اذهب إلى المحتوى
إنشاء باب جديد بعنوان سد النهضة الإثيوبي لكل الموضوعات المتعلقة بسد النهضة ×

أزهار الخريف


Ahmad Farahat
 مشاركة

Recommended Posts

أشكرك على هذا النقد الرائع والذي سيشجعني على المزيد في كتابة الزجل............

وأتمنى أن تعجبك قصائدي القدمة والتي أتوقع كتابتها عن تجربة حقيقية............

وشكرا..........

رابط هذا التعليق
شارك

هل أعشق غيرك؟؟.....

يا أنبل نبع..........

يتدفق.......

يا أرحم قلب........

يترفق......

يا أجمل شمس تتألق.........

وسعيدٍ هلل.......

أو صفق.....

هل من حب نتبادله.........

معهودا يجمع.......

ما وفق.......

كي أنبذ بعدا يقتلني..........

بحنين ٍ يشعل.........

ما أحرق.......

نفثات الحزن تناولني.........

هناتٍ كادت...........

تتمزق......

واليوم أراها تلفحني.........

بأنين الوجد.......

وما أرق...........

أرويها لعنة آلامي........

وأبدل غصنا ما أورق...........

وأناغي العود......

مداعبة.....

بأنامل عشق يترقرق........

أوهام القرب تعانقني.........

والوهم نديم يتشفق.......

ويلامس خدي........

متئدا.........

كحنان الأم..........

إذا أغدق.........

ويغرد بين ضراعاتي....

كالزهر........

بشوكٍ يتـــدفـق............

فكفاني الوهم........

وسكره.....

فأنا من وهم........

أتذوق........

وأعزي النفس مرارتها.........

بتبادل حب.........

مُتَخَلَّـــق..........

إني كغريقٍ أصرعه..........

طوقٌُ مثقوبٌُ........

متخرق...

أو قشة أرضٍ.........

أمسكها.........

فرمت.....

مسكينا.....

يتعلًّـــــق.........

إني أهواك ولا أدري..........

أأظل لحب ما أعتق........

أو أدرك بعدك من يدنو.........

مني........

أو غيرك.........

قد أعشق.........

رائع رائع اخي الفاضل سلمت اناملك حقيقة مبدع بكل ما تعنيه الكلمة

رابط هذا التعليق
شارك

رائع رائع اخي الفاضل سلمت اناملك حقيقة مبدع بكل ما تعنيه الكلمة

أشكرك بشدة يا أخت شهد..............

وأتمنى إن رأيك ده اللي أعتز بيه جدا يفضل كده على طول............

رابط هذا التعليق
شارك

حبك بقى أقوى من الأفكار

أقوى من النثر وم الأشعار

حبك أقوى من إحساسي

أقوى من عزي ومن ناسي

أقوى من الريح ومن التيار

حبك بقى أقوى من الأفكار

مش قادر من شعري أقلك

عن حبي وأوصف أشواقي

ولا قادر أحكيلك عنه

ولا غيرك شايف أو لاقي

بهواكي بقلبي وبعنيا

وانا دايما على صورتك باقي

بس انا مش عارف أوصفها

ما هو حبك أقوى من الأفكار

تم تعديل بواسطة Arsen loben
رابط هذا التعليق
شارك

[u]أرض الكمال

دعوني أمجد نفسي قليلا!!!!!!!!!!!!!!

وأذكر فيها........

بذيء الخصال......!!!!!!!!!

وأسرد عيبا خبيث الوضوح

قليل الحياء.....

يسير المنال.......

ألا تدعون الكمال المصفى

وأنتم قعود......

وراء الخيال.......

فإني سعيد بعيبي ونفسي

وأني نقيص......

بأرض الكمال.....

تعيبون وجهي.....

وأني قبيح.....

فأين الملاحة.......أين الجمال......

وأين الصواب إذا ما قتلتم.......

دميما......

تصدى لذاك المآل.........

وأين الشجاعة إن ما منعتم........

لساني ليشدو.....

بحق المقال...........

وأين الحقيقة إن ما سترتم......

جليا.........

وعذتم بتلك الرمال....

فحار الصريح.......

وضل الدليل........

ودار المجيب..........

بمتن السؤال........

وعادت رؤوس بفكر جريح......

وضاع اليقين وشاع الضلال......

وما في فؤادي بقايا احتمال.....

وما في جروحي.........

بصيص اندمال........

سأحيا وأروي حقيقة نفسي....

وأثبت أني........

ضعيف المثال.....

