اذهب إلى المحتوى
محاورات المصريين

صبح على مصر بجنيه


tarek hassan
 مشاركة

Recommended Posts

هو اي واحد يتزنق في البلد دي اول حاجة يعملها يطلب تبرعات بالزوق الاول واذا لم يستجب احد تبقى بالعافية ولوي الدراع 

افتكر ان التبرع للزلزال والسيول ولضحايا مش عارف ايه كانت بالاجبار وكانت تخصم من المنبع ثم لا يعرف احد مصيرها في ما بعد 

ايام عبد الناصر كان الشعب كله غلبان وبيعاني وماكنش فيه فروق بين الناس وبعضها عشان كده كان الكل في الهم سوى لكن احنا دلوقتي ناس بتاكل بيتيفور وناس بتلحس التراب قوم لما يتنزق الحاكم اول حاجة يطلب من اللي بيلحسه التراب يشاركو ويدفعو ولو قليل والقليل مع القليل بيبقى كتير 

ليه مايطلبش من المبسوطين واللي مرتباتهم تضخمت ويبدأ بيهم عشان يشجع الغلابة انهم يساعدو كمان لكن يركز بس على الغلابة وكأن حل مشاكل البلد تكون من خلالهم 

لا يا سادة 

الحل في انك تحارب الفساد اول شيء ولو خايف يبقى انت مش ادها وسيبها اشرفك واحسن لنا 

الحل انك تفرض على المتضخمة مرتباتهم انهم يساعدو بالقليل من مرتباتهم اللي هو كتير وكتير اوي ولو خايف بردو سيبها احسن لنا واشرف لك 

انا مش هادفع ولا جني 

كفاية اللي بدفعه في المصالح الحكومية والدروس الخصوصية 

 

مداخلتك كلها فى الاتجاه الخطأ يا أستاذ إسلام

مفيش حد بيجبر حد إنه يتبرع

 

الأغبياء فقط هم من يتبرعون

الأذكياء الوطنيون لا يقعون فى الفخ

هى دى الحكاية بكل بساطة

واحد معترف انه غبى وعبيط وبيتبرع

وواحد - أذكى اخواته - فهم الفولة ومش بيتبرع

ونصح اخواته الأغبياء .. وعمل اللى عليه

يسكت بقى .. ويستثمر اللى كان هيتبرع فيه .... فيما ينفع

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

  • الردود 155
  • البداية
  • اخر رد

أكثر المشاركين في هذا الموضوع

الأيام الأكثر مشاركة

فعلى ما يبدو أنك (وبعض الزملاء الأعزاء معنا هنا)  تُساند وتدعو الى تلبية تلك الدعوة <<< القديمة / الجديدة >>> على ضــــــــــمـــــــــــــانـــــــــــــــــــتـــــــــــــــــك أنت .. وانها بكل تأكيد لن تكون كغيرها من الدعوات السابقة ....

ولهذا وبكل بساطة قلت لك " حظ سعيد " !!!

لست يائسا ميئسا ولا شاكا مشككا .....

ولا أنا ممن يكثرون من ( بكل أسف ) كما تفعل ياعزيزي 

وأدعو الله أن تتحول عندك ( بكل أسف ) إلى ( بكل سرور ) 

مع ثقتي الكاملة في نزاهة وشرف الرئيس السيسي

فإني أقول لك : حتى لو ضاع الجنية يا أخي في ستين ...

فهو ثمن لسيجارة واحدة على قدر علمي

يعني ماوقعناش في البحر يا ريس 

أخشى أن يتطور بك كرهك للقيادة السياسية أطوارا غير محمودة ناحية البلد وناسها 

وعن أي ضمانة تتحدث في مقابل هذا السحتوت وكأنك هتحطه في جيب الرئيس 

يا أخي الأصل في الناس الشرف والنزاهة .. وحسابهم على الله وليس عليك 

وربنا يشرح صدرنا لهذا الباب من التكافل الاجتماعي وحب الوطن والخير 

هل يمكن أن أكتب كلاما مثاليا 

أو أن اصل لمثالية كلامي 

ولا يوجد كلام مثالي 

ولا مثالية لمتكلم

 

رابط هذا التعليق
شارك

2016_2_25_20_18_18_686.jpg

 

وإن كنت لا أتبنى كل ما كتبه باسم

لكنني أرى أنه لابد أن نسمع من كل صاحب رأي من المصريين

بدون تخوين وبدون مزايدة على من يحب الوطن أكثر

كل رأي معارض إضافة وتنوير

وقولوا للناس حسنا

رابط هذا التعليق
شارك

انا مش هادفع ولا جني

كفاية اللي بدفعه في المصالح الحكومية والدروس الخصوصية

مش عايز مدرس عربي ......

أنا معاك في شيء واحد هنا

وهو إن الأجهزة الرقابية لو قامت بدورها هتوفر على الدولة أضعافا مضاعفة عما سيتبرع به الناس

ولكن الرئيس ياولداه شغال لوحده

ربنا يعينه قادر يا كريم

هل يمكن أن أكتب كلاما مثاليا 

أو أن اصل لمثالية كلامي 

ولا يوجد كلام مثالي 

ولا مثالية لمتكلم

 

رابط هذا التعليق
شارك

أطلق صندوق تحيا مصر خدمة جديدة برقم

1333 لاستقبال الرسائل بجنيه واحد فقط

أما الرقم 37037 بمبلغ 5 جنيهات 
 

هل يمكن أن أكتب كلاما مثاليا 

أو أن اصل لمثالية كلامي 

ولا يوجد كلام مثالي 

ولا مثالية لمتكلم

 

