اذهب إلى المحتوى
محاورات المصريين

المرمطــــــــون - قصة واقعية تحرق الدم


 مشاركة

Recommended Posts

من كام شهر كده إتقدم لنا شاب مصري صغير السن بيدور على شُغل .. وجاي طبعاً - ده شيء أساسي - من غير السيرة الذاتية CV قلت له طب روح جهز لك واحده وتعالى وبإذن الله هانظبطك.. المهم كام يوم وجه تاني وبعثته لعدة أقسام طالبين مندوبين مبيعات بدون خبرة يعني هما هايعلموه ... المهم صاحبنا فاكر إنه كده خلص اللي عليه وكان بييجي بمنظر واحد رايح يجيب عيش من الفرن ، يعني مبهدل في شكله وحاجه صعبه .. وطبعاً فشل في كل مقابلة عملها وكانوا ييجي 4 مقابلات في مختلف الإدارات ..

المهم من إسبوعين قابلني أحد مديري الإدارات - وهو اخو صاحب الشركة - وقال لي بالنص إنه عايز سكرتير مصري تكون لديه خلفية قانونية وخصوصاً كتابة العقود ... فقلت له طلبك عندي وجاهز يا معلم .. وأتصلت على أخينا حيث إنه معاه ليسانس حقوق دفعة 2003 وبقى له هنا حوالي سنة أو أقل وما أستقرش على شغلانه وكل كام يوم في حته وكانت أخر شغلانه إنه أشتغل في مستوصف في الشئون القانونية وبياخد راتب معقول جداً .

وبرضوا جه من غير الـ CV وكإنه داء مثلاً أو شكارة أسمنت هايشيلها معاه ..

فقلت له روح وتعالى بكره وهات أم البتاعه دي معاك بدل ما أمد إيدي عليك .. جه تاني يوم لابس ومتأنتك وقالي لو سألني على المرتب أقول له عايز كام ؟ فقلت له إنت ما تتكلمش أنا هاروح معاك وهاتفق لك على مرتب محترم ... قال كام يعني ؟ ... فلما قلت له على المبلغ لقيت وشه جاب ألوان .. وقال لأ ده كثير .. أنا استغربت فقلت له طب نعمل لك ديسكونت 50 % عشان سعادتك تقبل يا وش الفقر ؟ ده أنتو عالم تجيب شلل .

روحنا للراجل وتمام التمام وكل ده وصاحبنا ماهوش مصدق نفسه وعايش كإنه في حلم ... وقال له تبدأ معايا بعد يومين على أساس من أول الإسبوع يعني

المهم راح عرض العمل المؤقت عشان يتوقع من المدير العام فأفتكر إسم أخينا اللي جاله من كام شهر وكان واقع وبيدور على شغل .. فقال هاتوه لي .. جه الولد تاني يوم فقاله بص المرتب ده كبير ( هافترض إن المُرتب 1000 ريال كمعيار نقيس عليه أو 100 % يعني ) فأحنا مش ها نقدر ندفع لك إلا 700 على أساس 70 % من المرتب السابق الذي حددته له ... الولد إستغرب وقاله لأ . فالمدير قال له خد يومين وفكر ورد علينا .. جالي المكتب أخينا ده فقلت له ما توافقش وتقدم تنازلات من أولها ... ولإن اللي طلبك محتاج واحد ضروري فهايتصل بك بعد يومين تلاتة بالكثير بالشروط اللي وضعناها .. وكمان عشان تعمل لنفسك قيمة وكرامه وتبدأ بداية صحيحة ..

والله ما عدوا اليومين إلا وأخينا جه ووافق على المرتب المقصوص .. فراح المدير العام ضحك وقال له .. طب بس إنت مش هاتشتغل في الإدارة اللي إنت قابلت مديرها !!!!! ( أول قفا ) أومال هاشتغل فين يا عمو ؟ .. قال له هاتدرب في قسم الشئون الإدارية شويه وبعدين نشوف لك قسم تشتغل فيه .. قال موافق ..

وبالفعل بدأ معانا الأسبوع الماضي ...

ففوجئت به أول يوم عمل عندي في المكتب وقال لي المدير العام قال لي كذا كذا .. فقلت له بص يا حبيبي أنا لا ساحر ولا مشعوذ ولا بألعب قرود .. إنت هاتشوف أيام أسود من قرن الخروب وبكره تقول عمو سين سين قال .. فقالي 30 % تخفيض في المرتب ما فرقتش .. واهو أنا لسه بأبدأ المشوار وهاتعلم منكم ...

أقسم بالله يا جماعة في أول يوم عمل راح صاحبنا الكبير نده له في المكتب أخر النهار ورفده وقالوا أنا مبسوط منك وما تجيش بكره ... يعني ما لحقش حتى يشرب عندنا كوباية شاي بالنعناع ... تاني يوم الصبح قابلني في الأسانسير أنا أتكسفت اقول له إيه اللي جابك ... فقالي شوفت الفيلم اللي حصل لي يا أستاذ سين سين ؟ قلت له خير ؟

قالي المدير العام رفدني .. قلت له قديمة ما هو قالي وقلت له أوكي لو ما أثبتش جدارة وعشان كده في حاجة في القانون إسمها فترة التجربة على أساس الشركة تجرب الموظف والعكس صحيح .. بس قال لي الجديد بقى إنه قال لي إن إحنا ممكن .... أنا بأقول ممكن يعني .. نخليك تكمل بس

بس

بمرتب 200 ريال ( أنظر النسبة السابقة ... يعني خفض له راتبه المتفق عليه في الأول بنسبة 80 % وبرضوا أعذروني مش هاقول مرتبه الحقيقي ولكن يُمكن أن اقول بإن مرتبه الحالي أصبح أكثير بقليل من مرتب عامل النظافة لدينا :D ) وقبل ما ألطشه على وشه بالقلم .. قلت له : ووافقت ؟ فقال : آه ..

روحت متحول زي مازنجر وفضلت أشتم فيه - مع إني ما أعرفوش - وودار بيننا الحوار التالي :

س س : إنت منين في مصر ؟

الولد : من أحد المُدن الريفية .