وأبقى بعيدا........

وأسعى وحيدا.........

لأني نقيص بأرض الكمال..........

رابط هذا التعليق
شارك

:wub:

كلمـــــــــــات رائعــــــــــــــــــه

واحســــــــــــاس رائـــــــــــــــع

كلمـــــــات عانقــــــة السحــــــــاب

والقادم يجـــــب أن يكــــــون أحــــــــلى

فبقلمك يعيش الحرف ..

وبذائقتك تستوطن المفردات ..

مساحات البوح ..

تسجيل متابعة :)

تم تعديل بواسطة مصرية يعني مصرية
رابط هذا التعليق
شارك

باقة زهر صمدت

في وجه الطبيعة

إنها ليست ككل الأزهار

إنها أزهار الخريف

سيدتي المصرية

يعني مصرية.............

أعدك ببذل كل ما أستطيع ليكون القادم أحلى

رابط هذا التعليق
شارك

سأحيا بين أفكاري...........

وألهو........

كطفل......

ليس يدرك.......

ما يعيه.......

وأهذي مثل محموم مريض.........

يأن على فراش.....

لا يقيه.....

وأسقي كل ظمآن صديدا.......

يعذب في الصدور.....

معاقريه......

وأطعمه خبيثاً حين يبدو....

عليلا......

لم يجد.....

ما يشتهيه.......

سأقسو......

في حياة......

ليس فيها.....

حنان.....

فوق ظهري......

أبتغيه.....

وأبرز في محياي احتراقا.........

فيلعن.........

كل إنسان.......

ذويه.......!!!!!!!!!!!

رابط هذا التعليق
شارك

اخي العزيز ارسين لوبين......

اسلوب رائع وكلمات عذبه سلسه.....

في قصيدتك الاولى تائه....... حسيت إن بتعبر حقيقى عن كل واحد فينا

حاسس إنه من وحده ومش لاقي حد حواليه حاسس باللي جواه او مهتم بيه

بعد يوم من ضياع في الطريق

هائم في الناس بحثا عن نجاه

غابت الشمس فلا طابت حياه

تائه يا أهل كوني......

عابر....

ضاعت.... على الأشواك......

في الدنيا خطاه......

ما رأيت الماء حولي......

أو طعاما .......

في أياديكم ....ولا عطف الشفاه..............

هل تولى الرفق قهرا في القلوب

أم أخذت الذل ثوبا لا أراه

والله على العاطفه الجميله والكلمات الحلوه في قصيدة حبيبتي .....ما شاء الله

وعاجبني جدا روح الإباء في لا أريد

قد أبيت الكأس ريا........

وامتلكت اليوم شيا........

إمتلكت اليوم لاءا........

أفتديها بالوريد........

لا أريد.......

لا أريد الذل كسبا.......

آتيا لي بالمزيد........

سامحوني.......

إنني كالطير أسعى.........

في بعيد من بعيد......

وكوكوح كح حقيقي دمها خفيف جدا

باقي القصائد انا لسه مقرتهاش كويس......وهاقولك رأيي لما اقراها إن شاء الله......

بس بصفه عامه شعرك اكثر من رائع وعندك موهبه جميله ماشاء الله

دا رابط لرابطه للشعراء جميله جدا ....اخدتها من اخ وشاعر عزيز.....كلهم هناك محترفين ما شاء....متهيألي ممكن تعجبك إن شاء الله....وهتبقى مكان رائع اخر لنشر اشعارك الرقيقه

ملتقى رابطة الواحة الثقافية

رابط هذا التعليق
شارك

سيوة العزيزة (أختي الكبيرة)

بجد من امبارح عمال أفكر أقلك إيه على الكلام الحلو بتاعك...........

فكرت استنى لما تكملي قرايه.........

بس قلت لأ عيب لازم أشكرها الأول............

بس تفتكري كلمة الشكر كفاية يا أختي...........

عموما أنا سعيد برأيك لسببين أولا لأني فعلا باعتبرك مع ست أعضاء هنا كمان أصدقاء حميمين مع إني بحب كل الأعضاء بس انتي الوحيدة اللي مقربتش من ملعبي المحبوب فكان لازم أشوفك هنا وأتمنى أشوفك كتييييييييييير تاني............

ثانيا لأن رأيك يعتبر رأي جماهيري أكثر من رأي ناقد معقد (زيي) بيسمع النشاز حتى في سيمفونيات بيتهوفن!!!!!

