السادة والسيدات الأفاضل رواد موقع محاورات المصريين، زواراً وأعضاء، يرجى العلم أنه إبتداءاً من يوم الخميس الموافق الأول من شهر ديسمبر من العام الجاري (1/12/2022) سيتم منع الدخول من خلال اسم المستخدم، وسيتم السماح بالدخول باستخدام البريد الإلكتروني فقط، لذا يرجى التحقق من بريدكم الإلكتروني المستخدم بشكل دقيق.
اذهب إلى المحتوى
محاورات المصريين

هل كان اسامة بن لادن مخطئا؟


Byte
 مشاركة

Recommended Posts

لماذا اثير هذا الموضوع الذي اجمع العالم _ عربي وغربي ، مسلم ومسيحي ويهودي _ علي انه خطأ ووحشي وجبان وغير انساني .. الخ؟

اولا :  أري ان عدد القتلي من المدنيين في سبتمبر 11  اقل كثيرا من عدد القتلي المدنيين في افغانستان وحدها جراء العمليات الانتقامية الاخيرة

ثانيا : ان كان لامريكا الحق في الانتقام كيف يحلو لها ، فلأسامة بن لادن هذا الحق ايضا

ُُُثالثا:  قد يقال ان اسامة بن لادن ضرب في الظهر، فهل كان يستطيع الرد بأن يشهر سيفه في وجه امريكا ؟ اذا صارع احدا ديناصورا فانه لا يطلب منه ان يصارعه باليد الخالية{كاراتيه}

رابعا: اري ان الدولة التي تهدد باستخدام السلاح النووي الآن ، ستقوم باستخدام قنبلة جينومية في المستقبل

لماذا اثير هذا الموضوع الآن ؟ اري ان امريكا تقود العالم وبجنون الي هلاك سريع محتوم، وقد يكون ما رآه اسامة بن لادن انه ان لم يحرك المسائل الآن فلن يستطيع تحريكها مستقبلا

الموضوع كله مالوش فايدة من النقاش ، سوي معرفة رأي الناس من خلال الاستفتاء

بصراحة ، انا مش مـــرتـــــاح

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

رابط هذا التعليق
شارك

  • الردود 41
  • البداية
  • اخر رد

أكثر المشاركين في هذا الموضوع

الأيام الأكثر مشاركة

أكثر المشاركين في هذا الموضوع

خلينى أكون صريح معاك لأبعد حد

أقولها بوضوح " لا أعتقد أن أسامة بن لادن وجماعته قاموا بأحداث 11 سبتمبر بأية حال"

و لم أسمع أو أشاهد أية دلائل أو قرائن على ذلك

أما موضوع إشادة أسامة بن لادن بالمنفذين والدعاء لهم فهو رد فعل طبيعى لشخص فى وضعه  وليس دليل إدانة  وإليكم المثال التالى

من منا لم يشعر بسعادة وتوجه لله بالدعاء للمقاومين الفلسطينين ضد المحتلين الصهاينة وربما نسمع أسماءهم فى التلفزيون و نتحدث عن أعمالهم  ونفخر بها (ونحن لا نعرفهم معرفة شخصية نهائيا") أغلب صفحات الجرائد تحمل إشادة بجهادهم البطولى ضد ألة القمع الإسرائيلية .

هل نحن خططنا لهم وساعدنهم بأية شكل ؟ لا ولكن هذا رد فعلنا الطبيعى من إحساسنا بالظلم والقهر من الصهاينة وأفعالهم ضدنا.

فهل نستنكر على أسامة بن لادن أن يدعو و يفخر بما فعله (هؤلاء) الذين قالت أمريكا أنهم قاموا بالعمل وهو يحس بالظلم و القهر من أمريكا ‍‍‍‍‍‍ ونجعل ذلك دليل إدانة له.

ماهى المعلومات التى أضافها بن لادن عن هؤلاء  زيادة عما ذكرته الصحف من أسماءهم (من أمريكا) وأماكن تواجدهم وأصولهم (من الصحافة) والتى ذكرت مرارا" وتكرارا" قبل أن يكررها بن لادن.

