اذهب الي المحتوي
ArabHosters
se_ Elsyed

هل أخطأ شامبليون في ترجمة اللغة الفرعونية القديمة ؟

Recommended Posts

عايزكو تشاركو معايا في الموضوع ده .. أحسن مُخي خلاص قرب يفرقع ...

- قرأت أحد الموضوعات في منتدى هريدي له علاقة بهذا الموضوع فأثار عندي تساؤلات كنت أخشى التطرق إليها ... تقول كسل .. تقول مش عايز أستهلك مُخي ... يعني قولوا زي ما تقولوا .

المهم التساؤلات اللي حيرتني هل كالتالي :

- لما ييجي واحد كيميائي يقولي إنه أثبت بالتجربة إن تفاعل الأكسجين + الهيدروجين بطريقة مُعينة يُعطينا ماء ... إذاً فهو لم يتحكر حقيقة مُعينة بل هناك مجال لكل شخص لأن يُجرب ذلك ويتوصل غلى نفس النتيجية .. وكذلك كثير من العلوم ... حلو الكلام ؟

طب لما ييجي واحد بعد آلاف السنين من إعتبار اللغة الفرعونية أياً كانت .. هيروغليفية .. قبطية .. ديموطقية ... ويقول إنه فك طلاسمها وعرض أبجدياتها وأبتدى المهتمين يترجموا الكتابات الموجوده على جدران المعابد وعلى أوراق البردي ... إلخ ... طبعاً إسترشاداً بإكتشافه

وطلعوا علينا بأمثلة من اسماء الفراعنة زي " تحتمس ، أحمس ، حتشبسوت ، نفرتاري ، نفرتيتي ، سنفرو ، سنوحي ، رعمسيس ، ـخناتون .... إلخ ( اللي في إعتقادي الشخصي بإنها كانت ألقاب أقرب منها أسماء .. زي أسامي بتوع كوريا كده ... كيم إيل سونج .. شونج سين فو ... )

نخلي بالنا إن ده حدث في القرن الثامن عشر بعد الحملة الفرنسية على مصر وحكاية حجر رشيد اللي كلنا عارفنها ...

لكن من 1427 سنة كان هناك كتاب مُقدس مُنزل من السماء إسمه قرآن ذُكر فيه أسماء بعض هؤلاء .. زي مين ؟

- نبي الله إدريس ... اللي كل الدراسات والتفسيرات أجمعت إنه كان في مصر ...طب لاحظوا إسمه كده ؟ هاتلاقوه مختلف عن أسماء كل الفراعنة اللي نعرفهم .. ممكن واحد يقولي - زي هاندي كرافت صاحبي = ويقولي طب مانت يابني تلاقي إيزيس وأوزوريس أسماءهم قريبة منهم ؟ فقلت له يابني دي أسطورة متألفة والواحد ساعة التأليف بيفتكس حاجات غريبة زي ( بوكيمون ، بُقلظ ، عوكل ، لمبي ... غلخ ) فهل هذه أسماء تمُت إلى ما هو منتشر الآن ؟

- هامان ... وزير فرعون ( لاحظوا الإسم وإنه مألوف إزاي ؟ )

- أمرأة فرعون : اللي كل كتب التفاسير قالت إسمها أ" آسيا بنت مُزاحم " يعني إسم عربي 100 % أو ذو اصول عربية مع إنها كانت زوجة فرعون وكلنا عارفين التقاليد الملكية الفرعونية وإزاي إن الملك لازم يتجوز إمرأة من عائلة مليكة برضوا ؟

- إسم تاني ... زوجة العزيز : كل التفسيرات قالت إن إسمها زُليخه .... وقصتها معروفة مع سيدنا يوسف ....

- الأسم الأشهر والمنصوص عليه صراحة في القرآن : السيدة هاجر زوجة سيدنا إبراهيم وهي مصرية فرعونية أصيلة لدرجة إني أعرف هي من أنهي منطقة في مصر .. حيث أنها كانت تسكن في منطقة عين شمس الأثرية التي كانت من أوائل العواصم المصرية وكانت تُسمى هليوبوليس وأُنشئت فيها أول جامعة تعليمية في التاريخ ...وتزوجها سيدنا إبراهيم وجاء منها سيدنا إسماعيل وجاء العرب المُتسعربة من نسلة .

برضوا السؤال هنا ... إيه اللي جاب حتشبسوت ونفرتاري ونفرتيتي للأسماء العادية والمألوفة دي ؟

ناس كتير بتقول إن اللغة الهيروغليفية لا يُعرف طريقة نطقها حتى الآن ...

حلو قوي ..

طب سيدنا إبراهيم تزوج السيدة هاجر وحملت في سيدنا إسماعيل .. وأصطحبها سيدنا إبراهيم إلى ودايٍ غير ذي زرع بمكه .... وتركهم هناك لحكمه إلاهيه ... وبعدين عارفين قصة تفجر بئر زمزم ... ومنين جه الإسم .. وإن طفلها كان بيبكي عطشاً ولما تفجر الماء ظلت تقول زمزم يعني لم لم الماء وعملت حواليه زي بئر بدائي ..

طب دي ست فرعونية ولسه متجوزة جديد وحتى مالحقتش تتعلم لغة زوجها ... يبقى معنى كده إن زمزم كلمة فرعونية صِرفه صح ولا أنا بأهطرش ؟

أيضاً : المتأمل للغتنا العربية بالذات في مصر هايلاحظ ألفاظ وكلمات كثيرة لا أصل لها في اللغة العربية الأصيلة والكمات دي أصبحت جزء من حياتنا

زي :

- بُص : شوف أو أنظر .

- مِش : مش أبو دود لأ دي يعني لا النافية ... أنا مش هاروح السيما النهاردة

زن : دبور زن على خراب عشه .

سو : أنت واد سو

ضب : يعني فك غليظ .. زي عزوز أبو ضب فتوة الحسينية .

أر : إنت هاتقر علينا يا عم

والكثير والكثير من الكلمات التي وجدوها على جدران المعابد بهذه المعاني وهي كلمات فرعونية أصيلة مازالت تُستخدم إلى الأن .. يبقى اللغة منطوقة أهي يا خلق هوو ؟

نرجع تاني للأسماء .. أن هاستبعد أسماء سيدنا موسى وسيدنا هارون والسامري وبقية بني إسرائيل لإنه كانوا من عرق تاني غير العرق الفرعوني اللي لهم عاداتهم وتقاليدهم وأسماءهم المختلفة .

سؤال تاني يُحيرني .... ليه اسماء الأنبياء في القرآن تقريباً كلها مألوفة لنا .. خصوصاً أسماء الأنبياء القديمة ؟

يعني شوفوا من أول سيدنا آدم وأُمنا حواء وأبناءهم قابيل وهابيل .. مروراً بنوح وسيدنا إبراهيم ولوط وإدريس وإسماعيل وإسحاق ويعقوب وداود وسليمان وموسى ويوسف و يحي وعيسى .... إلخ

وزي ما قلنا منهم من عاش في مصر أو حتى غير مصر .. ومع ذلك تسمع أسماء ناس غريبة يمكن في نفس عصورهم ؟

الأحتمال الأكبر الذي يدور في بالي بقى هو إن الأخ شامبليون إجتهد في فك طلاسم حجر رشيد لكن حدثت اخطاء في ترجمته للأبجديات اللغوية الفعرونية وإحنا مشينا وراه واخدنا اللي قاله تيك آواي وبنينا عليه كل نظرياتنا وما بُني على باطل كان باطل ...