أتمنى أسمع رأيك أو أقراه على القصائد الباقية...........قريب

وأتمنى إنك تصحي بقية أعضاء فرقة حسب الله السادس عشر..........

شكرا من جو قلبي بجد ويجعل أيامك كلها زي الفل...........

أرسين لوبين

رابط هذا التعليق
شارك

هيا يا صديقي الحبيب اللدود اشتعل احترق لتكن رمادا لتنير الحروف اكثر واكثر لقد قاربت على التوهج و الاحتراق الكلي في انتظار نجم يولد فى فضاء المجرة

رابط هذا التعليق
شارك

مرحى مرحى لفارس أرتدى دروع أهملها طويلا..

وسيف ظنه كليلا.. انطلق يا أخى الحبيب .. فكم من حروف بريه تنتظر منك القنص.. والترويض..

أرى نارا اشتعلت بصدرك فاضائت لك ما كنت تظنه مخفيا.. وفتحت لك أبواب هذا العالم الغيبى فى كل منا..

انطلق فى سمائك ولا تتوقف.. فانى اراك ممسكا بزمام حرفك تطوعه هنيا..

وأكاد اجزم ان بقلبك لوعه.. لا يعلمها الا من أحب... وكتم ولم ينل من الوصل

فصار بحبه شقيا.....

رابط هذا التعليق
شارك

أحمد محمود........محمود الشاعر

نفسي أشكركم بس ما ينفعشي قبل ما اعرف حاجة الأول..........

إيه الرضا ده كله........

إيه اللي اتغير في كلامي........

بجد لازم اعرف

لازم أعرف إيه اللي انتوا شفتوه وعجبكم كده...........

ردوا عليه لحسن أنا هتجنن وعايز أعرف ايه الجديد في كتاباتي

وعجبكم كده

ملحوظة

قلبي مش مطاوعني

شكرا قوي على كلامكم الحلو ده

رابط هذا التعليق
شارك

أرسين يا صاحبي

شوف بغض النظر عن كون اني بكتب أو لأ المسئلة تذوق فني بمعنى فاكر لما قلتلك انك لا زم تتعب شوية فى شغلك وان يكون همك القصيدة و الكلمة بشيئ من اللاوعي ونظرا للروح المبدعة المتنقلة بين جنبات المحاورات حدثت طفرة نوعية فى كتاباتك الصورة اصبحت اكثر شفافية وصدق مش كتابة وخلاص حتى وان كنت تكتب هكذا اي بدون حالة حقيقية من الشغف صدقني اول مراحل الابداع هى الحرفة بمعنى هذا الصائغ الذي يصوغ لنا اشكالا جديدة من الذهب لا بد من انه تعلم فى البدء كيف يمسك الازميل كي ينقش ما يريد وكلما امتلك ادواته امتلك القدرة على خلق شيئ جديد اكثر ابداعا هذا من ناحية من ناحية اخرى فان الحوار والجدل ينعش مناطق فى العقل لم تكن تدركها وبالتالي تخرج تلقائيا ابداعات مختلفة اما من ناحية كتاباتك فانت اكثر مني ادراك كم هى مختلفة وان لم تكن مدركا ذلك فعليك ان تراجع ما كتبته سابقا وتقارنه بعملك الجديد

هناك خيط خفي يفصل بين الابداع الحقيقي والشغل الكويس وانت قاربت جدا هذا الخيط لا اقول انك الان مبدع حقيقي ( مش هطبطب عليك لأنك عندك الموهبة الحقيقية اللي ممكن فعلا تصنع شاعر حقيقي له تجربة خاصة جدا ) فاهمني يا صاحبي انا فعلا بيصعب عليا لما يكون فى جوهرة بس صاحبها مخبيها طلع جوهرك وانا فى الانتظار

رابط هذا التعليق
شارك

أرسين يا صاحبي

شوف بغض النظر عن كون اني بكتب أو لأ المسئلة تذوق فني بمعنى فاكر لما قلتلك انك لا زم تتعب شوية فى شغلك وان يكون همك القصيدة و الكلمة بشيئ من اللاوعي ونظرا للروح المبدعة المتنقلة بين جنبات المحاورات حدثت طفرة نوعية فى كتاباتك الصورة اصبحت اكثر شفافية وصدق مش كتابة وخلاص حتى وان كنت تكتب هكذا اي بدون حالة حقيقية من الشغف صدقني اول مراحل الابداع هى الحرفة بمعنى هذا الصائغ الذي يصوغ لنا اشكالا جديدة من الذهب لا بد من انه تعلم فى البدء كيف يمسك الازميل كي ينقش ما يريد وكلما امتلك ادواته امتلك القدرة على خلق شيئ جديد اكثر ابداعا هذا من ناحية من ناحية اخرى فان الحوار والجدل ينعش مناطق فى العقل لم تكن تدركها وبالتالي تخرج تلقائيا ابداعات مختلفة اما من ناحية كتاباتك فانت اكثر مني ادراك كم هى مختلفة وان لم تكن مدركا ذلك فعليك ان تراجع ما كتبته سابقا وتقارنه بعملك الجديد

