اذهب الي المحتوي
Salwa

تأملات فى معايشات يومية ..

Recommended Posts

عام جديد سعيد ...ايها الشاب الجميل ...عام جديد رائع اليس كذلك ؟؟ قررت الخروج فى الصباح الباكر لاحضار الخبز..قررت استنشاق الهواء العليل فى مدينتنا هذه الرائعة ؟؟ ماذا حدث للهواء اليوم ايها الشاب الجميل ؟؟

اوه ..انى اتذكرك طفل صغير جميل يلهو مع اخوته..اتعرف انك اجمل (( صغار العمارة ؟؟ )) ...شكرا ياصغيرى لأدبك الجم....مازلت كما انت تصمم على فتح باب المصعد لى وتصمم ان تحمل عنى اشيائى الصغيرة .....انا ايضا كنت يوما ما صغيرة مثلك وجميلة مثلك ولكنها الايام ياصغيرى لاترحم..لاترحم...اترانى عجوز ؟؟ اترانى اصبحت انسى كثيرا كما يدعون ؟؟...

سيدتى ...حضرتك فى الدور الثانى !! لاتضغطى على الرابع ....

لالالا ايها الشاب الرائع....اانسى اين اعيش ؟؟ دعنى انظر للباب .....دعنى اصعد للدور الرابع وانظر لباب شقتى ...

انا لاانسى شيئا ..ااانا....تذكرت ...انى اقطن فى الدور الثالث ...نعم نعم ...الدور الثالث ....هل تناولت الحساء ؟؟ هل تناولت الحساء امس فى الليل ؟؟ لقد كادت والدتك تيأس ؟؟ لاامل منك .....كنت ترفض دائما تناول الطعام ...وقد نصحتها الا تقلق ...نعم نعم انا اقطن فى الدور الثالث .....لالالا يابنى ....هذا ليس باب شقتى ...

سيدتى ...لاداعى للقلق....سوف نجد سويا باب شقتك لاداعى للقلق ...

شكرا شكرا ايها الشاب الجميل ....هل قلت لك قبلا انك اجمل صغير فى بيتنا هذا الذى يحفل بكثير من كبار القوم ؟؟ هاهاها....كبار ...مقاما وسنا ...كان لدى زوج....وكان لدى اخت ...لم يكن لى ولد...آه...ليس لى ولد...لكن زوجى كان عصاى ...كان عكازى ...عندما ضاع منى ...وانتقل الى عالم آخر ...كان لى اخت ؟؟ اين ذهبت اختى ؟؟

هى فى دار افضل سيدتى ...لاداعى للقلق ...لاداعى للقلق...

اانت ايضا تؤيد انتقالى لدار افضل ؟؟....

لالالا ياسيدتى ...

سيدتى ....لنا وقت طويل نصعد وننزل فى المصعد ....ونفتح الابواب ونتحدث ....هل تريدين سيدتى تناول الشاى معنا ...الى حين تذكر اى طابق تريدين ؟؟ ....ام تريدين ان نصعد للطابق الثانى ؟؟ وهناك سوف ترين بابا سبق ان رايتيه قبلا !!

حسنا.. حسنا ...لو رايت بابى ....ودخلت منه فسوف اجد عالم خاص بى ....سوف اعود كما كنت ....شكرا لك ايها الشاب ...شكرا لك .....هل سبق ان قلت لك انك اجمل صغير فى العمارة ؟؟ اذن فانا اردد لك انك اجمل طفل فى عمارتنا هذه ..آه تذكرت ...نعم نعم ....هذا هو باب دارى ....اهى الدار ام الشقة فى منتصف المدينة ؟؟ لا اتذكر !!! هل تتذكر شيئا يابنى ؟؟...آه تذكرت ....صباح جميل ايها الشاب الجميل الطيب ...

صباح جميل سيدتى الرائعة .....

ما اجمل ضحكتك.....ليتنى كنت ام.....ليتنى كنت جدة ...لكننى سعيدة فأنت وكل صغار العمارة احفادى اليس كذلك ايها الشاب ؟؟

هو كذلك سيدتى ...هو كذلك....صباح جميل سيدتى ...

نحن فى اول صباح فى اول يوم من العام الجديد ....

صباح سعيد سيدتى ...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحدث الثانى .....فى شهر سبتمبر 2006

امى امى ....كيف نسينا احضار اسفنجة بالأمس ؟؟ الجو هنا غريب....لابد من استخدام اسفنجة لازالة الاتربة عن جسدى لاينفع الماء والصابون فقط ؟؟..كنا فى جرين بلازا ...احضرنا اشياء كثيرة ...كيف نسينا احضار اهم شئ ؟؟

لاتقلق....بالتأكيد ستجد اى سوبر ماركت فاتح ؟؟.....آه تذكرت ...لماذا لاتذهب الى الصيدلية ؟؟بالتأكيد لن تكون مغلقة ؟؟

او اذهب الى مينى ماركت العم بطرس ؟؟

هاهاهاه لماذا تصرين على تسميته مينى ماركت العم بطرس ؟؟ انه مينى ماركت جورج ....ابنه جورج...

لماذا تأخرت ؟؟ لقد قلقت عليك ؟؟ خفت ان تكون ضللت الطريق ؟؟

آه ياامى ...انى ارى هنا كل يوم اشياء غريبة ....كنت اسمع اشياء لا يصدقها عقل ...وكنت اعتقد ان الناس تبالغ..الى ان اتيت بنفسى وتعايشت مع كل شئ ...الناس جميلة ورائعة ....وغريبة ..الناس بسيطة وقلوبها طاهرة ...

اين كنت ؟؟ لقد قلقت عليك ؟ هل احضرت اسفنجة او اثنتان ؟؟

الصيدلية كانت مغلقة .....

