وجعلته يستقيل من الجيش العثمانى وعاد الى الوطن بعد ثورة 1919 .. وكان صيته قد سبقه الى المحروسة .. وعينه الخديوى مديرا لمدرسة البوليس .. ولم يكن عزيز المصرى مستسلما بطبيعته .. وكان يؤمن تماما بالوحدة العربية للدفاع عن مصالح العرب فى كل مكان بالأمة العربية .. ولذا كان له نشاطا فدائيا وعسكريا وسياسيا فى اليمن عندما ابدت عدائها للسطان التركى .. واستطاع عزيز المصرى أيامها من انتزاع جزء من الحكم الذاتى لليمنيين من السلطان التركى .. وعندما بدأت ايطاليا فى تقطيع اوصال الدولة العثمانية وكانوا يطلقوق عليها الرجل المريض .. سافر الى برقة واشترك مع الجيش التركى هناك بل وقاده ضد الغزاة الأيطاليين .. ودى قصة لواحدها .. ولما صدرت له اوامر الباب العالى بالعودة لمصر .. عاد ..وكله حزن وبغيضة للخيانة والخسة التى سيطرت ايامها على القادة الأتراك فى الجيش العثمانى .. واثناء الحرب العالمية الثانية وكان قد تقلد منصب القائد العام للجيش المصرى .. والغضب اللى حط عليه من المستعمر الأنجليزى وحلفائهم حاول عزيز المصرى ان يهرب من مصر بطائرة يقودها حسين ذو الفقار صبرى وعبد المنعم عبد الرؤف .. ليلحق بثورة رشيد عالى الكيلانى فى العراق وفشلت المحاولة ..

واقطع السكون التام الذى سيطر على المكان .. قائلا لجدى الشيح حسن " رحمة الله عليه " .. وعشان كده يادى جاى لابس طربوش قصيى بزر زى المنشة .. والبوت برقبه طويلة زى الخيالة بتاعة زمان مغطى رجلين البنطلون .. ؟؟ يعنى لو قلت لك عاوزين نسمع حكاية أم كلثوم .. كوكب الشرق .. حا تيجى ماسك منديل محلاوى فى إيدك .. وضحكنا كثير وهو يؤكد لى أنى ما جبش سيرة بحكاية اللبس دى ثانى .. ويستمر قائلا .. انت عارف ياولد كانوا زمان يقولوا على عزيز باشا أنه أغرب باشا فى العالم .. لا يكاد يخرج من السجن لنشاطة السياسى حتى يعود اليه .. حكموا عليه بالإعام فى اسطنبول .. ثم رحلوه لمصر .. طارد الأنجليز فى كل مكان أحتلوه فى الأمة العربية .. ولما قبضوا عليه ارسلوه فى بارجة حربية انجليزية الى مصر كان معاه جواب وامر عالى من السلطان بطرده من مصر .. صادق احمد حسين واشترك معه فى كفاحة .. وشارك اعضاء ثورة 1919 .. وصادق المرحوم الشيخ حسن البنا وجمال عبد الناصر وانور السادات .. وعاصر قيام ثورة الكاكى بتاعت جمال عبد الناصر .. وشاهد ايضا نهاية الحكم الملكى وخروج الملك فاروق من البلاد وكانت تربطه به علاقة نسب قوية فعزيز باشا هو خال الملكة فريدة .. وكانت ثورة عبد الناصر تعتبره الأب الروحى للثورة .. وعينوه سفيرا لمصر فى الأتحاد السوفيتى .. ومات عزيز باشا قبل أن يرى احلامه تهزم فى يونيو 1967 .. فقد لقى ربه فى 15 يونيو 1965 آى قبل الوكسة بسنتين .. وعليه رحمة الله ..

وأذن ديك الجيران .. فأسرع جدى بمغادة المكان وهو ده كل اللى حصل واللى كان ..

ونشوفكم فى الحكاية الجاية ..

اخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

مش عارف أقول إيه .. وابدأ ازاى .. .. فمنذ فترة وبدون سابق إنذار أمطرنى البعض برسائل " ميل" على عنوانى السابق الهوت ميل .. التى تضامنت معهم وتعطينى أشارة أن الرسالة خالية من الفيروسات .. وافتح بعض الرسائل وكأنى فتحت عش براغيت " صعيدى " لازقة بغراء ولا الغراء الملزوق به غراب الخراب واعوانه فى الحكومة .. وكما الحقت عشيرة الغراب كل أضرار ممكنه بالمحروسة .. الحقت رسائل الفيروسات أشد الضرر بالبرنامج العربى عندى .. واحد هذه الرسائل كان من جمعية اسمها " جمعية بحث العلوم الخالدة " بعتو رسالة موجهة الى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " بينصحوه بالبقاء فى الآخرة وبلاش تنطيط فالكثيرين فى جهنم ينتظروه على أحر الجمر { مش أحر من الجمر } وبيطلبوا من جدى الشيخ حسن قيل ما يسمعهم " السلام عليكم وياخد الباب فى ايده " أن يرد على الأسئلة التالية حتى يتوسطوا له فتتركة ملائكة الحساب على باب النار حتى قيام الساعة .. وسوف أذكر لكم بعض هذه الأسئلة .. فلعل احد من الأخوة بستطيع المساعدة ويحل لى بعضها .. وما يعملش زى أخونا أفوكاتو المنتدى وهو الوحيد الذى صعبت عليه فارسل لى برنامج لمقاومة الكوكرز .. وللأسف زادت الصفحات وتكاثرت .. الظاهر انه جاب البرنامج ده من وزارة الزراعة المصرية .. من عند عم يوسف البطريق اللى كل ما فئة من الشعب تستجير به .. ما تعرفش ازاى يقولهم على الحل .. يجيب العكس .. فلا بقى عندنا قمح ولا فول ولا عدس ..

تقول الأسئلة :

1- مطلوب مقارنة بين دستورى جمهورية يأجوج ومأجوج وجمهورية واق الواق ؟

2- حق علماء الزمن الحالى فى تقرير مصير الخلق .. مع تبيين ما ابقوه للديان جل وعلا ليفعله بوم الحساب .؟؟؟

3- مركز إعلام الريادة المصرى فى سلسلة النشوء والأرتقاء ..

4- اسكات السفهاء فى تبيين أطعمة الشرفاء .. من رؤساء الصحف والوزراء مع مقارنة بين الفالوزج اللى جاى من مكسيم باريس .. وحلاوة بلادنا الطحينية ..

5- كيف تقنع الخناس .. بنجاح مهمته بين الناس .. وكيف كانت " الغورلا " فى الأصل أنسانا ثم مسخه البارئ الى صورته الحالية رأفة به من وباء النفاق

6- هل نحن أحسن أخلاقا أم الأوائل ..- آى السلف- .. مع ملاحظة أن ما حرم عليهم أيام زمان هو السائد عندنا فى الوقت الحاضر ..

والقائمة طويلة .. وطبعا مش حأسأل جدى عنها .. يمكن آلاقى حد يفيدنى وفى الأجابة يساعدنى ..

ولا تنسوا ندائى السابق .. لخبراء الكمبيوتر .. كيف أخلص البرنامج " وندو 98 " الثانى من الكوكرز .. ومن الصفحات التى تفرض نفسها .. أفادكم الله وأثابكم ..

وحتى أتمكن من القضاء على هؤلاء الغزاة .. سأضطر آسفا الى الهروب من جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " .. وتتوقف حكاياته الى حين .. وقريبا أن شاء الله وبعد تطهير الكمبيوتر .. نلتقى مرة أخرى معاه فى حكاياته ..

اخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ..

مازال الكمبيوتر بتاعى فى حالة تجميد .. منذ فتره .. بعد أن حدد المحامى مدة أسبوع لشركة التيلفونات والشرطة لفحصه والوقوف على مدى الضرر الذى أصاب أحشائه نتيجه لعملية سطو فيروسى ببرنامج تلقيحة ما يصدق أنى ادخل على النت .. ويتولى هو العمل بدالى .. وقصه طويلة مش عاوز أوجع دماغكم بها .. وبين الحين والآخر زى الوقت مثلا ..اخش على كمبيوتر المدام رغم التحذيرات .. والصراخ والعويل .. وابعد عنى بحكايات جدك .. وسيب الكمبيوتر بتاعى فى حاله .. ولكن اللى حصل الليلة دة يشدنى شدا الى مخالفة التعليمات .. لأضيف حكاية جديدة الى باقى الحكايات ..