المواضيع الإفتكاسية دي بيحبها ويموت فيها محمد حافظ اللي أنا عارف الكلام ده هاينكشه وهايُدلي بدلوه ... ومعه أيضاً محابيطو الشهير بمحيط ... وجميع المثقفين المُهتمين بالحضارة الفرعونية القديمة التي نفتخر بالإنتماء إليها ..

ولحد ما أرجع لكم .. خدوا اللينكين دول اللي توصلت لهم بالبحث على النت ... نأ نئوا فيهم على ما اروح أحط دماغي اللي سخنت تحت الميه

أخطاء شامبليون ?

أخطاء شامليون 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكرا يا حاج سي السيد على هذا الموضوع الظريف جدا .. وأرجوا أن أكون قد وضحت بعض ما أعتقده في هذا الأمر خلال رسالتي الشخصية لك .

بالنسبة للأسماء . أنت تقول أنها أسماء قريبة من لغتنا .. هذا فعلا قريبة من لغتنا العربية اليوم .. وليس القبطية القديمة .. فأجدادنا كانوا يتكلمون اللغة القبطية وهي لغة ليست مشتقة من الأصل السامي الذي أنشقت منه اللغة العربية + الآرمية + العبرية + الآمهرية .

لذلك فتلك الأسماء مثل نوح + إبراهيم + لوط + هاجر + إسماعيل + إدريس جميعها قريبة جدا وكلها تنطق تماما بالصوتيات الخاصة للغة السامية .. حيث الــ ( ع ) + ( غ ) + ( ض ) + (ط ) + ( ح ) .. وهي حروف أري أنها تميز اللغة السامية عن غيرها .

والسؤال هنا .. إذا كانت تلك الأسماء هي أسماء سامية فما علاقتهم بمصر وهي لا تكلم السامية في التاريخ القديم .

الموضوع ببساطة يا حاج سيد ووفقا لمفهومي ( الشخصي ) أن كل هذه الشخصيات الدينية التاريخية ليس لهم أدني علاقة بمصر ( إيجيبت ) .. ولكن علاقتهم مع ( مصر إللي هي مصر ) ( عسير ) .

ولقد ناقشنا هذا الأمر مع الكثير من الإخوة في موضوع ( مصر إيجيبت ) بالهايدبارك .. ولازالت أري جميع جغرافيا الأديان السماوية وفقا لجغرافيا الجنوب وليس جغرافيا الشمال .

أما بالنسبة لموضوع شامبليون .. أتفق مع ما جاء في موقع الدكتور السبعاوي أن ترجمة شاملبيون كانت متأثر كثيرة بكونه أوربي وصاحب فكر وثقافة توارتية .. وتوجد حلقات ساقطة كثيرة في منطق ترجمته .

ولكني أختلف مع الدكتور السبعاوي في إستخدام منطوق بعض الكلمات القبطية المصرية لتفسير الحروف الإستهلالية بالقرآن مثلما فعل .. فتلك الحروف ليس لها أي علاقة باللغة القبطية القديمة ولكن علاقتها مباشرة بالقرآن الكريم .. ولقد ذكرت بشكل ضمني على كونها ( السبع المثاني ) . ولكن أعذرني لا نريد الدخول في هذا الأمر .

الجميل في موضوع الدكتور السعداوي أنه يؤكد أننا لا نملك الحقيقية المطلقة عن الماضي فهناك الكثير من الأمور التي فهمنها بشكل مختلف تماما عن حقيقيتها بل جعلنها ثوابت غير قابلة حتى للنقاش . تلك الثغرة جيدة جدا .. لأنها تفرض علي الباحث عن الحقيقية أن يبحر في بحر الشك كيفما يشاء حتى يصل لشاطئ اليقين .. والذي هو غالبا خطوة واحدة قبل القبر .. علم اليقين ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

tp.gif

دور الجن في بناء الأهرامات ؟

كل الخزعبلات التي قيلت عن الأهرامات أن الجن قاموا ببنائها كلها غير صحيحة ذكر في سورة النمل أية (40:39) قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ وَإِنِّي عليهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ (39) قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِراًّ عِندَهُ قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ *

وفى هذه الآية الإنسان ذو الجينات الوراثية الكاملة الذي عنده علم من الكتاب تحدى الجن وانتصر عليه بعلمه .

يوجد أناس كثيرون غير الأنبياء جيناتهم الوراثية كاملة لكن الفرق بينهم وبين الأنبياء أن الأنبياء ينزل عليهم الوحي من عند الله سبحانه وتعالي . أما الأفراد العاديين والذين يلقبون بأولياء الله الصالحين فهم قريبون جدا من الله بقلوبهم لكن لا ينزل عليهم وحي الأنبياء . وما قيل أن قوما من الفضاء الخارجي قاموا ببناء الأهرامات كل هذا غير صحيح وخزعبلات أمام العلم .

فالطريقة ( ما ضد الجاذبية ) سهلة وهى عندي أتفه من ظاهرة تعامد الشمس التي فسرتها كاملة في هذا البحث المبسط

يفسر المؤلف أن الأهرامات تم بنائها عن طريق إنعدام الجاذبية الأرضية .. وأنه يري هذا الأمر أسهل تفسيرا من تفسير تعامد الشمس .. ولكنه تركنا معلقين في الهواء .. ما هي الطريقة العلمية التي أتباعها المصريين القدماء منذ 5000 عام لإبطال تأثير الجاذبية الأرضية .. أما تفسيره لآية نقل عرش سبأ بعلم من الكتاب وربط هذا بعلم القدماء في تعطيل الجاذبية الأرضية .. أراه غير مترابط .. فسيدنا سليمان هو ذاته الإنسان الذي لديه علم من الكتاب والذي قام ينقل عرش سبأ من خلال هبة إلهية منحها الله له فقط والتي تندرج تحت (( ملك لا ينبغي لأحد من بعدي )) . وهذه الهبة لم تمنح من قبل للقدماء المصريين . ولو كانت منحت لسيدنا إدريس .. فليس هناك دليل قرآني على هذا الأمر .. بل أن ربط سيدنا إدريس بمصر القديمة لا أصدقها .. سيدنا إدريس وسيدنا نوح تواجدوا بشكل أساسي في منطقة اليمن وجنوب غرب السعودية .قد يكون سيدنا إدريس هو نفسه إخنوخ في التوارة ولكن إخنوخ ليس بالضراورة أن يكون تواجد في مصر .. بل إسم سيدنا ( إدريس ) مثله مثل إسم ( يسوع ) ( وإلياس ) و( اليسع )

إذا سألت سيدنا المسيح عليه السلام نفسه قبل 2000 عام مضت عن إسمه لقال إسمي ( يسوع ) .. فإذا قلت له بل إسمك ( عيسي ) لرد عليك قائلا .. عيسي من عيسي هذا .

ونفس الكلام عن سيدنا إيلياء والذي سماه القرآن إلياس

ونفس الكلام عن سيدنا اليشع والذي سماه القرآن اليسع .

فليس بالضرورة أن كان هناك رسول يحمل إسم ( إدريس ) .. ربما كان إسمه ( إخنوخ )

ولكن الله أطلق عليه في القرآن إسم ( إدريس )

والسبب

أن ( إدريس ) + ( إلياس ) + ( اليسع ) + ( يسوع )

أي

( إدر- يس ) + ( إل - ياس ) + ( الـ - يس- ع ) + ( يس - وع ) + ( ع- يس-ى )

جميعهم هم آلــ - يس أو ياسين

والله أعلم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
الأسم الأشهر والمنصوص عليه صراحة في القرآن : السيدة هاجر زوجة سيدنا إبراهيم وهي مصرية فرعونية أصيلة

إيه حكاية إسم مشهور ومنصوص عليه صراحة في القرآن .. من قال إن إسم ستنا هاجر أم سيدنا إسماعيل منصوص عليه صراحة في القرآن .. هذا كلام غير صحيح .. نحن أخذنا إسم ستنا هاجر عن اليهود .. وكذلك إسم أمنا حواء . فكلاهما لم يذكر إسمهما في القرآن الكريم .

