اذهب الي المحتوي
Mohammad Abouzied

سرقة ميري من وزارة الزراعة

Recommended Posts

في البداية

يجب ان نعترف ان مصر دولة زراعية واقتصادها في الاول والاخير يعتمد على الزراعة وحتى الصناعة بتعمد على الانتاج والثروة الزراعية

السادات كان راجل دولة فعلا وتعلم من عدوه كويس قوي وعرف ان مشاكله الاقتصادية هي سبب رئيسي في صعوبة المواجهة مع العدو الذي يتمتع باقتصاد قوي ومدعوم من الغرب ويبلغ دخله القومي مرة ونصف عن الدخل القومي لدولة مثل السعودية ببترولها وثروتها الطبيعية بالرغم من قلة سكانة الذين لا يتجاوزون خمسة مليون

التجربة الزراعية في اسرائيل اثارت اعجاب العالم كله بغض النظر انها عدو او صديق

وبالمقارنة لماذا نحن متخلفين عن عدونا التقليدي اسرائيل في مجال الزراعة بالرغم ما نملكه من مقومات هذه الصناعة

يا سادة هذا ما اكتشفته اثناء رحلة عمري في تعاملي مع الغباء الاداري المتعمد الذي يخيم على اجهزة الدولة ومصالحها

كنت اضحك من قلبي عندما اشاهد فيلم الوزير جاي وتخيلت ان الامر مبالغ فيه ولكن اتضح ان ما اشاهده يمثل واحد على المليون من الحقيقة

ونستطيع نقول حاليا ان الاخوان المسلمين قادمون لا محالة وسوف تغرق مصر في بحر من الدماء كما غرفت غزة نتيجة لفساد والغباء الاداري للسلطة

تم تعديل بواسطة Mohammad Abouzied

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-638-1183042619_thumb.jpg

من هنا كانت البداية وابتدا اصل الحكاية

زي ما انتم شايفين الدكتور يوسف والي اعلن ان تثمين الارض الصحراوية للفدان بخمسين جنية في سنة 8 مارس 1992

وكل الشباب اتشجعو واقتحمو الصحراء بل اكثر من ذلك لم يهم ان نراضي البدو اصحاب الارض بشراءها منهم

انا نفسي اشتريت ثلاثين فدان من جمعية السلام واشترت مدام سيدة 15 فدان ايضا وبدأت رحلة الصرف على الارض من ادخال الكهرباء وتحملت مصاريف توصيلها لغاية ارضي كاملا وطبعا التزمت بالشروط ووصلت لها شبكة ري بالتنقيط على احدث طراز وانتظرت تثمين الارض لدفع ثمنها للحكومة victory.gif

post-638-1183042619_thumb.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

طيب يااستاذ محمد ...

بهدوء بس علشان نفهم كويس ...

مساء الخير... الاول ....

افهم بقى ايه علاقة فشلنا فى الادارة ....ونجاح الزراعة فى اسرائيل ....والاخوان المسلمون قادمون وسوف تغرق مصر فى بحر من الدماء كما غرقت غزة ؟؟؟؟؟؟؟؟

يعنى فصص لنا المواضيع بالهداوة حتى نستفيد !!!!!!!!!!...

والا اى فساد لازم نضع ...( ...المسلمون ؟؟ )....او (.....المسلمون ؟؟ ).....يعنى اى (( مسلمون )) ...والسلام !!!

اصل كدة يعنى بتشجعنا .....نشجع فرق تانية .....(((( والله اعلم ))))...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تم حل الجمعية كما حلت جمعيات كثيرة واعلن في الجرائد ان الى عاوز يوفق وضعه ويتملك الارض يشتريها من شركة جنوب التحرير وهي قطاع عام ومضمونه لدى وزارة الزراعة

وكانت مفاجأة لنا ان تثمين الارض كان بالفين جنية وليس 100 ولا حتى مائتين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

طبعا اشتكينا لاننا صرفنا شقى عمرنا كله على الارض على امل ان بيعها هايكون كما صرح الوزير السابق

ولكن رده كان بمثابة صدمه اخرى بالرغم انه خفض قيمة الارض الى الف وثلاثمائة جنية ومع الضغط عليه واستخدام اقصى وسائل الضغط دون فائدة وارسل لي شخصيا خطاب بذلك

post-638-1183043217_thumb.jpg

post-638-1183043217_thumb.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
طيب يااستاذ محمد ...

بهدوء بس علشان نفهم كويس ...

مساء الخير... الاول ....

افهم بقى ايه علاقة فشلنا فى الادارة ....ونجاح الزراعة فى اسرائيل ....والاخوان المسلمون قادمون وسوف تغرق مصر فى بحر من الدماء كما غرقت غزة ؟؟؟؟؟؟؟؟

يعنى فصص لنا المواضيع بالهداوة حتى نستفيد !!!!!!!!!!...

والا اى فساد لازم نضع ...( ...المسلمون ؟؟ )....او (.....المسلمون ؟؟ ).....يعنى اى (( مسلمون )) ...والسلام !!!

اصل كدة يعنى بتشجعنا .....نشجع فرق تانية .....(((( والله اعلم ))))...