أحنا بقالنا مدة عايشين فى حر ولا حر المنيا .. فى يوليو واغسطس .. والفرق أن الواحد فى الكفر كان يقعد فى المندرة البحرية .. وفيها الهواء رطب وجميل ينسى الواحد نفسه .. وكنت متصور أننا وحدنا اللى بسمع شكوى الزهور والشجر فى الجنينة .. فنقوم من النجمة نسقى الزرع .. قبل الشمس ما تهل وتحول الجو الى جو كاتم للأنفاس .. ده طبعا غير عيشة الطرزانات اللى الواحد مش متعود عليها .. عايشبن كده بنص ملابس !! يادوب كده ما يستر العورة .. واحينا نفضل بالمايوه طول النهار حتى يحين موعد النوم .. غير الخمول .. ونقوم من النوم ننام تانى .. وكانت فرصه طبعا لجدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " إنه يمارس هوايته العجيبة .. وأول ما اروح فى النوم الاقيه قدامى .. بيحكى لى عن أيام الحر فى الكفر .. وايامها لا كان فيه تكيف ولا مروحة .. وكانت المراوح بتعملها الأطفال والحريم الفاضى .. عودين جريد من النخلة .. بالسكينه ينضفوهم ويربطوا العود القصير على العود الطويل ... وبالخيط الملون .. رايح جاى يملو الأربع فراغات .. وتبقى مروحة آخر عظمه .. وأثناء ما كان جدى مسترسل فى حكاياته .. دوى صوت الرعد .. وتوالى البرق .. وزاغ جدى على الفور ..وهبت عاصفه ليس لها وصف .. وبدأ السيل من السماء .. أكثر من عشرين لتر ماء لكل متر من الأرض .. وطبعا صحيت من النوم .. ومسكنى القلق .. وباجرى هنا وهناك أقفل فى الشبابيك .. زهقان وحيران .. ومكبوس من اللى حصل .. بعد طبعا ما سابنى جدى ورحل .. قمت على الكمييوتر .. ودخلت على النت وقلت أقرأ الجرائد العربية .. يمكن يسروا عنى شوية .. وفعلا كما توقعت فتحت صفحة الوفد النعمانى .. ولها معزة عندى مخليانى ..أكره كل ذلك اللون البنى البرتقالى .. لون صفحات جريدة حزب الوفد النعمانى .. لقيت خبر غريب .. حانقله لكم بالحرف دون آى تعليق .. بس سوف أشير فيما بعد الى معالم الطريق .. الطريق الذى يبدوا أن رئيس وزارة الخراب أختاره لتأمين مستقبله الظاهر أنه حاياخذ توكيل توزيع المنجة السودانى .. قريبا إن شاء الله عندما ياخد من الشعب الشلوت اللى هوه .. ونفسى أعرف 300 صندوق" منجة " يطلعوا كام كيلو .. وهل حيفكر يآخد توكيل توزيع الدوم كذلك أم سيكتفى بالمنجه .. شوفوا يا سادة جريدة حزب الوفد النعمانى كاتبه إيه :

صادرت سلطات مطار القاهرة أول أمس 300 صندوق مانجو سوداني كانت برفقة الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء بعد عودته من الخرطوم. كانت الحكومة السودانية قد أهدت الي الدكتور عبيد

والوفد المرافق له 300 صندوق مانجو بعد المشاركة في أعمال اللجنة السودانية- المصرية التي عقدت اجتماعاتها في الخرطوم. وجدير بالذكر ان سلطات مطار القاهرة قد صادرت كمية من المانجو السوداني كانت برفقة مختار خطاب وزير قطاع الاعمال فور وصوله من السودان. ولم تشفع محاولات خطاب في عدم مصادرة المانجو.

يادى النيلة .. آخرتها الراجل اللى نجح فى إفلاس البلد كلها حيشغتل تاجر فاكهه ؟؟؟واشمعنى يعنى " المنجة ".اللى محصولها السنة اللى فاتت عدى المنتظر بزمان وكان الكيلو بيباع بجنيه .. أرخص من الطماطم .. طب هات " ويكا " .. اهو برضه افضل على أساس أنها ما بتزرعهاش بكثرة فى مصر ..وبعدين العلاقات أهى حتتصلح .. ويرجع السوادنيين يملوا البلد .. واسودانى زبون حلو ودفيع .. والألعن من كل ده .. الجماعة بتوع المطار مالهمش حق .. فى اللى عملوه .. الوقت حيقع الأستاذ فى تلميذه وحتبقى دندرة .. فالظاهر أن الوزير مختار خطاب كان ناوى هو الآخر يتاجر فى المنجه .. فى الخباثة كده .. من غير ما رئيسة يعرف .. الوقت أنكشف .. ياترى حيخلص من المطب ده إزاى .. وهو التلميذ النجيب لبائع ميراث أجدادة .. ومتتبع جميع الخطوات العبيدية فى التخلص من ميراث الشعب وتوزيعه على النهابيين هدية ..

أنا لما جانى جدى النهاردة فى تعسيلة بعد الغذاء .. وعودة الحر ثانى .. وجدنى بأضحك ..بصوت عالى.. وسألنى بتضحك على إيه ياِولد -بكسرة تحت الواو -.. وجيرانك كلهم قرفانه من الحر .. قلت له .. على هريدى المعدل ياجدى .. غراب الخراب حا ياخذ توكيل توزيع " المنجة "السودانى .. أنا قلت الكلام وانفجر جدى أيضا فى الضحك .. وسألنى على غرة .. يعمل كام " طورة " كيلو المنجة يا ولد .. قلت له .." طوره " يعنى إيه ياجدى .. فقال .. أحنا كما بنتشرى " المنجة " بالطورة .. والطورة دى يعنى خمس حبات .. وكنا ساعات ناخد التلات طور بقدح فول ..!!

ومرة تانية لقيتنى بأسأله وايه القدح ده .. فقال القدح ده مكيال تقريبا كده كيلوجرام .. فقلت .. لأ ياجدى .. دا كان على أيامكم حاجة تانية خالص .. تعرف .. لو غراب الخراب ده أخذ التوكيل .. حيعمل إيه .. ؟؟ حيخلى يوسف البطريق .. يمنع زراعة المنجة فى مصر .. ونكتفى بالمستورد

وحيخلى وزير الموارد المائية يرفع مذكرة أن أشجار المنجة المصرية السبب الرئيس فى هبوط منسوب النيل 2 سم فى بحيرة ناصر .. ويالله نزرع خروب أحسن .. ماهو خلا أيامنا اسود من قرن الخروب ..

اخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

achnaton كتب:

يادى النيلة .. آخرتها الراجل اللى نجح فى إفلاس البلد كلها حيشغتل تاجر فاكهه ؟؟؟

بس ... وانا اقول شفت التاجر دة فين ....فين....؟

اترية كان "ناصب" نصبته فى "شارع سعد زغلول"...

يظهر ان الشارع دة حكايتة حكاية...

Fruitmarket.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
والله برافو عليك يا وايت .. انا لو من الأخ حمودة اللى بقاله اكثر من سنتين بيحاول إزاحة سوق السمك من شارعهم .. أبعت لك هديه .. فلن يحتاج يعد ذلك للشكوى .. فبمجرد ما غراب الخراب يبدأ نشاطة كتاجر " منجة سودانى " السوق كله حيصيبة نوع من الكساد والخراب فحيعزلوا لوحدهم .. دون تدخل محافظ .. او شرطه .. بس لو نقدر نعمل آية حاجة نشجع بيها غراب الخراب على الأستقالة زى ما عملوا معاه اهالينا فى السودان .. إيه رأيك لو اتوسطنا له عند " يوسف البطريق " يديله بالمرة حق توزيع الكنتالوب الأسرائلى .. ؟؟ تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

أمبارح بعد أن ركزت تمام فيما قالته الأخت المغتربة معانا فى المانيا لبرنامج " اهلا وسهلا " عن رفض المسئولين بمطار الغردقة دخولها البلاد لأنهم –أسرتها- جاءوا مع السياح على طائرة شارتر .. ووصفت فى حسرة المتألم نيابة عن اسرتها وعن زوجها اللى الظاهر مازال مصابا بالإحباط رغم أنه قضى أجازته فى تونس بعد أن رفضت بلده إستقباله وأولاده لقضاء الأجازة على شاطئ الغردقة – على فكرة مازالت الغردقة أرض مصرية وتتبع جمهورية مصر العربية .. تلك البلد التى إنزرعت تحت جلدنا برضانا وغصب عننا ومهما حنشوف منها برضه بنحبها - قعدت أفكر .. اخينا ده أرتكب جناية أنه سافر مع السياح الألمان الى الغردقة وعمل زيهم وحجز رحلته بمكتب سياحة ألمانى وركب الطيارة الشارتر بتاعت الشركة الألمانية اللى حجز عندها برنامج الأجازة فى الغردقة .. !! حاولت أقنع نفسى بأنه برضه غلطان .. ليه ما صبغش شعره وشعر الأولاد " بلوند " والصبغة الألمان عظمة وغير ملحوظة .. وكثير من وزرائنا بيستعملوها .. وأولهم كبير الكدابين .. وزعيم المنافقين !! وارجع وأقول يمكن الراجل ده أمين .. حتى على عرضه وشرفه وتباهى بأنه يحمل جواز السفر المصرى .. وسوف يستقبلوه بالقبلات ..- ولد العم جاى بعد غيبة طويلة -.. وبدل القبلات والأحضان .. خد على قفاه ورجعوه على نفس الطيارة وكأنه مصاب بالأيدز – الله لا يقدر- أو بالجزام حتى ولو أفترضنا وكان مريض بمرض معدى .. فأهله أولى برعايته .. وأهله هم المصريين كلهم .. ما علينا .. أنا أرتفع عندى الضغط لدرجة ان جهاز الضغط بتاعى وبتاع الدكتور ما قدرش يحدد القيمة .. أخذت غصب عنى كام حقنة ومنهم حقنه تنوم فيل .. ورحت فى نوم عميق .. والكل ملموم حواليا .. بيسغربوا للى جرى ليا .. وتحكى لى زوجتى أن بعد فترة من النوم العميق .. وجدتنى أضحك بصوت عالى أقرب الى النعيق .. وسألتنى أنت كنت بتحلم بضفاضع .. قلتلها لأ .. كنت باحلم بالحق الضائع .. حق كل مواطن فى دخول الوطن .. ولو برخصة القيادة .. ويكون له فى بلده السيادة .. والمعاملة الأفضل من آى سائح غريب ..

