اذهب الي المحتوي
Scorpion

التجربة النازية و الأخوانية

Recommended Posts

كان هناك سابقآ حوار ساخن يدور حول التجربة النازية  في المانيا و كيف صعدت الي الحكم  و استمرت فيه ... و مقارنتها بالتجربة الأخوانية في مصر و كيف صعدت و لماذا لم تستمر ..

هذا هو رابط الموضوع الذي فتحه الغائب الحاضر الأخ الغالي جدآ ابو محمد و حوي تلك المقارنة في طياته  :

  صالحني شكرآ .. لكن كيف .. و متي ؟؟

 

و كان سؤالي للفاضل وايت هارت  هو :

اقتباس

 

سأكرر سؤال بسيط عرضه الأستاذ العزيز عادل ابو زيد في بداية هذا الموضوع :

   

اقتباس

 

هل تم تصالح الألمان مع النازية ؟

 

 

 

ألم يكن الحزب النازي بكل اعضائه فصيل من المجتمع الألماني .. و مثلهم مثل لأخوان  كانوا يعتقدون  انهم الجنس الأفضل ..

ماذا حدث لهؤلاء ؟؟

هل تصالح المجتمع معهم و احتواهم و هم علي نفس الفكر ام بعد ان تم انزال هزيمة منكرة بهم و انتحار مؤسسسهم ..  و تنازلهم تمامآ عن افكارهم و مبادئهم  رجعوا لنسيج وطن احتواهم بعد ذلك و ان كان ما زال المجتمع الدولي يتعقب مجرميهم حتي الآن ..

 

هل تصالح الأيطاليين مع الفاشيين و الذين كانوا ايضآ فصيل مماثل في بلدهم ... ام قاموا بما قام به المصريين  مع مٌرسيهم  و الذي كان اسمه موسوليني .. بل لم ينتظروا حكم القضاء و قاموا هم انفسهم بتنفيذ حكم الأعدام به .. هل تصالح المجتمع  بعد ذلك مع هذا الفصيل  و احتواه .. ام اصبحت الفاشية سبة تشين من يتم اتهامه بها ... 

 

اتعجب بالفعل .. عندما تتحرك الشعوب رافضة غبن او ظلم او اسلوب حكم لا تريده .. تلك نسميها ثورات .. نثمنها .. و ندرسها تاريخيآ و تكون سبب في تقدم اصحابها .. و هنا مازلنا نسمي ما حدث " إنقلاب" !!!! و كأننا كان يجب ان ننتظر حتي نصل الي قاع القاع ثم نبدأ الحفر لنصل الي قاع أعمق منه كي نبدأ في التحرك .. و الا لن نكون ديموقراطيين ...

 

ألم يصل هتلر و موسوليني الي الحكم هم ايضآ من خلال الديموقراطية و اصوات الناخبين ... 

 

ما هو المطلوب ؟؟ اعطاء مساحة لحزب الحرية و العدالة ؟؟؟ !!!

قانونيآ ..هذا الحزب  تم حله و معظم  رؤسائه ان لم يكن كلهم اما في السجون او فارين في حماية ولي نعمتهم ..

شعبيآ .. هم جماعة ملفوظة اصبح في بيوت كثيرة جدآ في مصر ثأر شخصي معهم ..

تاريخيآ .. اثبتوا دائمآ انهم مجرمين و خونة ..

فيزيائيآ .. لن أستطيع ان اعطي فرصة اخري  للنار علي أمل ان لهيبها لن يحرقني مرة أخري  ان مددت يدي اليه ..

لأني في هذه الحالة لن اكون سوي حمارآ كبيرآ أعطي لخروف الحق في امتطائه للأبد ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و جاء رده 

اقتباس

 

هل تم تصالح الألمان مع النازية ؟

1- كيف تسلق " الحزب " النازي البرلمان الألماني والذي كان عدد اعضاؤه 276 من أصل 387 نائب، وبالتالي قويت شوكة الحزب وازداد نفوذه في الدولة الألمانية ؟ ياترى بالقوة العسكرية أم بالديموقراطية؟

أنا أعتقد انها كانت بالثانية (حتى وأن صاحبها نوع من أنواع رشوة لنسبة من الشعب الألماني!) .. اى بالديموقراطية وبالإختيار الحُر للأغلبية من المواطنين الألمان أنفسهم.