بن لادن عندما قاتلت جماعته الأمريكيين فى الصومال ذكر ذلك بكل وضوح وصراحة أنهم عملوا ذلك وسعوا ونجحوا به من إيقاع الخسائر فى القوات الأمريكية ولم يتهرب من ذلك ( وهذه التهمة كافية لآن تسعى لقتله امريكا )

فماذا سيفيده التهرب من التهمة الثانية(11 سبتمبر) إن كان فعلها وهو أعترف بكل وضوح بأنه سعى وخطط لقتال القوات فى الصومال ونجح فى ذلك

وفى رأيكم الرجل يقول هدف حياته قتال أمريكا وعندما يضربها فى 11 سبتمبر يتهرب من ذلك مستحيل لأنه إن فعلها فى 11 سبتمبر  فإنه قد حقق أقصى ما يمكن تخيله فى قتال أمريكا فلماذا ينكر وهو يعرف أنه مقتول مقتول المنطقى أن لا ينكر إن كان فعلها بل أن يؤكد بصراحة و وضوح  هذا العمل ويضعه فى سجل إنجازاته  (مش كده ولا إيه)

اللهم إن لك على ذنوب كثيرة فيما بينى وبينك وذنوب كثيرة فيما بينى وبين خلقك

اللهم ما كان لك منها فإغفر لى وما كان لخلقك فتحمله عنى برحمتك يا أرحم الراحمين

رابط هذا التعليق
شارك

غاوى ظهور ومنظرة

وهذا أضر بنا وبه

مصر أكبر من نظام الحكم الفردى الديكتاتورى الإستبدادى

الذى فرضه علينا عسكر حركة يوليو فى الخمسينات

وصار نظاما لحكم مصر

برنامج الرئيس الإنتخابى لإسكان فقراء الشباب ..

سرقه مسؤولون وزارة الإسكان مع المقاولين ..!

رابط هذا التعليق
شارك

كان يجب عليه التنديد بهذا العمل الوحشى ضد هؤلاء الأبرياء - جنسيات مختلفة - بدلا من الدعاء لهذه الحفنة من الإرهابين, وتشويه صورة الإسلام.

دعا لهم ولم ينكر .... لذا من حقى إتهامه بالعمالة لصالح إسرائيل....

الدين لله, المحبة سلام والتعصب خراب

الحياة فيلم لا يعاد عرضه

رابط هذا التعليق
شارك

والله عال العال

سعادتك تطالبه بالتنديد بما أصاب عدوه الذى يضع السكين حول عنقه

وذلك للدوافع الإنسانية صحيح

مش بعيد تطلب من الفلسطينين أن يقذفوا الإسرائيلين بالورود وأن يترحموا على قتلاهم ومش بعيد يدفعوا تعويضات لهم أيضا" وربما يعدموا عشرين فلسطينيا" بالترتيب ألبجدى تكفيرا"

                                            وعجبى

اللهم إن لك على ذنوب كثيرة فيما بينى وبينك وذنوب كثيرة فيما بينى وبين خلقك

اللهم ما كان لك منها فإغفر لى وما كان لخلقك فتحمله عنى برحمتك يا أرحم الراحمين

رابط هذا التعليق
شارك

الأخ خالد

لماذا العجب ؟

لايوجد هناك أى تشابه بين مايحدث فى الأرض المحتلة وتدمير مركز التجارة بمن فيه من أبرياء. ماهى جريمة هؤلاء الأبرياء, وهل كان الضحايا الأفارقة عملاء أمريكان؟؟؟؟

هل فتح عكا؟ لا, ولكن ساعد على قتل الأبرياء فى الجزائر, ولم ينجح فى إخراج القوات الأمريكية من الخليج وإنما ساعد على زيادتهم. عندما شعر بإقتراب النهاية بدأ يذكر حقوق الشعب الفلسطينى كما فعل صدام.  