مساء النور

الموضوع تقريبا اتحل بواسطة رئيس الجمهورية تقريبا لكن خلينا نكمل الموضوع كله وها تلاقي اجبابات عن اسئلتك كلها

مع اطيب تحيات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-638-1183043933_thumb.jpg

المهم اقتنعنا ان المسئلة مفيهاش فايدة وعلينا بالصبر ودفعنا كل الى علينا واخذنا شهادة بكدا والحمد الله بعد ما ضاع عمرنا كله في الغربة علشان نسدد قيمة الارض

لكن كانت المفجأه الغريبة اكتشفنا ان الشهر العقاري اوقف تسجيل الارض لان الهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية على نزاع مع شركة جنوب التحرير في تسديد بعض المصروفات لها خاصة بالارض وعليه علينا ان نتعامل مع الهيئة من جديد ونثمن الارض على اسعار اليوم ونبدأ رحلة جديدة من دفع قيمة الارض مرة اخرى ولما تروح لاي مسئول يقولك معنديش لك رد طيب شركة جنوب التحرير دي كانت تابعة لوزارة الزراعة وباعت لنا الارض بعد ان خصصتها الوزارة لها يرد عليك المسئول الاستاذ منجي وانشاء الله مش ها ينجى من نار جهنم ويقول دا صحيح لكن احنا اولاد النهاردة وانسو حكاية جنوب التحرير دي ويرد واحد

تاني ويقولك انتم اشترتوها بتراب الفلوس وفيها ايه لما تدفعو تاني لكن نعمل ايه هي دي الحكومة وهي دي مصر وربنا يصبرنا

الموضوع الان عند القضاء والقضية مضمونة وفيه تأشيرة من رئاسة الجمهورية بفحص الموضوع جيدا ومعاقبة المتسبب في اثارة هذه المشاكل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سوف يتم موافتكم بصور المستندات عندما تنتهي القضية بسلام انشاء الله

تم تعديل بواسطة Mohammad Abouzied

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

bv:-

:roseop:Welcome to the club :lol: :lol:

مع الاحتفاظ بالأقدمية لحضرتك يا أستاذ محمد وضرورة إن انت اللى ترحب بالعبد الفقير لله

أنا ياسيدى أمر فى هذه الأيام بقصة مشابهة لما مررت أنت به ... والبركة فى طويل العمر عادل باشا لبيب

أنا بقالى 7 سنين باحاول أسجل قطعة أرض فسفوسة فى كينج مريوط .. إشتريتها من أستاذ جامعة (صديق قديم) .. وهو كان شاريها من واضعى اليد .. ومدخل مية ونور .. وبعد تحضير الأرواح والحصول على موافقات طوب الأرض .. البداية مع جهاز حماية أملاك الدولة .. وكان من شروط إعادة التخصيص بإسمى بدلا من الصديق الذى خلع أن أسدد قيمة الأرض .. وتشجيعا للناس إنها تدفع لأملاك الدولة كان هناك تخفيض 20 % للدفع النقدى .. فقمت بالدفع النقدى (ده طبعا غير تمن الأرض اللى دفعته للدكتور الخالع) .. وروحى يا سنين وتعالى ياسنين ما بين جهاز حماية أملاك الدولة ، وحى العامرية ، والمساحة ، وبعد موافقات القوات المسلحة ، والآثار ، وكل حد له أو مالوش علاقة بالموضوع ... وخلاص .. خلاص حنعمل تسوية وناخد العقد ونروح نسجل .. طلع لنا طويل العمر عادل باشا لبيب بقرار همايونى بإن مفيش حاجة إسمها تخفيض للدفع النقدى .. واللى عاوز يشترى لازم يدفع ال 20 % اللى اتخفضوا ... :lol: :lol:

ألذ حاجة اكتشقتها فى الموضوع ده .. إن موافقة القوات المسلحة (بندفع عليها ألف جنيه) بنحصل عليها من جهاز إسمه إيه بقى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

"جهاز إعداد الدولة للحرب" :lol: :lol: :lol: :lol:

بعد تفكير عميق ... قررت إنى أجرى بسرعة أدفع الفرق .. زى اللى بيترجى الظالم إنه يظلمه بسرعة .. ليس حبا فى الظلم .. ولكن خوفا من ظلم أكبر منه فى المستقبل .. يعنى ممكن بعد كل المصاريف اللى صرفتها على الموافقات والمعاينات (كل خطوة بمعاينة .. شوف الدقة والحرص على المال العام) .. ممكن تطلع فى دماغ الباشا اللبيب أو أى باشا بعد منه إنه يوقف التسجيل أو يوقف البيع عشان صباع رجله الصغير طلع له فيه كاللو مثلا .. ويضيع مجهود السنوات السبع العجاف .. نفسى اتلايم على العقد الازرق .. نفسى .. نفسى

على فكرة .. النهارده .. واحد ابن حلال قاللى إن الأرض دى تقريبا مش تبع جهاز حماية أملاك الدولة .. إنما تبع وزارة استصلاح الأراضى .. ويمكن تكون تبع الأوقاف .. أصل الجهات دى بتتعارك على الأراضى اللى فى غرب اسكندرية .. قلت له دانا دافع تمنها لجهاز حماية أملاك الدولة .. قال لى :

طب وده يمنع ؟ ههههههههههه .. ههههههههههه .. هههههه.. "سهير .. لحن لم يتم" .. (وش يوسف وهبى فى غرام وانتقام)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هم يبكي وهم يضحك

انا بصراحة قالب الدنيا عليهم ومشغل ثلاثة محامين ورايا

انا نزلت الموضوع دا لما سمعت عن موضوع ارض العالمين وحبيت احذر اي واحد يخطط لامتلاك ارض وكله ثقه في الجهاز الحكومي

فنزلت كل مستنداتي حتى التصريح الصحفى الى ادلى به يوسف والي في جريدة الاخبار نزلته حتى تضح الخيبة بالويبه