وفعلا ستنا هاجر ( مصرية فرعونية ) ولكن هذا لا يعني أنها ( قبطية ) أم تنتسب لنا نحن أبناء حضارة النيل

ء لا تلاحظ أن سيدنا إبراهيم تزوج من هاجر وأطلق عليها إسم ( هاجر المصرية ) لأنها من مواليد مصر

بينما عندما تزوج سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام من ستنا مريم أطلق عليها لقب ( مريم القبطية ) وليس ( مريم المصرية ) .. وذلك لأن مريم كانت تنتسب لإيقبط أو إيجيبت أي من بنات أهل حضارة النيل وليس من مصر التي جاءت منها هاجر .

لقد خاطب رسول الله مقوقس القبط مخاطبا إياه ( بمقوقس القبط ) ولم يقل ( مقوقس مصر ) .. وذلك لأن ( إيقبط ) ليست هي ( مصر )

ولا يوجد حاجة إسمها حضارة فرعونية .. ففرعون هذا إسم علم لشخص بعينه حكم مصر وليس إيقبط أي إسم وليس لقب .. مثله مثل إسم هامان + إسم قارون + إسم أبي لهب . ففرعون موسي هو ملك حكم مصر وليس إيجيبت .

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمن الرحيم

يا حاج ابو عمر .. الله يرضيك .. موضوع حلو .. بس عاوز شوية تدقيق ..

واخونا الاستاذ محمد حافظ .. جهد فى الحقيقة يستحق التقدير ..

وعن نفسى بصيت شوية فى حكايات جدى الاكبر الشيخ حسن " رحمة الله عليه " وكمان مشاركات جدى اخناتون شفاه الله .. وعجبت ؟؟ الفراعنه دول سبقوا المسيح بآلاف السنين .. ويوم بناء الهرم .. لا كان فيه مسيحيه ولا يهودية وبالتالى ولا اسلام

.. طيب ايه حكاية الاهرام .. الاهرام بناها ياسادة ابناء مصر .. ابناء الفراعنه .. وحتى بضع سنوات لم يكن هناك دليل مادى على صدق هذا القول .. الى أن تمكنت دكتوره اثار المانية من تقديم الدليل .. والدليل ده عبارة عن كشوف اجور العامليم فى بناء الاهرامات .. وايصالات فرديه من العمال .. مكتوبة على ورق بردى .. بما لا يدع مجالا للشك او آى تفسير .. اما عن كيف تم البناء ؟؟ فهذا مايبحث عنه الكثير من العلماء .. فى كل انحاء العالم .. ماعدا " المنحوسه " المحروسة سابقا .. فعلنائها مش فاضيين اليومين دول .. بيدوروا على السكر والزيت ويعملوا سندوتشات ايه لأبناهم التلاميذ ؟؟

اما عن علاقة الفراعنه بالقبط .. فهذ معلش سؤال ما كان يجب سؤاله او مناقشته .. فأهل مصر الفراعنه وضيوفهم من التجار والمستثمرين والمحتليم من الرومان دخلوا المسيحية بعد انتشار الدعوة وطبعا مش كلهم دخل المسيحية او اتبع دعوة المسيح عليه السلام .. ولم تنفرد مصر بالقبط .. فالقبط كانوا ايضا فى افريقيا والحبشة بجانب اوربا .. فى الشمال قالوا انهم مسيحيون .. وفى الجنوب قالوا انهم اقباط والاثنان قالوا اننا نتبع ما اتى به الينا عيسى بى مريم عليه السلام .. ولا علاقة للغة الهيروغلافية والدياننات .. حتى لا نخلط الامور .. واحده واحده ياسادة .. وكله بالعقل والبحث والتفكير .. وكل ما وصل الى ايدى العلماء حتى الآن انه عند ظهور المسيح كانت مصرنا مستعمرة بمعرفة اليونان .. وهو ده اللى كان ولما يفوق جدى من نومه سوف أسأله اين كتب عن هذا ..

مع تحياتى

تم تعديل بواسطة حفيد إخناتون

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعض تساؤلات س س اشتملت على ما يتعلق بالأسماء ... و ما يتعلق بترجمة شامبليون للغة الفرعونية ... وما اذا كان قد أخطأ أم أصاب فى هذه الترجمة .. و هناك ما يتعلق بكيفية نطق الأسماء واختلاف وقع بعض الأسماء المذكورة فى القرآن أو السنة عن شبيهاتها التى خلصنا بها من شامبليون ..

حسنا .. يجب أن نجيب أولا على سؤال بسيط .. كيف استطاع شامبليون أن يعرف كيف تنطق الكتابة الفرعونية ؟ القصة ببساطة شديدة أن شابليون قد وجد نصا واحدا مترجما الى ثلاث لغات على حجر رشيد (أعتقد أنهم كانوا الهيروغليفية وهى لغة الكهنة و الحكام أو اللغة الرسمية و الديموطيقية وهى لغة عامة الشعب و القبطية) و بم أنه يعرف احداهم فقد كان من السهل مقارنة مواضع الكلام بنظيراتها من اللغة المعروفة فتستنتج ببساطة المعنى ..

وعلى سبيل المثال لو رأيت نصين أحدهما بالعبرية و الآخر بالعربية .. و لتكن مثلا جملة (هل أنت تسمعنى؟) ووجدتها مكتوبة بالأحرف العبرية ستكون كالتالى (واسمحولى أنا مش بعرف أكتب عبرى) "هشو مييع أتا؟" ساعتها ستعرف بالمقارنة أن "هل" فى العربية تساوى "هشو" فى العبرية و "أنت" مثلا تساوى "أتا" وهكذا .. لكن كيف ستعرف النطق طالما لم ينطقها أحد أمامك .. أنت عرفت المعنى بالمقارنة لكنك لم تسمع النطق .. فكيف عرف الأخ شامبليون نطق الأحرف الفرعونية القديمة؟؟؟

الاجابة ببساطة عن طريق الأسماء .. فهى الشيء الوحيد الذى لن يتغير نطقه من لغة الى أخرى ... وبما أن الأسماء الفرعونية للحكام كانت توضع داخل اطار اهليجى الشكل يسمى الخرطوش فقد استطاع شامبليون معرفة كيف تنطق الحروف فى المصرية القديمة .. فمثلا (رع - مس - سيس) سيظل اسمه بنفس النطق و ان اختلفت الأحرف فى القبطية و هكذا ...

لكن المشكلة هنا أن حجر شامبليون الفقير جدا بالمعلومات لم يكن يحوى أسماء ملوك أو حكام كثيرون .. و بالتالى لم يصل شامبيلون لكافة الأحرف بل الواقع أنه عرف نطق بعضها فقط .. ثم بدأ يستقى الباقى طبقا لسلسلة عجيبة من الاستنتاجات .. فمثلا .. رمز الأسد فى الهيروغليفية .. لم يكن موجود اسم يحتويه فى الحجر .. فكر شامبليون أن كلمة أسد فى معظم اللغات تبدأ بمنطوق اللام .. ليون و ليث ليشار و ليونى و هكذا .. اذا فان رمز الأسد يكون فى الهيروغليفية معبرا عن منطوق اللام .. و هكذا .. وقد كانت الاستنتاجات كما رأيهم تتسم بالضعف و احتمالية الخطأ أحيانا .. وبالتالى فقد شكك الكثيرون ليس فى الترجمة ذاتها و لكن فى نطق بعض الأحرف و أسماء الملوك منا ننطقها اليوم ... هذا عما يتعلق بموضوع صحة أو خطأ الترجمة

مهيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السؤال الثانى المهم جدا أيضا هو مسألة اختلاف النطق بين اللغات .. و هل هامان و آخنوخ مثلا من الممكن أن يكونا فروعنيا الاسماء .. خاصة بعدما تضيف أسماءا أخرى مثل يوسف أو زليخا أو امرأة فرعون آسية بنت مزاحم ..