الخميني وبن لآدن السبب الرئيسى لتشويه صورة الإسلام

تحياتى ولا عجب

الدين لله, المحبة سلام والتعصب خراب

الحياة فيلم لا يعاد عرضه

رابط هذا التعليق
شارك

لم اتوقع ان يكون هناك رأي عام واضح في هذا الموضوع ، و لكن لم ادهش كثيرا ان نسبة الذين يقولون بخطأ امريكا اكثر بكتير من نسبة القائلين بخطأ بن لادن، فكان دائما يخالجني شعور ان الاغلبية الصامتة تشعر بما اشعر به. ولكك لي رجاء: ان عدد من شاركوا في الاستقصاء، كالعادة، لم يتجاوز 11 فردا ، وحتي يكون عندنا عينة تمكننا من الحكم علي الرأي العام ، يجب ان يشارك 10 اضعاف هذا العدد، فهل نقر الفارة للتصويت يحتاج مجهود؟رجاء المشاركة.

اما مسألة ان اسامة بن لادن وراء سبتمبر 11 او لا ، مش ده موضوع الاستقصاء ، الموضوع هو : بافتراض ان اسامة بن لادن ، او اي مسلم آخر، هو الذي وراء احداث سبتمبر 11، فهل نؤيد تصرفه _اخذا في الاعتبار الاسباب التي ذكرتها في مقدمة الموضوع _ام نشجبه، مع ملاحظة ان اسامة بن لادن اعلن صراحة انه في حرب ضد امريكا

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

رابط هذا التعليق
شارك

على فكرة أسامة بن لادن يتكلم بحقوق الشعب الفلسطينى من زمان وليس صحيحا" أنه جعلها شماعة

وبعدين يا سيدى الفاضل أسامة بن لادن لم يفعلها لأنه لا يريد قتل المدنيين ولكن لا تطالبه بأن يترحم عليهم إن فعلها غيره

ومن يا أخى ترحم على قتلى الغارات الأمريكية على السودان وأفغانستان فى 1998 أو بعدها أو ترحم على القتلى المصريين او الفلسطنيين من الأعداء

أما أن دماء هؤلاء هى لمسلمين

أما موضوع التصويت

فربما كان الإقبال قليل لأن الكثير لا يرى أن أسامة بن لادن قام بهذا العمل  ولذلك لم يستطع التصويت

نعم أسامة أعلن الحرب على أمريكا ولكن لا تنسى أن أمريكا أعلنت الحرب عليه بكل وضوح وأنه إعترف بواقعة الصومال ولايفيده عدم الإعتراف بغيرها

فهل أستطيع التصويت بأن أسامة غير مخطىء وأمريكا مخطئه إن كنت أراه لم يقم بهذا العمل - رجاء التوضيح

اللهم إن لك على ذنوب كثيرة فيما بينى وبينك وذنوب كثيرة فيما بينى وبين خلقك

اللهم ما كان لك منها فإغفر لى وما كان لخلقك فتحمله عنى برحمتك يا أرحم الراحمين

رابط هذا التعليق
شارك

وهذا هو المطلوب للتصويت ، نفترض جدلا ان اسامة بن لادن ، او اي مسلم غيره فالاسماء لا تهم، قام بهذه العملية ، هل تراه مخطئا؟

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

رابط هذا التعليق
شارك

اخوانى .. أنا عندى سؤال بريئ فعلا .. لماذا لا نبتعد عن الموقف ككل خطوات الى الوراء .. لنرصد نظرة كلية للموضوع ..

الاحظ التباين الفظيع للأراء .. حول نقطة تعتبر حيوية جدا ..

السؤال .. ما هو السر فى هذا التباين الرهيب .. الغير مقبول من وجهة نظرى ..