والحقيقة كان ضحكى بسبب زيارة جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " .. والدنيا حر وجاى بجلابية بيضة حرير ..ورافع ديلها .. وجايب معاه كيلة فول مدمس وقفص جرجير .. وقالى قوم ياولد أتغذى .. جدتك " صبوحة " .. باعته معايا بطه مدبوحة .. وموضباها وحاشياها بالمكسرات والذى منه ..لما عرفت أنك بعافية .. وهفتان .. قلت يا جدى أنا مش عيان .. أنا قرفان وحزنان.. على اللى جرى فى الغردقة واللى كان .. وحكيت لجدى الحكاية .. قام أتعدل فى قعدته .. وحط صنية الأكل على ركبته .. وقال .. ما أنت حتآكل .. حتآكل ..دانت هفتان .. وانت بتآكل حأقولك حكاية مصر للطيرن .. فى الحقيقة ضحكت قوى وقلت ماشى ياحاج حسن .. قال جدى .. شوف ياولد ..فى سنة 1932 بنك مصر كون شركة للطيران أطلق عليها أسم ( Misr Air ) وإشترى طيارة Spartan Crolster .. طيارة واحدة.. وشغلها على خط القاهرة –إسكندرية .. وبعد سنتين كانت الشركة حققت بعض الأرباح .. فاشتروا 12 طائرة أخرى من طراز " De Hawaland " واستمر نجاح الشركة حتى كانت بداية الحرب العالمية الثانية فأستولت الحكومة على إدارة الشركة .. وعينت لها مديرا .. وسموها " الخطوط الجوية المصرية " .. وأستمرت فى نجاح مضطرد حتى نهاية الحرب فطالب بنك مصر والمساهمين بأستعادتها.. وفعلا سحبت الحكومة إدارتها وتركتها لأصحابها .. الذين أعادوا لها إسمها الأول " Misr Air " وتعددت رحلاتها الى عواصم اوربا والعالم .. فاشترت الشركة 10 طائرات فوكر .. ثم عددا لا أذكرة من الطائرات الفرنسية " Languedoc " .. كل هذا والشركة تحقق نجاج تلو نجاح .. الى أن قامت حركة الكاكى .. بتاعة الضباط .. فأستولوا عليها .. إستيلاء كامل .. ومش إدارة فقط .. ولما تمت الوحدة بين مصر وسوريا .. ضموا شركتا الطيران المصرية والسورية مع بعض فى شركة واحدة واطلقوا عليها اسم " الخطوط العربية المتحدة " ولم تستمر الوحدة طويلا .. ففى عام 1971 رجعوا الأسم القديم تانى .. وسموها "" Egypt Air " .. يعنى بدل مصر بالعربى مصر بالأنجليزى ..

ويباغتى جدى وانا سرحان فى حكايته .. هى إسمها إيه الوقت يا ولد ؟؟ قلت يا جدى فضلت بالأسم ده لغاية الوقت .. وتمتلك حاليا أسطولا لابأس به من الطائرات الحديثة .. عندها الوقت 45 طائرة منها طائرتان بوينج 747-300 وخمس طائرات 767 وثلاث 777-200 وسبع طائرات أير باص 320 وثلاث 340-200 وقريبا تنضم للأسطول طائرتين بوينج 777-300 وطائرتين أيرباص 340-600 وباقى طائرات الأسطول من المودلات القديمة ! ولغاية مان فهيم ريان موجود كان عندها رصيد بيدفع منه أقساط الطائرات الجديدة .. وكانت ماشية بلا إسراف .. وهذه حقيقة لا يمكن إنكارها .. فبعد أن كانت تتمتع بين أوساط المغتربين فى أوربا والركاب الأجانب بأسم "Miserable Air " فى الستينات وأوائل السبعينات تحسن كل شئ .. طائرات حديثة .. تنقصها الصيانة الفنية لصالونات الطائرة .. والإدارة !! فالراكب الذى يحس بإهمال أطقم الخدمة له كراكب - " يطلع غله " فى كرسى يكسر ظهره أو يمزق قماشه أو مسمارا يفكه فى نافذة بجواره أو تواليت يحيله الى مزبله وسرقة أدواته -

وانتهز أنا الفرصه وجدى نازل يحكى .. قمت مقاطعة زى ما بيعمل معايا وقلت له ..بمناسبة الحديث عن التواليت فى الطائرة المصرية الملاحظ أن أخطاء الراكب متكررة وقد تكون غير متعمدة ولكنها نتيجة لقصور الإرشادات باللغة العربية الواضحة خاصة هؤلاء الذين يركبون الطائرة لأول مرة فلا يدرى كيف يتعامل مع صنبور المياه .. أو زرارشفط الماء من الحوض .. أو مكان القاء المناديل المستعملة .. فتجد الحوض ملئ بالمياة المغطاه بالمناديل المستعملة ..

ولكن جدى يعترضنى ويقول ..

لو العاملين فوق الطيارة بلغوا الكلام ده للأدارة ..كانو كبروا خط التوضيح .. ورسمموا الخطوات والتعليمات للى ما يعرفش يقرأ ..

و الخدمة أيامها على الطائرات .. كانت أكثر من ممتازة .. فالمضيفات جميلات ومن بنات العائلات .. أنيقات حتى فى حديثهم .. دا غير مظهرهم وملابسهم .. ويعود جدى ليسأل لسه برضه عندهم لبس خاص .. وأرد عليه .. أيوه ياجدى .. أعمل معروف كمل الحكاية .. قبل ما يدن ديك الجيران .. وتسيبنى لوحدى حيران .. ولسه جدى حيبدأ الكلام .. ويحكى عن اللى سمعه من أصحابه الجداد عن إحتلال غربان القوات الجوية .. لأطلال عزبة ريان .. المعروفة بأسم مصر للطيران .. وسمعنا آدان المؤذن لصلاة الفجر .. رمى الصنية على حجرى أنا وشاور بايده وهو بيقول سلام .. أشوفك الله الجاية ..

اخناتون المنيا .. الحزنان .. القرفان .. والمرضان من زمان ...

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تنويه هام

كل مشاركات العضو مسجله فى برلين .. ونقلها او اقتباسها يتطلب تصريح كتابى منه طبقا لقوانين وقرارات الحماية الفكرية

السلام عليكم

بعد أن جف مداد قلمى .. تسرب شيطان الكتابة الى ما فار من دمى .. وهى لازمة من لوازم إرتفاغ ضغط الدم .. وزارنى جدى بعد طول غياب .. وتناقشنا الفرق بين " العهر السياسى " و " النفاق العاهر " .. ولما كانت الحكاية تخص جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه .. فأعتقد أن الأخ المنسق لن ينقلها من الحكايات الى باب آخر ولن يغير عنوانها .. فالحكايات عنوان ثابت .. واليكم الحكاية الجديدة :

جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " زعلان منى .. وانا بدورى زعلان منه وبقاله فترة لا بيزورنى .. ولاانا بأغرق فى نوم عميق واديله الفرصة عشان يعلمنى .. زهقت خالص من علامه .. ومش عارف أعيش فى الدنيا دى بمثله وحكاياته .. والغريبة أنه عرف ازاى أنى دمى بيغلى من يوم ما قريت فى الجرائد الألمانية عن المآساة الأنسانية .. اللى حصلت لسبعة من المصريين غرقوا فى بحر دماء المجازر الأردنية .. ومن يومها وانا النوم هجرنى زى جدى ورغم أننا والحمد الله بيزورنا ملاك الموت حاملا على كتفه راية الشهداء ليس فى مصر فقط بل وعند كثير من الجيران .. ودفعنى الفضول - رغم تنبيه الأطباء - أن ابحث فى جرائدنا المصرية عن أخبار هذه الحادثة المأساوية .. قالوا عنها إنها حادث .. طب آى حادث ومين المسئول .. ؟؟ الى أن وصلت الجثث .. وظهر التعتيم .. أنا قلت أشوف جريدة المعارضة واشوف كاتبه إيه .. آلاقى النهمان واخد خط حزب " الأغلبية الحكومية " .. وغاظنى جدا أنه فى الوقت الذى يستشهد اخوانا من الباحثين عن لقمة العيش عند الجيران .. بعد أن أكل خير بلدنا " الفيران " .. فيران المراكب ودول لهم حكاية تانية حأحكيها فى مقابلات تانية .. بس خلينا فى اللى بيقوله " النهمان " واللى كتبه له فى صالون جريدته التى يحلو له أن ينسبها الى حزب الوفد الأصيل اللى أسسة الزعيم المصرى سعد زغلول .. كنت لسه بأكتب فى المداخلة .. وغفلت عينية من الأجهاد .. وهوبلا طب جدى عليه وشاف القلم فى إيدية .. وبنرت عتاب عتاب عاتية قال .. بتكب إيه ياولد - بكسرة تحت الواو - وقراـ عليه التالى واللى أتنشر فى منتدى جريدة الوفد النعمانى .. :

{ منذ إستئناس حكومة حزب الأغلبية لجريدة حزب المعارضة السابق " الوفد " واحنا بنشوف كل يوم جديد .. وظهر فى الوجود حزب " الوفد النعمانى " الذى يصر فى تشبث غريب على إرتداء عباءة حزب الوفد الذى أسسة الزعيم الخالد سعد زغلول .. وتابع المسيرة التى رسمها النحاس باشا .. وفؤاد باشا .. وقد إعتبرنا أن هذا الحزب الوطنى العظيم مات بموت فؤاد باشا وأنقضاض النهمان عليه ..

وفى إصرار غريب يصر النهمان أن اطلال الحزب القديم هى أعمدة الحزب النعمانى الجديد .. متناسيا أن هناك اجماع يجب أن يتوافر من أعضاء الحزب القديم ليستمر .. ولن اطيل ..واشرح .. ولن تضللنا الشعارات المستعارة من التاريخ الماضى ولا التمسح وفرض النفس على تراث الموتى ..