انا عارف في النهاية ها اخد حقي

لكن ليه الامور تصل في مصر الى كدا

الوزير نفسه هو الى طلب اننا نتعاقد مع شركة جنوب التحرير وهي الشركة المالكة والان تظهر جهة اخرى تابعه لنفس الوزارة تدعي ملكيتها ايضا للارض

وتلومنا لما بنقول الامور دي ها تجيب الاخوان في الحكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-638-1183082567_thumb.jpg

حصلت اليوم على صورة الخطاب الذي انهى سبعة عشر عام من ملكية شركة جنوب التحرير لارض الانطلاق التي تملكت فيها الارض وعلينا نسحب فلوسنا من جديد من الشركة المضمونة من وزارة الزراعة لانها كانت تابعة لوزارة الزراعة وقت توقيعها العقود معنا ونتعاقد من جديد مع الهيئة بالسعر الى هي شيفاه وبتقديرها وطبعا الارض اتغيرت واصبحت داخل العمران وفيها الكهرباء والتليفونات وعلى بعد 23 كيلو من مدينة السادات و13 من مركز بدر وخمسة وعشرين كيلو من كوم حمادة

يعنى اقل تقدير لها في الوقت الحالي من 30 الف الى خمسين الف

بيفكروني بايام محمد علي لما نزع ملكية الارض من فلاحين مصر واجبرهم على هجرها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وجدت امس عن طريق الجوجل مقالة في جريدة الاسبوع عن موضوع مشابه سوف اعرضه

نص المقال

رجل الأعمال الذي أبلغ عن المرتشي.. د. عبد الله سعد ل'الأسبوع':

يوسف والي لا يقول الحقيقة.. وأنا قابلت أحمد عبد الفتاح في مكتبه بالوزارة منذ أسابيع

الدكتور عبدالله سعد رئيس شركة الريف الأوربي الذي دق المسمار الأخير في نعش مستشار يوسف والي والذي تصدي بقوة لفساد أحمد عبدالفتاح ورفض الابتزاز.. فجر العديد من المفاجآت.. حيث أكد أن ما ذكره يوسف والي في بيانه الغريب الذي نشرته صحف يوم الجمعة الماضي لا يعدو كونه تضليلا متعمدا للعدالة والقانون وللرأي العام، وكشف أنه التقي بأحمد عبدالفتاح في مبني الصوبات الزراعية بشارع نادي الصيد بالدقي، حيث كان يمارس أحمد عبدالفتاح مهام منصبه من هذا المقر.. مبديا دهشته الغريبة من محاولة يوسف والي تكذيب الحقائق من خلال الزعم بأن أحمد عبدالفتاح لم يكن يمارس أية أعمال في الوزارة منذ انقطعت صلته بها في أكتوبر 2002، وأكد د. عبدالله سعد أن عبدالفتاح الذي شاهده في مكتب يوسف والي مؤخرا كان هو الحاكم الفعلي لوزارة الزراعة، والمهيمن بشكل مباشر علي الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية.

وقضية الدكتور عبدالله سعد التي قادته إلي الصدام مع أحمد عبدالفتاح وقيادات الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، وتسببت في اسقاط مستشار يوسف والي في يد الأجهزة الرقابية دارت حول تقدم شركة الريف الأوربي بطلب لشراء مساحة (2105) أفدنه بناحية طريق مصر الإسكندرية الصحراوي فعلي مدار أكثر من عامين حصلت الشركة علي الموافقات المطلوبة من كافة الجهات، وراحت تنفق نحو (40) مليون جنيه علي استصلاحها وتشجيرها، ولدي تقدمها بطلب للشراء فوجئت بإرجاء البت في الطلب تحت مزاعم ومبررات غريبة وغير مسبوقة في مثل تلك الحالات، فقد تلقي د. عبدالله سعد بصفته رئيسا لمجلس إدارة شركة الريف الأوربي خطابا في الحادي عشر من فبراير الماضي يحمل توقيع محمد عبدالغني رئيس الإدارة المركزية للملكية والتصرف يتضمن مسببات تأجيل البت، ومن بينها إخطار الهيئة العامة للتخطيط العمراني للنظر فيما يتم القيام به من نشاط معماري وسياحي في الأراضي وضع يد الشركة علي المساحة، وكذا اخطار هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لموافاة الهيئة العامة للتعمير بالرأي حول مدي خضوع هذه المساحة لأي تجمعات عمرانية مستقبلا..

وعلي نفس هذا المنهج سارت المطالب غير القانونية، والتي تتناقض كلية مع العقود المحررة في مثل تلك الحالات.

وبالنظر للمخالفات الصارخة التي احتواها خطاب المطالب غير القانونية، والذي تحصل د. سعد علي نسخة منه طلب علي الفور مقابلة يوسف والي وزير الزراعة لأمر خطير كما عبر عن ذلك بعد أن أدرك حرب الألاعيب التي بدأ رموز الفساد في إحاكتها من حوله.

وفي تلك اللحظات توجه رئيس الشركة إلي الطابق الثامن بمبني هيئة مشروعات التعميير والتنمية الزراعية حيث مكتب محمد العزب سويلم رئيس مجلس الإدارة، والذي كان بصحبته حمدي الوكيل المستشار القانوني للهيئة.. ووسط حالة من الثورة التي انتابته وجه كلامه قائلا: 'كيف تطلبون مني تلك الموافقات والتي استوفيتها كلها بحسب الضوابط الموضوعة، إضافة إلي أنكم سبق أن أبلغتموني أن هذه الأرض تدخل ضمن خطة الإصلاح والاستثمار حتي عام 2017'.. ومضي محتدا وهو يقول 'من سيعوضني عن 80 مليون جنيه أنفقتها علي الأرض لاستصلاحها'.. وقبل أن يغادر قال د. سعد: 'لقد جئت فقط لأقيم الحجة عليكم أمام الله، وأنا لن أصمت أبدا عن حقوقي مهما كلفني ذلك'.