س س : آه .. طب وحضرتك قبلت بالذُل ده ليه مع إني حذرتك من التخفيض الأولاني ؟

الولد : أصل قعدة البيت وحشه يا أستاذ

س س : طب يابني إنت مش قلت لي إنك قاعد مع أختك المُدرسة وزوجها .. وأعتقد إنهم مش هايغلبوا في وجبة الغدا بتاعتك وممكن أساعدك في شركات تانية وندبر لك شغل في خلال أيام .. ده أنت لسه سايب شغلانة المستوصف أول إمبارح يبقى قاعدة إيه وواقفة إيه ؟

الولد : معليش أديني بأجرب لحد ما آلاقي فرصة تانية .

س س : سمعت قبل كده عن حاجة إسمها المرمطون ؟ أو بلاش دي .. إنت دخلت الجيش ؟

الولد : آه

س س : بالتأكيد سمعت عن عساكر المُراسلة - الخدامين يعني -

الولد : آه

س س : أهو بلا فخر إنت هاتبقى كده ... والمدير العام اللي سعادتك أعطيته فرصة هايعملك فسوخه من هنا ورايح .... ده إستقراء للواقع يا حبيبي وبكره تشوف .

والله والله في نفس اليوم ولحد دلوقت يمكن إسبوع آهو .. الولد شغال معانا مرمطون بكل ما تحمله الكلمة من معنى ... والحاجة الوحيدة اللي لسه ما عملهاش هي الشاي والقهوة لنا ... وأصبحت أكره إني أنظر في وجهه ولو مش حرام ما كنتش أرد عليه السلام ...

المصيبة إنه بيرخص نفسه وكإنه معجون من طينة مختلفه خالص ... وكل شويه تلاقيه ناطط في مكتبي ويقول لي أي خدمات يا أستاذ ؟.. مش محتاج أي حاجة ؟ .. والحاجه الوحيدة اللي ناقص يقولها لي " أجيبلك شوية ميه سُخنه بملح تنقع فيهم رجلك يا سي السيد ؟ ولا أسخن لك العشا قبل ما أنام "

شيء مُقزز ... مش كده ؟

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

إوعى حد يفتكر إني بأسخر منه عشان لسه صغير وبيبدأ حياته ؟

لإن كلنا كنا كده ومازلنا نتعلم .. وكنا في بداية حياتنا نتلمس الطريق ونرجو أن يأخذ أحد بأيدينا إلى الإتجاه الصحيح

لكن لما ألاقي الطريق وألاقي اللي يساعدني أقوم بكل شجاعة أقدم تنازلات مُذلة من الأول وأحسس اللي قدامي إني مستعد ألعق حذاءة عشان لقمة العيش ؟

إلى جانب ذلك فقد قلت له يا حبيبي السهم لما بيتجه للنزول إلى أسفل في البداية ... فعمره ما هايطلع تاني ... ما اقصدة إنك ممكن في بداية التفاوض على عمل تما توصل إلى حلول وسط .. وتقف على نقطة في منتصف الطريق وده مطلوب وهي مهارة من مهارات التفاوض .. ولكن أن تستسلم بهذا الشكل وتُصعر خدك من البداية .. فسامحني إنت عمرك ما هاتكبر او يبقى عندك طموح ..

وضربت له مثل وقلت له : عمرك قابلت لبناني أو أردني بيدور على شغل ؟ أهم دول بالذات بيبقوا راسمين خطة معينة لحياتهم وحطين ثوابت لا يستطيعوا أن يُفرطوا فيها وبالنسبة لهم غير قابلة للنقاش .. وأنا شخصياً أعرف ناس بيقعدوا بالشهور عاطلين عن العمل ولا يقبلوا أقل مما حددوه ويضطروا للإستدانة لكي يستطيعوا أن يأكلوا ويشربوا فقط .. وكل ده عشان ما يتقالش عليه إن المنحنى البياني عنده بينزل .

وبغض النظر عن المقومات أو المؤهلات اللي موجوده عند الشخص ففي كثير من الأحيان - وأظُن كثير منا شاهد ذلك - لا تفرق مع بعض الشركات وبالتالي يختاروا الشخص عشان شكله حلو وبيتكلم حلو أو من جنسية راقيه أو إن نوع البارفان بتاعه غالي ... إلخ

إذاً فالإنسان هو من يستطيع أن يُسوق نفسه .. ويعمل لنفسه سعر في سوق العمل عن طريق كبرياؤه وطموحه وتأثيرة على الآخرين ..

هذا ما قصدته من هذه القصة الواقعية الي تحرق الدم والتي يُمكن أن يستفيد منها الكثيرون

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

انته بتتكلم من فوق ياعم سي السيد

انته فوق ياخال في الوقت الراهن على الاقل صحيح اكيد طفحت الكوته ( يعني ايه كوته ) علشان تطلع في شغلك بس بردو الاحساس اكيد انته نسيته نسيت احساس انك تكون سايب بلد ظروفها اوسخ من الزفت بحبيتن وصارف على تأشيره 10 ألاف ريال وجاي تقول ياهادي وبعدين فجاه تلاقي نفسك قاعد شهرين ومديون في خمسمائه ريال جديده تضاف للعشره السابقه

التنازلات مش حب مرمطه ياعم الحج التنازلات ظروف واضطرار

انا صحيح مقدر أنك حاولت تساعد الواد بكل الطرق ودا طبعا مش غريب عليك لكن هو في ظروفه دي بيشوف أنك ممكن تورطه يعني انته بتقوله أقلبهم وروح وهما هيتصلوا عليك هو في قراره نفسه يقول طيب لو ما اتصلوش لا انا اقبل بالراتب القليل ( وعصفور في اليد )

فهمت نفسية الواد ياعمي

أنا لا أكتب الأشـــعار فالأشعـــــــــار تكتبني

أريد الصمت كي أحيا ولكن الذي ألقاه ُينطقني

رابط هذا التعليق
شارك

الحاجة ...

أم ...................

التنازل !!!!