2- كم دام إختيار الأغلبية من هؤلاء المواطنين الألمان ... اى كم دامت  " تجربة " حُكم هذا الحزب داخل تلك المنظومة؟

ربما من الأفضل تقسيم الإجابة الى قسمين .. الأول يبدأ منذ فوز الحزب في 12 ديسمبر 1929 وحتى بداية إندلاع الحرب العالمية الثانية في سبتمبر من عام 1939 ... والقسم الثاني (القسم الذي قضى على، وأنهى تماماً هذا الحزب ووجوده القانوني، وان كان ما زالت هذه الأفكار والأهداف موجودة في عقائد وأنظمة بعض الأحزاب والمجموعات اليمينية، التى تُسمى اليوم Neonazismus  أو النازية الجديدة (القومية الجديدة)  هذا القسم يبدأ من تاريخ إندلاع تلك الحرب، وحتى 2 سبتمبر من عام 1945 ... اى نحن بصدد حقبة دامت حوالي 15 عاماً.

والأن وبما أن المطلوب هو عقد المُقارنة بين " الحزب  النازي "  الألماني ... وبين " حزب الحرية والعدالة " المصري ... أذن فلا مفر من التعرض وببساطة (على الأقل) لذات السؤالين !

1- كيف تسلق حزب العدالة والتنمية المصري البرلمان حتى فاز في إنتخابات مجلس الشعب 2011 / 2012 بأغلبية كاسحة في «الفردي» وأغلبية نسبية في «القوائم» وحصل على إجمالي 213 مقعد في مجلس الشعب ؟ يا ترى بالقوة العسكرية أم بالديموقراطية؟

أنا أعتقد انها أيضاً كانت بالثانية (حتى وأن صاحبها نوع من أنواع رشوة لنسبة من الشعب المصري !) .. اى بالديموقراطية وبالإختيار "الحُر"  للأغلبية من المواطنين المصريين أنفسهم ... سواء كانوا فقراء بسطاء تم المُتاجرة بأصواتهم، أم عاطفيين حالمين مؤمنين بفكرة وحُلم ديني ما ...

2- كم دام إختيار الأغلبية من هؤلاء المواطنين المصريين ... أى كم دامت " تجربة " حُكم هذا الحزب داخل تلك المنظومة؟

وهذا هو  يا عزيزي لُب القضية برمتها ... تلك هى القضية موضوع الخلاف .... حزب سياسي / ديني يتبع جماعة (متعاصة بالطين المصري أيضاً بالمناسبة على رأى العزيز "أبو محمد" ) ظل يعمل بلا كلل وتحت ضغوط ومطاردات وإعتقالات نظام واحد عسكري لمدة تزيد عن الـــ 80 عاماً .. وأخيراً عندما أتيحت لهم الفرصة حتى يعملوا بشكل رسمي وقانوني .... لم يحظوا بها ... لم تتاح لهم حتى الفترة القانونية / الدستورية (4 اعوام ) .... تم إنتزاع السلطة من أيديهم والزج بهم وقياداتهم بالسجون ... وتجريم الحزب وأعضاءه وكل المنتمين اليه، لتعود بعدها السُلطة من جديد في أيدي العسكريين ... ومطلوب بعدها تسمية هذا السيناريو بالـــ " ثورة " وليس بالإنقلاب ... وبأننا حيال " منظومة جديدة " ... منظومة أسمها  " ثورة " (وليس إنقلاب ) 30 يونيو  ... مثلها مثل " ثورة " (وليس إنقلاب ) يوليو 1952 !!!

الحزب النازي يا عزيزي ظهر الى الوجود وحصل على فرصته بالفعل تالت ومتلت كما نقول بالعامية .. 15 عاماً كاملة ... الا يستحق حزب العدالة والتنمية أن يحصل على حتى فترة إستحقاقه القانونية ... اى 4 أعوام ؟!؟!؟

لا افهم حقيقة على أى أساس طرحت هذا التسائل / عقدت تلك المقارنة بين النموذج الألماني والمصري ؟!؟

أخيراً ... دعني أهمس في أذنك ... وأفصح عن قناعتي أنا الشخصية المتواضعة بعدم وجود أى فارق بين كلاهما ... أعني المنظومة العسكرية المصرية ، والمنظومة الإسلامية السياسية المصرية أيضاً ... لا يوجد أى فارق سواء كان في الأهداف، أو الدعم والتمويل !!!