يواصل د. عبدالله سعد روايته قائلا: 'حين أدركوا خطورة موقفهم، خاصة بعد أن حصلت علي الخطاب المخالف الذي يحوي إدانتهم حاولوا تهدئتي.. ولكنني غادرت مقر الهيئة، عاقدا العزم علي عدم الرضوخ للفساد والابتزاز.. وما أن وصلت مكتبي وعند الساعة الحادية عشرة والأربعين دقيقة مساء فوجئت باتصال من المهندس محمد عبدالغني رئيس الملكية والتصرف يرجوني عدم إظهار الخطاب الذي حصلت عليه لإدراكه خطورة ما احتواه من مخالفات قانونية.. وإزاء إلحاحه المتكرر ذهبت في اليوم الثاني إلي مبني الهيئة، وتوجهت إلي محمد عبدالغني الذي تلقي أثناء وجودي بمكتبه اتصالا هاتفيا من رئيس الهيئة محمد العزب سويلم بدا واضحا أنه يحمل توبيخا له، الأمر الذي افقده هدوءه فراح يرد الصاع صاعين وهو يخاطب رئيس الهيئة قائلا: 'ياما حذرتكم من السكة الغلط، ولكن أحدا لا يسمع الكلام في هذه الهيئة'.

يضيف رئيس شركة الريف الأوربي قائلا: 'عند الساعة الرابعة والنصف من يوم 12 فبراير توجهت لمكتب يوسف والي رافعا له شكوي بما حدث فأشر إلي المختص بالافادة خلال 3 أيام.. وكان من الصدف أن شاهدت أحمد عبدالفتاح في مكتب يوسف والي في تلك اللحظات.. وفي يوم السبت 14 فبراير ذهبت إلي مكتب ماجد عبدالصادق بمكتب الوزير والذي أعد تقريرا أمنيا حول ما حدث، وتم تشكيل لجنة توجهت للأرض للمعاينة في الساعة الحادية عشرة من صباح الأحد 15 فبراير، حيث ضمت اللجنة المهندس مكي دهمش والمهندس ياسر فاروق ومهندسين من النوبارية انضما إليهما، وكانت اللجنة أمينة ونزيهة في عملها وأعدت تقريرا أكدت فيه أن شركتنا استوفت كل الشروط اللازمة للتملك..

وهكذا راح يوسف والي يؤشر إلي محمد العزب سويلم بتحرير العقد معنا، وبدوره أشر محمد العزب إلي محمد عبدالغني بتأشيرة 'عاجل'.. ثم توجهنا لسداد قيمة الأرض وحصلنا علي الايصالات الدالة علي السداد، ووقعت علي العقد كطرف ثان باسم الشركة وطلبوا مني العودة بعد أسبوع لاستلام العقد بعد توقيعه من رئيس الهيئة.

وفي الموعد المقرر يقول: د. عبدالله سعد توجهت لاستلام العقد حسب ما هو متفق عليه، ففوجئت بعملية مراوغة، وبدأت أسمع كلاما يتردد حول أنني لن أحصل علي العقد، وأن المسألة هي أكبر من الوزير.. وكان من الصدف أن جمعتني جلسة يوم الثلاثاء 9 مارس مع أحمد عبدالفتاح في مكتب المهندس 'علي ورور' رئيس مجلس ادارة شركة ريجوا حيث كانت هناك مشكلة أحد أطرافها سليمان عامر، وجاء مستشار الوزير لحلها.. وهنا يضيف لقد أذهلتني الطريقة التي تحل بها التعقيدات كما شهدتها أمامي، فعلي فنجان قهوة ولمدة عشر دقائق فوجئت بحل مشكلات يتجاوز حلها العامين في الأوضاع العادية.. وقد كان من محصلة هذا اللقاء أن طلب أحمد عبدالفتاح أن أزوره في مكتبه الكائن بالصوبات الزراعية بوزارة الزراعة بعد أن أبلغني أنني ملزم بدفع 5 آلاف جنيه كحد أدني لقيمة الفدان وليس مائتي جنيه كما هو المبلغ الذي سددنا به سعر الفدان.. وحين رحت أستغرب الموقف وأقول له أن الوزير وقع والعقد تحت الإنجاز، فوجئت به يقول 'الوزير ما يملكش'.. وراح يهمس بلغة خبيثة 'إلحق اتصرف بسرعة قبل ما تتغير الظروف'.

عدت للهيئة هكذا راح د. سعد يواصل روايته بالقول: 'قابلت محمد عبدالغني الذي أبدي اندهاشه من تعقيد الأمور، ووجدت العاملين في مكتب الوزير والي لا يستطيعون عمل شيء، رحت أقدم شكوي أخري للوزير حملت رقم (2996).. وتأكدت أن هناك حرب ابتزاز ضدي بلا حدود..