في القصص الرومانسية القديمة .. يكتب المحب رسالة حب .. ويضعها في زجاجة .. ويرمي الزجاجة في البحر .. لا يهم من سيقرأها .. لا يهم هل ستصل إلي حبيبته أم لا .. بل كل المهم .. أنه يحبها ..
وتاني .. تاني .. تاني ..
بنحبك يامصر .. ...

 

1191_194557_1263789736.jpg


‎"إعلم أنك إذا أنزلت نفسك دون المنزلة التي تستحقها ، لن يرفعك الناس إليها ، بل أغلب الظن أنهم يدفعونك عما هو دونها أيضا ويزحزحونك إلى ماهو وراءها لأن التزاحم على طيبات الحياة شديد"

(من أقوال المازني في كتب حصاد الهشيم)
 

رابط هذا التعليق
شارك

حسب خبرة 13 سنه في السعوديه

أنت لخصت الفرق بين المصريين واللبنانيين!!!!!!!

اللبناني ساعات مبيبقاش لاقي ياكل

بس ييجي الانتر فيو حاطط احلى ايف سا لورا واحلى بدله (ممكن يكون سالفهم) وحاطط رجل على رجل ويتنك ويطلب اجر اغلى من اللي يستاهله وبياخده في الآخر

كل ما صاحب العمل لقاك مزنوق و حالتك بالبلا ينقصلك في العرض

والعكس صحيح

اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا !!!!! :D

Vouloir, c'est pouvoir

اذا كنت لا تقرأ الا ما يعجبك فقط فإنك لن تتعلم ابدا

Merry Chris 2 all Orthodox brothers

Still songs r possible

رابط هذا التعليق
شارك

فهمت  نفسية الواد ياعمي

إقرأ مداخلتي التانية قبل ما تتلخبط يا عم لخبطة ... إحنا بدأنا أقل منه

لكن حضرتك لما تكون سايب شغلانه مثلاً بتاخد فيها 1000 جنيه من يوم واحد فقط .. وسايبها بإرادتك ... ورايح على عمل ثاني هايعطوك فيه 2000 .. وفجأة وفي أول يوم تلاقيهم إتسخطوا بقوا 200 !!!!

تعمل إيه تقبل وتقول قاعدة البيت وحشه وبكره أكبر وأحول وأقلوظ ؟

هو أنا بأقوله أقعد في البيت سنة ... دول يومين 48 ساعة يا عم .. فيها إيه دي ؟

وبالتأكيد إنت عارف إن التُقل صنعه .. والممنوع مرغوب ... وإن عقلية كثير من أصحاب الشركات بتتمسك باللي يتقل عليهم ولا مؤخه يديهم على قفاهم ... أما اللي ييجي ويقول حاضر وطيب واللي تشوفه يا سي السيد وأنا من إيدك دي لإيدك دي ... فانت عارف بيحصل فيه إيه .... ولا مؤخذه في الكملة بيبقى ( مطيه )

وبعدين هو على فكرة التأشيرة جايه له مجاناً وما دفعش فيها حاجة ,,

بالإضافة بقى إن إحنا مش في أوروبا هنا وهانقول يغسل صحون في مطعم وبعد كام سنة لما يتجدعن يروح صاحب المطعم ميت وهو يقوم مطلع تحويشة العمر ويشتري المحل ويبقى راجل ملو هدومه ... ده في الأفلام بس

إنما ده راجل مُتعلم ومحامي .. وأشتغل حوالي سنة وشوية في مجال المحاماة وعنده خبرة لا بأس بها ... والسوق هنا مِحتاج وفي فُرص كثيرة .. بس لأصحاب الثقة في النفس وأصحاب الطموح ...

فهمت يا عمنا أنا عايز أقول إيه ؟

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

أخي العزيز س.س

لو كل المصريين ذوي الحيثية (حلوة دي؟؟) في الشركات السعودية مثلك ...

أكثر الله من أمثالك

أنا متفق معام كلياً فيما قلت وعرضك وتناول للموضوع ونصايحك للأخ الكريم .. ربنا يرفع قدره

النموذج اللي حكيت عنه متكرر كثير جداً، ويكاد يكون هو ال ستاندرد ، وده من أهم أسباب خفض قيمة الموظف المصري واحترامه، وكل ما أقول عن تجارب شخصية ورؤية واقعية في السعودية وفي الإمارات...

روى لي صديق مهندس معماري أن في شركتهم طلبوا عدد من المهندسين، فحضر لهم مصري له خبرة طويلة وسابقة أعمال وتصميمات ممتازة ، وفاهم شغله تمام، و... شغل (كلمة تقال لمن يقتلون أنفسهم في العمل تفانياً) ، لكن بنفس المنظر البنطلون الساقط والقميص إياه إلخ الأوصاف ..

قيموه بمبلغ لنقل مثلاً 7000 أو 8000، وفي نفس الوقت قبلوا واحد لبناني صغير في السن وقليل الخبرة بلسان معووج وقصة وجل وبارفان ينطر وحركات يعني، ب 10000 قابلين للزيادة

صديقي الطيب قال للمدير .. طيب ليه انت عملت كده مع الأول وكده مع التاني، مش تحيزاً للأول لأنه مصري، بس للعدل ... قال له sorry بس هم متطلبات حياتهم مختلفة، أما جماعتكم فبيمشوا حالهم بأي حاجة .. خص الكلام على رأي شريف

أنا ضد نقل الحكاوي المليئة بالمبالغات لكن ما رواه لي صديقي يقل عما رأيته بنفسي ، وخاصةً في السعودية..

س.س يا أخي لخبطة لا يتكلم من فوق

لقد كان مدير شئون الموظفين في الشركة التي كنت أعمل بها في السعودية من جنسية عربية أفريقية، وكانت الشركة مليئة ببني بلده، وكان ينصحهم ويوجههم في طلب مستحقاتهم وكيف يستفيدون من البنود الخفية في سياسة الشركة،

لا أقول بالمحاباة لبني الجنسية الواحدة ..

لكن نصيحة مخلصة من أخينا المختص صاحب الخبرة إلى أخيه المحتاج لنصيحته كان يجب أن تكون محل تقدير ...