هل قتل الأبرياء .. يمكن تحليلة او تبريرة ؟

من كان ضد قتل الأبرياء .. فيجب ان يتبنى نفس الموقف .. بنفس القوة .. فى كل الحالات

ما أراه هنا  غير ذلك بالمرة

بسم الله الرحمن الرحيم .. إن المنافقين فى الدرك الأسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا .. صدق الله العظيم ( النساء – 145 )
رابط هذا التعليق
شارك

قتل الأبرياء في حالة بن لادن لم يكن فعلا بل كان ردا لفعل وعلى كل حال أنا ارى أن الله تعالى قال:فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل مااعتدى عليكم وأمريكا في ضوء هذه الآية لا تعتبر نالت مايجب ان تناله فهي لم تعتدى على ابريائنا فقط بل تعدى عدوانها الى السرقة والنهب وهتك الاعراض ..هي نالت فقط جزءا مما يجب ان تناله

رابط هذا التعليق
شارك

أسامة بن لآدن هو وليد  مشوة وثمرة تزاوج غير شرعى بين أسرة مالكة مستبدة تملك وتحكم وتفعل ماتشاء باسم الأسلام وبين حركة وهابية كانت تعتبر فى الماضى خروج عن الأسلام وهو نتاج تخلف فكرى وسياسى لخدمة المال واالسلطان

رابط هذا التعليق
شارك

إذا كان بن لادن كما ذكرتم فالله أيضا يقول:"وكذلك نولي بعض الظالمين بعضا بما كانوا يكسبون" وحتى المثل العامي يقول ربنا بيسلط أبدان على أبدان

وأنا أعجب لمن ينبرون من بني ديننا وبني جلدتنا يدافعون عن براءة الطفل والمرأة والشيخ الأمريكي وكأن الدفاع عن براءة هؤلاء المدنيين هو نوع من التمدن والتحضر بينما إذا ذكر المسلمون والعرب لا يذكر معهم إلا التخلف والإجرام هل هو نفاق الضعيف للقوي؟ هل تم نهائيا غسل عقولنا ونفوسنا وإخضاعهم للشيطان الأمريكي؟

رابط هذا التعليق
شارك

من هم الضحايا الأبرياء ؟؟؟ .... أكثر من  200  مواطن إفريقى أسود لا يحملون الجنسية الأميريكية كما يفعل المصرى , الفلسطينى , السورى , اللبنانى ......الخ.  أميركا ليست إلا خليط من هذه الأجناس المختلفة الباحثة عن لقمة العيش ولم تحاول فى يوما من الأيام أن تبادل بن لادن العداء الذى أصبح عدوها اللدود بعد الحادي عشر من سبتمبر. من منكم فقد قريب أو صديق فى هذه العملية الإرهابية.

Ben Laden made by the american adminstration.

أذا كان هناك خلافات مالية أو فكرية بينه وبين هذه الإدارة, فكان عليه توجيه هذا الغضب تجاه هذه الإدارة وليس ضد الأبرياء.

دعنا نفترض أنه لم يخطط ولم ينفذ ولم يكن عنده أدنى فكرة عن هذا العمل الإجرامى, فلماذا لم ينكر.... أى نعم لم يعلن إنكاره ولم يندد ولكنه أيدهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

إذا كانت المخابرات الإسرائيلية هى الفاعل الحقيقى كما يدعى البعض, فمن هم منفذى هذه الجريمة ومؤيدهم بن لادن ؟؟؟؟..... عملاء إسرائيل

تحياتى

الدين لله, المحبة سلام والتعصب خراب

الحياة فيلم لا يعاد عرضه

رابط هذا التعليق
شارك

الاحظ التباين الفظيع للأراء .. حول نقطة تعتبر حيوية جدا ..

السؤال .. ما هو السر فى هذا التباين الرهيب .. الغير مقبول من وجهة نظرى ..

عزيزي فري

بصراحه ..... الغير مقبول من وجهة نظرى  هو ان هذا الموضوع الهام تم الاطلاع عليه حتي هذه الساعه ما يقارب من 170 مره .... ولم يشارك في التصويت الا 12 عضو فقط !!!!

لما هذه السلبيه في موضوع ساخن كهذا؟!