طبعا من الصعب أن نتخيل أن العزيز فى قصة سيدنا يوسف كان اسمه مثلا (حتب-سيس-رع) أو ما شابه ... لكن المعضلة ليست هكذا .. هناك ما يسمى بالتدخل اللغوى عند محاولة التعامل مع المنطوقات الأجنبية .. أى اضفاء طابع محلى بحت على نطق أجنبى بحت .. و هو لم يكن يتم اراديا أو عن عمد و أمثلة هذا كثيرة فى الانجليزية على سبيل المثال ... فهناك كلمة algorithm والتى حين تسمعها تحس فيها بوقع انجليزيى غربي صيل رغم أنها تحوير للفظة خوارزم .. و هى ذات طابع شرقى واضح .. و هكذا

اذا الأسماء التى تم تداول بعضها فى القرآن أو السنة كانت بلسان عربى حتى يعلم العرب عمن تتحدث الآيات .. لكنها ليست بالضرورة أن تكون منطوقة بضات الشكل فى اللغات التى تنتمى اليها .. و على سبيل المثال .. اسم النبى (موسى) ننطقه هكذا فى العربية ميم و واو و سين و ألف لينة لكنها تحوير لاسم النبى الأصلى هو لم يكن عربيا بالطبع و من أسماه كانت امرأة فرعون .. و قد أسمته كما ينطقها العبرانيون (مو - شيه) و (مو) فى لغتها تعنى ماء و (شيه) تعنى شجر .. و قد أسمته هكذا لأنها ببساطة قد وجدت الصندوق الذى يحويه قد دفعه النهر الى القصر الفرعونى (الذى كان لابد أن يشيد على النيل مباشرة طبعا) فحشر بين بعض أفرع الأشجار المتدلية ورأته هكذا ... فأسمته (مو - شيه) لكن و نتيجة لقاعدة اضفاء الطابع المحلى على الكلام عرف فى العربية باسم موسى

وبالتالى و بنفس الشكل نستطيع أن نتخيل كيف يتم تحوير الكثير من الأسماء حين تتداول بلغة مختلفة ... لاحظوا هنا أن الفرعونية كانت تعتمد على الأحرف الساكنة فقط .. أما العربى فانه اذا ما التقى فيها ساكنان فتلك طامة كبرى كما درسنا كلنا فى المدرسة من قبل .. وبالتالى فالأسماء الفرعونية مل تكن لتلقى استساغة عندما يسمعها العرب ولهذا نستطيع أن نفهم كيف تكون هناك امرأة فرعونية اسمها (آسيا بنت مزاحم) الفراعنة لم يكونوا ينسبون بكلمة ابن أو بنت مثل العرب و العبرانيين ناهيك عن استخدام كلمة (بنت) العربية من الأصل .. آسيا كلمة ليست عربية الاشتقاق و لا النطق ولا الوقع .. لكنها ليست غريبة عن اللسان العربى أما مزاحم فهى فى العربية اسم فاعل للفعل زاحم .. ربما كان هذا عو التعريب لاسمها الفرعونى .. و هذا شيء ليس له علاقة بصحة أو خطأ الاسم لكن الموضوع يتعلق باختلاف اللغة و اختلاف الألسن ... وهو ما نراه الآن حيث نسمع الأمريكان ينطقون الأسماء العربية بشكل أمريكى و نحن أيضا حين ننطق اسماءهم يشوبها الكثير من النزعة المحلية فى النطق

الخلاصة من كل هذا ... هو أنه ببساطة قد يكون قد شاب ترجمة شامبليون لنطق بعض الأحرف قد يكون شابها بعض الخطأ ... ربما فى بعض الأحرف و التى بالتأكيد من الممكن أن تغير وقع اللغة فى الأذن اذا ما طبقنا نظرية الفوضى هنا من أن التغيير البسيط فى ترجمة نطق حرف من الممكن أن يغير وقع اللغة كلها فى الأذن .. لكن الأسماء الواردة فى القرآن و السنة أيضا ليست هى المرجع لأنه قد شابها الكثير من محلية النطق و الصبغة و الطابع ... فهناك عند العرب موسى و ابراهيم و عيسى وهم لم يكونوا عربا من الأساس ...نجدهم عند العبرانيين (موشى) و (ابراهام) و (يشوع) .. وبالتالى فمن الجائز جدا أن هامان لم يكن نطق اسمه هامان و أن هذا هو النطق العبرانى أو العربى

هذا هو رأيى .. و قد قرأت دراسة الدكتور سبعاوى و أعجبت بها و قرأت أيضا رد الأزهر عليه و بأنه يعتبر مجهود يثاب عليه .. لا نصدقه و لا نكذبه لكن منطق الرجل غاية فى التماسك .. و قد جعل الأحرف الاستهلالية فى القرآن لها بالنسبة لنا معنى مفهوم متماسك ... و أنا فى النهاية أقول مثلما قال الأزهر فى بيانه بأنه مجهود يحترم لا أجزم بصحته ولا أجزم بخطأه .

مهيب

آه .. بقى أن أقول أننى كتبت مداخلتى قبل أن أقرأ الموضوعين فى رابطى س س .. و بالطبع بعد دخولى للموضوعين قد وجدت أنهم زادا و أفاضا بكثير عما قلت

مهيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بالنسبة لإسم هامان تحديدا .. فلقد ذكر في القرآن الكريم من خلال علاقته بفرعون مصر وتفاصيل قصة سيدنا موسي .

بينما في التوارة .. ذكر هامان بسم (( هامان بن همداثا الآجاجي)) والذي كان كبير وزراء أحد الملوك بمدينة تعرف بسم مدينة ( شوشن ) .. وكان معروفا بكرهة الشديد لليهود .. حيث تأمر على أحد اليهود ( مردخاي ابن باثير بن شمعي بن قيس ) ( رجل يميني )( قد سبي من أورشليم مع السبي الذي سبي مع يكينا ملك يهوذا الذي سباه نبوخذ نصر ملك بابل ).. إلا أن أبنة أخ ( مردخاي ) المعروفة بــ ( أستير ) تمكنت من إقناع ملك شوشن أن يصلب وزيره ( هامان بن همداثا الآجاجي ) .. وأنقذت عمها مردخاي وبيقة الشعب اليهودي .

يمكنك الإطلاع على هذه التفاصيل بسفر ( أستير ) .

وهنا نلاحظ الآتي:

1- مردخاي رجل يهودي عاد من سبي بابل إلي آورشليم

2- عاش مردخاي اليهودي في ضيافة ملك شوشن

3- ظهور عداء بين وزير ملك شوشن و إسمه هامان ( هامان بن همداثا الآجاجي ) وبين اليهود

4- ما سبب العداء بين سكان مدينة شوشن والتي تمثلت في كراهية الوزير هامان لليهود

5- لماذا ذكر إسم هامان بكامل إسمه العائلي على الرغم من عدم أهميته التاريخية لليهود مقارنة بإسم ( فرعون مصر ) والذين تجاهلوا حتى ذكر إسمه وأصروا على إعتبار أن كلمة ( فرعون ) لقب وليس إسم شخصي لملك مصر أيام سيدنا موسي .