فى الطريق الى المينى ماركت الخاص بجورج....كنت افكر ؟؟ هل من المعقول ان اجد اسفنجة حمام فى المينى ماركت ؟؟ ان جورج هذا عجيب .....لو طلبت اى شئ اجده عنده.....عصير مانجو....شاى....سكر...مسحوق غسيل....جبن...معلبات ...حتى مثلجات تجد عنده....مشابك غسيل ...شئ عجيب ...متخصص فى كل شئ ...

ذهبت وكان جورج منهمكا فى حديث تليفونى ....سمعته يقول ...ايوه ياابونا ...بس طالب دعاءك...اطلب من الرب يساعدنى ...اطلب ياابونا ...اتوسل اليك....زوجتى لاتريد السفر...لاتريد الهجرة ياابونا ...تعلم انى ذاكرت كثيرا ...تعلم ان شهادتى معلقة على الحائط ...تحملت كل المسئولية بعد وفاة ابى ....من حقى اعيش واحلم ياابونا ...دعاءك مستجاب ياابونا ...علشان خاطرى ياابونا ...ليتحمل شوقى مسئولية المحل ويصرف هو على امى واختى ....لكن زوجتى لاتريد السفر ياابونا ...ادعى لها ياابونا ...مع السلامة ياابونا مع السلامة ...

كان ينحنى ياامى وهو يتحدث تليفونيا مع ...( ابونا ) ..اعتقد انه يقصد قسيس قبطى ...اليس كذلك ؟؟

انا توصلت الى هذه النتيجة ....

لست ادرى...صدقينى ياامى ... لماذا شعرت فى هذه اللحظة من حرارة توسلاته....انى لو كنت انا هذا القسيس القبطى وكنت استمع اليه بالتأكيد كنت سأترك كل شئ وكنت سأبدأ فى الدعوات ....كان جورج يتوسل بطريقة غريبة ....

انتبه انى اقف لى مدة .....التفت الى وعلى وجهه ابتسامة كبيرة ..

قال....

ابونا انسان عظيم ....انسان عظيم ....هل تريد عصير مانجو ؟؟ كيف تخرج فى هذه الساعة ؟؟ شئ غريب ؟؟ كيف تركتك والدتك تخرج فى هذه الساعة ؟؟ انها الواحدة بعد منتصف الليل ؟؟

كنت اريد اسفنجة للحمام ....عدنا من نصف ساعة فقط ..وجدت الصيدلية مغلقة ....بالطبع لايوجد لديك اسفنج ؟؟

من قال هذا ؟؟ طبعا عندى ......وماذا ايضا ؟؟ مياه ؟؟ عصير مانجو ؟؟

ابونا هذا انسان عظيم ...رائع...الست معى انه يوجد فى عالمنا هذا قلائل قلوبهم بيضاء ؟؟

هذه هى اشياءك......خللى خللى ...ماشى ...شكرا ......الست معى فى هذا ؟؟ فيه ناس قلوبها بيضاء ناصعة وعندما تطلب من الله اى طلب فانه يجيب الدعوات ....الست معى فى ذلك ؟؟

نعم نعم....

لابجد....مصدقنى ؟؟ ...فيه ناس لازم ترتاح لها نفسيا ...ناس كلها نور ...مليانة نور ....صح والا لأ ؟؟ انت مش بتجامل ؟؟ فاهم يعنى ايه بتجامل ؟؟

فاهم فاهم ....طبعا فيه ناس كتير كدة ....

وقلت ياامى بينى وبين نفسى .....

طبعا طبعا ياجورج.....اصدقك ياجورج...

فيه ناس كتير قلوبها صافية ...

كتير قوى ....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مناظر متعامدة ....مناظر واحاسيس مقلوبة .................احاسيس عكسية متوازية ومتقاربة ومقلوبة ..

بستانى البلدية يملأ الشارع ببقايا بقايا الاشجار .....بستانى آخر يساعده...وآخر يساعد المساعد ...وآخر يساعد مساعد مساعد المساعد...

امتلأ الشارع بشوك ضخمة لتقطيع بواقى الاشجار ......شوك ضخمة تمنع الرؤية بوضوح...

لاتوجد اشجار تحمى الشارع....تحمى السماء ؟؟ تحمى رؤية السماء !!!

اوافق على التغيير ....انظر للسماء ....تظهر وكأنها رؤية لشاشة الكمبيوتر على البعد...كأنها سماء سكندريتى ..

شاشة التلفزيون .....شخص مشهور يغنى ....يزن حوالى 170 كجم.....يتصبب منه العرق ...يندمج اكثر ...

انظر بسخرية ...لو كنت اغنى انا ....ما كنت اتصبب عرقا كهذا الشئ ...

كأنه ينظر لى قائلا ...ومن قال ان باستطاعتك الغناء مثلى ؟؟

ومن قال لا .....كيف تعرف انت ؟؟ ماذا تعرف انت ؟؟

اعتقد انى اليوم احد ثلاثة فقط فى المدينة..لاافكر فى السياسة والارهاب والقنابل التى حطمت كل شئ .لاافكر فى اى شئ.

لماذا قلت ثلاثة ؟؟؟

انا .....رقم...واحد.

الثانى ....انت ..( تقرأ ما اكتب ).

الثالث.....؟...قلت ثلاثة ..و..ربما كانوا اكثر ...

وهكذا ترون انى امضى الوقت افكر فى المناظر المتعامدة ...واحيانا فى المغنى البدين ...وانظر للسماء وارى رسوم متعامدة ومتوازية...ومقلوبة ..

اأسف كثيرا ....

اعتقد انى لم اقدم لكم نفسى جيدا ....

من انا ؟؟

من انا !!!!!......