ولكن طالما " المطلوب " هو إعتبارهما كيانان مختلفان تماماً، كيان " حاكم " اتيحت له بالفعل فرصة الحُكم لفترة دامت حوالي 60 عاماً (مطلوب إعادتها من جديد!) ...  وكيان " مُعارض "  لم يُتاح له حتى فرصة الــ 4 أعوام .... وطالما أن المطلوب هو إنهاء هذا المسلسل القديم المُعاد بشكل مستمر بذات أحداثه وأدوار أبطاله بل وإنتاجه ... أذن فلا خيار الا أن يحصل هذا " المٌعارض " على دور البطولة هو الآخر ... دور الحاكم .... بلا أى زيادة أو نقصان ... أما ما حدث ... فهو ببساطة إعادة ذات الشريط ... اعادة بث وعرض المسلسل ذاته من بداية حلقتة الأولى من جديد ( يوليو 1952 ! )

آسف جداً ... نحن لا بصدد " منظومة جديدة " ... ولا بصدد " ديموقراطية " .... والأهم لسنا أفضل من الشعب الألماني المطلوب إقتباس نتيجة تجربته على الجاهز (ببلاش) وعقد المقارانات بيننا وبينهم ... لست من محبذي عقد المقارنات الغير متكافئة، خاصة اذا ما تم بتر بعض العناصر الجوهرية من الحزمة كاملة أثناء عقد تلك المقارنات ...

 

فأتت المقارنة حتمية :

اقتباس

 

تب في July 5, 2015

اقتباس

 

  في ٤‏/٧‏/٢٠١٥ at 19:36, White heart said:

الحزب النازي يا عزيزي ظهر الى الوجود وحصل على فرصته بالفعل تالت ومتلت كما نقول بالعامية .. 15 عاماً كاملة ... الا يستحق حزب العدالة والتنمية أن يحصل على حتى فترة إستحقاقه القانونية ... اى 4 أعوام ؟!؟!؟

لا افهم حقيقة على أى أساس طرحت هذا التسائل / عقدت تلك المقارنة بين النموذج الألماني والمصري ؟!

 

 

يا وايت العزيز ... ممكن اعرف ازاي الحزب النازي فضل 15 سنة في الحكم  ؟؟ ديموقراطيآ  و انتخابات و كده يعني و الا ساعتها صاحبنا كان أعلن الأحكام العرفية و لغي كل حقوق المواطنة و ال اس اس كان شغال زي السكينة في الزبدة لصالحه  ..

و لما تجاوبني ... ممكن تقول لي اثار حكمه كانت ايه علي المانيا و مش بس المانيا علي العالم كله ...

المقارنة واضحة وضوح الشمس .. هي و اللي كتبته عن الحزب الفاشي في ايطاليا و تساؤلاتي المشروعة في نهاية المداخلة .. 

المقارنة هي التعلم من تجارب الماضي ..

لو كان المصريين سابوا الأخوان في الحكم اربع سنين زي ما انت بتقول ... ما كناش حنبقي حتي هنا بنتحاور ...

لو كان المصريين سابوا الأخوان في الحكم كنت حكون دلوقتي عمال ادور علي مراكب طالعة من ليبيا تجيب اهلي و اصحابي قبل ما يتأذوا و بعد ما يكونوا خسروا كل شقا عمرهم ...

 

و تقوللي انقلاب و فرصة 4 سنين و الكلام ده .. يا رااااااجل ...

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عندما طلبت من حوالي 4 سنوات ان نتعلم من تجارب الدول الأخري ... ان نبدأ من حيث انتهوا هم و ليس من حيث بدأوا .. كان لهذه السبب ..

 

المصريين سبقوا الألمان في التخلص من حكم سيء لم و كان من المؤكد انه  لن سيأتي بالخير ابدآ ..  حسنآ جدآ ..

و الآن كيف استطاع الألمان التخلص من النازية و أذنابها المتغلغلة في جميع ثنايا الدولة حينها ..

كيف استطاعوا  ان يمروا بتلك المحنة التي اركعتهم ارضآ و أصبحوا من اقوي الدول الأوربية و اقتصاديآ و أغناها ..و أفضلهم ديموقراطيآ ..

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×
×
  • اضف...