تعرف الجوكر بيفضل دايماً جوكر .. وعمره ما هايترقى إلا بالأساليب الدنيئة

وحسن الابتداء دايماً بيكون من حسن الانتهاء والاستمرار

وكل ده لا ينافي طبيعة الظروف الصعبة والواقعية

ربنا يرفع قدره وقدركم جميعاً

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما كان الرفق في شيء إلا زانه ، ولا نزع من شيء إلا شانه)

( صحيح الجامع 5654).

رابط هذا التعليق
شارك

وصلت الفكره والله ياعم سي السيد

انا بيمر على يوميا حاجات زي كدا والله بيجوا ناس مؤهلات يقولك شغلنا ببلاش حتى وبتبقا حاجه تبكي وانا احيان بقدر اساعد واحيان كتيره اوي مش بقدر

وبسمع حكاياتهم ولذلك تكونت الفكره اللى ذكرتها لك دي

فكره اللى جاي سايب ظروف زفت الزفت وساعات سايب خطيبه او زوجه واحيان يكون جاي بدون إقامة حتى ........ هتسأل وتقول طيب أيه اللى طلعه من بلده

أكيد الجواب واضح !!!!!!!!!!!!

ببساطه لانها مابقتش بلد

لكن انته فعلا عندك حق الحاله اللى قدامك دي مختلفه شويه لأنه كدا رخص نفسه بدون أي مبرر

استاذ حلاوه

وصلت الفكره ياعمنا جزيت خيرا

أنا لا أكتب الأشـــعار فالأشعـــــــــار تكتبني

أريد الصمت كي أحيا ولكن الذي ألقاه ُينطقني

رابط هذا التعليق
شارك

استاذ حلاوه

وصلت الفكره  ياعمنا جزيت خيرا

هي حصلت التهديد وترويع الآمنين ؟؟؟ :D

صباح الفل .. قصدي (بعد الظهر الفل) يا عزيزي لخبطة B)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما كان الرفق في شيء إلا زانه ، ولا نزع من شيء إلا شانه)

( صحيح الجامع 5654).

رابط هذا التعليق
شارك

يعز على الواحد يتكلم فى هذا الموضوع لأنه ذو شجوون وموجع اى والله

ولكن أنا متعاطف كثيرا مع الأخ س س لانى مريت بهذا الإحساس و ساعات الإنسان بيشد شعره وعاوز يخرج عن طوره ولكن ...

أعتقد أن ثقافة الخوف هى التى تحكم مثل هؤلاء الأشخاص بالإضافة إلى عوامل أخرى كالتربية و درجة الوعى و الثقافة والأخيرة هى الأهم برأيى

هناك شئ أخر هام قابلته هنا فى أوربا الا وهو الإستسهال وعدم الرغبة فى تعلم شئ جديد

بمعنى ان الشخص من هؤلاء يبقى دافع فلوس كتيرة للخروج وحينما تقول له يجب أن تأخذ كورسات او دورات تدريبية فى الحاسب الآلى او خلافه بحيث يمكن ان ينتقل نقلة نوعية فى حياته يعنى 2000 او 3000 يورو ممكن بالفعل ان تفتح له عالم أخر تجده مصر على أن يبقى تحت وكانه أدمن هذا

بمناسبة كيف يمكن للواحد ان يسوق نفسه هنا مكتب العمل فى المانيا بيعطى كورسات يقوم بها المتخصصين فى شئون العاملين عن كتابة السيرة الذاتية والمقابلة الشخصية وكييفية ان يقوم الإنسان بتسويق نفسه رغم ان مؤهلاته قد لاتتعدى التدريب المهنى

ولله الأمر من قبل ومن بعد

كنت دائماً ما أقول ياأهل مدينتنا : أنفجروا أوموتوا

أما وقد إنفجرتم و ثورتم : فأنتم أجمل وأنبل وأشجع شباب أنجبته هذه الأمة!!! م الغزالى

رابط هذا التعليق
شارك

  • الزوار
Guest النسر المصري

اية ياعم لخبطة..في اية...مين قال ان الواحد عشان يحصل على مراده يبقى لازم يتنازل عن كرامته

انا هنا في الكويت اعتبر اشهر مصمم دعاية واعلان ..ومش هتصدق ازاي بقيت كدة...مش بشكلي وخبرتي ...لاااا....بثقتي في نفسي وانا بتكلم مع العميل او المدير...وبكلمه بالمصري...وكان لسان حالي بيقول ...جلد المصري حامي وغالي

ولما كنت اتفق على راتب تلاقيني ضارب في العالي....وانا لسة عيل صغير....وكان بيرفض طبعا ..لكن اهتمامي بمظهري كمصري محترم وكلامي بقوة معاه...واشارتي دائما اني(مصري تقييييل)...كان يندهش لقوتي...ويفهم ان المصرين اقوى وانتك انتكة من اللبنانيين

انا بقى ماكانش يدايقني كلام العرب اخوانا والاجانب....لاني بعرف اتصرف معاهم كويس...لكن انا كنت بتضايق من كلام مصريين كتير هنا وطرقهم في تعاملهم مع بعض...وخصوصا الوظائف الدرجة التالتة هنا..زي التاكسجي والمطمجي والبواب ...يعني المطعم تلاقي الجرسون المصري يدلل للكويتي او اللبناني او غيره..لكن المصري تلاقيه بكلمه بلا ابتسامه ووبتناكه وكان ماصدق لقى واحد يفش الذل اللي اتذله من الخوة التانيين

ومره عملت حركه خليتني افضح مطعم جاد هنا وكلنا عارفيينه طبعا

كان كل مره اروحله الاقي الناس هناك بيتعاملوا مع الزبائن بطريقة في استهانة شديدة

وكنت انا صبرت عليهم كتيرر وكلمتهم اكتر من مره بادب عن ازاي تتعاملوا مع الناس كويس..واللي كان ردهم اصل احنا يابية بنبقى سايبين بلدنا وقرفانين وزهقانين عيشتنا فلازم تستحملونا شوية...وكان ردي ياعم المحترم لازم تحترم شغلتك واللي قدامك عشان هو يحترمك عشان تلاقينا في الآخر مش محتاجين حاجة مدام احنا عايشيين مع ناس محترميين فهمت ياعم المحترم...ويرد ويقول اوعدك اني هخلي الناس تحسن تعاملها شوية