انا احد متسلقى الاهرامات المقلوبة ...

نعم....لا....بل اعتقد انى ( المتسلق الاوحد ).....اعتقد فى العالم اجمع.....لأنى لم اسمع عن غيرى فى الوقت الحالى ...

ربما قبلا ....كنا كثر....لكن ؟؟ ....الجميع ...هرب من منتصف الطريق ...لم يكمل احد...

ولهذا ....لايوجد غيرى ..

رغم ان الكثيرين ...كانوا افضل منى كثيرا...كثيرا جدا ...ولكنهم ...لااحد منهم استطاع الوصول ...

عملنا ؟؟ ...اقصد عملى ...غير محبب ...لم اسمع عن اى انسان استطاع تسلق هرم مقلوب ...

الوقوع دائما يكون على الظهر ....كم هو مؤلم..

الوقوع الدائم على الظهر علمنى كيف اكون بلا حراك....كيف اتأمل السماء ...كيف ارى رحم الفضاء ...كيف افرق بين النجم والكوكب ...

كل صدمة ....وكل وقعة تعلمك شيئا جديدا ..

تحاول التقاط انفاسك على الارض ......فقط على الأرض...فقط...وانت على الأرض ...هذا ايضا سر من اسرار الكون...

لكن تسلق الاهرامات المقلوبة لايعطى اى قبول من المجتمع ...

لكنه يجعلك فقط ....تتأمل هذا الكون..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مؤتمر هام ....ينادى بالسلام....

نظرت وامعنت النظر للشاشة .

اانا ايضا اقف فى نفس الطابور ؟؟

انتظر دورى ؟؟ ....

يوزعون اوراق اكتئاب ...(( نعم نعم ...اكتئاب ...وليس اكتتاب ))..

نصيبى ؟؟

مجرد ورقة صغيرة ...مكتوب عليها ..

عزاؤك فى اغانى الستينات ..

اغانى الستينات ؟؟

فقط....ااستحق مجرد ....(( عزاؤك فى اغانى الستينات ))..

بدون علامة استفهام ...

بدون علامة تعجب...

مجرد ورقة ....تحديد طريقة النسيان...

هروب من الواقع....هروب من حاضر ...

هروب للماضى ....

هروب وكفى ...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحبيبة سلوى

كتبتى

فيه ناس كتير قلوبها صافية ...

كتير قوى ....

وتساءلتى عن

عملنا ؟؟ ...اقصد عملى ...غير محبب ...لم اسمع عن اى انسان استطاع تسلق هرم مقلوب ...

الوقوع دائما يكون على الظهر ....كم هو مؤلم..

الوقوع الدائم على الظهر علمنى كيف اكون بلا حراك....كيف اتأمل السماء ...كيف ارى رحم الفضاء ...كيف افرق بين النجم والكوكب ...

كل صدمة ....وكل وقعة تعلمك شيئا جديدا ..

تحاول التقاط انفاسك على الارض ......فقط على الأرض...فقط...وانت على الأرض ...هذا ايضا سر من اسرار الكون...

لكن تسلق الاهرامات المقلوبة لايعطى اى قبول من المجتمع ...

لكنه يجعلك فقط ....تتأمل هذا الكون..

ثم توقفتى فى لحظة من لحظات صدقك الرائعة الراقية كروحك لتخبرينا ببساطة حرفك وسلاسته عن

الهروب

هروب من الواقع....هروب من حاضر ...

هروب للماضى ....

هروب وكفى ...

دعينى اجيبك بعد ان قرأت تفاصيل اطلالتك بهدوء مرات كثيرة لا استطيع عدها

استمعت اليها بصوتك فى اعماق تفكيرى ورأيت عيناك تطرحان السؤال مرات ومرات هل اهرب من الحروف ام اليها

سيدتى

تعودتى دائما ان تستندى الى ارض لتشاهدى رحم السماء وتسكنين فى صفائه ودفئه وتلتمع عيناك مع انتعاشة القلب بلحظة صادقة دافئة تشاركين فيها شخص ما يملأ د\فئه ثنايا الروح وربما تمتد يداك لتعانق كفه فيسرى دفئه الى حنايا روحك وتحلقين

وتمدين يدك الان وتتساءلين

هل سيعود هذا ................ هل سأحظى بلحظة اخرى كالتى افتقدها وتفتقدها روحى

وتذهبين الى حيث سكنت روحك لتعانقى لحظة ضعفه بقوتك وتطالبيه بالصمود وانت ترتجفين تحثين ثنايا الروح على القوة كما اعتادت لكنك تخافين الفقد والوحشة ومن منا لا يفزع لمجرد ذكرها

تغرقين افكارك فى التفاصيل الصغيرة تنقبين فيها عن لحظة هروب الى عالم آخراكثر سعادة من واقع اللحظات المؤلمة تتلمسين فيها الدفء بهدوئك المعتاد

تأبين ان تصافح دموع ما وجنتك ولو سهوا

تثابرين فى واجباتك اكثر من المعتاد

فهذا بائع اللبن الصباحى

وهذا شىء ما كان يجب ان اؤديه وتكاسلت عنه

وهذا شخص صاف كصفاء روحك تسعدين بلقائه للحظات وتتمنين له الخير من كل جوارحك

وتعلمين انه هناك يحتل كل شىء فيك

هو البوح والعمر واصل الحكاية

وسيبقى دائما ............ صدقينى

فقط ............ تفتقدينه بشدة

سامحينى ان تجرأت على تحليل مشاعرك لكنى سمحت لسجيتى المتواضعة ان تجول بين السطور وان تقرأها من مشاعرى انا الاخرى فسانحينى

اتمنى ان اغوص فى المزيد من معايشاتك اليومية يا سلوى

انت لا تدرين كم تسعدنى وتساعدنى :wub:

دمتى صافية كالنهر الرقراق

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ايمان ام مادا ....ايمان بالانسان...ايمان بنت مصرية .