والغريب أن يصدر الحزب النعمانى الجريدة تحت أسم " الموقع الرسمى لجريدة الوفد " آى وفد هذا وهل هناك موقعا آخر لجريدة الوفد " غير رسمى " .. ؟؟

وفى البداية .. كان هناك مجالا للقراء للمشاركة بالرأى !! وتم تعديل شامل مع إصرار كامل أن تتصدر الصحيفة الألكترونية صورة النهمان كرئيس للحزب .. وليس هناك مانع فى ذلك طالما أنه الحزب" النهمانى "الجديد .. ولكن عندما نعلق بمشاركة - كما تطالب الجريدة - لا تنشر المشاركة لأنها لم توافق رأى الرقابة التى فرضتها الجريدة النعمانية .. ونحن نفهم أن مراجعة المشاركات تكون لإستبعاد الخارج أدبيا .. أما أن تحذف أو تحجب المشاركة لأننا نطالب رئيس الحزب النعمانى بتوضيح قوله أن تاريخ مصر ملئ بالمغالطات .. فهذا ما يتعارض مع ابسط مبادئ الديمقراطية .. نريد من الدكتور نعمان أن يوضح لنا هذه المغالطات حتى لا نكررها او نستشهد بها .. وليقل لنا التاريخ الصحيح ..

وفى مشاركة أخرى .. ينعى فيها رئيس الحزب النعمانى الجديد وزير الداخلية السابق اللواء عبد الحليم موسى يقدم سبادته مواساته ومشاركته لأرملة الفقيد العزيز وبنتاه .. على أساس أنه كان صديقا عزيزا للفقيد .. فإذا كان فعلا صديقا فكيف ينسى الصديق ابن صديقة الوحيد .. وليد .. وهو ربنا يديله الصحة مازال موجودا يحمل أسم المغفور له شيخ العرب .. واذا كان فعلا صديقا عزيزا فاين كنت منذ أن توفاه الله .. وقد قاربنا الأربعين .. أن هذه الواقعة تمثل بالضبط إدعائه بأحقيتة بمكان زعيم الأمة .. !! وبرضه بادعاءات كان تلميذا نجيبا لفلان او مرافق دائم لفلان .. من زعماء حزب الوفد الذى أعاد المغفور له فؤاد باشا الحياة مع رائد الأعلام المعارض الصريح المرحوم مصطفى شردى .. و ياريت الدكتور نهمان يفهم ذلك .. وقطعا سيأتى اليوم الذى يعود المارد الشعبى .. حزب الوفد الحقيقى للوجود مرة أخرى .. ولن أعلق أكثر من هذا

... وضحك جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " من أعماقه .. ووقعت عمته من فوق راسه .. وظهر الشعر الأبيض الجميل .. وقال فى حنان بالغ ..

ما انت أهبل زى المرحوم ابوك .. ما هو ده غاية المراد من رب العباد أن يسمع النهمان منك هذا البيان لأن يثبت وجوده ومادد إيديه ورجليه خارج حدوده .. واللى زيه لا تجاهله .. والأيام قادرة على كشف الاعيبة .. وبعدين هل رد عليك ؟؟ قلت لأ ياجدى .. فيه وفدى قديم رد على وقال :

{{ وفدى قديم

زائر

موضوع الرسالة: نهاية الحياة النيابية

الفاضل اخناتون

اظن انك سهوت عن دعوة الدكتور نعمان لحل مجلسى الشعب و الشورى و استبدالهم بلجنة مكونة من مائتى عضو يختارهم و يعينهم رئيسالجمهورية !!!!!

بإختصار شديد رئيس اكبر حزب معارضة فى الشرق الأوسط -بإعتبار ما كان - ينادى و يطالب بإلغاء الحياة النيابية فى مصر !!!!!!

هل استطيع استخدام لفظة "عهر سياسى " نعم عهر - عين مضمومة و هاء ساكنة و راء ساكنة - }}

ولم جدى الشيخ حسن اطراف جبته .. واستعدل على رأسه عمته .. وقال معاه حق .. لكن انا الوقت سرقنا .. ولازم أمشى قوام .. ومر بإيده على ورقة اعطهانى .. مكتوب فيها الرد التالى .. :

عزيزى الوفدى قديم ..

ولما نظلم " العهر السياسى " لهذه الدرجة .. واين النعمان من أبطال " العهر السياسى " أمثال " راعى البقر " ودوره السافر العراق .. أو الدلدول البريطانى ودوره تزييف الحقائق إبتغاءا لفتات مائدة " راعى البقر " .. وغيرهم من المعروفيين ..هذا هو العهر السياسى .. أما مايقوم به " النهمان " - الأسم صحيح بالهاء - فهو " النفاق العاهر " بعينه .. واتباع الغاية تبرر الوسيلة .. طريقة عفى عليها الزمن .. قرأت يوما فى منتدى " محاورات المصريين " كيف سرق النهمان نجاح الشباب فى الجريدة الألكترونية لحزب الوفد.. وهى سرقة تتضائل مع سرقة نجاح عظماء سجل التاريخ أسمائهم بالتاريخ المصرى بأحرف من نور .. والتصفية السافرة لأقطاب حزب الوفد القديم الذى جمعتهم مبادئ سعد باشا والنحاس باشا وتمسك بها فؤاد باشا ليس الا دليلا على " النفاق العاهر " .. يعطيك من طرف اللسان حلاوة ............... والمثل معروف .. فلماذا نظلم " العهر السياسى " وننسب اليه أمثال " النهمان " ... وأمثلة النفاق النعمانى كثيرة .. وإن كان مهادنة حكومة الخراب الحالية قد تعطيه فرصه تزوير الحقائق وترويجها فلا الحكومة الخايبة دى باقية .. ولا أللاعيب النهمانية باقية .. ولن يبقى سوى شعب مصر .. ولن تنزل رايته أبدا حتى ولو تكاتفت كل قوى النفاق ضده .. وتاريخ آلاف السنين يثبت ذلك .. وكم من مغير على حقوقة عاشوا كاتمين أنفاسه ... وانتهى الأمر بهم الى بالوعة التاريخ ..

خساره فى هذا النهمان ... أن نصف تصرفاته بأنها " عهر سياسى " .. فالعهر السياسى له أقطابه وهم معروفين تماما وأسمائهم وافعالهم مسجلة بصفحات التاريخ السودة بمداد من دماء الأحرار .. وسينتهى الأمر كالعادة بهذه الصفحات الى محلات الطعمية .. وبس كده .. }} إنتهى كلام جدى .. وغادر المكان من زمان .. وإن شاء الله استناه الليلة دى .. يمكن يحكى لى حكاياته تانى ..

أخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة عصام شوقى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انا ملاحظ يا عزيزى ان "الحزب النهمانى" هو اللى جايبلك الكافيهicon_confused.gif، و بيفور دمك ... ما تسيبك منهم و تحول على حزب تانى، ما يمكن هم عرفوا نقطه ضعفك و بيتعمدوا مثل هذة الأقوال لتأكدهم لمتابعتك و بالتالى "غيظك" ... و هو منه تريح صحتك و اعصابك و منه تخلى جدنا الشيخ حسن يمتعنا بباقى الأحداث الواقعية منها أو التاريخيه...

تصدق ان لو قلتلك انى كنت من أشد المتابعين لجريدتهم و أخبارهم حتى ظهرت فى احدى الأيام وصله هذا المنتدى و من ساعتها و انا هنا و لم أعد حتى أقرأ جريدتهم ... و بصراحة لم أشعر انى أفتقد شئ ما بعكس مثلا شعورى عندما تعطل منتدانا فى المرة الأخيرة...

فنرجو أن تولى صحتك اهتمام أكثر من ذلك، و لتكمل امتاعنا بقلمك بعيدا عن الحزب "النهمانى" على الرغم من أخبارهم المثيرة التى تنقلها لنا.... عفاك الله و رعاك.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

quote="White heart"]انا ملاحظ يا عزيزى ان "الحزب النهمانى" هو اللى جايبلك الكافيهicon_confused.gif، و بيفور دمك ... ما تسيبك منهم و تحول على حزب تانى، ما يمكن هم عرفوا نقطه ضعفك و بيتعمدوا مثل هذة الأقوال لتأكدهم لمتابعتك و بالتالى "غيظك" ... و هو منه تريح صحتك و اعصابك و منه تخلى جدنا الشيخ حسن يمتعنا بباقى الأحداث الواقعية منها أو التاريخيه...

و لتكمل امتاعنا بقلمك بعيدا عن الحزب "النهمانى" على الرغم من أخبارهم المثيرة التى تنقلها لنا.... عفاك الله و رعاك.

العزيز وايت هارت ..

قلبك أبيض زى أسمك .. فالحزب اللى بتقول بوضعه الحالى يفور دم أمة بحالها إذا كانت حريصة على تراثها .. وعلى حاضرها ومستقبلها ومنذ كنا تلاميذ بالمدارس ونحن نعى معنى الحفاظ على التراث .. نشأنا على أناشيد .. بلادى .. بلادى .. لكى حبى وفؤادى .. عايشنا صغارا كفاح الأجداد والأباء وحفروا بأعمالهم المجيدة حب الوطن والإيمان به .. وق عاصرنا .. رغم اننا كنا اطفال انفصال الأستذ مكرم عبيد عن حزب الوفد .. رغم أنه كان احد أقطابه الكبار .. ومع ذلك .. كانت مصر بالنسبة لكل الأحزاب هى الأم وهى البوتقة الحقيقية التى تنصهر فيها اجتهادتهم .. وهذا الحزب الذى كنا نهتف عن أقتناع فى مواجهة كل القوى التى أرادت وئده .. " يحيا الوفد ولو فيها رفد " إنها أيام وذكريات تجعل مشاهدتنا وسماعنا لمثل تصرفا النهمان وسيلة فعاله لرفع ضغط الدم .. ومنذ فترة واعتقد قبل أن نتشرف فى المنتدى بك .. كتب احد الأخوة يدعونى ابضا الى نسيان ما يفعله غراب الخراب بنا كمصريين حرصا على صحتى .. أنه مبدأ .. يا اخى الفاضل .. وأقل مراتب الإيمان أن أدافع عن وطنيتى بالكلمة .. والنهمان بصرفاته .. وتصريحاته يثير الغثيان .. وخاصة عند هؤلاء الذين خبروا حزب الوفد قبل أن تلغيه انتفاضة الكاكى .. ثن تابعوا عن بعد عودته للحياة مكافحا .. ثم السطو عليه .. واستئناسه .. وانا حاقرأ لك الآن بعض ما تضمنه عدد اليوم من جريدة " الوفد النهمانى " .. ودير لى بالك فأنا واثق من ذكائك ..