المهم بما ان شعري اصفر وشكلي اجنبي شوية( احم ماقصدش يعني ) المهم رحت رايح عامل نفسي لبناني وطلبت طلب بالتليفون الاول وياسلاام على الضحك والادب والحوار الجميل اللي كان بيتكلموا معايا

لكن هوب عينة ماتشوف النور لما لاقاني دخلت عليه عشان اخد طلبي وانا لسة بكلمه لبناني

وحاول يفتكر هو شافني فين قبل كدة...وداني الطلب وحاسبني وبكل احترام وود وهو لسة بيفكر...وكان لسة مستمر في حواره الرزل مع الاخوة المصريين الزباين التانيين وبتجاهلهم عشاني...وهوب قومت لاطشة بكام كلمة خلت ركبه تسيب من مكانها...هاا ما فتكرتش انا مين.. ياعم المحتررررررم....اخص عليك وعلى اليوم اللي بقيت فيه انت مصري...بقى هو دة الادب والاحترام اللي كلمتك عليه..ورغم ان كان سنه اكبر مني بكتير...الا اني خلصت كلمتي والناس كانت بهلل لي ولكلامي وهو لازق الـكرسي قاعد ولا حس ولا كلمه عمال يسمع للهجوم الشرس من الزباين .....والله مفيش اسبوعين نفسي هفت على الاكل المصري تاني...رحت المطعم ..ولاقيته اياسلاام على الاستقبال ...سلامات وابتسامات..وقلتله ربنا يديم...

بل وبيقولي انه لما غير تعامله مع الناس من ساعتها المحل بقى احساس تاني وبقيت حابب اقعد في المطعم اربعة وعشرين ساعة ...والسر ابسامة وعزة نفس

ربنا يكرمك يااستاذ س س ....ويشد على ايدك ويهدي نفسك وغضبك

تم تعديل بواسطة النسر المصري
رابط هذا التعليق
شارك

اية ياعم لخبطة..في اية...مين قال ان الواحد عشان يحصل على مراده يبقى لازم يتنازل عن كرامته

انا هنا في الكويت اعتبر اشهر مصمم دعاية واعلان ..ومش هتصدق ازاي بقيت كدة...مش بشكلي وخبرتي ...لاااا....بثقتي في نفسي وانا بتكلم مع العميل او المدير...وبكلمه بالمصري...وكان لسان حالي بيقول ...جلد المصري حامي وغالي

ولما كنت اتفق على راتب تلاقيني ضارب في العالي....وانا لسة عيل صغير....وكان بيرفض طبعا ..لكن اهتمامي بمظهري كمصري محترم وكلامي بقوة معاه...واشارتي دائما اني(مصري تقييييل)...كان يندهش لقوتي...ويفهم ان المصرين اقوى وانتك انتكة من اللبنانيين

انا بقى ماكانش يدايقني كلام العرب اخوانا والاجانب....لاني بعرف اتصرف معاهم كويس...لكن انا كنت بتضايق من كلام مصريين كتير هنا وطرقهم في تعاملهم مع بعض...وخصوصا الوظائف الدرجة التالتة هنا..زي التاكسجي والمطمجي والبواب ...يعني المطعم تلاقي الجرسون المصري يدلل للكويتي او اللبناني او غيره..لكن المصري تلاقيه بكلمه بلا ابتسامه ووبتناكه وكان ماصدق لقى واحد يفش الذل اللي اتذله من الخوة التانيين

ومره عملت حركه خليتني افضح مطعم جاد هنا وكلنا عارفيينه طبعا

كان كل مره اروحله الاقي الناس هناك بيتعاملوا مع الزبائن بطريقة في استهانة شديدة

وكنت انا صبرت عليهم كتيرر وكلمتهم اكتر من مره بادب عن ازاي تتعاملوا مع الناس كويس..واللي كان ردهم اصل احنا يابية بنبقى سايبين بلدنا وقرفانين وزهقانين عيشتنا فلازم تستحملونا شوية...وكان ردي ياعم المحترم لازم تحترم شغلتك واللي قدامك عشان هو يحترمك عشان تلاقينا في الآخر مش محتاجين حاجة مدام احنا عايشيين مع ناس محترميين فهمت ياعم المحترم...ويرد ويقول اوعدك اني هخلي الناس تحسن تعاملها شوية

المهم بما ان شعري اصفر وشكلي اجنبي شوية( احم ماقصدش يعني ) المهم رحت رايح عامل نفسي لبناني وطلبت طلب بالتليفون الاول وياسلاام على الضحك والادب والحوار الجميل اللي كان بيتكلموا معايا

لكن هوب عينة ماتشوف النور لما لاقاني دخلت عليه عشان اخد طلبي وانا لسة بكلمه لبناني

وحاول يفتكر هو شافني فين قبل كدة...وداني الطلب وحاسبني وبكل احترام وود وهو لسة بيفكر...وكان لسة مستمر في حواره الرزل مع الاخوة المصريين الزباين التانيين وبتجاهلهم عشاني...وهوب قومت لاطشة بكام كلمة خلت ركبه تسيب من مكانها...هاا ما فتكرتش انا مين.. ياعم المحتررررررم....اخص عليك وعلى اليوم اللي بقيت فيه انت مصري...بقى هو دة الادب والاحترام اللي كلمتك عليه..ورغم ان كان سنه اكبر مني بكتير...الا اني خلصت كلمتي والناس كانت بهلل لي ولكلامي وهو لازق  الـكرسي قاعد  ولا حس ولا كلمه عمال يسمع للهجوم الشرس من الزباين .....والله مفيش اسبوعين نفسي هفت على الاكل المصري تاني...رحت المطعم ..ولاقيته اياسلاام على الاستقبال ...سلامات وابتسامات..وقلتله ربنا يديم...

بل وبيقولي انه لما غير تعامله مع الناس من ساعتها المحل بقى احساس تاني وبقيت حابب اقعد في المطعم اربعة وعشرين ساعة ...والسر ابسامة وعزة نفس

ربنا يكرمك يااستاذ س س ....ويشد على ايدك ويهدي نفسك وغضبك

عم نسر أهلين وسهلين اشتئنا لك خيي نسر

يعني لازم بقين الحمضانين ومهضوم كتير ومش عارف إيه !!