هناك خيط خفي يفصل بين الابداع الحقيقي والشغل الكويس وانت قاربت جدا هذا الخيط لا اقول انك الان مبدع حقيقي ( مش هطبطب عليك لأنك عندك الموهبة الحقيقية اللي ممكن فعلا تصنع شاعر حقيقي له تجربة خاصة جدا ) فاهمني يا صاحبي انا فعلا بيصعب عليا لما يكون فى جوهرة بس صاحبها مخبيها طلع جوهرك وانا فى الانتظار

أخي الحبيب إلى قلبي...........

محمــــود الــشاعر......

دعني أعرب لك عن امتناني الشديد بإهداءك الرقيق إلى شخصي المتواضع ولا أظنك قد وصلت إلى معرفة حجم التقدير الذي أحتويه في قلبي لأجلك ،ذلك التقدير جعلني ملزما أن أسألك عن أسباب إهدائك الرقيق والذي جعلك تأتيني بأسبابك التي تحتاج إلى تفصيل أكثر سخاءا من هذا...........

ولكنني فهمت من كلامك عدة أشياء سأحاول معك تحليلها من ناحية وتحقيق أشياء أخرى ،فقط سأحاول أن أضع بعض النقاط على الحروف..........

أولا: فهمت أنك قد أعجبت بآخر ما قدمت وأنك تحدثت في طيات حديثك عن ذلك المارد الذي اقترب من الخروج والذي أسجنه في داخلي.........فهمت أيضا أنه رأي السيد أحمد محمود..........

هل أحبطك سيدي لو أخبرتك أن هذين العملي الآخرين أقدم من كل ما قدمت؟؟؟............

ثانيا: واضح يا عزيزي أنك قد أخذت انطباعا عني –ربما بسبب ما قدمته في باب الشعر وتفصيلات جوهرية- أنني أكتب الشعر كمن يحل المعادلات الرياضية فأنا ألصق الكلمات لتكوين البحر وكأن هذا آخر ما في رأسي وأشهد الله أن هذا ظنا سيئا لا أرى حقيقته لا في نفسي ولا في أشعاري............

ثالثا: لا أظن معنى النقطتين السابقتين أن السيارة تعود إلى الخلف...........

إنتهت النقاط الإجمالية واسمح لي بالإسترسال..............

إنني منذ اليوم الأول لي معكم ومنذ كتبت أول كلمة هنا في مسألة الشعر ناقشت معكم أن الفارق الوحيد بين الشعر وأي باب من أبواب الأدب هو الموسيقى اللغوية التي تتوشى بها الكلمات..............

هذا لأن الفكر والإنطلاق والشعور أمر مفروغ منه أصلا.........

لم تكن الأفكار مشكلة أي من الشعراء الذين يحسبون في أنفسهم القدرة على التعبير وليست مشكلة بالمرة في شعراء هذا المنتدى حتى وإن اعترف أغلبهم بكتابة الشعر من باب الهواية فحسب..............

المهم..........

أين المارد المحبوس إذن في داخلي.............

هل حبسته في قصيدة تائه؟؟؟؟.............

ربما لاتعرف لماذا كتبت هذه القصيدة؟؟

ولا أعرف هل توصلت إلى ما بداخلها من أفكار؟؟؟؟............

لا أرى أين المارد المحبوس هنا...........

بل أين المارد المحبوس في حبيبتي...........

او لاأريد

أو هل أعشق غيرك.............

كيف يمكنني أن أحبس المارد في أشد لحظات المارد حرية وانطلاقا؟؟؟..........

هل تعرف يا صديقي؟؟؟؟؟

لم أكتب الشعر في حياتي إلا معبرا عن حالة معينة أمر بها..........

ليست الموسيقى شاغلا بالنسبة إلي.........

ليست مشكلتي ولا أعاني من التفكير فيها..........

إن بابي إلى الشعر كان ولازال هو الحالة التي تمر بها أفكاري في لحظة الكتابة وليس أكثر...........