نعم ياايمان....

هو البوح والعمر واصل الحكاية ...هو الضحكة الصافية والصاخبة ...هو البركان والبحر بموجه الاهوج وصفحة النهر الرقراق ...هو كل شئ ....يغضب لو قلت انى بدونه لاشئ ...يغضب غضب الاطفال ...ويصمم تصميم الفرسان انى كل شئ ...كل شئ....والكون كله يدور حولى ...

من اين لى لو غاب عنى ...كل هذا الجنون وكل هذا الصفاء وكل هذا ..( التشبع الحيوى من الحياة بكل مافيها ؟؟)

1 زائد 1 = 6.

عمر ماكان 1 زائد 1 = 2.

1 زائد 1 = اكثر من 2 دائما ...

هل صدمة (.الوقوع على الظهر)... ورؤية الموت قريبا جدا جدااا ...

.جعلتنى اترقب رؤيته ( الموت ) مرة اخرى ؟؟ ...

من خوفى منه ؟؟....من خوفى من اقترابه ؟؟

احاول العودة لذاتى ....احاول استرداد نفسى ...احاول البحث عنها فى فضاء لامتناهى ....احاول ....هل سأنجح ؟؟

صدقت ياغالية ....اهرب من الحرف....اليه.

اكتب....اكتب كل مايخطر على بالى ...اكتب ..اكتب ...مشاعر ...مجرد احاسيس...ليست بالضرورة ذات اهمية لغيرى ..

تساءلت ...؟

هل استوعبت الدرس جيدا ؟؟

كان درسا قاسيا جدا جداااااا..........هل استوعبته ؟؟

كان سبق لى ان كتبت بعض الخواطر فى موضوع شخابيط ....لعلها توضح لك كيف تغيرت نظرتى لكل شئ ..

كنت كتبت الموضوع التالى ....

-----------------------------------------------------------------------------------------------------------.

مش جاى لى نوم ...مش قادرة انام ...مش عارفة انام ....لسا بدرى ...بس انا خايفة اتأخر ...يارب كل شئ يعدى على خير ..هو ايه اللى حصل ؟؟ ...ايه اللى بعمله ده ؟؟ هل انا كدة بتصرف صح ؟؟ ده تهريج اكيد ؟؟ ده تخلف ؟؟ ..ده قمة عدم الاتزان ....لالالا ده قمة العقل ....لالالا دى بوادر جنون ...الحمدلله آهى بقت الساعة سبعة ...على تمانية ونصف اكون هناك ..

متأكدة من اللى بتعمليه ؟؟ ...ده غلط....قصدى ده صح الصح ....مفيش حد بيعمل كدة ....قصدى مفيش حد بيجرؤ يعمل كدة ..

ايه اللى غيرك ؟؟ ...محدش واخد منها حاجة ....عموما انتم كلكم عيلة فى بعض ...قصدى كلهم اولادكم ...بس كدة حتى زوج البنت حايدخل فى الموضوع ده ..فاهم نظرتك البعيدة ماهو ابو الحفيد ...بس ده غلط ...افرضى دار الزمن ...افرضى يعنى يعنى ....يبقى ابنى على كتفى وادور عليه ؟؟ ....لالالالا ماهى السيولة اللى تكفينى العمر كله معايا باسمى انا ...مش عاوزة اسيب حاجة كدة من غير تقسيم ...مش عاوزة حاجة من الدنيا ...طيب ليه استنى انهم يعملوا اللى نفسهم فيه لما انا اموت ؟؟ طيب وهم محتاجين ؟؟ طيب ايه اللى مزعلكم ماهو ده شرع الله ؟؟ بس ده شرع الله لما نموت يبقوا يعملوا اللى هم عاوزينه ..؟؟ كل واحد حر فى ماله ....من حكم فى ماله ماظلم ...

مش حسيب جماد....مش حاسيب مبانى ...كدة على المشاع ...حاحدد كل شئ والاعمار بيد الله ..

واللى ياخد اكثر من التانى كتبت فى وصيتى للتانى باسمه مبلغ يوازى الزيادة دى ...

انتى مجنونة ..

..ربنا يكرمك ..ربنا يديكى على قد نيتك وضميرك ...حايفضلوا يحبوا بعض كدة طول عمرهم ...عمر ماحد حايقدر يفرق بينهم ...الحق حق ...

اعمل اللى نفسك فيه ...

فكرى ....لسا قدامك وقت ....فكرى ...

هى الساعة بقت كام ؟؟ .....ايوة ؟؟ اوقع فين ؟؟ ايه ده ؟؟ كل دى اوراق ؟؟ قدامنا اد ايه ؟؟ ساعة ونصف ؟؟

بقالنا تلات ساعات ....لالالا اربع ساعات ...

انا اول مرة اصادف موقف زى ده .....بشتغل بقالى خمسة وتلاتين سنة واول مرة اشوف حد يقسم مايملك بالشكل ده ؟

بس ياه....دى مش سذاجة ...ماهو انتم مأمنين نفسكم برضه ...بس ليه عملتم كدة ؟؟ دينكم بيقول كدة ؟؟ لالا...امال ايه ؟؟ ليه ؟؟ ..

الحمدلله ..

مالك ؟؟ ماليش ....بتفكر فى ايه ؟؟ ...فى الله ؟؟ متضايق ؟؟ لالا بالعكس دول ولادى ...بس ليه عملتى كدة ؟؟ معرفش ؟؟ متعيطيش ....بتعيطى ليه ؟؟ معرفش ؟؟ يمكن علشان شفت الشاب اللى زى الورد راح فى غمضة عين ...يمكن ...يمكن ..