اهتمام إعلامي بدعوة الوفد لرفض إرسال قوات عربية للعراق

أبرز موقع »إيلاف« علي شبكة الإنترنت تأييد رؤساء أحزاب المعارضة، والقوي الوطنية المصرية، لدعوة الدكتور نعمان جمعة رئيس الوفد الي رفض ارسال قوات عربية للعراق. اشار الموقع الي تصريحات الدكتور نعمان جمعة التي كشف فيها ان هدف الادارة الامريكية هو وضع القوات العربية بين المقاومة العراقية وقوات الاحتلال الامريكي، .

الا يذكرك أسلوب هذا الخبر بأسلوب إعلام الريالة ؟!! كان ناقص يقول " اهتمام عالمى بدعوة رئيس الوفد ؟!! و .. أبرزت وسائل الإعلام العالمية فى صفحاتها الأولى دعوة الدكتور النهبان .... ألخ .. !؟؟؟؟؟

بلاش .. خد دى .. الراجل اللى بيقول أن تاريخ مصر ملئ يالمغالطات

بيحط نفسة فى نفس موقع الزعيم الخالد سعد زغلول .. بقوله :

بعد عامين من العمل المتواصل في المشروع الضخم الذي وضع أساسه الدكتور نعمان جمعة رئيس الوفد .. صدر في الأسواق كتاب »تاريخ الوفد«، الذي يضيف إلي المكتبة العربية أول رؤية موسوعية شاملة لتاريخ الحزب العريق منذ مقدمات ثورة 1919 حتي اليوم. ويؤرخ الكتاب للمسيرة الوطنية التي بدأت بالثورة وتستمر من أجل سيادة الأمة، ومن أجل الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي والخدمي. .

ويقول الدكتور نعمان جمعة رئيس الوفد في تقديمه للكتاب: أشعر بالفخر وبالسعادة والارتياح، لإصدار هذا المؤلف،عن الحزب العريق، الذي أتشرف برئاسته منذ أول سبتمبر ،2000 وعنوانه تاريخ الوفد، وهو من تأليف وإعداد نخبة من العلماء والمفكرين والمؤرخين.

أضاف رئيس الوفد: ان تاريخ الوفد هو جزء عزيز ونفيس من تاريخ مصر، بل وبغير مبالغة هو تاريخ نضال وكفاح الشعب المصري الحديث، من أجل جلاء المحتل الأجنبي، ومن أجل سيادة الأمة، ومن أجل الوحدة الوطنية، ومن أجل حقوق الإنسان المصري ورفاهيته.

ويتضمن الكتاب صورا نادرة لزعماء الوفد الأربعة، بداية من سعد زغلول، إلي الدكتور نعمان جمعة، ومرورا بمصطفي النحاس، وفؤاد سراج الدين.

أبعد ذلك عهر ..؟؟ هذا النعمان الذى يفهم الديمقراطية .. والكفاح الوطنى فى الغاء مجلسى الشعب والشورى والأستعاضه عنهما بمائتين من الأفراد يعينهم رئيس الجمهورية .. أليس من حقنا أن ننادى بأعلى صوت " صوتى يا حاجة صفية " ..

يا أخى الفاضل .. ليس بعد الكفر ذنب .. واذا كان النفاق شيمة عصرنا هذا .. فممكن بعد أن نحضر جنازة حزب الوفد قريبا أن نرحب بحزب " النفاق العاهر " .. ونعمل له أيضا كتاب .. بل موسوعة ..

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
يؤرخ الكتاب للمسيرة الوطنية التي بدأت بالثورة وتستمر من أجل سيادة الأمة، ومن أجل الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي والخدمي. .

لا أعلم يا عزيزى اخناتون ان كان الكاتب قد ذكر قصة الشابين المصريين "عبده أفندي جوده" و "خليفه أفندي بوبلى" فى سياق أحداث كتابه، و لا أعلم اذا كان يجوز لنا اضافه قصتهم على أعتبار انهم من المشاركين بطريق مباشر فى السعى الى حرية و استقلال مصر، انا شخصيا يهمنى قصتهم خاصة و انهم من المصريين المهاجرين....

و ترجع أحداث قصتهم الى "مؤتمر حزب حقوق الانسان" الذى عقد فى "باريس" فى الصالة الكبرى من قصر الجمعيات العلمية، فى 27 ديسمبر سنة 1918 ...

ففى هذا الوقت تألفت أقلية من أعضاء هذا الحزب من رأيها أن يتوسع الحزب فى أعماله فا يقصرها على الدفاع عن "حقوق الأنسان" فقط بل يضيف الى شعاره "الدفاع عن حقوق الشعوب و الجنسيات"، خاصة ان فى هذا الوقت كانت الحرب قد انجلت عن شعوب كثيرة مستعبدة و تجاهد للوصول الى بتر الحرية و التخلص من قيود الا قوياء الفائزين....

و مع الأسف فى تلك الفترة لم يكن من المنتظر ان يحضر مندوب عن مصر هذا المؤتمر، و هنا طرأت على الشابين فكرة بينما هم جالسان فى قهوة "Source " الواقعة على شارع "Saint Michel " حينما سمعا عن وصول "ولسن" الى باريس قبل عقد المؤتمر بأيام قلائل، فقد أقترح "عبه أفندي جوده" على "خليفه أفندي بوبلى" ان يرسلا خطابا الى الرئيس "ولسن" يبسطان فيه أمانى المصريين....

و فعلا أخذا يبحثان عن شخص كبير المقام يرفع خطابهما للرئيس "ولسن" فوقع اختيارهم على المحامى و رئيس شعبه الحزب فى الحى الخامس الذى كانا ينميان اليه وهو الاستاذ "Lucien Parciso " الذى اقتنع بفكرتهم و قدمهم بدورة الى النائب الاشتراكي "Guy Motié " الذى دعاهما لمقابلته فى مجلس النواب حيث قضى معهما ساعة و نصف يناقشهما فى مركز مصر السياسي و الاقتصادى حتى اقتنع بعدالة مطالب المصريين فقبل ان يحادث الكولونيل "Haus" فى الامر و ان يرفع خطابهما الى الرئيس "ولسن"...

و قد شجع هذا النجاح الاولي "جودة" و "بوبلي" فكاشفا بعض مواطنيهما بذلك و هكذا وافق الافندية "صبرى الخولى" و "محمد سعيد" و الدكتور "ولى وطراف" و "عباس وهبى" و الدكتور "شافعى" أن يوقعوا الخطاب معهم .... ويمكننا ان نعتبر هذا الحدث هو نواة تأسيس "الجمعية المصرية بباريس" و التى كانت تسعى فى ذلك الوقت للحصول على استقلال مصر...

و فى الساعة الثانية من بعد ظهر 27 ديسمبر 1918 اعتلى الاستاذ "Lucien Parciso" منبر الخطابة فى الصالة الكبرى من قصر الجمعيات العلمية و عرض قضية مصر امام سبعمائة مندوب حضروا المؤمتمر...

و مما يذكر من خطابه الطويل خاتمته فقد قال:

"ان مصر متشبعة بالمدنية الفرنسية منذ مائة عام و لكن "انجلترا" تذرعت باتفاق سنة 1904 و انتهزت فرصة الحرب - اذ لم يكن لدى أحد فى بريطانيا و لا فى فرنسا متسع من الوقت للكلام - و أغفلت تصريحات ساستها الرسمية سواء فى ذلك ما صرح به تشامبرلن و بالفور و غيرهم من رؤساء الوزارات التى تعاقبت منذ 1882 أو وزراء خارجيتها... انتهزت انجلترا الفرصة فبسطت حمايتها على مصر فى ديسمبر 1914 و لكن المصريين يطلبون ان يكونوا احرارا و لهم ذلك الحق، انهم لا يريدون ان يكونوا تابعين لاحد وقد جاءوا يطالبونكم على لسانى بتسجيل مطلبهم هذا و تأييده."

المصدر:

مستخرج من السجل الرسمى لمؤتمر حزب حقوق الانسان عام 1918 .

و تقليدا للدكتور "نعمان جمعة" رئيس الوفد، أضع احدى الصور النادرة و هى للجالسون من اليمين:

"عدلى باشا"، "سعد باشا"، "محمد على بك" .

و الواقفون من اليمين: "حمج باشا"، "المكباتى بك"، "

سينوت بك"، و "على ماهر بك".