والله اللي قلته أنا باشفوه على طول، ومش بس في المحلات وهذه الأماكن، إنما في العمل أيضاً ...

فالتناكة لا تحلو إلا من المصري على المصري ...

أرجو ألا يعتبر أحد أن هذا جلد للذات أو تجني، أو تعميم ظالم

إنما بصراحة هذا هو الغالب

يعني لما ندخل اختبار لازم نسلم بنتيجته طالما ما ورد فيه من إجابات هي إجاباتنا فقط بدون غش أو تلزيق

هي دي الحقيقة للأسف ..

كنت منذ مدة بسيطة أراجع وثيقة لأحد البنوك المؤسسة حديثاً، وهو عبارة عن ما يمكن أن يسمى (ميثاق السلوك) أو قواعد السلوك .. وكانت وثيقة كبيرة وبها مشاكل لغة وترجمة كثيرة لأن اللغة العربية (القانونية) تحوي مترادفات وإمكانيات تعبيرية لغوية معبرة أكثر من الإنجليزية القانونية الجافة (على الأقل من وجهة نظري .. سامعني يا أستاذنا الأفوكاتو )، المهم وأنا أبحر فيها لازمتني فكرة متأثرة بمشاهداتكم وومشاهداتي الشخصية ...

هل ممكن يكون هناك ميثاق للسلوكيات نتعارف عليه نحن المغتربين ؟؟ هل فكر كل واحد أنه يمثل ويعكس صورة لبلده وأهله، واستشعر هذه المسئولية وما تمليه عليه من واجبات ؟؟

إن الجهات التي عملت فيها يمكن أن يفصل الموظف بمنتهى البساطة لأنه لا يحافظ على ارتداء الزي الرسمي الكامل صيفاً وشتاءً حتى ولو لم يحبه ...المهم

فكرة ال code فكرة وهمية ولا يمكن تنفيذها ، لكني أعتبرها دعوة اعتبارية تخيلية نوقع عليها جميعاً في خيالنا ونطبقها في واقعنا العملي ونلتزم بها في سلوكياتنا أياً كان مكان التواجد، حتى ولو تواجدنا في بلاد تركب الأفيال ..

يا أعزائي ...

الشعب المصري أصيل وعريق وحلو وطيب وكل حاجة .. لكن في الحقيقة محتاجين وقفة نراجع فيها ما استقر من عادات في الفترة الأخيرة..

هناك مفهوم عجيب للادخار موجود عند نسبة خطيرة من المغتربين، كما أن هناك مفهوم أكثر غرابة لقيم البساطة والتواضع

نحن نتحمل جميعاً مسئولية الكلمة، ونعرف أن ما يكتب هنا يمكن أن يقرأه ملايين، فليس ما كتب في هذا الموضوع من باب الذم لأنفسنا والتعريض وجلد الذات كما أسلفت، كما أنه ليس من المعقول أن نقول إحنا إحنا إللي لما اتنحنحنا اتنحنحنا ...

أدعو ببساطة إلى مراجعة عامة للسلوك ... يمكن الموضوع أخذ منحى آخر بمداخلة أخينا النسر، لكن بصراحة هناك أسوأ وأكثر في التمرمط من بطل القصة ..

وسلامي لكم جميعاً

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما كان الرفق في شيء إلا زانه ، ولا نزع من شيء إلا شانه)

( صحيح الجامع 5654).

رابط هذا التعليق
شارك

السلام عليكم

بعد غيابى ارجع الى محاوراتى اى بيتى الجميل الموجود بيه اخواتى و اعزائى

اعجبنى الموضوع جدا جدا يا استاذ احمد بس لو كان فى باب المغتربين ما علينا

عن نفسى ارى الموضوع يتكلم عن المشاكل التى تواجه المصريين فى الغربه و طريقه تعامله معها

رائى كلاتى

اولا المصرى المغترب حديثا لا يبصر اى اعمى يحتاج الى وقت و من يوجه التوجيه الصحيح و يعاونه اذا لزم امره

احترم فيك ياسين سين تعاونك معه اما اختلاف معك فى شئ واحد وهو عدم التوجه او عدم اعطاءه الخطوة القادمه

نعم انك ساعدتة ولكننك تركته فى الخطوه مابعد العمل اى لم تعطيه مفرادات الحياة بين هذا المجتمع الجديد بالنسبه له قديم بالنسبه لك - بمعنى انك لم تخبره المدير ده نظامه ايه و بتاع الحسابات بيتعامل ازى اى لم تعطيه مفرادات يتعامل على اساسها - فان استمع اليك ولم يستخدم ماقولته فلك كل الحق فى ان تنعاله و تصفه كما تشاء اما ان لم تفعل فهذا تقصير منك

ثانيا مصرى مغترب حديثا ولقى العون و المساعدة من مصرى اخوة - عملة تكاد تكون نادرة جدا جدا - اتكلم عن المغتربين فى اوربا و اميركا هذا صحيح مائه فى المائه لا تلقى من المصرى المغترب شبيهك غير التناكه فقط وان استشرته فى اى موضوع عاد عليك يا اما بالحسد او لا يفيدك ابدا او تلقى تناكه منه تنسيك ما تريد و تنشغل لماذا يفعل معك كل هذا التناكه

ثالثا وهى النقطه الاهم ماذا اذا ساعدت شخص مغترب مثلك كمصرى ابن مصرى

سوف اعطى مثلا اذا ساعدت شخص بمبلغ من المال و بعد ذلك تطلب مالك و تجد المشاكل او موضوع الاخ سين سين ماذا تفعل بعد ذلك ?

لماذا من ساعدته لم يهتم بك اخذا مايريد وخلاص,? هل هذا سوف يشجعك على المساعدة مره اخرى ?

