اذهب الي المحتوي
ArabHosters
عادل أبوزيد

الوصايا العشر لكشف أكاذيب الفيسبوك

Recommended Posts

الوصايا العشر لكشف أكاذيب الفيسبوك 
 
 
لن أمل من الحديث عن الفيسبوك، ولن أكف عن المطالبة بضرورة «ردم» هذا المستنقع، أو عودته للغرض الأصلى الذى أنشئ من أجله، وهو «التواصل الاجتماعي» والتلاقى بين البشر،

لا أن يكون قناة إخبارية، ومصدرا للمعلومات، ومنتدى للفبركة والتشهير و«الاستظراف» وساحة خصبة للشائعات والتحريض والبذاءات وبث اليأس وتخريب الدول، ولا ذاكرة «جيل» أو «شعب» أو «أمة» كما قال البعض .. عيب والله! 

وإذا كان شعب الفيسبوك فى مصر هو الوحيد فى العالم الذى «ارتعدت فرائسه» عندما تواترت أنباء عن مراقبة الموقع أو تقييد الدخول إليه «عمريا» أو حتى حظره، لأن معظمنا للأسف يعتبر الفوضى حقا مشروعا والنظام والقانون تعديا على الحقوق والحريات، فإننى أزف إليكم مفاجأة غير سارة على الإطلاق، وهى أن إدارة موقع فيسبوك نفسها اعترفت رسميا، وفى إعلان مدفوع ومنشور فى الصحف، بل وفى الصحف الورقية التقليدية - شوف الذل - بأن الموقع بات مصدرا للفبركة! 

هذا الإعلان ظهر قبل أيام فى الصحف البريطانية الثلاث الكبرى : التايمز والجارديان والتلجراف، وكان عنوانه «الوصايا العشر لمستخدمى الفيسبوك»، يتضمن طرق الكشف عن الأخبار الكاذبة أو المعلومات الخاطئة على الموقع، ومن بينها : التأكد أولا من عنوان الموقع الذى نشر الخبر، أو الـURL، ومعرفة موقعه وبلده وتوجهاته، والتأكد أيضا من مصدر الخبر أو المعلومة، وما إذا كان هذا المصدر معروفا أو مجهلا، وكذلك توخى الحذر من العناوين التى تحمل أكثر من معنى لبعض الأخبار، والتأكد من المصادر الأصلية للصور والفيديوهات التى يتم تشييرها بعد التلاعب بها، فضلا عن ضرورة الانتباه لتاريخ نشر الخبر تحسبا لإعادة تدوير أخبار قديمة، هذا بالإضافة إلى ضرورة التأكد مما إذا كان هذا الخبر منشورا على موقع إخبارى جاد أم على موقع متخصص فى «التهريج»! 

ولم يكتف فيسبوك بهذا، بل أعلن أيضا أنه اضطر بالفعل إلى حذف عشرات الآلاف من الحسابات الشخصية فى بريطانيا بالذات قبل انتخابات 8 يونيو البرلمانية المقبلة، فى محاولة منه للحد من انتشار الأخبار المزيفة، والمعلومات المفبركة، عن الانتخابات، لتلافى ما حدث إبان الانتخابات الرئاسية الأمريكية العام الماضي، وكانت الفضائح وقتها «بجلاجل»! 

ونقلت وكالة «أسوشييتدبرس» للأنباء عن سيمون ميلنر مدير سياسات موقع فيسبوك فى المملكة المتحدة قوله إن الموقع يريد أن يصل إلى «جذور المشكلة» ولهذا فإنه يعمل حاليا مع منظمات وشركات فى أنحاء العالم لتقصى الحقائق وتحليل المحتوى المرتبط بالانتخابات البريطانية، مشيرا إلى أن فيسبوك «يبذل كل ما فى وسعه للتصدر لظاهرة الأخبار المفبركة». 

كما صرح داميان كولينز عضو حزب المحافظين فى البرلمان البريطانى بأن الخطر يكمن فى أن كثيرا من الناس يرى موقع فيسبوك مصدرا رئيسيا للأخبار، وبالتالي، فإذا كان معظم ما سيقرأونه على الموقع من أخبار ومعلومات هى مواد مفبركة، فهذا معناه أنهم سيصوتون فى الانتخابات المقبلة بناء على أكاذيب! 

هذا عن بريطانيا, أما المفاجأة الحقيقية فكانت فى النمسا، فقد أصدرت محكمة هناك حكما «أسطوريا» قبل يومين، يلزم موقع فيسبوك بحذف كل التدوينات والمحتويات التى تحض على الكراهية من جميع أنحاء العالم، تنفيذا للقانون النمساوي! 