6- تركيبة إسم هامان كما هي مذكورة في التوارة تؤكد أنه شخص عربي وليس فينيقي .. أي أن تفاصيل تلك القصة حدثت في مجتمع عربي يسود فيه العرب ومنهم الملك والوزير وهذا لم يكن ليحدث في القدس التي كانت حينذاك خاضعة إما للحكم الفارسي أو لحكم الإسكندر الأكبر .

وأخير الأقباط لم يكن يستخدموا كلمة ( ابن ) في أسمائهم ولا حتى إسم العائلة .. أنظر لإسم هامان لتري كيف أن هذا الإسم أقرب للبيئة العربية عن البيئة القبطية .

وسلام

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فقط أريد أن أوضح أنه من الصعب الفصل بين ما يحمل الوقع العربى و العبرى بشىء من الدقة ... أى أنه لا يمكن القول بأن "هامان" له وقع عربى .. ربما كان عبرى .. خاصة و أن (ها) هى أداة التعريف فى العبرية و التى توازى عندنا (الـ) .. لاحظوا (هامان) و (همداثا) ..

الشىء الآخر أن العرب و العبرانيين كلاهما استخدموا لفظة (ابن) أو (بن) فى الأسماء لنسبها الى ذويهم ... فنجد عندهم (بن جوريون) و (بن داوود) و هكذا .. و بالتالى فكونه يدعى (هامان ابن همداثا الآجاجى) لا يعنى بالضرورة أنه عربى .. ربما كان عبرانى (ليس شرطان للعبرانى أن يكون يهوديا) أو ينتمى بشكل أو بآخر للقوم الذين أصبحوا فيما بعد يهودا حين بعث سيدنا موسى ... كما أن أيضا استخدام الياء للدلالة على النسب موجودة فى العربية و العبرية ... لا تنسوا (يهوذا الاسخربوطى) .. بشىء من التعميم نستطيع أن نقول أن العربية و العبرية قريبتان جدا كما يوحى حتى اسمهما

هناك أيضا شيئ عجيب فى التاريخ ... ان ملوك الفراعنة ليسوا سواء .. بمعنى أن مصر لم تكن منعزلة تماما وكانت هناك عهود ظلام لم يفصح عنها التاريخ .. قد قرأت أنه ثمة هناك 1000 سنة كاملة لا يعلم عنها أحد شيئا فى تاريخ مصر و هى مرحلة كانت وسيطة بين عهدين من عهود الأسرات .. حسنا ربما أكون غير متأكد من هذه المعلومة .. لكنى لا أستبعد ألا يكون لليهود و قصة سيدنا موسى أثرا فى كتابات الفراعنة أو ربما أنها فقدت مثل الكثير .. خاصة و أنها ليس من النوع الذى يجعل المصريين القدماء يحولوه كأسطورة مثملا فعلوا مع ايزيس و أوزوريس و من ثم نراها تترد بكثافة فى كتاباتهم ..

وليس شرطا أن يكون فرعون موسى هو أحد الفراعنة الذين نعرفهم و الذين نعتقد أننا لا نعرف فقط أيهم هو الفرعون المقصود ... ربما كان حاكما لم نقرأ عنه شيئا ... ربما كان كـ(موتالى) مثلا ملك الحيثيين الذى حكم لفترة قبل أن يهزمه (رع - مس - سس) فى قادش أو حتى كمن قرأنا عنهم من الهكسوس .

مهيب

تم تعديل بواسطة مهيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكرا سعادة الأخ مهيب على هذا التوضيح ..

1-أتفق معك تماما بغياب الكثير من التاريخ القبطي القديم ..

2- كما أرجوا أن تتفق معي على غياب شبه كامل لتاريخ اليمن والدول التي ظهرت وأضمحلت بتلك المنطقة .

3- وأيضا أرجوا أن تتفق معي على وجود نية متعمدة من كتبة التوارة على عدم ذكر تفاصيل أدق عن قصة سيدنا موسي .. فمثلا في الوقت الذي يذكرون إسم هامان الثلاثي لا يذكرون الإسم الشخصي لملك مصر أيام سيدنا موسي ويكتفون بلقب ( فرعون ) .. على كونه ( لقب ) .

4- لو حضرتك بحثت عن كلمة ( فرعون ) في القرآن الكريم لتبين لك أنه إسم علم أي شخصي وليس لقب .. فالملك الذي إضهد سيدنا موسي كان إسمه الشخصي ( فرعون ) وليس رمسيس ولا أمنحتب ولا إخناتون ولا توت عنخ آمون .

5- لو حضرتك تتبعت معني كلمة ( اليم ) المذكورة في تفاصيل قصة سيدنا موسي .. لتبين لك أن المعني الحقيقي للــ ( اليم ) تعني مياه ينبوع تجري من بين صخر الجبال وتصب في الوادي ببحر .

7- وصف ( اليم ) في القرآن يتماثل مع معني ( النهر ) في التوارة .. فالنهر هو نفسه هو اليم وهو المياه التي تنفجر من بين الصخر وتسقط من فوق لتحت .

6- لو لو حضرتك تابعت معني كلمة ( بحر ) في القرآن الكريم لتبين لك أن المقصود به مياه عذبة وأيضا مالحة .. وأن ما نسميه نحن نهر النيل يعني ( بحر النيل ) .

7- عندما تجمع تلك الحقائق من خلال مجهود شخصي بحت .. وتربط بينها .. ستجد أن تلك المواصفات لا تتماشي مع بلدنا إيقبط بتاتا .. ولكنها تتماشي مع جغرافيا الواقع للمنطقة القريبة من سد مآرب بجبال عسير .

وهذا ما يؤكد أن جغرافيا التوارة وبيائتها في بيئة عربية قحطة ولا علاقة لها بالبيئة القبطية القديمة

وسلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مثير للغاية تحليلك يا أستاذ محمد ... و متماسك أيضا .. لكن و اسمح لى هناك بعض النقاط التى أرى أنه من الضرورى أن تضاف قبل القفز الى النتائج

1 - القرآن تحدث عن السحرة و عن أعياد الزينة و ذكر بعضا من طقوسها و هو ما لم ينافى ما يعلمه دارسو الحضارة المصرية القديمة عن تلك الأعياد أو الطقوس

2- ربما أن هناك بالفعل ترجيحا بأن قصة سيدنا موسى كانت تاريخيا ليست لها علاقة بما نعلمه عن دول الفراعنة كما نعرفهم و ربما كانت تنتمى لأحد من حكموا مصر من الخارج كالهكسوس و الحيثيين .. لكن مسألة الجغرافيا هنا تختلف .. لا تنس أن اليهود قد قصدوا فلسطين .. أى أنهم كانوا فى منطقة قريبة منها ... مصر أو الأردن أو الشام ...

3- اتفق معك تماما فى مسألة غرابة أو تعمد عدم ذكر تفاصيل عن الحاكم أو فرعون فى التوراة تحديدا .. خاصة و أنها كانت تفرد التفاصيل فيم يتعلق بسير و قصص الحكام و الملوك و بشكل مفصل جدا ...

4- لكننى مازلت أرى أنه ليس شيئا غريبا ألا نجد دليلا أو كلاما عن قصة سيدنا موسى و فرعونه فيما حولنا من آثار فرعونية .. اذا كانت هناك مناطق مظلمة فى التاريخ تصل لعدة مئات من السنين .. فطبيعى أن يكون احتمال حدوث قصة لم تستغرق سوى بضعة عشرات من السنين احتمالا كبيرا ..