ذهبت إلي مكتب أحمد عبدالفتاح في الرابعة والنصف فلم أجده.. اتصلت به هاتفيا علي الموبايل (0106674241) فقال سنحدد موعدا آخر للقاء، وما أن عدت لمكتبي وعند الساعة السادسة فوجئت بشخصين جاءا للتوسط لحل مشكلتي، فأبلغتهما برفضي لمنطق الابتزاز. ثم فوجئت بالوسيط مدحت حسنين يزورني ويحاول إقناعي بحل الموضوع بشكل ودي من خلال التفاهم مع أحمد عبدالفتاح الذي وصفه الوسيط بالوزير الحقيقي والقادر علي عمل أي شيء.. ولكنني رحت مجددا أرفض هذا الأسلوب. فطالبني بالتعامل مع الواقع قائلا إنه سيطلب من أحمد عبدالفتاح أن يتعامل معي كمعاملته معه هو، حيث دفع مبلع ألف جنيه في مقابل كل فدان، وأن هذا سيحول دون تكليفه دفع نحو 12 مليون جنيه إذا رفض مثل هذا العرض، أي أن جملة ما سيدفعه في هذه الحالة لأحمد عبدالفتاح 2 مليون جنيه فقط لا غير.

وفي اليوم التالي وصلت إلي مكتب أحمد عبدالفتاح بالصوب الزراعية ومعي مدير الشئون القانونية وسائقي الخاص، حيث صعدت إليه في الطابق الثاني فوق الدور الأرضي وهناك استقبلني أحد الشباب العاملين معه في العلاقات العامة.. وعند الساعة الواحدة والنصف حضر أحمد عبدالفتاح والذي راح يضغط علي أكثر وأكثر وهو يردد ذات الكلام السابق بدفع خمسة آلاف جنيه قيمة الفدان.. فانفعلت في مواجهته الأمر الذي دفعه لمحاولة امتصاص غضبي طالبا مني الانتظار لثلاثة أيام لحين التصرف في الملف.. ولكنني رفضت وقلت: 'لن أمهلكم أكثر من 24 ساعة'.. وانصرفت مباشرة إلي هيئة الرقابة الإدارية، حيث رويت لهم كل شيء، وكانت مفاجأة بالنسبة لي أن وجدته تحت المتابعة منذ فترة طويلة.

في الساعة الثامنة مساء حضر الوسيط مدحت حسنين إلي مكتبي.. وقد حاولت من جانبي أن أبدو متشددا، وإن كنت أظهرت له 'إنني كنت مخطئ' في محاولة لمسايرته.. فقال لي هذا هو الواقع.. اترك لي 3 أيام وسوف أوافيك بالنتيجة.. يقول د. عبدالله سعد ألقيت لهم طعما في كل الصحف الصادرة صباح الأحد من خلال إعلان نشر حول اتجاه شركة الريف الأوربي لزراعة عشرة آلاف فدان قمحا وأن سعر الفدان ستة عشر ألفا وخمسمائة جنيه.. ففوجئت باتصال من الوسيط الذي جاءني لانهاء الاتفاق واصطحبني في سيارته.. وهنا يقول د. سعد: 'لقد فوجئت بأسلوب غريب.. لقد أغلق مدحت حسنين تليفوني المحمول، وأخرج تليفون الثريا المربوط بالأقمار الصناعية والذي يستخدمه في الاتصال مع أحمد عبدالفتاح الذي لديه تليفون مشابه للهرب من المراقبة في عقد مثل هذه الصفقات'..

عند كافتيريا مكتوب عليها 'القرصنة' علي كورنيش العجوزة بالقرب من مسرح البالون توقفت بنا السيارة، ودخلنا للحديث بداخلها.. وأبلغني الوسيط بإعداد ال 2 مليون جنيه لأن كل شيء أصبح جاهزا، وحين رحت أطلب ضمانات بإنهاء الورق والعقد أولا أبلغني ألا أقلق من أحمد عبدالفتاح، فهو قادر علي فعل كل شيء، وقال لي إنه هو الذي سافر لأمريكا لاحضار أوراق المبيدات التي استخدمها يوسف والي أمام محكمة الجنايات مؤخرا.

ومع اقتراب ساعة الصفر يقول د. عبدالله سعد فوجئت مساء الأحد قبل الماضي بالوسيط مدحت حسنين يتصل بي والتقينا عند الساعة 11 و40 دقيقة مساء عند 'كالتكس' عند تقاطع ش عباس العقاد مع ش مصطفي النحاس، حيث نقل لي رسالة من أحمد عبدالفتاح بأنه يريد ال 2 مليون جنيه دفعة واحدة، وأنه سيجهز العقد في اليوم التالي بعدما يعمل مذكرة يوقع عليها حمدي الوكيل المستشار القانوني للهيئة، وتحقيقا لهذا الغرض فسوف يؤجل الاجتماع المقرر للهيئة العامة لمشروعات التعمير والمقرر يوم 24 مارس لخمسة أيام حتي يتمكن من تمرير العقد بطريقته ودون عرضه علي مجلس إدارة الهيئة.. وقال إن موعد تسليم العقد لن يتجاوز الأسبوع..