هو الشباب ده سجين الحاضر ؟؟ والا مالك للمستقبل ؟؟

يالله...

كل واحد يعمل اللى نفسه فيه من وسع ...

واحنا كمان ....مش عاوزين اى قيود ..ولا اى نعيان هم ...هو بيتى وبس ...وقرشين فى البنك وكان الله بالسر عليم ...كام سفرية فى السنة ...وتجبر المحتاج وتقابل رب كريم وانت مطمئن ...

حانفطر ايه ؟؟ ...اى حاجة ....انا فهمت دلوقت يعنى ايه اشياء صغيرة ممكن تسعدك ...مجرد توقيع على اوراق كتير حل اشكالات كتير كان ممكن تحصل ...

العبد فى التفكير والرب فى التدبير ....انا برضه حاشتغل ...( هو مفيش فايدة ؟؟ ) مش حكاية فلوس ولا غلب ...معرفش اقعد فى البيت ....هو انا واحدة ست ؟؟ اشتغل بس بلاش السفريات البعيدة ...انا خلاص ..عاوزة ادى كل عقلى اجازة .

.مش عاوزة احزن ....بس مش قادرة ...ساعدنى ..ساعدنى ارجع لنفسى ..

حتى خلينى احزن بعقل ...خلينى افرح بعقل ..

ايدك دافية ...وقفتى ليه ؟؟ وانت بتجرى ليه ؟؟ لالالا انا ماشى عادى ....يبقى انا خلاص كبرت وبقيت مقدرش اجارى خطوتك ....بتخزى العين ؟امال لو مكنتش اكبر منك بكل السنين دى كنتى قلتى ايه ؟؟ ..مين قال كدة ؟؟ ده انت زى الفل ربنا يحميك ويخليك ..ايوه كدة ...اضحكى .....حانفطر ايه انهاردة ؟؟ تانى ....ربنا يسهل لما نروح البيت ربنا يسهل ....

هاهاهاهاه.مالك ؟؟ مبسوطة ياست الكل ؟؟ ...بتبيعينى اللى ورايا واللى قدامى ؟؟ قصدك بنبيع ؟؟ انا بس بضحك ..

هى حركة حلوة ...ربنا يخلينا لبعض ...اخدتيهم من الدار للنار ؟؟ تعالوا ساعة ....مطلوب شوية توقيعات ....هاهاها

بس الكل مبسوط ؟؟ لالالا هم زعلوا ....بس انا صممت ...ربنا يعمل مافيه الخير ....

حانفطر ايه انهاردة ؟؟ تانىىىى.......ايوة كدة اضحكى ...اضحكى ...

----------------------------------------------------------------------------------------------------------------.

لعلنى بهذه الطريقة استطيع توضيح الفكرة اكثر...

بقاء الحال من المحال ...

كما سبق ان قلت لك...

دنيا....

مجرد كرة ....تدور ...ونحن ندور داخلها .....كرة من الزجاج....نرى كل ماهو خارجها ولا نستطيع اختراق جدارها السميك...نرى ...ولا نستطيع فعل شئ اكثر من ...الرؤية...والتأمل ....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ماذا تفعلين ؟؟............اكتب.

ماذا تكتبين ؟؟...........ديالوج.

مرة اخرى ؟؟...........نعم.

لكنك عادة لاتتحدثين كثيرا ....اليس كذلك ؟؟..

ولهذا اكتب ديالوج...

بدايات العام الجديد.....

احقا هو عام جديد ؟؟ وماالذى جعله جديدا ؟؟....الايام هى هى ....والشهور كذلك ...!!

يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر ...لالالالا....فبراير احيانا يتغير ....يزيد يوم ..( كل اربع سنوات ؟؟ )

لكن العام لايتغير .....ومن يتغير ؟؟

نحن نتغير كل عام.....نتغير كل عام..نتغير كل يوم ...نتغير فى ايام هى مجموع كل الايام فى عام .....نتمنى نفس الاشياء كل عام ونردد نفس الامنيات كل عام ونحتفل بانتهاء عام ...اقصد باستقبال عام....

والعام برئ من كل الاحاسيس .....ننظر للعام...ونحكم عليه ولا نحكم على انفسنا ....

عام سئ....عام جيد....عام ناجح.....عام حظ....عام نحس.....والعام ليس مقياس لاى شئ ..

لماذا تنظر لسقف الحجرة ؟؟ ارى سقف ابيض...طيلة يومى انظر للسقف الابيض....هو مرآه الروح الحقيقية ..ارى انه سقف ابيض يفصلنى عن السماء .( لماذا هو(هنا) دائما ابيض ؟؟ ......هاهاها اسأل فرويد ...

.السقف يمنعنى من رؤية السماء ....لكنى ارى السماء ....اغمض عينى واراها ...

قريبا سوف ترى سماء بدون فاصل يحجبها....

تسمع موسيقى ؟؟ ومن قال انى لااسمع موسيقى ؟؟ اغمض عينى .....هل جربت ان تغمض عينيك وتسمع موسيقى لايسمعها غيرك ؟؟ بدون وضع اى سماعات فى اذنيك ؟؟ جرب جرب .....هل تبتسم مع النغمات ؟؟ هل تدندن معها ؟؟ هل تتسارع نبضات قلبك مع ايقاع الموسيقى ؟؟ اتشعر انك تسير بتمهل ثم تتسارع خطواتك ؟؟ هل جربت خطواتك مع نغمات الموسيقى ؟؟ الديك رغبة فى الجرى؟ ....اجرى....اجرى بكل ما اعطاك الله من قوة ....جرب تجرى ونغمات الموسيقى فى اذنك...نغماتك انت....موسيقى تنبع من اعماقك...