تلك الحالة جعلتني أكتب قصائدي التي حبست فيها المارد وهي التي جعلتني أكتب أيضا في لحظة إطلاقه.........

فالحب جعلني أتنفس بعض قصائدي والضيق جعلني أكتب بعضها الآخر وحتى أنفلونزا الطيور كتبتها في لحظة شديدة الحرج والمعاناة مع زكام شديد الوطأة..............

من الآخر............

لا تبخل علي بشيء واحد...........

كي أستفيد من خبرتك..........

لا أكثر.........

كيف انطلق المارد فيما أعجبك؟؟؟؟

وكيف حبسته فيما لا يعجبك؟؟؟؟

إنني لاأستنكر عدم إعجابك بما كتبت فلولا اختلاف الأذاوق لبارت السلع...........

فقط أخبرني بما عجزت عن رؤيته...........

وضع بعضا من تفكيرك في هذا الصدد وثق أنني لن أراجعك فيما ستقول ولكنني لا أعدك بالإقتناع الكامل أيضا........

وربما اقتنعت.........

النسبة 50%-50%

رابط هذا التعليق
شارك

أخى الحبيب أرسين..

حنانيك بنفسك قبل أن يكون بنا.. يا عزيزى..

انا كتبت ما رايته بعيدا عن النقد الاكاديمى.. المتقعر.. والرحيل بين الاوزان والعروض والقوافى وبحور الشعر..

فانا فى ر اى المتواضع انه كلما كانت الكلمات بريه بلا ترويض كلما عبرت ونقلت ووصلت الى اعماق القلوب والوجدان.

وهذه المقدمه التى أستهللت بها كلامى معك الان.. اساسيه فى ما غبرت به وما زلت أعبر عنه فى احساسى بكلماتك.. وليس لتاريخها اى مرجعيه عندى بقدر دفقات المشاعر بها..

أنت تحب. وتلوعت فى الحب.. ومنعك الدهر الوصال.. هذا ما احسه وما أراه.. وما انا بشخصى الضعيف أشعر به فى كلماتك.. عنيفه كانت أم سلسه.تطويعك للحرف محترف.. وموسيقى الكلام عندك.. قويه.

هذا رأى وليس لى أن أحلله أو أثبته بوقائع محدده.. وابيات معينه.. وصور بديعيه.. واستعارات مكنيه فى كلامك..

فكل أصنام الشعر القدامى لم يكن همهم كل تلك الصور بل كانوا يطلقون كلامهم .. كما يحسون ..فيصل ويحفظ ويستقر فى القلوب..

وفى النهايه..

انا معجب بكتاباتك .. وأشعرها بداخلى وقديما قالوا .. أصدق الشعر أكذبه.. ولكنه يلمس وجدانى لمسا رقيقا.

لست انقدك.. وليس لى أن افعل.. بل أسجل اعجابى بدون ابداء أدله على ذلك..

أشكرك لوجودك بيننا..

العبد الفقير لله

أحمد محمود

رابط هذا التعليق
شارك

أخى الحبيب أرسين..

حنانيك بنفسك قبل أن يكون بنا.. يا عزيزى..

انا كتبت ما رايته بعيدا عن النقد الاكاديمى.. المتقعر.. والرحيل بين الاوزان والعروض والقوافى وبحور الشعر..

فانا فى ر اى المتواضع انه كلما كانت الكلمات بريه بلا ترويض كلما عبرت ونقلت ووصلت الى اعماق القلوب والوجدان.

وهذه المقدمه التى أستهللت بها كلامى معك الان.. اساسيه فى ما غبرت به وما زلت أعبر عنه فى احساسى بكلماتك.. وليس لتاريخها اى مرجعيه عندى بقدر دفقات المشاعر بها..

أنت تحب. وتلوعت فى الحب.. ومنعك الدهر الوصال.. هذا ما احسه وما أراه.. وما انا بشخصى الضعيف أشعر به فى كلماتك.. عنيفه كانت أم سلسه.تطويعك للحرف محترف.. وموسيقى الكلام عندك.. قويه.

هذا رأى وليس لى أن أحلله أو أثبته بوقائع محدده.. وابيات معينه.. وصور بديعيه.. واستعارات مكنيه فى كلامك..

فكل أصنام الشعر القدامى لم يكن همهم كل تلك الصور بل كانوا يطلقون كلامهم .. كما يحسون ..فيصل ويحفظ ويستقر فى القلوب..