ارى بعد كل ذلك و بعد المناقشات بينى و بينى نفسى

المصرى حيفضل طول عمله مصرى النيل رواه و الخير جواه :D

يعنى من الافضل ان تكون ندل علشان تموت مستور

ده كانت خلاصته تجربتى مع المصرين فى الغربه

mrizs2yd_ZaBaDo.gifصبح صبح يا عم الحاج
رابط هذا التعليق
شارك

ازيك ياسكندراني يابني

انت فيييين؟

قلقتني عليك والله العظيم

أنا قلت الواد الاسكندراني ضربله غطسين بس غوط شويه و زمانه بيصارع الأمواج

حمدالله على السلامه

نقطه مهمه لفت نظري ليها حلاوه باشا العنتبلي حكاية عقلية الادخار للمغترب المصري

في اساتذه جامعات أعرفهم و دكاتره استشاريين يتراوح دخلهم من ال 25 الى ال 30 الف ريال في الشهر

ومع ذلك.......( أمثله حيه ومستعد للحلفان)

تلاقي اللي معندوش دولاب وبيعلق هدومه على مسمار في الحيطه

واللي معندوش سرير وبينام على مرتبه على الأرض

واللي بيركب الاوتوبيس ابو ريالين ومش عايز يجيب عربيه

واللي يشتري ملح خشن ويضربه في المطحنه ويخليه ناعم احسن ما يبعزء فلوسه على علبة ملح غاليه بريالين

المهم يجيب فيلا وفيلتين وحتة ارض في مصر

ويفرش بيته بأحلى فرش

ويحوش فلوس في البنك

كتير أوي ماتوا في السعوديه من غير ما يتمتعوا باللي عملوه

ويفضل مال الكنزي للنزهي

وتفضل السمعه العطره للمصريين بالخليج بأنهم مش صريفه وأقل شيئ يكفيهم

ويرخصوا أكتر و أكتر :D

Vouloir, c'est pouvoir

اذا كنت لا تقرأ الا ما يعجبك فقط فإنك لن تتعلم ابدا

Merry Chris 2 all Orthodox brothers

Still songs r possible

رابط هذا التعليق
شارك

الله يسامحكو ..

دي القصة إتقلبت دراما على الأخر وبقت تنفع إن أمينة رزق تمثلها - ببعد ما ماتت -

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

منكم لله قلبتوا علينا المواجع

المشكله يا جماعة ان الانسان المصري من كتر ما بيتهان في بلده من اهل بلده ... فبعض المصريين ما بتصعبش عليه نفسه لما يتهان بره بلده

ودي اكبر مصيبه من وجهة نظري

من حوالي سنه كنت بشتغل في ابو ظبي

وجالي عن طريق معرفه شاب مصري

صغير في السن 27- سنه

متجوز وعنده ولدين في مصر

وعنده خبره مش بطاله في مجال المطاعم

وكلمتله طوب الارض

حتي مديري المصري

مع انه لو موضوعي

كنت اخجل اطلبها منه

او من غيره

المهم

الراجل كان فاضله ايام وفيزته تخلص

ودي هنا مصيبه

لانه مش هيعرف يدخل البلد تاني

المهم

قابلته بالمدير فسأله

بتعرف تشتغل ايه ؟

رد صاحبنا قاله

كل حاجه

اي حاجه

قال المدير- راجل قديم هنا ورقم -

اي حاجه ..

يعني هندي ب 400 درهم

لازم تكون بتعرف في حاجه

فلما قاله

عندي خبره في المطاعم

قاله طب مدورتش في مطاعم ابو ظبي

قال دورت لحد ما زهقت .....في دبي

قاله دورت هنا ؟

رد : لا

بس مش هدور

انا خلاص عارف ان مفيش امل

انا هخالف احسن ما انزل مصر

عشان شكلي هيكون وحش قدام الناس

افهمه انه لو خالف هيتمسك

ويدفع 100 درهم علي اليوم

ويتسجن

ومش هيعرف يدخل البلد تاني ابدا

يقولي مش مهم

احسن ما ارجع مصر

فييييين

علي ما اقنعته يسأل في المطاعم اللي حوالينا

وكان الشارع اللي في ضهر المكتب اكتر شارع فيه مطاعم في ابو ظبي

وهو برضه كتله من اليأس والكآبه

استاذنت من المدير

ودي حاجه مبعملهاش ابدا

خدته من ايده

ولفيت بيه عليهم واحد واحد

وانا من النوع اللي بيحرج جدا

ويتكسف يتكلم

لقيت نفسي معلم وصابع قديم وعمال اجيب ده كده وده كده

علي أمل الاقيله سكه

واالله لو كنت انا اللي بدور علي شغل ما كنت عملت كده

المهم

انه ياريته حتي ينقطني بسكاته

عمال يقوللي كلام اهبل

من نوعيه ....

انا عارف حظي

مفيش فايده

يابني اسكت

ياعم اخرس

خلاني كرهت نفسي

وسبته وانا عمال افكر في عياله الصغيرين في مصر

عرفت بعد كده

انه اتلحق

وربنا كرمه بشغل

وحمدت ربنا

ارجع للي كنت بقوله في الاول

الذل والمهانه اللي غالبية المصريين بيشوفها في بلدهم

ويخليهم يطفشوا منها

هو هو اللي بيخليهم بره

عندهم استعداد طبيعي

للاستسلام والخنوع

زي ما عمر الشريف قال لعيلته في فيلم بدايه ونهايه

( انتو الفقر دق عضمكو وعلمكم الذل والاستكانه )

للأسف هوه ده حال كتير من المصريين

للأسف

للأسف

للاسف

تم تعديل بواسطة احمد هادي

يا امتي لا تفزعي من سطوة السلطان .....اية سطوة ؟ ما شئت ولي واعزلي ...لا يوجد السلطان إلا في خيالك

رابط هذا التعليق
شارك

المشكله يا جماعة ان الانسان المصري من كتر ما بيتهان في بلده من اهل بلده ... ما بتصعبش عليه نفسه لما يتهان بره بلده
الذل  والمهانه اللي المصري بيشوفها في بلده

ويخليه يطفش منها

هو  هو اللي بيخليه بره

عنده استعداد طبيعي

للاستسلام والخنوع

للأسف هوه ده حال المصريين النهاردة

لأ حاسب يا أحمد

كلامك جميل وعلى العين والراس .. لكني أُسجل إعتراضي على الثلاث مقاطع دول وبشدة - من فضلك سجل هذا في مضبطة الجلسة ..