وفي اليوم التالي أعددت ما قيمته مليون جنيه كدفعة مقدمة، وهي عبارة عن (80) ألف يورو و(40) ألف دولار و(17.5) ألف ريال.. واتخذت الترتيبات اللازمة مع الجهات المختصة.. وهكذا سارت الأمور نحو سقوط مستشار والي.. وعند ساعة الصفر جاء الساهرون علي أمن الوطن لينفذوا واحدة من مهماتهم الوطنية، بينما راح المقبوض عليه يصرخ 'معرفهوش يا باشا.. مليش دعوة يا باشا' ليسدل بذلك الستار علي نموذج متكرر يحتاج لمعالجة حاسمة لصالح هذا الوطن.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قرات اليوم في جريدة الاخبار التالي

وفي رصده للتحديات الحالية أشار د. سمير رضوان 'المجلس المصري للتنافسية ' إلي وجود اخطبوط من القوانين والقواعد تحكم النشاط الاقتصادي في مصر وضرب مثالا بوزارة الزراعة التي يحكم العمل بها 300 الف قرار وزاري ! وقال إنه رغم الاصلاحات فلم يشعر بها 'جيبه'

عظيمه يا مصر

المصدر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قصة تانية للفساد داخل الوزراة

خسرت أموالي وهربت من أرضي لأحافظ علي حياتي من "بلطجية" وادي الملوك!

د. جمال عبد اللطيف .. آخر الضحايا يصرخ:

تحقيق: محمد رجب

حلقة جديدة من حلقات الفساد وتدمير الاقتصاد الوطني في وزارة الزراعة وللأسف الضحايا من صغار المستثمرين الذين يحلمون بالنجاح في وطن غاب فيه القانون، وأبطال هذه الحلقة ليسوا دخلاء علي دراما الفساد الزراعي في مصر فالبطولة كالعادة لشركة وادي الملوك تشاركها هيئة التنمية الزراعية التي يبدو أن ضميرها استيقظ مؤخرا ولكن بعد فوات الأوان بعد أن فقدت مصر من أملاكها 15 مليون فدان تم الاستيلاء عليها بوضع اليد ولا يمكن لأحد أن يقول إنها كانت في غفلة عنها ولكن كانت الأراضي تنهب تحت مرأي ومسمع من القائمين علي هيئة التنمية الزراعية جهة الولاية علي أراضي الاستصلاح الزراعي.

ضحية جديدة لشركة وادي الملوك التي استولت علي ما يزيد علي 11 ألف فدان من أملاك الدولة أغلبها علي طريق مصر الإسكندرية الصحراوي من الكيلو 52 وحتي الكيلو 56 ومؤخرا وبعد أكثر من 10 سنوات من التعامل بين الشركة وهيئة التنمية الزراعية اكتشفت الهيئة أن أراضي الشركة مخصصة للاستصلاح الزراعي ولكن الشركة غيرت نشاطها وحولتها إلي منتجعات.

ونشرت الهيئة إعلانات تحذيرية توصي بعدم التعامل مع الشركة في "منتجع الباشوات" وتناست الهيئة أن هناك أكثر من 30 من صغار المستثمرين تعرضوا للنصب من هذه الشركة وفقدوا أموالهم وأحلامهم دون أن تتحرك هيئة التنمية الزراعية.. ضحية هذه الحلقة هو الدكتور جمال عبداللطيف الذي يروي قصته قائلا: بعد أن طالعت إعلانات شركة وادي الملوك علي صفحات الجرائد وعلي جوانب الطرق تقدمت لشراء عشرة أفدنة بسعر الفدان 18 ألف جنيه في 11/7/2004 وفي يوم 17/8/2004 تسلمت الأراضي بالقطعة 338 "أ" الكائنة بالكيلو 52 غرب طريق مصر الإسكندرية الصحراوي وأضاف أنني بعد أن استلمت الأراضي بدأت أمارس نشاطي لإعدادها للزراعة علي الرغم من أن بنود العقد كانت تنص علي أنها كاملة المرافق من ناحية توفير مصادر المياه وشبكة ري بالتنقيط ومحاطة بسور من أشجار "الكازورينا" إلا أنني فوجئت أنه لا توجد شبكة خراطيم بالتنقيط ولا أسوار ولا آبار ولا مولدات كهرباء ومع ذلك ارتضيت بذلك وقمت بتسوية الأراضي وإعدادها للزراعة إلا أن المفاجآت بدأت تتوالي الواحدة تلو الأخري فمن ناحية وجدت أن الأراضي خالية من أية خدمات ومن ناحية أخري عندما بدأت في إعدادها للزراعة فوجئت بقائمة أسعار في حالة قيامي ببناء مخازن أو غرف للعمال أو مباني لتربية المواشي فلابد أن أدفع لشركة وادي الملوك 500 جنيه للمتر المسطح علي الرغم من المفترض أن هذه الأرض ملكي بعد أن دفعت ثمنها وتعاقدت عليها أما عن الفيللات السكنية فسعر المتر في الأرض ما بين 700 إلي 800 جنيه، ويبلغ ثمن ترخيص حفر البئر الواحد 7500 جنيه وكل متر يرتفع عن سطح الأرض لابد أن أدفع عنه 100 جنيه وخدمات الأسوار فلو استخدمت الطوب العادي في بناء السور لابد من دفع 20 جنيها للمتر والخرسانة 25 جنيها، كل هذا كان فرضا علي أن أدفعه للشركة كنوع من الإتاوة علي الرغم من أنني دفعت نصف ثمن الأرض والباقي بنظام الأقساط وبعد أن تكلفت أكثر من نصف مليون جنيه في إعداد الأرض للزراعة ونجحت في ذلك بالفعل وجدت شركة وادي الملوك تقوم بتحريض البلطجية لهدم كل الخدمات من مبان وآبار وأسوار وشبكة خراطيم الري دون إبداء أية أسباب وذلك لطردي من الأرض إضافة إلي أن بلطجية مدحت بركات صاحب شركة وادي الملوك كانوا يقومون بالتعدي علي العمال في الأرض وكل ذلك بهدف طردي من الأرض ولم أجد سبيلا إلا بتحرير أربعة محاضر اثنان منهم لدي قسم الهرم واثنان في قسم الدقي ولم استطع التوصل إلي شيء وتركت الأرض ومعها أكثر من 150 ألف جنيه دفعتها للشركة وقمت برفع دعوي نصب ضد مدحت بركات صاحب شركة وادي الملوك فرد علي هو الآخر برفع قضايا شيكات بدون رصيد ضدي وهذا أسلوب يتبعه مع كل ضحاياه ويمارس كل أنواع الابتزاز والبلطجة ومع كل ذلك فإن هيئة التعمير والتنمية الزراعية علي علم بكامل هذه التفاصيل رغم أننا لجأنا إليها أكثر من مرة ولم يتحرك أحد من مسئوليها لإنقاذنا من براثن هذا البلطجي الذي ينصب علي صغار المستثمرين دون أن تتحرك أية جهة من جهات الدولة بالرغم من أن يوسف والي سبق وأن طالب وزير الداخلية بالتدخل لإزالة مخالفات هذه الشركة إضافة إلي ما طالب به محافظ الجيزة من إزالة تعديات الشركة ولم تتحرك أي من جهات الدولة ومازالت القضايا متداولة في المحاكم.

