اذهب الي المحتوي
عادل أبوزيد

من روائع المسرح القومي ... أهلا يا بكوات

Recommended Posts

نتكلم كثيرا عن زمان و أيام زمان  و نظل ندلل على الزمن الجميل ، و يظل ذلك أمام الآخرين الذين لم يعايشوا هذا الزمن الجميل  نوع من هذيان العواجيز ، و هنا في محاورات المصريين موضوع عن الزمن  قررت أن أشارك فيه  ف أكيد عندي حنين لزمان - بحكم السن - و سأفعل و لكني هنا أهديكم  هذه المسرحية من المسرح القومي. ... حاجة بسيطة من ايام زمان  لزوم  العلاج من التفاهات التي نتعرض لها كل يوم

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يجب ان يتم الموافقه علي هذا المحتوي قبل نشره.

زوار
انت تقوم بالتعليق كزائر. اذا كنت تمتلك حساب فقم بتسجيل الدخول تسجيل دخول.
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoticons maximum are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×