كل الارواح تسكن جسدى ............كل الارواح ؟؟ .....اتحكم فيها بمفتاح احتفظ به تحت لسانى ...

اطلقها....دعها تمرح....اطلقها....دعها تنطلق من قيودها ...لاتقيدها...

اليك المفتاح........لالا انه مفتاحك انت ......انت من قيدها وانت من عليه اطلاق صفارة البدء لانطلاقها ...

انت مغناطيس يشدنى ويثبتنى فى عالمك.......وانت طوق نجاة اصل به لبر الامان....

طريق السعادة يمر بك...اقصد ان طريق سعادتى يمر من خلالك...لالا بل اقصد..ان سعادتى اجدها عندما اجدك امامى ...لالا بل عندما اجدنى امامك....اقصد عندما اجدك بجانبى ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عزيزتي مدام سلوى

كلامك اخترق قلبي صابه بسهم ثاقب

ورغم عني وجدت عيني تدمع

اد ايه كلامك صادق بسيط معبر

تأملاتك واقعيه مؤلمه :wub: :)

لك حبي واحترامي يا غاليه :P :wub:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اليك المفتاح........لالا انه مفتاحك انت ......انت من قيدها وانت من عليه اطلاق صفارة البدء لانطلاقها ...

انت مغناطيس يشدنى ويثبتنى فى عالمك.......وانت طوق نجاة اصل به لبر الامان....

طريق السعادة يمر بك...اقصد ان طريق سعادتى يمر من خلالك...لالا بل اقصد..ان سعادتى اجدها عندما اجدك امامى ...لالا بل عندما اجدنى امامك....اقصد عندما اجدك بجانبى ..

سلوى الحبيبة

عندما يصبح هطر الحياة يسكن ملامح روح تستدرجنا دون وعى للافراط فى كل شىء حتى اننا لا نسيطر ابدا على كم التعلق والعشق والحاجة اليها

حين تستحيل السعادة من خلالهم الى حصاد السعادة الوحيد الذى يمكننا تذوقه فقط ......عندما تشرق من نبض قلوبهم الواهنة عندما نلامس اطراف كفوفهم لنطمئن انها مازالت دافئة تملؤنا رغم كل الضعف حياة

نستحيل الى اروح شفافة تحلق فى عوالمكم التى لطالما اثمرت فينا حصاد حب كبير

كم اتمنى وادعو ان تحتفظى بهذااااااااا طويلا جداااااااااااااااا فكم اعلم انك تشتاقينه مع كل انفاس النهار

اليس كذلك

نبضك يسعدنى والمك تعلمين كم يستدرجنى للشجن يارب تكونى دايما بخير وسعيدة

قبلاتى للحبيب ابو قلب ابيض <_<

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حدث فى يوم...من الايام..

امى...

اتمنى شيئا غريبا ؟؟....!!!! ؟؟

....لعلنى استطيع ان اعبر عن ما اشعر كتابة ....

افكر فى نوع من الكتابة ..؟؟......نوع !!!...كتابة مسنونة ...

كتابة مسنونة ؟؟....نعم نعم ...كتابة مسنونة ..لكنى لا اقصد المعنى الدارج لكلمة مسنونة ....اعتقد انها اقرب للنوتة الموسيقية ...اقصد ما اريد كتابته..اقصد الف وادور بها ..ادور وادور ....حتى تصبح كخيط رفيع جدا جدا ...وكأنى اغزل الكلمات ....تصبح الحروف رفيعة رفيعة كخيط رفيع شفاف...مسنون...واكتب واكتب حتى لو قطع الخيط يدى لااشعر به لانهماكى فى كتابتى ...انظر لما كتبت بعدسة ضخمة تكبر حروفى واحاول البحث عن اعماق الحرف...فى اعماق الحرف ..التقطه بحرص....والتقط بعد البحث على الأرض ما وقع منى من حروف مسنونة صغيرة واختار منها ما اريده فقط .....الصغير ..الحرف الصغير جدا ..جدا...والمهم جدا جدا ...جدااا....ووقع منى سهوا ..

ولا يهم ان اكتب اى شئ آخر ...حقيقة لايهم....فقط اكتب جملة واحدة ...جملة واحدة فقط.....كل عشرين عام..

ولا اريها لمخلوق ....( ليس خجلا من نفسى ) على العكس....بل لزيادة ثقتى بنفسى ...بل لاؤكد لنفسى انى كنت على حق ....حتى منذ عشرين عاما...وكنت قد كتبت كتابات رصينة هادئة صاخبة .....مسنونة ..

لكن ؟؟

احيانا.....صعب الكتابة بالطريقة المسنونة ...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ايمان ....

ايمان يانور اعماق الحرف...

كم يسعدنى ويشجينى ان انظر للحرف هنا.....وتريه هناك..

ان اكتب الحرف هنا....وتقرأيه هناك.

اتدرين انى لا احب تقييم ما اكتب ؟؟ ....اخشى من حكمى ؟؟ اخشى من مواجهة نفسى ...!! اتصدقين ؟؟

اتدرين كيف لامست كلماتك عمق الحقيقة ؟؟

اتدرين سعادتى ....عندما استيقظ...وتستيقظ حواسى ..( المستيقظة اصلا ) ...واجد (( اننا )) نحيا يوما جديدا ؟؟

يوما جديدا ؟؟

يوما جديدا ؟؟

او يدرى الناس حقيقة .....ان تحيا كل يوم ...يوما جديدا ؟؟

لو يدرى الناس ؟؟

تحياتى ....كل تقديرى ...كل احتراماتى ....كل تمنياتى..( بأيام كثيرة جديدة ) ..بكل الخير ....والصحة.

شهد....