حتي هنا انتهي كلام أحد ضحايا مدحت بركات الذي اتهمته هيئة التعمير والتنمية الزراعية بأنه قام بتحويل الأراضي المخصصة في منتجع الباشوات للاستصلاح الزراعي إلي مبان وفيللات سكنية وتحذر المواطنين من التعامل معه إننا نسأل هيئة التعمير ماذا سنفعل مع مدحت بركات في منتج الباشوات؟ وما موقف الضحايا الذين تعرضوا بالفعل للنصب والابتزاز والبلطجة من شركة وادي الملوك؟ إن الوضع وصل مداه من السوء داخل وزارة الزراعة وسيادة الوزير مازال مبتعدا عن أصل المشكلة تاركا المهمة للواء محمود عبدالبر رئيس الهيئة الذي وصل الصراع بينه وبين اللواء عمر الشوادفي رئيس مركز استخدامات أراضي الدولة إلي ذروته وكل منهما يتهم الآخر بأنه السبب في إهدار أملاك الدولة وتركوا بركات وأمثاله ليستكملوا مهمتهم في الاستيلاء علي الأراضي التي تعدت مساحتها المهدرة والتي استولي عليها مدحت بركات وأمثاله أكثر من 15 مليون فدان ومازال مسلسل الإهدار مستمرا في ظل تجاهل الوزارة والهيئة لهذا الأمر والضحية تكون إما صغار المستثمرين أو أملاك الدولة ولا عزاء للمصريين

المصدر نهضة مصر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صرح وزير الزراعة

وأوضح أن الوزارة ملتزمة بتسليم أراضي الإصلاح الزراعية التابعة لها للحاصلين علي أحكام قضائية باستردادها في حين مازالت النزاعات قائمة علي 160 ألف فدان.

ثم اضاف

أن وزارة الزراعة طلبت من وزارة المالية إضافة 20 مليون جنيه في ميزانية الوزارة لسداد رواتب العمالة المؤقتة بها وذلك لحل مشكلة تراكم رواتبهم خلال الأشهر الماضية جاء ذلك في تصريحاته علي هامش افتتاحه لمعرض زهور الربيع بحديقة الأورمان أمس

المصدر

وهذا يفسر سياسة الوزراة وهي عدم اعطاء المواطنين حقهم الا من رفع عليهم قضية فقط

يعني ملكشي حاجة عندي واضرب راسك في الحيط ومش ها تخد حقك الا بقوة القانون ودا برضه على مزاجنا

ويظهر ان الوزارة تعاني عجز مالي لانها ما دفعتشي رواتب مواظفيها عدة شهور وعلشان كدا عاوزة تبيع الاراضي مرة تانية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وكشف رئيس هيئة التعمير عن أن الشركة اليابانية لم تقدم دراسة الجدوي التي طلبت منها حتي الآن، وقال: لا أرضخ للضغوط من أحد ولا أقبلها، وأضاف: «التأشيرات التي تأتي إلي من الوزير لا ينفذ منها إلا الصح، والخطأ يعاد عرضه علي صاحب السلطة».

وقال: «٣/٤ اللي بيدخل في هيئة التعمير من ساعة ما مسكت المنصب إما نصاب أو نهاب، وأصحاب الحق قليلون جدا».

دا تصريح للمهندس محمود عبد البر في احدى مشاكل محافظة قنا

فاين كان هو من 17 عاما لما تعاقدنا مع شركة جنوب التحرير وهي قطاع عام وكانت تحت اشراف وزارة الزراعة عند تعاقدنا معها واذا كان لا يعير اي اهتمام للوزير ولا ينفذ الا الصح منها فهل سحبه تخصيص شركة جنوب التحرير وطلبه من المتعاقدين معها اعادة شراء الارض من جديد في نظره هو الصح

لا توجد دولة محترمة يحدث فيها ما يحدث في مصر سمعتنا نازله للحضيض

صحيح دولة داخل دولة ومولد وصاحبه غايب

المصدر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فساد وزارة الزراعة ده أقل مثال يوضح إزاي إن التأبيدة على الكرسي بتؤدي إلى تفشي الفساد - وطبعا يوسف والي أخد تأبيدة كاملة على الكرسي - ودي نتيجة التأبيدة !!!

توقعوا مثل ذلك في وزارة الثقافة بعد رحيل سوسو أو حوحو من الوزارة .