I63589R11911686U31063.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

إعملوا معروف .. شوفوا لى حل مع جدى الشيخ حسن رحمة الله عليه .. بعد غياب طويل .. جانى الليلة دى .. وشه مورد .. وماسك سبحة جديدة ,, ولابس الجبة والعمة ذات الشال الأخضر .. ودخل على الأودة وهو يتمخطر .. أنا قلت فى عقل بالى .. إيه اللى جرى .. هو مبسوط قوى كده ليه ؟؟ يكونشى عدى قبل ما يجيلى على أخونا " حشيش " .. وحشيش ده لحق يآخد سمعة فى الدنيا والآخرة ؟؟ اما عجايب .. قلت له على طول ..إيه ياجدى ... إيه الحكاية ؟؟ ضحك وقال .. أنا اللى مالى .. ؟؟ إنت اللى مالك ..؟؟ مش عاجبنى حالك .. بتتعب من آى مناغشة .. وضغطك بيوصل عندنا فى السما.. لما تقرأ جريدة المسا .. هو ياولد مفيش غيرك فى بر مصر .. ؟؟ أنا قرأت مره تقرير الدكتور بتاعك وعرفت أن مصاب بالمرض ده اللى أسمه " إجبتومانيا " .. أنا سمعت الأسم من هنا ونطيت وقعدت مقرفص .. وسألته .. اول مرة أسمع عن المرض ياجدى .. وده يبقى إيه .. وله علاج ولا لأ .. وأتعدل جدى فى قعدته .. واستخرج النظارة الطبية من جيب جبته وزحلق العمة لورا ليظهر عرض جبهته .. وقال ..

ال " إجبتومانيا " مرض شهير وقديم .. وأسمه العلمى فى مجمع اللغة العربية " الجنون بمصر " أو الولع الشديد بمعرفة المعلومات المصرية " .. وقد أنتشر هذا المرض واصبح وباء فى بعض الدول الأوربية من قديم الزمان .. وجذب كثير من الغزاة .. والمستعمرين .. وكان هؤلاء يقفون مبهورين أمام ضخامة وروعة المعابد والتماثيل .. لدرجة أن بعض العلماء اللى جاءوا معاهم فسروا الأمر أن الذى بنى كل هذا .. الأهرامات وتماثيل رمسيس والمعبد مخلوقات جاءت من الفضاء ؟؟!!

وكان بعض قياصرة الرومان يفخرون أنهم يمتلكون فى أجمل ميادين روما المسلات المصرية والتماثيل الضخمة المصرية .. وأكثر من هذا .. قبل العثور على حجر رشيد والتعرف على اللغة الهيروغلافية .. سرت أشاعة بين الأوربيين أن الحروف المصرية القديمة هى فى الواقع رموز لعلوم الطبيعة وما وراء الطبيعة واتخذوا منها اخجبة وتمائم .. واستعان بها السحرة والأفاقيين فى همل أحجبة للمحتاجين .. بل ويقال أنهم عملوا منها " كتبا " تداولوها سرا تشير الى أعمال السحر والشعوذة .. .. وساد الأعتقاد أيامها أن مسحوق طحن جماجم المومياء القديمة يعتبر علاج ناجع لجميع الأمراض .. وهو الأمر الذى جعل البعض يحصر الى مصر خصيصا ليسرق بعض الموميات ويهربها للخارح .. وتقول وثائق المكتبة البريطانية أن احد هؤلاء الأفاقيين وهو رجل أسكتلندى اسمه " جون ساندرسون " حصر الى مصر فى القرن السادس عشر ةتمكن من نقل 600 رطل موميات الى الجزيرة البريطانية لبيعها هناك بالسعر السائد آنذاك وهو 8 شلن للرطل الواحد ..

وقلت لجدى الشيخ حسن رحمة الله عليه .. خوفتنى ياجدى .. والمرض ده مالوش دواء .. ؟؟ بص لى كدة من تحت لتحت .. وفى ابتسامة خبيثة .. علاجك نصف كيلو منجة عبيدى .. من المنجة السودة !!! ]

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إقترب شهر الرحمة .. والتقرب من الله .. وكل عام وانتم بخير .. ومع خيرات الشهر الفضيل أهدتنا الأدارة التجديد الموفق لمنتدانا .. ومع نفحات الخير تلك .. هل على الليلة الماضية جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " .. جاء بعد غياب .. وقد أردتدى افخر ثيابه .. معللا طول غيابه أنع كان فى إنتظار الجبة الجديدة .. بعد أن خلاها عبيد على الحديدة .. وبعد التحية والسلامات .. خلع جدى خاتمه الذهبى .. وقال .. الخاتم ده عزيز عليه .. إستخرجت خامته بايدية .. من منجم البراميه .. وأنا زى الأهبل قدامه .. مش قادر أصدق كلامه !! وقلت له .. إيه الحكاية يا جدى .. إنت بتهزأ منى ؟؟ دهب إيه اللى عندنا فى المحروسة .. الكلام لو صحيح .. كان التاس زمانها بالبحث مهوسة .. وإعتدل جدى فى قعدته .. وازاح للخلف عمته وبدء بحكى عن خيرات مصر العظيمة .. لاعنا حكوماتنا المتكررة والمنيلة بستين نيلة .. قال جدى وانا واثق .. أنه الف فى الماية صادق ..

كان اجدادنا الفراعنة يسمون الذهب زمان " نوب " (Nub) وقد وجد عالم الأثار " يلينى " فى معبد رمسيس الثالث بمدينة " هابو " ثمانية أكياس كبيرة منها ستنه مليانه بذهب خام الأول مكتوب عليه أنه من أثيوبيا .. والثانى مكتوب عليه " ذهب الجبل " والثالث مكتوب عليه " ذهب أدفو " والرابع والخامس مكتوب عليهم " ذهب كوم أمبو " والكيس السادس مكتوب عليه كلمة " ذهب " قفط .. مما يدل أن أجدادنا الفراعنه جاءوا بالذهب من أماكن عدة .. إما من مناجم أو من جداول المياه .. وقد أكدت زيارة الملك " سيتى ألأول " بنفسه لمنطقة " إدفوا " حيث كانت المناجم .. واقام هناك بل وبنى هناك معبدا فى الطريق الصحراوى الموصل من ادفو الى الشلال .. .. بل وامر بحفر بير مياه هناك ومازال موجود حتى هذه اللحظة ومعروف بأسم " بير الكنائس " .. وقد أهتمت جامعة الملك فؤاد فى الأربعينيات من القرن الماضى – العهد الملكى البائد – وقام قسم الجولوجيا بأكتشاف المناجم القديمة هناك وبدوا فى إعادة تشغيلها .. وتوقف العمل أثناء الحرب العالمية الثانية .. ثم توقف نهائيا بظهور عصابات الكاكى فى البلاد فى اوائل الخمسينيات .. وتعرف هذه المناجم بأسم " مناجم البرامية " .. وكان الخير على قدوم الواردين ... فقد جذبت الدراسات والبعثات الجامعية أيامها نظر علماء الجولوجيا البريطانين .. وعكف عالم الأثار " " دورفينى " على دراسة اوراق البردى التى نقلت الى متاحف العالم ووجد خريطة على ورقة بردى موضح بها أماكن المناجم والأماكن التى كان يستخرج منها الملك سيتى الذهب .. ..

ثم .. تبع ذلك تمام من علماء الكيمياء والمعادن .. وقامو بتحليل عينات من المشغولات الذهبية الفرعونية .. بداية من الأسرة الأولى .. وحتى الأسرة التاسعة عشر .. وخرجوا بنتائج مذهله .. سنتحدث عنها فى الليلة القادمة .. فقد لاح ضوء الصباح .. وجدى خاف من النور .. وسابنى وراح .. وعلى موعد الليلة الجاية.... يكمل الحكاية .. إن شاء الله..

أخناتون المنيا

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ليلة إمبارح جانى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه ووفى بوعده .. ليحكى لى عن خيرات المحروسة واللى يسمع كلامة يا هناه و يا سعده .. وشوفوا أجدادنا كانوا بيحبوا بلدهم إزاى !! بدون نفاق ولا رياء ولا تزوير حقائق ..

كمل جدى حكاية ابناء البلد والخواجات .. فى البحث عن ثروات الأرض العظيمة .. وما فيها من معادن واحجار كريمة .. وجاب معاه شوية مراجع بالألمانية تثبت ان مصر بالخيرات غنية .. ومش بس أراضى زراعية .. لكن فيها كتير من الثروات المعدنية منها مرجع هايل جميل كتبه عالم أسمه دكتور" هيوم " - ودى دكتوراه حقيقية مش زى بتاعة صاحبنا مضروبة بالفقر معجونه - وقد جاء فى كتاب الدكتور " هيوم " عن جولوجية مصر فى المجلد الثانى الجزء الثالث الكثير عن التكوينات الصخرية والطبقات الأرضية وكيف تكونت بها صخور صفحية حاملة للزمرد .. وكيف أدى إضطراب التوازن بين الحمضى والقاعدى وتأثير التغيرات الكبيرة فى الطقس العام والتحول من الطقسالجليدى الى الطقس المعتدل والحار .. وتفاعل المياه بالغازات البركانية وظهور عروق فى القشرة الأرضية خالية من المعادن .. وعروق أخرى ترسبت فيها المعادن الثقيلة مثل الذهب والفضة والحديد والنحاس وغيرهم .. فى صخور " الديوريت " و" الشيست " ..