رابط هذا التعليق
شارك

هل بن لادن مذنب ام لا

ذلك يعتمد علي تفسير ما سمعناة في شرائط الجزيرة والتي تم تهريبها من بن لادن الي الجزيرة مباشرة ( هذا بغض النظر عن الشرائط التي اذاعتها امريكا ) والتي تم فيها عن طريق بن لادن ذكر معظم اسماء ما اذاعتة امريكا عن المختطفين داعيا لهم بالغفران وتقبلهم كشهداء وذكر اسمائهم ومنهم ما قالة انهم من جزيرة العرب ومحمد عطا ، وكذلك من ذكرهم من الامارات ولبنان ( وقد ذكرهم اسما اسما في شريطة الاخير المذاع عن طريق قناة الجزيرة )

وهناك احتمالين الاول انهم هم المنفذين وهكذا يكون هو المسئول عن ذلك الهجوم

والثاني هو انة ايد الاسماء التي اعلنتها امريكا قبل ذلك  ( وهذا يحتاج لتفسير )

هل هناك تعاطف مع المدنيين

اعتقد انة شعور انساني ان نتعاطف مع مدنيين بغض النظر عن الجنس والنوع والديانة خصوصا ان العمل لا يفرق بين مسلم قتل في الحادث او مسيحي او يهودي ليس لة ذنب في سياسة بل هو مثلنا يبحث عن لقمة عيشة في مكان مدني .

واذا كنا ندين قتل ابرياء فلسطين وافغانستان والعراق ونعتقد ان قتلهم هو عمل وحشي ولا انساني ، فلا يليق بنا ان نمارس نفس المنطق مع مدنيين ينتمون اليهم ، واذا فعلنا نكون نمارس ما يسمي المعاير المزدوجة وهذا ما نتهم بة القوي الاخري ( واذا فعلنا ذلك فلا يوجد فرق بين وحشيتهم ووحشيتنا ) ولن نستطيع ان نصل الي نقطة اتفاق بيننا وبينهم هل ما نقوم بة هل هو فعل ام رد فعل لاعمالهم .

نتائج عملية 11 سبتمبر

كانت النتيجة موجعة لامريكا ، فقتل مدنيين في عقر دارهم ، وادخال اقتصادهم في ركود بدلا من تباطؤ ، عدا عن هز صورة امريكا بعمل عملية داخل اراضيها والذي كان بمثابة ضربة لاجهزة مخبارتها كان لة دلالة واضحة في عدم وجود دولة حتي ولو كانت عظمي بعيدة عن يد الارهاب .

وكان من نتائج ذلك العمل ان زادنا ضعفاً فوق ضعف وهوانا فوق هوان ، وتحكم تلك الدول فينا بصورة اصبحت كاملة جعلتهم يتكلمون في نظام التعليم عندنا .

وكان من نتائج ذلك العمل هو محو دولة اسلامية من الوجود واستبدالها بدولة اخري يشرب فيها الخمر علنا كما فعل جنود امريكا في عيد الكريسماس

وكان من النتائج ايضا القضاء تقريبا علي تنظيم القاعدة ، وقتل عشرات الالاف من الابرياء من شباب المسلمين ، وافراد الشعب الافغانستاني المسلم

وكان ايضا من النتائج معاناة العرب والمسلمين في كافة انحاء العالم وعزلتهم ونظرة العالم السلبية تجاههم .

وبحساب النتائج نجد ان هذا العمل كان سلبيا لنا خصوصاً اذا اخذنا في الاعتبار ان اقتصادهم بدأ في التعافي في حين مازال اقتصاد الدول الضعيفة مثل مصر مازال يعاني من نتائج ذلك العمل وذلك بسبب اختلاف الامكانيات بينهم وبيننا .