الله يرحم الرجل العظيم : المهندس عبد العظيم أبو العطا الذي كانت وزارة الزراعة في عهده مثال للشفافية حتى قبض عليه في أحداث سبتمبر - فتم تسليمها للعميل يوسف والي بعد ذلك !!

وكنا نتوسم الخير في أحمد الليثي إلا أنه حينما بدأ نجم الرجل في الصعود لكونه يتعامل بشفافية - وهذه نغمة نشاز في الحزب الوطني حتى أسرعوا بتغييره بالمدعو مش عارف إيه أباظة تاجر القطن !!!

لا ترتجوا خيرا من وزارة الزراعة لأن القائمين عليها لايفهمون أنها وزارة استراتيجية من الطراز الأول - لكن مسئوليها لايفهمون إلا في النهب وبس .

اسرائيل الآن هي المصدر الأول للبذور المهجنة على مستوى العالم على الرغم من صغر مساحة فلسطين المحتلة !! بل أقول لكم معلومة إن 90% من البذور المهجنة التي تصل إلينا من شركات هولندية أو أمريكية أو أسبانية مصدرها إسرائيل - ومن أجل المقاطعة يتم الإلتفاف عليها بتغيير الباكتات !!!

وزارة الزراعة لو تسلمها رجل قلبه على البلد سيكون لمصر شأن آخر - بدلا من الحنجورية وتهديدنا لأمريكا بانها إذا قطعت عنا المعونة سيحدث ملا تحمد عقباه !!!

أبو محمد كتب :

.. وروحى يا سنين وتعالى ياسنين ما بين جهاز حماية أملاك الدولة ، وحى العامرية ، والمساحة ، وبعد موافقات القوات المسلحة ، والآثار ، وكل حد له أو مالوش علاقة بالموضوع ... وخلاص .. خلاص حنعمل تسوية وناخد العقد ونروح نسجل .. طلع لنا طويل العمر عادل باشا لبيب بقرار همايونى بإن مفيش حاجة إسمها تخفيض للدفع النقدى .. واللى عاوز يشترى لازم يدفع ال 20 % اللى اتخفضوا ...

ألذ حاجة اكتشقتها فى الموضوع ده .. إن موافقة القوات المسلحة (بندفع عليها ألف جنيه) بنحصل عليها من جهاز إسمه إيه بقى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

"جهاز إعداد الدولة للحرب"

نفس المشكلة عندي حاليا على الرغم من الأرض بدأت الإنتاج من فترة - إلا إن الموافقات من الجهات التي لابد منها والتي ذكرتها حضرتك تستغرق وقتا طويلا - وقد قال مهندس الهيئة عن هذه النقطة :

إن المحامي الخاص بكم إذا كان محامي شاطر فسوف ينهي إجراءات إنهاء هذه الموافقات من الآثار والقوات المسلحة والري في خلال 7 شهور وإن كان محامي نصف لبة فسيستغرق الأمر سنة ونصف على الأقل ( أقسم لكم هذا ماقيل بالنص) - فضربت كفا بكف - لماذا تحتاج هذه الموافقات كل هذه المدة !! ولماذا لاتكون هناك خرائط موحدة للمواقع - مايخص الآثار فهو للآثار - ومايخص الجيش ( وأرض مصر كلها تابعة للأسف للجيش) - ولماذا لايخرج مندوب من هيئة الآثار والدفاع والري لتكون المعاينة في مكان واحد ووقت واحد !!!

هنا في الإمارات تستطيع استخراج رخصة مزاولة أي نشاط اقتصادي من مكان واحد أي والله العظيم - ففي صالة كبيرة تجد مسئولي البلدية - الدفاع المدني- غرفة الصناعة والتجارة- وزارة الداخلية- الهجرة والجوازات !! وهي جميع الجهات التي لها دور في إصدار التراخيص - والعمليه أقصاها ساعة زمن وتجد نفسك إنتهيت من المعاملة !!

قلت لي يا أبو محمد : إسمها إعداد الدولة للحرب !!!

بس ماقالوش على إيه :blink:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عند مناقشة احد موظفي الهيئة اليوم مع المحامي الخاص بي قال بالنص

ارفعو قضية وخذو فلوسكم من شركة جنوب التحرير الى دفعتوها من 17 سنة وتعالو عندنا نثمن لكم الارض ونبيعها لكم

ولما سئله المحامي ومنتظر تثمنوها بكام بنفس المبلغ الى ثمنته بيه لجنة تثمين اراضي الدولة قبل كدا من 17 سنة

اجاب لاء طبعا ارضكم مزوعه ومنتجه وتثمينها حاليا لن يقل عن خمسة وعشرين الف على اقل تقدير للفدان وتثمين زمان كان ايام ما كانت مجرد صحراء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صالح رجب فى حوار عاصف مع المهندس الليثى حول إسرائيل والهرمونات المحرمة وملفات الفساد داخل وزارته

لا توجد علاقات مع إسرائيل فى وزارتى وكل تقارير الأجهزة الرقابية عن الفساد كان مصيرها الى سلة المهملات فى عهد يوسف والى

الفساد كان المعيار الوحيد للترقى فى الوزارة ولن اسمح بوجود يوسف عبدالرحمن أو أحمد توفيق جديد

أخشى اغتيالى على يد مافيا الفساد فى وزارة الزراعة

المصدر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يجب ان يتم الموافقه علي هذا المحتوي قبل نشره.

زوار
انت تقوم بالتعليق كزائر. اذا كنت تمتلك حساب فقم بتسجيل الدخول تسجيل دخول.
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×