وفى النهايه..

انا معجب بكتاباتك .. وأشعرها بداخلى وقديما قالوا .. أصدق الشعر أكذبه.. ولكنه يلمس وجدانى لمسا رقيقا.

لست انقدك.. وليس لى أن افعل.. بل أسجل اعجابى بدون ابداء أدله على ذلك..

أشكرك لوجودك بيننا..

العبد الفقير لله

أحمد محمود

سيدي العزيز.........

لقد فوجئت بك على صفحتي مع العزيز محمود الشاعر تعلنان فجأة عن رأي جديد بالذات عند محمود من الآخر خضني..........

إنني أعلم أنك تكتب هنا كثير ولكنها كانت المرة الأولى التي تعبر عن رأي في أشعاري وكان الرأي جيدا ففكرت أنك كنت تدخل إلى هنا من قبل ثم تخرج بعد أن تجد فيما أكتب أنها أشياء لا تستحق مجرد التعليق............

أعترف لك بخطأ التقدير من جانبي..........

كما أعترف لك بالإمتنان والشكر الجزيل...........

كما أختلف معك في أن الشعر بلا ترويض يصل إلى القلوب...........

الشاعر يا سيدي مروض كلمات...........

ولكنك في أشعارك تطبق نظريتك تماما وهذا يفسر لي الكثير من الأشياء.............

فأنت بالفعل تتميز بأكثر الأشعار برية رأيتها في حياتي كلها..........

أشكر إهدائك كما أغبط فراستك..........

نعم........

إنني في حالة حب حالي........

ولكنني لست متلوعا إلى الدرجة...........

كما أن الدهر لم يمنعني الوصل..........

ولكنه قد يفعل..........

إدعيلي إنه ميحصلشي........

رابط هذا التعليق
شارك

أخى العزيز

اتمنى من الله ان يعطيك اسمى ما تتمنى.. اريد أن أوضح شيئا بسيطا اذا سمحت لى .. كثيرون هنا وانا اولهم اكتب واقرأ وقد لا أدخل الى صفحات أخرى لمدد طويله ثم أقرأ فجأه صفحه لزميل .. وتكون مثلا قد صاغها منذ شهور .. فتزلزلنى.. ولا استطيع ان امنع نفسى عن التعليق فبحق تكون اول مره أقرأها.

اما عن تظريتى المتواضعه. فازيدك عليها ان الشاعر يقتنص الحرف البرى أول .. ثم يروضه.. ليصوغه فى تناغم فذ.. و أرى ان ترويضه فى بعض الاحيان يفقده بريته وتوحشه ويكبله.. لذا احترم هذا الامر.. واطلق على ما اكتب .. انها.. كلمات.. او خواطر.. او بكاء قلب حروف مدادها.. سجايا روح.. وعذابات عشق.

أشكرك بحق..

دمت لنا..

اتمنى الا يمنعك الدهر الوصال.. ولكن اخشى ان هدات نفسك.. الا ينطق حرفك..

وشكرا لك

أحمد محمود

رابط هذا التعليق
شارك

عزيزي أحمد محمود............

أشكرك على التوضيح..........

وسامحني إن كنت قد سببت لك إزعاجا...........

وأتمنى أن أحقق ما تفهمه..........

المهم أنني لن أهدأ..........

صدقني..........

فأنا في اللوعة أحيا...........

رابط هذا التعليق
شارك

انا مش محتاج اني اشوفك...

**********************

هل اعشق غيرك؟؟...

*********************

حبك بقى أقوى من الأفكار

أقوى من النثر وم الأشعار

حبك أقوى من إحساسي

أقوى من عزي ومن ناسي

أقوى من الريح ومن التيار

حبك بقى أقوى من الأفكار

مش قادر من شعري أقلك

عن حبي وأوصف أشواقي

ولا قادر أحكيلك عنه

ولا غيرك شايف أو لاقي

بهواكي بقلبي وبعنيا

وانا دايما على صورتك باقي

بس انا مش عارف أوصفها

ما هو حبك أقوى من الأفكار

************************

آرسين لوبين كلمة رااااائع قليله جدآ جدآ جدآ على روعة كلماتك....

الأحساس اصبح عمله نادره وغاليه ....

وانا احيييك على احساسك العالي الراقي...

استمر آرسين لوبين...

اروينا من نبع احساسك...

فنحن نفتقد لهذا الاحساس الراقي في الكلمه...

دمت لنا بكل خير....

ودامت أزهار الخريف....

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

×
×
  • أضف...