ومشكلة بن لادن وغيرة من بعض الشخصيات هو في طريقة تفكيرهم ، فهم مخلصين بدون شك ولكن يفتقدوا للتفكير المنطقي الذي يفكر فقط في الفعل بدون دراسة رد الفعل ، لايفكرون في نتائج اعمالهم ، ولا يدرسون قوة الخصم وامكانيات ردة ، لذلك قام بن لادن مثلا بتدمير السفارات في افريقيا لمجرد انها امريكية ، ولم ينظر لقتل المئات من المدنيين من ابناء تلك الدول ، لم يفكر في موقف تلك الدول من قضايانا ولم ينظر في رد فعل امريكا وغيرها من الدول لاحقا ، لم ينظر لمدي ما قد يسببة ذلك من سلبيات علي قضايا المسلمين

اذا كان معي عصا ومال كثير ، هل اقوم بمعاداة ظالم معة مدفع ، هل لو دعانا الاخ تايسون الي منازلتة في حلبة الملاكمة  وقبلنا تلك الدعوة ، النتيجة المنطقية لذلك هو خسارتي ، ومن اراد منازلتة يجب علية ان يستعمل الحيلة معة وليس منازلتة في نقاط قوتة ( والحيلة في حالة امريكا تكون بمحاولة عمل لوبي عربي اسلامي كما فعل اليهود لتوجية او ايجاد معادلة تمنع انفراد جماعات مضادة لنا بالسيطرة علي السياسة الامريكية )  وبامتلاكنا العصا فقط في عصرنا الحديث لايمكن ان نزعم اننا قد اعددنا ما استطعنا لعدونا من قوة حسب فهم البعض للأية الكريمة .

ولو قام مثلا بن لادن بتوجية اموالة لطريقة اخري بتدعيم الجاليات المسلمة في امريكا ومحاولة نشر الدعوة هناك لاصبح لدينا في امريكا اضعاف العدد الموجود هناك عن طريق الدعوة الحسنة واقناع الكثير بشمولية الاسلام من سكان امريكا ، ولانضم العديد منهم الي الاسلام ، ولتكون هناك لوبي يساعد في حل قضايا العرب والمسلمين مثل ما فعل اليهود ( فهم كعدد بسيط استطاع الهيمنة وتوجية سياسة امريكا لمصالحهم بدون الدخول في معارك حربية معهم مثل ما نفعل نحن وهي معارك لا بد وان تكون خاسرة ) ولو قام بذلك لكان اجدي لنا كامة واجدي لة كشخص قام بما يستطيع ان يقوم بة لرفع شأن دينة .

ويجب ان نعترف ان امريكا شأنها شأن اي امبراطورية خرجت في التاريخ تحاول ان تبحث عن مصالحها وتوجة سياسة الاخرين لذلك ، وفي عصرنا هذا واضح بسبب تقدم العلم وتقنية الاتصالات ، وما تستطيعة الدول الاخري الضعيفة ( مثلنا )  والتي تخلت عن اسباب التقدم وفهمت من الدين قشورة ان توازن بين مصالحها ومصالح دب امريكي جديد وان تتجنب قدر الامكان التصادم في عصرنا الحالي مع تلك القوة ومحاولة كسبها ( كما فعلت قوي اوروبا ، وروسيا والصين واليابان مثلا ) ، اما التصادم فنتيجتة معروفة .

رابط هذا التعليق
شارك

قتل الأبرياء في حالة بن لادن لم يكن فعلا بل كان ردا لفعل وعلى كل حال أنا ارى أن الله تعالى قال:فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل مااعتدى عليكم وأمريكا في ضوء هذه الآية لا تعتبر نالت مايجب ان تناله

أخى العزيز رجائى .. هذا المنطق يبرر ضرب افغانستان .. و أى اجراء انتقامى امريكى

بسم الله الرحمن الرحيم .. إن المنافقين فى الدرك الأسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا .. صدق الله العظيم ( النساء – 145 )
رابط هذا التعليق
شارك

أخي الفاضل العزيز فري

أمريكا لاتحتاج لأي منطق ولا لأي مبرر لفعل أي شيئ أمريكا تبيد وتدمر وتغتصب دون سند لأي مبرر ولا لأي منطق

أمريكا كانت ستضرب أفغانستان حتى ولو بدون أسباب فهي ضربتها أولا ثم بحثت عن دليل يبرر ضربها لها بدليل انها حتى الآن ليس لديها دليل دامغ على تورط بن لادن إلا هذا الشريط الذي يقطر زيفا وتلفيقا