5- أعتقد أنه ثمة تعريف جغرافى و تاريخى لكلمة مصر يلزمنا هنا .. هناك (فرعون مصر) وهناك (عزيز مصر) و هناك الأحاديث النبوية التى ذكرت فيها مصر .. طبقا لكلام الدكتور جمال حمدان فى كتابه الذائع الصيت شخصية مصر قال أن مصر و منذ مينا الى الآن هى الأقليم الواقع بين الساحل الشمالى للبحر المتوسط و الى بضعة مناطق من شمال السودان حيث تنتهى ما يسمى بالنوبة و من البحر الأحمر و حتى حدود ظهور الدلائل على ما نسميه بالبربر .. تلك هى مصر من قديم الزمن ... ومهما تغيرت سياسيا بأ، أصبحت جزءا من الدولة الاسلامية أو حتى فيم بعد حين أصبح القطر المصرى يضم السودان معه او حتى أيام الوحدة و الجمهورية العربية المتحدة .. فان ما عُنى بلفظة مصر قد ظل ثابت جغرافيا و تاريخيا (أى مكانا و شعبا)

مهيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

{قَالَ فَاذْهَبْ فَإِنَّ لَكَ فِي الْحَيَاةِ أَن تَقُولَ لَا مِسَاسَ وَإِنَّ لَكَ مَوْعِداً لَّنْ تُخْلَفَهُ وَانظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عَاكِفاً لَّنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفاً }طه97

أنظر هنا .. لمعني كلمة ( اليم )

ثم أنظر لتفاصيل نفس الواقعة في التوارة .. في سفر التثنية - الإصحاح التاسع - الآية 21-22 حيث يقول

(( وأما خطيتكم العجل الذي صنعتموه فأخذته وأحرقته بالنار ورضضته وطحنته جيدا حتى نعم كالغبار ثم طرحت غباره في (( النهـــــر )) المنحدر من الجبل ))

(( فاليم )) في القرآن يقابله ( النهر المنحدر من الجبل )

فاليم وهو عين المياه السائلة من الجبل .. وليس نهر النيل ولا البحر الأحمر مثلما هو موجود في التفسيرات .

فاليم هو نفسه النهر .. وأهم صفه له أنه ينفجر من الأرض أي كعين المياه .. ويؤكد هذا الأمر في سورة الكهف وغيرها .

{كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَهَا وَلَمْ تَظْلِمْ مِنْهُ شَيْئاً وَفَجَّرْنَا خِلَالَهُمَا نَهَراً }الكهف33

أنظر هنا .. لتفجر النهر .. فالنيل لا ينفجر من الأرض لذلك فالنيل ليس نهر بل بحر عذب .. وهذا واضح في قول الله سبحانه وتعالي

{وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخاً وَحِجْراً مَّحْجُوراً }الفرقان53
{أَمَّن جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَاراً وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَاراً وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزاً أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ }النمل61

{

وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِن كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْماً طَرِيّاً وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِن فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }فاطر12
{مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ }الرحمن19

فالنيل هو بحر عذب فرات .. وليس نهر .. بحر لا يجف سبع سنوات ويفيض سبع سنوات مثل أنهار سيدنا يوسف بمصر .. مصر وليست إيقبط .. مصر التي تقع بجبال عسير .. ويشقها مئات الأنهر أي اليم والتي تصب ببحر .. ليس البحر الأحمر بل بحر عذب أسمه ( بحر سوف ) .. وهو اليوم جاف منذ إنهيار سد مآرب .

هناك تقع مصر سيدنا إبراهيم ومصر سيدنا يوسف ومصر سيدنا موسي .. وجميعهم لا علاقة لهم بإيقبط

وسلام

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ABilyab1.jpg

ABilyab2.jpg

Then the landscape turns steep. Here is a valley on the way to Al Baha, out first goal

الصورة العلوية هي صورة الأنهر التي كانت تجري تحت فرعون مصر .. وهي نفسها اليم الذي رمي فيه سيدنا موسي . وهي نفسها الأنهر التي تجف سبع سنوات وتفيض سبع سنوات .. كل هذه المعالم الجغرافية تجدها بالقرب من مدينة آبهه وجيزان ومدين بالجنوب الغربي للسعودية . وكلها كانت تقع بالقرب من مملكة سبأ وسد مآرب .

الوصلة القادمة توصلك لموقع جغرافيا تلك المنطقة والتي تتمتع بمناخ إستوائي ومليئة بحيوانات إستوائية .. وأجمل شئ أن مبانيها تبني بالطين .. تماما مثلما طلب فرعون مصر من هامان أن يبني له صرحا من طين .. أرجوا الإطلاع على هذه الصفحة

http://www.silvija.net/2002SaudiMay/trips3.html

وسلام

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هذه بعض معالم ( بحر سوف ) الذي غرق فيه فرعون مصر .. هذا السد الآثري الموجود في الصورة .. والذي يبلغ عرضه قرابة 135 وبإرتفاع يقارب 20 متر .. هو أحد السدود التي بنيت على بحر سوف الذي غرق فيه فرعون مصر .. والذي عبره بني إسرائيل .. هذا السد يقال أنه بني في عهد ملكة سبأ أي قبل 1000 عام قبل الميلاد أي 3000 عام مضت .. ولكنياعتقد أنه بني من قبل شعب مصر أنفسهم والذين كانوا يعيشون في سهل وادي جبال عسير .. ويمر في وسط أراضيهم هذا النهر الجاف والذي هو نفسه بحر سوف .

Our first major stop on our way north from Jeddah was Khaybar Dam. There are actually several of them, and this one is called Sadd Qasr al-Bint. It is one of the largest ancient dams in the Kingdom. Nobody really knows, but there are stories that it had been built by the Queen of Sheeba. There is evidence about it being pre-Islamic.

TRdam4.jpgTRdam5.jpg

It is a big stone construction on a dried out river bed. Although it had been breached for about one third of its length, it is nevertheless an impressive 20 metres high and about 135 metres long.

TRdam3.jpg

The upstream face is plastered with yellow mortar, the downstream face with bare stone. We camped at the base, among the quiet acacias and dhoum palms, where there wasn't much chance of being overlooked. It is a pity there was no water in the wadi. TRdam1.jpgTRdam2.jpg

أرجوا الإطلاع على الوصلة الآتية

http://www.silvija.net/2002SaudiMay/trip.html

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هذه هو سد مدينة جزان .. والذي كانت مياهه تصب مباشرة من قبل في نهر مصر أو ما يعرف ببحر سوف

Saudi_Arabia_-_Jizan_Dam.jpg

أما اليم الذي ينفجر من الجبال .. ثم يجري للوادي ليصب على ساحل البحر العذب .. فهو بالضبط كما هو واضح في الصور العلوية .. ويبدوا عند منبعه من وسط الجبال هكذا .

zapweb.jpg

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لأ : لحظه من فضلك

هاروح أغسل الجمجمة وأجيلك بحقائق وأدلة أخرى تفند أراءاك الأفتكاسية يا دوك ...

اليمن هي مصر ... ومصر مش مصر ... يعني أنا دلوقت يمني ومن حضرموت كمان وأقرب لشهد ولعلي عبد الله صالح ؟!!!!!

كتاكيييييييييييييييييييييت

سنعود بعد الفاصل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إيه يا حاج سيد .. أنا نزلت خمس ردود في أقل من أربع ساعات .. وأنت تحتاج لأكثر من 12 ساعة علشان تغسل الجمجمة .. أنا منتظر الأدلة التي تفند ما جاءت به .