ويقضى هذا الحكم نهائيا على «أباطيل» مسئولى فيسبوك التى كانت ترفض أى أحكام قضائية ضد الموقع إلا إذا صدرت من مكانين اثنين فقط فى العالم، هما ولاية كاليفورنيا الأمريكية، أو أيرلندا، بحجة أن بهما مقرى فيسبوك العالمى والأوروبي، وهو ما يعنى أن الباب مفتوح الآن أمام أى دولة لردم هذا المستنقع أو تطهيره «بالقانون» ومن لا يعجبه، فليرفع شعار «اللهم هجرة» وليبحث عن حريته فى بريطانيا أو النمسا! 

http://www.ahram.org.eg/NewsQ/593532.aspx

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


  • محاورات مشابهه

    • دولة الفيسبوك .... ؟

      بالنسبة للفيسبوك أصبح مصدر ازعاج وضيق  اكتر حاجه ضايقتني هو ان الفيسبوك يبقى بديل عن الدولة  - صورة تتكرر كثيرا ... فيديو ناس كتير حول رجل وسيدة تم تقييدهما وربطهما في شجرة وآثار ضرب جماعي لهما بدعوى أنها يخطفان الأطفال واعترفوا .... طبعا هما عملوا عملية قبض عليهما ثم تحقيق ثم محكمة وحكم وتنفيذ كل دا في زحمة كبيرة وتحت وطأة الضرب والتعذيب ... الغريب أن المناظر دي تلقى استحسان الناس بعد التصوير والنشر والتشيير - ومناظر اعدام جماعي لشاب بدعوى انه اغتصب أو سرق -وكمان شير صو

      في موضوعات شخصية

    • الديموقراطيات التقليدية تهتز تحت امن بيانات الفيسبوك

      شاهدت اليوم الفيلم الوثائقي  big hack  و فيلم يغطي ما يعرف بفضية كمبردج أنالايتكال  حيث تمكنت شركة معلومات باستخدام معلومات من الفيسبوك من التاثير في نتيجة الانتخابات الامريكية سنة ٢٠١٦  و كذا من اثارة مسالة خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي  البريكزيت brexit كقضية  لم تستطع بريطانيا من الخروج منها ديموقراطيا حتى الان

      في  فى الثقافة و العلم

    • تعليقات من الفيسبوك على إدارة قرية الريفييرا

      حنان عبد الله أمس الساعة ‏10:55 ص‏ يؤسفني يا اعضاء قريه الريفيرا بان الريفيرا قد تنهار و في اقرب وقت ممكن حيث يتماسك بادارتها الاستاذ كمال فخر الدين بيلى هو ليس له خبره في اي شيء حيث و انهم وكما فجاءني احد العمال بانه مهندس كمبيوتر ليس له خبره ارجو من الاعضاء اتخاذ الاجراءات اللازمه تجاه القريه لقد علمتم من احد الاداريين بالقريه ان العمال يهربون من القريه ولا يريدون العمل حيث ان اصبح للعمل في القريه ش

      في قرية الريفييرا الساحلية

    • ظواهر خطيرة لإستخدام الفيسبوك

      هل تحفظ « قل هو الله أحد»؟ بقلم  سمير الشحات   ما لا يفطن إليه الكثيرون منا الآن، أن ثمة تيارًا جديدًا من الوعى بات يتشكل هذه الأيام لدى المصريين من خلال مواقع التواصل الاجتماعى قد يغير وجهة وبنية العقل المصرى لسنوات طويلة مقبلة، ولا يدرى أحد إن كان ذلك فى صالح البلد أم- لا سمح الله- سيكون فيه ضرر عظيم! كنا دائمًا كمصريين معتادين على أن ما يكمن فى عقولنا هو ما تحشوه فى أدمغتنا مناهجنا التعليمية، أو ما يبثه الإعلام المملوك للحكومة (من جرائد أو إذاعة أو تليفزيون

      في مختارات من الصحف

    • الفيسبوك له أيضا فوائد

      صحيح الفيسبوك له عيوب كثيرة ، و الإغراق في إستخدامه غير جيد ، يكفيك فيه السؤال عن تانت و نينة و جدو  و "كل سنة و انت طيب" إلخ   تواصل إنساني محمود. هناك أيضا فرص للبيزنس  قد تكون مجزية و لكن هناك المحاذير العادية للتعامل من خلال الإنترنت. طبعا الحرص واجب  بالنسبة  للبدء في علاقات أجتماعية جديدة من خطوبة و زواج أو حتى صداقة جديدة  و لا تظن أن الصداقات القديمة  منذ عشرات السنوات ما زالت على نقائها

      في عالم الكومبيوتر والأنترنت

×
×
  • اضف...