أريد فقط أن أسأل سؤالا:هل لو كانت العملية من تنظيم -مثلا-منظمة ايرلاندية أو امريكية منشقة أو يابانية تريد الأنتقام هل كنا وقتها سنتحدث عن دماء الأبرياء وعن قتل الأبرياء ؟لا والله هذا الحديث لا يثار فقط إلا ضد المسلمين عامة والعرب خاصة فهم في نظر الغرب وللأسف في نظرنا أيضا محتكروا الهمجية أم الغرب وكبيرهم الذي علمهم القتل والنهب العم سام فلا جناح عليهم مهما عملوا فهم اصحاب مبررات ودائما هم على الحق المبين

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد أو قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة

  • الموضوعات المشابهه

    • 0
      ملكة السول خالدة أبد الدهر.. واسمها أريثا فرانكلين.. بدأ منذ أيام عرض فيلم يتناول حياتها وبدايات انطلاقها الفنعرض الصفحة
    • 1
      انا مهندس مدني و جالي فرصة عمل بشركة بن لادن السعودية في مكة انا خريج 2011 خبرة سنتين علشان الجيش و عندي كام سؤال كدة بعد اذن حضراتم المساعدة :- ما هي سمعة و مدي استقرار الشركة - ما هو متوسط المرتبات لمهندس مدني خريح 2011 انا مرتبي 6000 اساسي هل هذا جيد ام قليل - ما هي ايام العمل الرسمية و ساعات العمل- - ما هو نظام الشركة في الاوفرتايم و البونص و التامين - ما هو نظام تلقي المرتبات هل هو كاش ام تحويل بنكي و مع اي بنك - ما هو متوسط تكاليف المعيشة في مكة من سكن واكل وشربوانترنت و مواصلات ف
    • 1
      http://www1.youm7.co...916994&SecID=12 --------------------------------------------------------------------------------------------- قال المهندس علاء السقطى، رئيس جمعية مستثمرى بدر، إن إعلان مجموعة يحيى بن لادن استعدادها لتمويل وإقامة مشروع جسر يربط بين مصر والسعودية، يعد خطوة إيجابية تفتح الباب أمام تعزيز الاستثمارات
    • 2
      أنا جالى عقد عمل فى شركة بن لادن فى الدمام (أنا مهندس مدنى ) 1-ممكن حد يقوللى الحاجات الضرورية اللى أخدها معايا وأنا مسافر للسعودية من ملابس وخلافةوالاوراق الضرورية اللى أخدها معايا من مصر 2-والوزن الزيادة على الطائرة نظامة إية 3-وعاوز أعرف ثمن تذكرة الطيران من القاهرة للدمام 4- وعاوز أعرف سمعة شركة بن لادن أية أحسن في ناس بتشتكى من تأخر الرواتب فيها 5- ونظام شركة بن لادن إية فى المرتبات والبونص والزيادات والاوراق الضرورية اللى أخدها معايا من مصر 6- عاوز نموذج لعقد عمل للمهندس المدنى و
    • 4
      السلام عليكم انا عضو جديد بس كنت متابع مواضيع المغتربين في السعوديه من فتره وذلك للألمام بالاوضاع في السعوديه انا مهندس مدني دفعه 2000 عملت انترفيو مع شركه قباء وكيل بن لادن في مصر تقريبا في اواخر شهر يونيو وبعدين اتبعتلي اوفر علي الميل بتاعي من بن لادن في نصف شهر يوليو ورديت بالموافقه وبعدين مسمعتش حاجه منهم بعتلهم ايميل في نصف تسعه قالولي ان الفيزا تحت التجهيز وان المكتب حيتصل بيا قريب وبعدين مفيش حاجه لحد دلوقتي ده كده طبيعي ولا ايه اصرف نظر ومحطش امل عليهم ياريت لو حد عنده معلومه يفدني اعم
×
×
  • أضف...