بالمناسبة إيه حكاية كتاكيت .. وحكاية فنتكسه .. ماذا تقصد .. وما علاقة الكتاكيت بشامبليون !!!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إيه يا حاج سيد .. أنا نزلت خمس ردود في أقل من أربع ساعات .. وأنت تحتاج لأكثر من 12 ساعة علشان تغسل الجمجمة .. أنا منتظر الأدلة التي تفند ما جاءت به .

بالمناسبة إيه حكاية كتاكيت .. وحكاية فنتكسه .. ماذا تقصد .. وما علاقة الكتاكيت بشامبليون !!!

إستنى عليه شويه .. أنا ورايا شغل برضوا

وبعدين ما تدقش على كلام واحد دماغه سخنت لما يقول كتاكيت ولا سممممممك حتى

-----------

إنت بتقول إن سيدنا يوسف وسيدنا موسى لم يكونا في مصر التي نعرفها بل في اليمن .

طب خلينا واحده واحده

أنا هابدأ بسيدنا موسى .

أولاً : لمااذا كان فرعون يُذيق بني إسرائيل العذاب ويستحي نساءهم ويقتل أطفالهم

- أنا لا أشك في إن سيدنا يوسف كان بمصر .. وجاء بإخواته الـ 11 ... يبقى عددهم الإجمالي كان 12 بسيدنا يوسف ... وعاشوا في مصر وتناسلوا وعملوا مجتمع خاص بهم .. ومن عادة بني إسرائيل منذ أن خلقهم الله هو إثارة الفتن وقتل الأنبياء وتدبير المؤامرات .. لذلك فكل الفراعنة الذين جاءوا بعد ذلك كرهوهم وزاد كرههم بالرؤيا التي رآها فرعون وهي النار التي تخرج من ناحيتهم فتحرقه هو شخصياً وتُزيل مُلكه .. وبالتالي أصبح يُنكل بهم خشية أن يخرج منهم من يُزيل عرشه مثلما قال له مفسري الأحلام .

وكل الأدلة بتقول إن سيدنا موسى كان يعيش في منطقة بمحافظة الشرقية أعتقد تُسمى " صان الحجر " وإنه عندما علم بقدوم فرعون وجيوشه .. هرب مع بني إسرائيل إلى سيناء عن طريق البحر الأحمر ناحية سيناء .. وسيناء بالنسبة لبني إسرائيل كانت منطقة التيه التي تاهوا فيها 40 سنة لإنهم رفضوا دخول القرية المُقدسة اللي هي بيت المقدس ..وإلا لو كان هرب من اليمن وفرعون اليمن تتبعه وإنت بتقول إنه عبر أحد الأنهار وبعدين غرق فرعون وجنوده .... ماشي

يبقى منطقة التيه بالنسبة لههم كانت جنوب الجزيرة العربية اللي هي السعودية دلوقت ؟... وهي كانت رحلة مُخططة أساساً لدخول بيت المقدس ... والمسافة بين اليمن وبيت المقدس كبيرة جداً جداً لآلآف من الناس ماشيين على أقدامهم ...

وبالتالي كانت الرحلة أساساً من مصر عبوراً بالبحر الأحمر إلى سيناء ثم إلى فلسطين حيث بيت المقدس .

هنا بقى تيجي سيرة مصر اللي يمكن عملت سوء فهم عند الكثيرين عندما قال تعالى في سورة البقرة :

" وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بَالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْراً فَإِنَّ لَكُم مَّا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ " البقرة 61

فمش معقول هما لسه هربانين من فرعون وبطشه وبعدين يرزقهم الله بالمن والسلوى والأكل اللي بيجيلهم على الجاهز وبعدين من كِبرهم وغطرستهم وحبهم للجدال يطلبوا عدس وفول وبصل وثوم فيقوم ربنا قايل لهم إرجعوا مصر تاني !!!!! ... اللهم إلا إذا كانت الأمور أستقرت في مصر بموت فرعون وإيمانه برب موسى وهارون قبل أن يلفظ أنفاسه وهو الجثة الوحيدة التي لفظها البحر لكي تكون عبرة لآل فرعون وبالتالي أمن أهل فرعون عندما رآوا هذه الأية وبالتالي سيدنا موسى ممكن كان يرجع هو وبني إسرائيل ولو إن مافيش دليل في القرآن إنه رجع مصر تاني بعد الخروج مع قومه... أو إن ربنا يقصد هنا أن يستنكر طلبهم وقال لهم إن ما تطلبونه من نوعية هذا الغذاء ممكن أن تجدوهم في أي بلد تدخلونها .. ومصر في اللغة العربية تُعطي معنى بلد أيضاً .

لكن ما يؤكد إن سيدنا موسى كان في مصر هي رحلة فرارة من القتل في بداية رسالته عندما قتل الشخص المصري خطئاً عندما كان المصري يتشاجر مع شخص من بني إسرائيل ، ففر إلى مدين وهي بالأردن ثم مكث مع سيدنا شُعيب وتزوج أحد بناته ومكث معه ما مكث ثم فتح الله عليه بالخير الكثير فقرر أن يعود إلى بني إسرائيل ..

هنا نيجي للنقطة المُهمة ..

إنت عايز تفمهني إن سيدنا موسى كان في اليمن مع بني إسرائيل .. وبعدين فر إلى مَدين ولما حب يرجع .. رجع لمصر اللي مالوش فيها حد ؟

ولا المفروض يرجع لليمن حيث يوجد قومه اللي هايخرج بهم إلى الأرض المُقدسة ؟

هانفترض إنه رجع لليمن ...

يبقى مر بمنطقة جنوب سينا ليه اللي فيها جبل الطور اللي ناداه ربنا من جانبه ؟

ومعنى إنه مر بسيناء هو بالبديهي إنه كان راجع مصر تاني وإلا لو كان في مدين بالأردن وحب يروح اليمن يبقى كان من الآولى إنه يعبر عن طريق الجزيرة العربية من الشمال إلى الجنوب .. مش يتجه غرباً ناحية سيناء .

ولنا عودة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كما قالت العرب قديما وما افة الاخبار الا رواتها.................لاشك ان جهد شمبليون بما انه بشري وفردي ان تشوبه بعض الثغرات والعيوب والاهداف الخفية......لكن لا اعتقد ان الثغرات كبيرة من حيث فهم المعاني (فقد قرأت كتابا انجليزيا-قصة الكتابة-writing story لمؤلفه andrew robinson( يقول من ضمن ماقاله انه بمقارنة الكتابة اليونانيه ومقارنة التواريخ والاحداث اليونانية المعروفة للاوربيين امكن التقرب من فهم الكتابة الهيروغليفيه)ولكن من حيث النطق تظل مشكلة عدم وجود احرف العله مثلا ......وحقا من اين عرفوا مقابل الاحرف الحلقية (حتشبسوت -عنخ ال....خ)والاسماء اللاتينية نفسها مختلفه النطق مثل ميكايل ميخايل ميشيل وبطرس وبيتر وبيير ال....خ

واستغرب كذلك عدم تشكيل لجنة لغويين حينها من اهل اليونان والاقباط واليهود لعمل دراسات مقارنه لتقريب وجهات النظر....مما يوحي بنية غير طيبه في الامر بل ان ذوالنون المصري كانت له جهود قبل شمبليون الذي قطعا رغم معرفته بعدد من اللغات الا ان اغلب الظن انها ليست بالاتقان الكافي اللهم اليونانية كونه اوروبي..............ولا زلت مندهشا كيف اندثرت المعرفة بالمصرية القديمه رغم بقاء السريانية والاشوريه والكلدانية بل النوبية المعصرة لها(هل كانت لغة محرمة على العوام والشعب وخاصة بالملوك والكهنة فقط؟) والى اللقاء في مداخلة اخرى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا يا حاج سيد على كل هذه الأدلة .