شهد وانت احلى من الشهد...وانت شهد الكلمات والمعانى ...وانت شهد فى نقاء الشهد ...وصفاء الشهد..

كل امتنانى ....وحنانى ....

ربنا يسعدك ياشهد..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

المدينة ....والاحوال الجوية ..وتأثيره النفسى ..

خلعت المدينة ( قناع ) المبارز والقت ( الفلوريت ) على الأرض...

اظهرت وجهها الصبوح السعيد ...

اظهرت وجهها الحقيقى ...بعد مباراه شاقة انتصرت فيها (( على الجو الرومانتيك الدافئ الغير طبيعى فى هذا الوقت من السنة ))..و..ظهرت ببعض بردها المحبب الى النفس (..ظهرت على حقيقتها .)..

مدينة سعيدة ...اصيلة ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أتمنى أن أعلق على هذه التأملات يوما ما.................

كما ينبغي لقدرها الحقيقي...........

وأتمنى.........

أن تستمر إلى ما شاء الله...........

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هل تعرفين سيدتي ماذا حدث لي عندما تصفحت تأملاتك؟

شعرت أنني في حاجة إلى تغيير نظارتي..............

شعرت أن بصري بدأ يزداد وأن عيني الحبيبتين ستعودان إلى طبيعتيهما مرة أخرى..........

هناك أنواع من التأملات........

ثمة تأمل بصري لا يزداد عن كونه لحظة من النظرة ولحظة من التفكير وساعات من الأرق الطويل في ظلام الغرفة.............

ثمة تأمل ذهني يدور في فلك بعيد لا نرى ملموسا له في أصابعنا..........

ثمة تأمل نفسي باستخدام الحواس الخمسة وربما العشرة إن كانت لدينا عشرة حواس ولكنه تأمل يأبى على العين إغلاقا وعلى الأنوف زكاما وعلى السمع صمما وعلى الفم حديثا وعلى الأنامل لمسا.........

إنه تأمل مركز يجعل الزجاج ينكسر من شدة ما ركز الناظر إليه..........

هذه هي تأملاتك سيدتي..............

وهذا ما شعرت به..........

إنك تدققين النظر...........

وهذا حديث آخر أحتاج إلى وقت غير قليل لأفسر طلاسم ما يعتمل في نفسي جراء تأملاتك التي لا أدري أتكتبينها كي تضعي في الأدب لمسة أخرى أم تكتبينها لأنها ضاقت بعقلك وصارت أحوج للإنسياب على سطور خاوية في صفحات بيضاء؟؟؟؟؟؟؟؟

حقا لست أدري...........

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هو كذلك سيدتى ...هو كذلك....صباح جميل سيدتى ...

نحن فى اول صباح فى اول يوم من العام الجديد ....

صباح سعيد سيدتى ...

هل كل هذه المرايا التى صادفتنا كاذبة كلها هل هى كذلك وتلك الوشوش التي كنا نقنع انفسنا انها لنا هل ما زالت لنا , هل المسمار الذي علقنا عليه صورة لأحبتنا يفتقد هذه الصور ام تراه فرحا بالصور الجديدة

هى الذاكرة و المنفى واشياء كنا قد نسيناها عند مفترق الطريق تعود لتغدوا عملاقا يريد ان يبتلعنا , ترانا سنصمد ام نرفع الراية البيضاء , كل لقيصر وماذا لي أنا ؟ , انهم يحبونك لدرجة انهم يريدونك ميتا ؟ هكذا تبقى وحيد ا لا مسرة , وعلى الارض السلام

سيدتي صباح جميل

فى جمال وجهك الملائكي

ليكن جمالك على هذا النهار الحزين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الافاضل / ارسين لوبين......محمود الشاعر..

اكتب ردى للاثنين معا....فهكذا اراكما معا....اقرأ لاحدكما فأتذكر الآخر ...!

اليس غريبا ان يكون حتى .....التعليق على ما اكتب ....يأتى من واحد ..ويليه الآخر؟

تذكرونى ...بشباب المحاورات ( الاكثر شبابا )....احمد محمود....واسكوربيون.

دائما نجد ...فى كل باقة ...زهرتان متشابهتان..

حديثك ياارسين ارضانى .....وحكمك اراه عادلا .( وانا ازن الحديث والحكم بميزان الذهب والعدل )

اضع ما اكتب هنا ....لانى اراه شئ فوق مستوى ( تفريغ شحنات الآم وآمال شخصية )...هو نبض اعماق اعماقى ..

.وفى نفس الوقت اربأ بنفسى ان احتفظ ( بكل هذا الجنون والحب ) ...وحدى .

من العدل ...ان يشاركنى ابنائى واخوتى افكار( قلبى ) ...وانات ونبضات( عقلى ) ..... هذا حقكم....انا اراه كذلك.

ارجو ان تقبلونى كما انا ....بدون ( تجمل ) لذاتى ..

اما انت يامحمود الشاعر ..

ايها الشاب الجميل الاعماق ...

هى الذاكرة ....ايها الشاب الرائع..هى الذاكرة ..

وخوف رهيب ....خوف رهيب ....ان نفقد الاحباء حتى وهم احياء ....حتى ونحن نحيا بجوارهم ...او يفقدونا ..

او ينظروا الينا ( برثاء ممتزج بالحب....او حب ممتزج بالرثاء ) ...

اصعب فقدان.....فقدان الذاكرة ..

لكن الحنان والحب والايمان الذى يمتزج باللحم ويكاد يخترق حتى العظام

يجعل ( الدعاء ) و تضرعنا للسماء( ان نعيش ونموت ونحن بكامل قوانا العقلية.). يصل مباشرة الى الاعالى ...

.يارب...

يارب...يارب....

تقبل دعاء....