ولا أود الأثقال عليكم بكل ما شرحه لى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " الذى يعيب علينا دائما التمسك بالقشور دون جوهر الأشياء .. والإعتماد الكامل على ابحاث الغرباء .. وعندنا فى مصر من العلماء .. للأسف كلمتهم غير مسموعة .. وابحاثهم مغموره .. لأنهم لا يعرفون النفاق ولا الرياء .. ولا حكاية التوجيهات .. .. وقال جدى .. كان فيه واحد عالم آثار .. وكيماوى أسمه " الهر " لوكاس " تفرغ لعمل التحليلات الكيماوية .. جاء مصر لمتابعة ما كتبه الدكتور " هيوم " واخذ عينات بسيطة من المشغولات الذهبية الفرعونية بداية من عهد سيتى الأول وحتى الأسرة التاسعة عشر .. وقام بتحليل هذه العينات .. ووجد أن نسبة الفضة كانت تتزايد فى الذهب تدريجيا .. واصدر أيامها دراسة مكملة لموسوعات " الدكتور هيوم " حدد فيها أماكن تواجد الذهب بمصر .. ولولا نشوب الحرب العالمية الثانية لكانت بعثات جامعة فؤاد الأول وأقسام الجولوجيا بها إستمروا فى أعمالهم .. وبعد الحرب حدثت تلك الهزة الأجتماعية والسياسية المعروفة بمصر .. وقامت عملية إستلاء عصابة الكاكى أنصاف المتعلمين على مقدرات اليلد .. واكتفوا بما وجدوه جاهز من ذهب فى الخزائن .. واحجار كريمة فى القصور .. وهاجر من هاجر من العلماء .. ووضعوا العربة أمام الحصان .. !!! ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

قال " لوكاس " فى مؤلفاته ونتائج أبحاثه .. عن أماكن مناجم الذهب فى أرض المحروسة الآتى :

1) هناك عدة مناجم ومناطق يتوافر فيها خام الذهب فى الجزء الشمالى من الصحراء الشرقية وحددها بالمنطقة الواقعة شمال خط عرض 27,5 وتشمل وادى ديب ، ودارا وجبل العرف والمنجل .

2) الجزء الشمالى الأوسط من الصحراء الشرقية وفيه مناجك قاثيرى وسمنما وعطا الله والفواخير وعذه المنطقة تقع شمال طريق قنا – القصير ..

3) الجزء الأوسط من الصحراء الشرقية وفيه مناجك أم الروس وسجدت وواجباج ..

4) 4 الجزء الأوسط الجنوبى وبه مناجم البرامية والنجارى والسكرى وأم جميل .

5) منطقة راس بيناس وبها مناجم أم مليجة ورحبة حول أبو دهر ..

6) الجزء الجنوبى الغربى وبه مناجم أم الجريات

7) الجزء الجنوبى الشرقى من الصحراء الشرقية وبه مناجم ام الطيور ..

والرواسب الذهبية إما أن تكون رواسب سطحية التى توجد غالبا على سفوح التلال أو الأجزاء العليا من الوديان .. حيث تحملها مياه السيول من أماكنها ومصادرها بالجبال .. وعلى سبيل المثال ما وجده الباحثين من حبيبات صغيرة فى الوديان فى جبل كوربياى وعلى قمم الجبال .. وعلى عمق ثمانية أمتار فى الوديان ..

وفى المداخلة القادة سيحدثنى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " عن تكوين الذهب بجبال مصر المحروسة .. وعروق الذهب المحتاجة للمخ والعضلات .. والخيبة التقيلة بتاعة سياسة التعليم فى مصر .. والمركزة على الكليات النظرية ..

وصاح ديك الفجر مع بداية ضوء الصباح .. فأسرع جدى بتوديعى .. والله الجاية ان شاء الله يجينى واحكى لكم على اللى قاله .. بأذن الله تعالى ..

اخناتون المنيا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ب

سم الله الرحمن الرحيم

أحبائى من الجنسين .. فى منتدى الطيبين .. الشهير بمحاورات المصريين ...

وجربت مساء اليوم نظام النوم والأكل الجديد بعد أن هل علينا هلال الشهر الكريم .. ودخلت السرير بدرى .. وكلى أمل فى لقاء جدى ..!! وليتنى تمنيت المزيد .. فى بداية هذا الشسهر المجيد .. الذى تحبس فيه الشياطين .. وتوضع الأغلال على ارجل و السنة الأفاقين .. وجاءنى جدى فعلا بالبشارة ..قائلا لقد هل ..شهر التقرب الى الله .. بالصيام والصلاة والزكاه .. والكف عن شتيمة الوزارة

وحملنى جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " بأمانة .. وأملى على لكم جميعا رسالة ..

أما الأمانة فكات أجمل واكرم تمنياته لكم جميعا بشهر خير وعبادة مقبولة .. والرسالة .. تحية خالصة ممزوجة بعطر الأيمان .. ودعاء لنرددة جميعا فى شهر رمضان ..

والدعاء كما قاله لى جدى يقول ... اللهم احرم مسئولينا من اطباق الفول .. واخرس السنة المنافقين فى وسائل الاعلام المصرية .. بداية بسمورة .. واصحابه .. وستات الفضائيات والجرائد المسعورة .. اللهم أخرب بيوتهم كما خربوا خزانة المحروسة .. ولا تحوجنا لمزارع القمح فى كندا .. ولا سمن وزيوت هولاندا .. واختم شهرنا كالعادة بالعيد .. وخلصنا من عاطف عبيد ..

وضحكت كثيرا من أعماقى .. وانا أنظر الى جدى الشيخ حسن فى لبس رمضان الجديد .. فقد غير عمته بطاقيه دمور .. وخلع الجبة والقفطان ولبس التوب العربى.. صناعة الصين .. وشايل سبحة تسعة وتسعين حباية .. ومعاه سجادة حمراء مرسوم عليها الحرم ومكتوب عليها بالديوانى

" صناعة النساج التيوانى " اعضاء نقابة " النساجون الصينيون " ..

واقولكم الحقيقة .. أنا ذهلت لما شفته بالطقم الصينى .. وصرخت فى وش جدى .. آه ياعينى !!

وقلت له أيه ياجدى الحكاية .. أنت جاى من الصين .. وايه الرواية .. حتى الفوانيس اللى انت جايبها للأولاد .. بتغنى الأغانى المصرية .. صناعة الصين الشعبية ؟؟؟ !!

رد جدى بنبرة حزن مسكينة .. دا اللى لقيته فى الموسكى وفى مصر الجديدة .. ولما رحت المنيا اجيب لك الفول المكمورة للسحور .. لا لقيت فول ولا عيش ..ولا حتى زيت حار .. حتى الفجل ياولد والجرجير وطرشى عمك علوان .. كل ده أصبح فى خبر كان .. ومفيش قدامك غير انك تروح المول اللى جنبك تجيب كام علبة فول مدمس امريكانى ..

جدى كان بيتكلم وهو مخنوق .. وعنيه بتدمع عالراح .. وقال انا مش عارف ايه اللى جرى للوزارة الخايبة .. بيستوردوا كل حاجة الوقت .. حتى مدرب الكورة للفريق القومى .. وفريق الزمالك والاهلى .. وما دام الأمر كذلك .. فليه ما تسوردوشى رئيس وزارة أجنبى .. او حتى الفريق كله .. فمثلا وزير زراعة من كندا بدل وزير الزراعة الأسرائيلى .. او وزير للفول والطعمية والرز والسكر والدندرمة من امريكا اللاتنية .. بدل استيراد فول كليفورنيا الموجود بالمولات والمحلات ..

وياريت يكون وزير الصناعة صينى بدل ما نغرق اسواقنا بالانتاج الصينى .. ويا حبذا لو جبنا رئيس الوزراء من من كوريا الشمالية عشان يلبس الموظفين بدل من غير جيوب ويخصص لهم مكاتب من غير ادراج وخاصة فى الناحية الشمال ...

هى صحيح اقتراحات غريبة لجدى الشيخ حسن" رحمة الله عليه " لكنى قلت فى نفسى يمكن جدى بيصوم ايضا باليل .. او الهلال ظهر عندنهم قبلنا بيوم !! أنا قلت لجدى قبل ما يفارقنى .. تعالى بكرة بدرى شوية ياجدى .. وحاشوف احبائى فى المنتدى حيرشحوا مين للوزارة المستوردة .. وحنركز ان شاء الله بالدعاء .. يمكن ربنا يستجيب ونسنورد طاقم الوزارة كلهم من الصين فنوفر بذلك ميزانية السيارات الفارهة ونخصص لكل وزير دراجة .. ونطلب من الصين أن يكون موديل مميز .. ماهى عجلة وزير بقى .. مش آى عجله ..

فايه رأيكم كده وانتم صايمين .. دام فضلكم ..

وكل عام وانتم بخير

اخناتون المنيا ..

تم تعديل بواسطة achnaton

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

taz:: السلام عليكم

رابع أيام العيد .. وكل سنة وانتم جميعا بخير .. ولأول مرة منذ سنوات أسبق جدى الشيخ حسن " رحمة الله عليه " فى تأدية واجب مجاملات الخير .. وتوطيد صلة الرحم .. وقررت أن اقضى بعض أيام شهر الخيرات والعيد فى الكفر .. أسامر الكبار والصغار .. وأزور جدى وأولاده وبعض احفاده واقضى معهم الساعات .. وفى كل مرة أحاول أن انكش جدى فى الكلام وهو يطل على من مرقده مبتمسا من محاولاتى المتكررة .. ولم يرد على حتى حين هنأته بحلول عيد الفطر المبارك .. كان يدقق النظر فيما احمل .. ويدير وجهه .. لا أدرى امتعاضا أم استنكارا .. فقد كنت افترش حجر كبير امام قبرة وفى يدى المصحف الكبير بتاع جدتى " صبوحة " وتحت ابطى جرائد اليوم .. كلها تقريبا .. بداية بجرائد النفاق القومى .. ونهاية بجرائد المعارضة المستأنسة ..