الخنوع والإستسلام يا صديقي هو إستعداد شخصي عند الإنسان ... إن شالله لو كان من مواطني الدول الإسكندنافية المرفهين B) ...

إنت عارف .... قرات بعض الكُتب والمقالات عن الشعب الأفغاني المُبتلى .. وعرفت من خلالها إنهم بالرغم من فقرهم إلا إن كرامتهم وكبرياؤهم عالية جداً .. ده مثال بسيط ..

إذاً الكرامة والبهدلة ليست مرتبطة إرتباطاً ضرورياً بنظام حكم أو مُناخ سياسي أو فقر مدقع أو غناء فاحش ، على قدر ما هي مرتبطة بإسلوب التربية والتنشئة منذ الصِغر ..

فكم من الفقراء ربوا أولادهم على الكبرياء وعزة النفس لدرجة إنك تحسبهم أغنياء من التعفف وتلاقي راسه في السما ويموت ولا يقبل الذُل ..

وكم من الأغنياء ربوا أولادهم على الوصولية والتسلق على أكتاف الأخرين واللعب على كل الأحبال وتجد إن الذُل عندهم هو القاعدة وغيره هو الإستثناء ..

وبالتالي فلقد وجدت كثير .. بل كثير جداً ممن يبحثون عن عمل من المصريين اللي بنقطعفي فروتهم أقل ما تصفهم هو إنهم " عيال فراوده ولعيبه " وبيعرفوا يعملوا image لنفسهم إزاي ... وعارف إنه لما بيضرب الدنيا بالشوز اللي في رجله .. فدا طرف المعادلة الأول أو الـ input بعدها الناحية التانية أو الطف الثاني تلاقي بقى علامة = أو الـ output إنه بيلاقيها بتجري وراه ومتمسكه به ( الدنُيا مش حاجه تانية :D ) ..

أما اللي بيتنازل ويمشي جنب الحيط ويستحمل مره قفا أخده على سهوه أو إهانة مُتعمدة .. فالخيط هايكُر وهايبقى الضرب ده هو غذاءه ودواءه وهو ناتج المعادلة ...

برضوا نرجع ونقول .. مالهاش دعوة بفقر أو غني أو إن ده محتاج والتاني بياكل مربى بالقشطة .

------

رداً على أخونا أبو أسكندر الإسكندراني ...

أنا لم أضع هذا الموضوع في باب المغتربين لإني بأصنفه على إنه نوع من الـ Communication skills وبالتالي فهون ينطبق على المغتربين وغيرهم أيضاً ..

ونظراً لإن جميع الزملاء الذي أدلوا بأراءاهم القيمة في هذا الموضوع قد فتحوا لنا عدة نقاط للمناقشة .. وجميعها أراء ونصائح قيمة .. فأسمحوا لي أنقله لباب " التعليم والعمل "

فمن ناحية .. فهو تعليم لإنه ياريت نعرف نعلم ولادنا من وهما صغيرين يعني أيه معنى الكرامة وعزة النفس ...

ومن ناجية أخرى .. فهو يتعلق بالعمل وكيف تسوق نفسك في أي سوق عمل جوا بلدك وبراها ...

وتحياتي للجميع

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

اتفق معاك يا بو السيد

ان المسأله متعلقه بالتربيه والنشأة

وانا فعلا عدلت الجمل اللي انت قلت عليها

لان التعميم دايما غلط

بس خليني اسألك سوال

الجو العام والحالة الاقتصاديه والسياسيه لاي مجتمع

ألا تؤثر سواء سلبا او ايجابا في اسلوب التربيه

الخوف مثلا

لو ملكش ضهر ومسنود

تقدر تربي ولادك انهم ما يخافوش من حد

اذا كنت انت اصلا خايف ( مش انت انت يعني -انا بس بضرب مثال )

ازاي هتربيهم علي عدم الخوف

هتقوله يابني امشي حنب الحيط

لو دخلت قسم

يا عالم ايه ممكن يحصلك جوه

مش كل ده نتيجة وضع عام

وحالة مجتمع بالكامل

لازم تأثر حتي

في النشأه والتربية

من الخوف

للسلبيه

الخ الخ اخ

احنا بنربي ولادنا عشان يعيشوا في مجتمع احنا نفسنا مش قادرين نتعامل معاه لان فيه حاجات كتير مقلوبه

وبالتالي معظمنا بيربي ولاده بالمقلوب

عشان يمشوا مع المجتمع

وما يتعرضوش لأزمات ومشاكل

احنا شايفين اننا مش قدها

ولا انا غلطان ؟

تم تعديل بواسطة احمد هادي

يا امتي لا تفزعي من سطوة السلطان .....اية سطوة ؟ ما شئت ولي واعزلي ...لا يوجد السلطان إلا في خيالك

رابط هذا التعليق
شارك

هتقوله يابني امشي حنب الحيط

لو دخلت قسم

يا عالم ايه ممكن يحصلك جوه

لو الواحد ما بيعملش حاجه غلط يبقى يقدر يحط صابعه في عين التخين .. سواء قِسم أو أمن دولة حتى ..

ده مش شعارات ولكنها ثقة بالنفس .

الأحـــرار يؤمنون بمن معه الحق ..

و العبيــد يؤمنون بمن معه القوة ..

فلا تعجب من دفاع الأحرار عن الضحية دائماً ..

و دفاع العبيد عن الجلاد دائماً

رابط هذا التعليق
شارك

[quote=احمد هادي, ..

ده مش شعارات ولكنها ثقة بالنفس .

اغبطك علي هذه الثقه

بس انا للاسف كل تجاربي بتقول عكس كده

اللي ماشي صح دلوقتي هو اللي عنده مشكله

ثم مش مهم تبقي صح ولا غلط

المهم مسنود ولا لأ

يا امتي لا تفزعي من سطوة السلطان .....اية سطوة ؟ ما شئت ولي واعزلي ...لا يوجد السلطان إلا في خيالك

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد أو قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة

×
×
  • أضف...