ويهتز عرش السماء ...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تصرفات....( انسانية ..... لا انسانية .)..( لاارادية..).

يوم مشمس...برد طفيف...ما اجمل ان نريح العقل ...

ما اجمل ان نذهب لتناول القهوة قرب الشاطئ ....رغم لمسة البرد لكن المقهى ممتلئ ..

وبين استمتاعى بارتشاف القهوة والنظر للبحر ...ومداعبة الحفيد الجميل ...ومتابعته يجرى ويتمرغ بين ذراعى جده..

والقى بالنظر بعيدا ...بعيدا .

واراهم....

مجموعة من المعوقين ...اتوا بكراسيهم المتحركة للاستمتاع بالتنزه على الشاطئ ..يصحبهم ممرضان.

انظر وادقق النظر....

الاحظ ان لااحد منهم ينظر للآخر ....مع انهم ليسوا عميان..

ارى من ينظر للامواج.....من ينظر للصخور ...من ينظر ويتحسس كرسيه و كأنه يتلمس اشعة الشمس ..

ربما خاف كل منهم ان ينظر فى وجه الآخر فيرى ...( اعاقته او اقتراب الموت ) ..ولهذا ..كان كل منهم يتلهى بالنظر لشئ مختلف تماما ...

هذه ليست حكاية حزينة احكيها ....بل هى حدث حقيقى ....فاستمعوا الى ..

اقترب بائع ( اسود ) ...يعرض عليهم بضاعته.....نظارة للشمس ضخمة ذات اذرع ذهبية قليلا...تلمع تحت اشعة الشمس .

ناس تجلس على بعد امتار ...تأكل او تتناول مشروبات ...فى المقهى .( تنظر بأسى للاثنين ....المعوقين والرجل الاسود )

ينتظروا وكأنهم قضاة....فى انتظار اشارة البدء لاصدار احكامهم ..

المعوقون.....نظروا للرجل الاسود..

انهم لاينظرون للنظارة الشمسية ...لاينظرون للبحر......او للصخور ..

لاول مرة منذ الصباح.....ينظر كل منهم للآخر ...

قليلا قليلا...بدأ كل منهم ...فى سب الرجل الاسود.

و..

بكل الاحراج والضعف...والخجل....بدأ الرجل الاسود يضع النظارة مرة اخرى فى شنطة سوداء من الجلد يحملها معه...

وبدأ السير ...والعودة من حيث اتى ...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


  • محاورات مشابهه

    • تأملات في سورة الكهف

      السلام عليكم و رحمة الله و بركاته انهاردة الجمعة... و طبعا الجمعة يبقي سورة الكهف فيه أية جميلة من سورة الكهف "و إذ اعتزلتموهم و ما يعبدون إلا الله فأوا إلي الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته و يهيء لكم من أمركم مرفقا" الشيخ الشعرواي...فسرها بشكل اكثر من رائع..... الفتية هربوا من ظلم الحياة... و ربنا قالهم اذهبوا للكهف.....اللي ممكن يتراءي للناس العادية انه مكان ضيق... بارد... مافيهوش خير.... و لكن لأن ربنا قال كده و لان الفتية كان لديهم من اليقين ان ربنا سيهيء لهم من أمرهم رشدا... آووا الي ال

      في هدى الإسلام

    • الأوبرا تقدم حفلات يومية أون لاين. … برافو وزيرة الثقافة

      مبادرة من وزارة الثقافة المصرية. الثقافة بين يديك. حفلات يومية بالأوبرا  تعيشي يا مصر  تعيشي يا مصر.  حتى في ظروف الضنك  بلدنا معانا

      في  فى الثقافة و العلم

    • تأمّلات و شطحات تاريخيّة ناشزة ( بس منطقية)

      هل كان الفراعنه هم عماليق الجزيرة العربيّة؟؟!!! وبالتالى : هل كان الفراعنه هم أنسباء سيّدنا اسماعيل عليه السلام؟؟!!! ======================================= كما يقول العنوان : هى تأمّلات تاريخيّة ناشزه قد تبدو كشطحات ولكن دعونى احاول عرضها ربّما وجدّتم فيها نفس المنطقيّة التى وجدّتها. دعونى أبدأ من الآية رقم 37 من سورة ابراهيم بالقرآن الكريم والتى تقول: "ربّنا انّى أسكنت من ذرّيتى بواد غير ذى زرع عند بيتك المحرّم" وهذا الواد غير ذى زرع هو وصف للفلاة أو البريّة التى ورد ذكرها فى التوراة فى

      في  فى الثقافة و العلم

    • تأملات في سورة الأنبياء - منقول من الفاضلة نبيلة جميعي

      طول عمري اسمع إن سورة "الأنبياء" معروفة بين المشايخ وأهل العلم بإنها سورة "الاستجابة" بس عمري ما دوّرت عن السبب  السبب هو إنها السورة القرآنية الوحيدة اللي ورد فيها لفظ "فاستجبنا له" أكثر من مرة وفي أكتر من سياق، اللفظ ده لم يرد في أي موضع قرآني خارج سورة "الأنبياء"، طب ورد فيها كم مرة وفي أي سياقات؟ أول مرة :" وَنُوحًا إِذْ نَادَىٰ مِن قَبْلُ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ" آية رقم 76 تاني مرة عن سيدنا أيوب عليه السلام:" فَاسْتَجَبْنَا لَه

      في هدى الإسلام

    • عن عبدالناصر .. تأملات

      ‏أفضل ما قيل فى ناصرأنه لايمكن بمنطق حسابي خصم سلبياته من إيجابياته،فله إنجازات لاتنال منها الخطايا،وله خطايا لاتغفرها الإنجازات ‏⁧‫

      في تاريخ مصر

×
×
  • اضف...