المهم كررت لجدى " رحمة الله عليه " زياراتى .. وقضيت أمام قبره معظم اوقاتى .. أسمعه بجانب آيات القرآن الكريم.. آهاتى .. الى أن استجاب لنداءاتى صباح اليوم .. وأشار بيده الى جريدة " الوفد النعمانى "التى احملها يحذرنى وهو غارق فى الضحك .وهو بشير الى ملف بالجريدة من ملفات المعهد العالى للنفاق .. وكالعادة .. إجترار أحداث الماضى .. واستعادة أخبار الأحداث .. والتوجع والترحم .. وتلاقى العنوان يخض .. " جمهورية النفاق " .. و " المنافقون فى القمة " و" كدابين الزفة " ..و " المنافق ملعون فى القرآن والأنجيل " وتبحث فى الملف تلاقى أسماء ماتت .. أو رموز لا أكثر .. هذا الملف الذى يعتبر بحق محاضرة مملة يؤكد فيها المعهد العالى للنفاق الشيطانى – و بلاش نقول النعمانى - انه يعرف الداء .. واسبابه واثارة ..أما الدواء الشافى .. والبلسم العافى فقد بحثت عنه فى كل الملف فلم أجد شيئا .. وده شئ طبيعى فعمر المريض ما عرف الدواء الذى يشفيه .. ولذلك يستعين بالأطباء .. وفى جمهورية النفاق التى تتحدث عنها الجريدة النعمانية .. نفتقد الأطباء والجراحين .. وصدق المثل القائل " فاقد الشئ لا يعطيه " .. ومذبحة الصحفيين أعداء النفاق فى الجريدة النعمانية خير دليل على صدق هذا المثل .. والنفاق يعمى العيون .. ويحجر القلوب .. ويضع الملف كله على قضبان الخراب الدائم .. تماما مثل قطار الحريق اللى غسلوه بالجاز ..

وبمجرد ما ذكرت قطار الحريق بتاع الصعيد .. حتى صحى جدى تماما من الضحك ( عكس مات من الضحك لأنه ميت فعلا ) وقال فيه خبر غريب قرأته فى اول صفحة بجريدة " الأهرام " عن القطارات فى الصفحة الأولى .. بما اننا ثانى دولة فى العالم استخدمت السكك الحديدية .. وعندنا باسم الله ما شاء الله هيئة كانت مسجلة باسم هيئة السكة الحديد ..الى ان استولى عليها فريق الكاكى .. ومع التطوير المستمر والتجديدات ( فى مخصصات رئيس مجلس الأدارة والمهندسين أتباعه ) غيروا الأسم الى " هيئة السكة الحضيض " حسب قول الأستاذ احمد رجب .. ويقول الخبر ( فى عدد الخميس 27 نوفمبر ) أن الهيئة سوف تستورد 200 عربة من الصين .. بعد أن زهق مهندسوها من العربات صناعة الدول الأوربية وارتفاع سعر اليورو .. ودعما للصناعة الصينية وانتشار البطالة بالصين الصديقة قررت حكومتنا الرشيدة الأسراع لمعونتها .. كما سوف تستورد 30 قاطرة من اسبانيا لتعويض النقص المستمر فى " الحمير " بعد الأقبال المعروف على احلال لحومها محل لحم الخروف والعيد الكبير جاى !!! .. وشوفوا بقى الأحصائية الظريفة دى ..

الهيئة اللى ابيض شعرها والى تعدى عمرها المائة عام عندها الآتى :

299 قاطرة كندية الصنع

30 قاطرة امريكية

342 قاطرة المانية

30 قاطرة اسبانية

2 مليون أغنية .. وإعلان وهمى عن مشاريع مصرية

ورغم آلاف المهندسين .. ورغم حديد اسوان .. واعلانات الصلب المصرى والمسابك اللى قرفونا بيها فى فى القنوات الأرضية والفضائية النفاقية .. واكثر من نصف مليون عامل مش قادرين نعمل عربة قطار ؟؟!! .. بلاش قاطرة لأن كليات الهندسة فى جامعاتنا ليس بها هذا التخصص الأنتاجى .. ولم يفكر احد فى وزارات الخراب فى تعديل مناهج التعليم لتخريج صناع او حتى اسطوات زى بتوع زمان اللى كانوا بيورثوا المهنة عن ابائهم واجدادهم ..

ولما با سمع احصائيات طبيب الأطفالعن ما تنفقه خزينة الدولة على التعليم ,, اتعجب .. هما بيعلموا اولادنا إيه ؟؟؟ وهذا ما سنحكيه لكم فى الحكاية الجاية ..

مع تمنيات جدى الشيخ حسن " رحمة الله علية " بوقت سعيد حتى يحل علينا عيد " الضحية " او بمعنى اصح .. عيد " الشعب الضحية لحكومة الخراب العبيدية " ..

اخناتون المنيا .. سائح بدون برنيطة .. مرضان وغلبان taz::

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم.. ونكلم معاكم .. والفرصة موجودة لإستخدام النت ..

.. ولم يفكر احد فى وزارات الخراب فى تعديل مناهج التعليم لتخريج صناع او حتى اسطوات زى بتوع زمان اللى كانوا بيورثوا المهنة عن ابائهم واجدادهم ..

ولما با سمع احصائيات طبيب الأطفال عن ما تنفقه خزينة الدولة على التعليم ,, اتعجب .. هما بيعلموا اولادنا إيه ؟؟؟

وقد قرأت فى صحف الماضى .. كيف كانت مدارسنا الصناعية الثانوية .. تتسابق فى تخريج ما كانوا يطلقون عليهم " مساعد مهندس " وكان خريج المدارس الصناعية أغزر فنا من المهندس الأكاديمى .. وأذا سأل احد وزير تخريب التعليم فى مصر عن برنامج دراسته فى المدارس الأبتدائية .. وبلاش نقول المدرسة الثانوية لأنه كما أعتقد كان مشغول بدراسة مسح الجوخ والتملك والتسلق فيما أطلقوا عليها أيامها " شباب هيئة التحرير " .. قبل كارثة الكاكى دى كان برنامج المدارس الأبتدائية يعادل الثانوية العامة واكثر فى هذه الأيام .. وكانت المدارس الصناعية الثانوية تعرض أنتاج طلابها من منتجات فى نهايى كل عام دراسى .. وأنا شخصيا والدى إشترى لى مكتبا وانا تلميذ من معرض هذه المدرسة .. وما زال الأطفال يتوارثوه حتى يومنا هذا فى بيت العائلة ..

وكان يدرسون لنا ضمن برنامج اللغة العربية .. الخط العربى .. وكان هناك كراسة للخط النسخ .. وآخرى للرقعة .. وأعتقد أن معالى وزير تخريب التعليم استلم تلك الكراسات مع الكتب والكراسات المدرسية فى بدايى كل عام دراسى حتى حصل على الأبتدائية .. !!

وفى أواخر رمضان الكريم .. اراد وكيل وزارة التربية والتعليم فى كفر الدورار أن يرضى ضميرة ليتقبل الله صيامه .. فقام بجولة تفتيشية على المدارس الإعدادية .. وفى احد مدارس كفر الدوار إكتشف الكارثة .. هناك بعض التلاميذ لا يجيدون القراءة ولا حتى الكتابة ويجهلون تماما مبادئ اللغة العربية .. كارثة بكل المقاييس لم يتحملها ضميره فى شهر الصيام .. فلطم بكلتا يديه .. مثلى تماما عندما قرأت الخبر .. ورد فعل معالى وزير تخريب التعليم .. تصدقوا .. حولوه للتحقيق .. واوقفوه عن العمل لأنه فضح الخيبة التقيلة التى عمت مدارسنا .. ومعنى هذا أن هناك البعض ما زال الضمير لم يمت بداخلهم .. وبهذه المناسبة أتحدى طبيب الأطفال أن نأخذ عينات عشوائية من مختلف المدارس ونعمل لهم اختبار " محو الأمية " وبلاش اختبار الشهادة الأبتدائية .. ونشوف مين حيقدر يكتب أسمه صح ..

أن هذه الواقعة .. والتى نشرها الجرائد تكفى لإقالة وزارة .. وليس وزير .. ونحاسبه اين تلك الميزانية التى استولى عليها بالمليارات ؟؟

وفى أهرام الخميس 29 نوفمبر كتب أحد القراء فى بريد القراء تحت عنوان الراية الحمراء يقول : " فى حادث مأساوى طعن تلميذ بأحدى المدارس الثانوية الصناعية المشتركة زميلا له بمطواه فقتله .. وتم القبض عليه واحيل الى النيابة .. التى تولت التحقيق .. والى هنا والحادث يبدو عاديا .. وأن اكتنفته بعض الدلالات التى تعكس اهمالا تربويا جسيما من جانب ادجارة المدرسة .. وفى تحقيقات النيابة تكشفت للحادث ابعاد اخرى اكثر مأساوية فالتلميذ طعن زميله بسبب التنافس على زميلة لهما كانت متزوجة عرفيا من المجنى عليه وكان الجانى يريد الفوز بها .. وامام الملابسات الشاذة التى تكشفت للنيابة اضطر وكيل النيابة الى توسيع نطاق التحقيقات لتشمل معظم تلاميذ وتلميذات المدرسة .. وتكشفت من خلال الإعترافات حقائق مذهلة .. وهى أن هناك ثلاثين حالة زواج عرفى بين هؤلاء الصغار مثبته بمحررات عرفية كتبها التلاميذ فيما بينهم بخط ردئ تصعب قراءته "

ولن أكمل ما كتبه القارئ فى رسالته .. فهو أمر مثير للغثيان .. ولو كنت مسئولا عن المحروسة لقدمت وزير تخريب التربية والتعليم لمحاكمه عاجلة .. ومعه أعوانه فى الوزارة من وكلاء ومستشارين ونظار ومعلمين ..

وكفاية بقى تجارب فليس الشعب كله اطفال .. ليتولى تربيته وتعليمه طبيب اطفال !!! taz:: taz::

تنويه هام

كل مشاركات العضو مسجله فى برلين .. ونقلها او اقتباسها يتطلب تصريح كتابى منه طبقا لقوانين وقرارات الحماية الفكرية

تم تعديل بواسطة عصام شوقى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×
×
  • اضف...