أدلة سعادتك واضحة تماما .. وتعلمناها طيلة سنوات الدراسة بالمدارس .. وحتى لو فتحت أي كتاب تفسير .. ستجد كل هذه الأدلة راسخة تماما .. والجميع يتفق على أن مصر هي إيقبط .. وأن سيدنا موسيويوسف وإبراهيم جميعهم جاءوا لمصر إللي هي إيقبط .

هذه وجهة نظر أحترمها تماما ..ولكني لا أؤمن بها ..إنني أؤمن بالإتي:

1- ظهور سيدنا نوح بمنطقة ما باليمن الجنوبي وخاصة في تلك المنطقة القريبة من حدود سلطنة عمان

2- جميع إلهة سيدنا نوح مصل نصر وغوث وغيرهم لازال لهم أثر بتلك المنطقة حتى اليوم .

3- بدأ طوفان سيدنا نوح من خلال فوران بركان بحري بالمحيط الهندي مع سقوط أمطار غزيرة .

4- رحلت سفينة سيدنا نوح من الجنوب إلي الشمال وتحديدا عند منطقة جبال السروات وأكثر تحديدا جبل الجودي بعسير .

5- بدأ المجتمع الجديد من تلك المنطقة وبدأ في الإنتشار

6- بدأ أحفاد سيدنا نوح وأحفاد المؤمنين الذين صاحبوه على سفينته في بناء مجتمعات جديدة .

7- أحد أحفاد سيدنا نوح عرف بسم ( حضرموت ) أسس مجتمع قبلي بتلك المنطقة المعروفة اليوم بسم ( حضرموت ) .

8- احد أحفاد سيدنا نوح وعرف تاريخيا بسم ( مصرايم ) أسس مجتمع قريبا أيضا من حضرموت عرف بقبيلة ( مصرايم ) وهم أساس الشعب المصري بتلك المنطقة.

9- تنامي نسل قبيلة ( مصرايم ) بشكل أفضل من غيره بالمنطقة وذلك لكون أراضيهم مليئة ( باليم ) واليم هو نفسه ( النهر ) ولازالت كلمة ( اليم ) تستخدم حتى اليوم في قبائل جنوب السعودية والذين يطلقون على المياه الساقطة من الجبال ( يم ) ومنها جاء ( إسم تهامة ) .

10- كان مجتمع مصرايم مجتمع أكثر حضارة عن باقي المجتمعات وذلك لوفرة المياه بها . وإمكانية زراعة معظم المحاصيل ومنها القمح .. ولازالت تلك المنطقة بجنوب غرب السعودية تعرف بزراعة القمح ولازال صوامع القمح الإسطوانية الشكل الطينية منتشرة هناك . بل هناك مدن كاملة مبنية من الطمي .

11- سيدنا إبراهيم والذي هو من نسل سيدنا نوح كان يعيش بمنطقة بأعلي تلك الجبال .. حاجة شبه مدينة أبها أو خميس مشيط .

12- نظر لمناخ المنطقة هو مناخ شبه إستوائي كانت تسقط الأمطار أحيانا بشكل غزير وأحيانا بشكل أقل أو تنعدم .

13- عندما ضرب الجفاف قرية ومجتمع سيدنا إبراهيم إضر للنزول للوادي إي لمصر .. وتري هذا واضح جاليا في قصة نزول سيدنا إبراهيم لمصر في التوارة . حيث تستخدم التوارة كلمة ( إنحدر إبراهيم لمصر ) والتي تعني الهبوط من أسفل مرتفعات عسير للوادي .

14- هناك تقابل مع هاجر المصرية وأخذها معه حيث عاش بمنطقة قريبة من تلك المناطق بجبال عسير .

15- نسيت أن أقول لك أن سلسلة جبال عسير تجمع الحدود السياسية لدولة اليمن الحالية + مساحة القطاع الجنوبي الغربي بالسعودية .. يعني مساحة تقارب تقريبا مساحة ( إيقبط الحالية ) .

نكمل بعض الفاصل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


  • محاورات مشابهه

    • إنكسار البيوت … بعد عشرات السنين من الهناء العائلي

      تفاجئنا الأيام ببيوت يظللها الهناء العائلي لسنوات طويلة و قد إنسحبت منها بسمة الهناء و ظللها نوعا من العبوس و يحار الاهل و الاصدقاء في التفسير …  لا لم يحدث طلاق و لم يحدث انفصال … و لكن ما حدث ربما اسوأ   و نبلا  الرجل يقول عن زوجته إنها طيبة بس لم تعد تعطيني الاهتمام المعهود و غير مهتمة بجمالها و لا تركز في شئون الاسرة  و الزوجة و نبلا ايضا من جانبها تقول انا احبه و لكنه يهملني … تغلب علينا الحيرة انكسار البيوت لا يحدث فجأة  و لكن له مقدمات  تخطئها العين - عين الرجل و عين الست- ربما نشير

      في الأسرة و الطفل

    • هؤلاء قابلتهم والتقيتُ بعضهم!

      * الشيخ محمد الغزالي حضرت له محاضرة في جامعة الإسكندرية عام 1968 عن القرآن والفضاء بالاشتراك مع الدكتور محمد جمال الدين الفندي، وذهبت إليه في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في القاهرة. وكان اللقاء رائعا. وأفصح لي وقتها أنه قام بتهريب كتاب ( الإسلام في وجه الزحف الأحمر، وأرسله إلى مطبعة في الكويت). قال لي: هل تعرف من أنا؟ أنا كرسي يجلس على كرسي، أنا مراقــِـب عام الدعوة بوزارة الأوقاف و .. مراقــَــب! * المفكر الجزائري الكبير مالك بن نبي، والذي تأثرت كثيرا بكتاباته، خاصة ( الصراع الفكري

      في المغتربين المصريين - egyptian expatriates

    • هل هناك علاقة بين الكورتيزون و مرض السكر ؟

      السلام عليكم .. بعد ان اصبت بإلتهاب العصب السابع وجب علي تعاطي دواء "هوستاكورتين" و هو كورتيزون 12 حبة يومياً (مجموع 60ملغ يومياً) لمدة 6 ايام متتالية و من ثم التخفيض الى 2 حبة ثم 1 حبة على يومين ثم الانقطاع عنه. لكن بعد اول يومين من تناول ال12 حبة فمت بعمل تحليل سكر لأني اعلم اني على استعداد له بسبب السمنة و لكنه ليس لدي بحمد الله بعد .. حيث اقوم منذ فترة بريجيم و بعض الرياضة و لم اصب به, لكن بعد يومين من الكورتيزون 120ملغ قمت بعمل تحليل بعد العشاء بساعتين و النتيجة كانت عالية جداً حيث وصل 2

      في استشارات طبية و نفسية

    • من صور الفراعنة النادرة …… مواطن مصري قديم عادي

      الرفق بالحيوان ليس جديدا و العجيب هذه الصورة ليست لملك او قائد او كاهن  مجرد مواطن عادي ليس له اسم او ربما له اسم و لكني لم اعرفه

      في معرض الصور

    • برنامج تحويل ملفات البداف المصورة الي نص يدعم اللغة العربية

      برنامج اكثر من رائع سوف يساعدك في تحويل ملفات البداف العربية المصورة التي تحتوي علي صور او نص محمي الي ملف وورد وتستطيع استخراج ونسخ النص بكل سهوله ويدعم اللغة العربية مع دقة عالية اتمني من الجميع تجربته رابط البرنامج للتحميل    ara.pdfcandle.com/pdf_ocr.aspx

      في موضوعات جادة

×
×
  • اضف...