رابط هذا التعليق
شارك

وإن كنت لا أتبنى كل ما كتبه باسم

لكنني أرى أنه لابد أن نسمع من كل صاحب رأي من المصريين

بدون تخوين وبدون مزايدة على من يحب الوطن أكثر

كل رأي معارض إضافة وتنوير

 

مفيش تخوين ولا مزايدة

هو طلب - فقط - بكف الأذى

كتير ؟

واللى ما دفعش مش من حقه يتكلم

هو الطبيب الفاشل الأراجوز الناجح ماله ومال الـ 64 مليار

دفع منهم كام ؟

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

 

مفيش تخوين ولا مزايدة

هو طلب - فقط - بكف الأذى

كتير ؟

واللى ما دفعش مش من حقه يتكلم

هو الطبيب الفاشل الأراجوز الناجح ماله ومال الـ 64 مليار

دفع منهم كام ؟

 

 

افتكرت حاجة كمان

اللى ما دفعش زيه زى اللى قاطع وما انتخبش

ما يعملناش فيها : "قاضى التمييز ويحب التأميز"

:)

ينفع المثل كده ؟

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

 

مداخلتك كلها فى الاتجاه الخطأ يا أستاذ إسلام

مفيش حد بيجبر حد إنه يتبرع

 

الأغبياء فقط هم من يتبرعون

الأذكياء الوطنيون لا يقعون فى الفخ

هى دى الحكاية بكل بساطة

واحد معترف انه غبى وعبيط وبيتبرع

وواحد - أذكى اخواته - فهم الفولة ومش بيتبرع

ونصح اخواته الأغبياء .. وعمل اللى عليه

يسكت بقى .. ويستثمر اللى كان هيتبرع فيه .... فيما ينفع

 

ايه حكاية اللي مش عاجبه يسكت وينقطنا بسكاته 

طب هاتعرف منين ان مش عاجبنا الا اذا قلنا ان احنا مش عاجبنا 

هو انتم فاتحين المنتدي في اتجاه واحد 

ياما تؤيد يا اما تنقطنا بسكاتك 

انا مش عاجني حكاية نقطنا بسكاتك دي يا ابو محمد وشايفها منك زي ماتكون خلقك داق وبأيت بتتنرفز ومش مستحمل حد يعارضك وبتطلب من اللي مش متفقين معاك في الرأي انهم يسكتو او ينقطوك بسكاتهم 

طب انا مش هاتبرع ومش هانقطك بسكاتي 

ايه رأيك بجا  :sword:

(.....إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ) (هود : 88 )



رابط هذا التعليق
شارك

 

مش عايز مدرس عربي ......

أنا معاك في شيء واحد هنا

وهو إن الأجهزة الرقابية لو قامت بدورها هتوفر على الدولة أضعافا مضاعفة عما سيتبرع به الناس

ولكن الرئيس ياولداه شغال لوحده

ربنا يعينه قادر يا كريم

 

معاك حق هو فعلا شغال لوحده لان معاه شوية عساكر مابيفكروش غير في تنفيذ الاوامر

حكم عسكري بأه هههههههههه

(.....إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ) (هود : 88 )



رابط هذا التعليق
شارك

 

مفيش تخوين ولا مزايدة

هو طلب - فقط - بكف الأذى

كتير ؟

واللى ما دفعش مش من حقه يتكلم

هو الطبيب الفاشل الأراجوز الناجح ماله ومال الـ 64 مليار

دفع منهم كام ؟

 

مش هو ده نفس الكلام اللي كان بيقوله الإخوان عن باسم

أخيرا فيه اتفاق على شئ معاهم

رغم إني أعرف إنه جراح قلب ولم يكن فاشل . ما علينا!!

أنا فعلا معجب بحماس حضرتك ويقينك في ما تفعله

وربنا يصلح حال البلد ويوفق القائمين عليه لأن ده في صالح المصريين

ولكني أري أ ن

من يعتقد أن الأمور لا تسير في الاتجاه الصحيح لمصلحة البلد من حقه أن يوضح ما يراه

وقولوا للناس حسنا

رابط هذا التعليق
شارك

لا أنا ممن يكثرون من ( بكل أسف ) كما تفعل ياعزيزي 

وأدعو الله أن تتحول عندك ( بكل أسف ) إلى ( بكل سرور ) 

...

أخشى أن يتطور بك كرهك للقيادة السياسية أطوارا غير محمودة ناحية البلد وناسها

شــــــــــــخـــــــــــصــــــــــــــنــــــــــــــــــــة !!!

مع ثقتي الكاملة في نزاهة وشرف الرئيس السيسي

1- لا تُدار الدول يا عزيزي على قواعد "" الثقة "" والشرف والأخوة وغيرها من "" العواطف "" والمشاعر ..

2- أتخيل كم من المرات تكررت فيها مثل تلك العبارة في بدايات جميع الجنرالات الرؤساء السابقين ... وأنظر بإنعدام الشفافية والمؤسسات الرقابية <<< الحقيقية >>>> الى ماذا أوصلتنا ؟!؟!؟

فإني أقول لك : حتى لو ضاع الجنية يا أخي في ستين ...

فهو ثمن لسيجارة واحدة على قدر علمي

يعني ماوقعناش في البحر يا ريس

1- تقصد الـــ 5 جنيهات وليس الجنيه ومن كل إتصال واحد ... مكالمة الجنيه دي لسة يادوب طالعة النهاردة بعد ما تكون "حمية" الغلة الاولى اتلمت!!!

2- اليس منطقك هذا مشابه نوعاً ما الى منطق شاري "ورقة اليانصيب" ... وايه يعني ورقة بــ 5 جنيه ولا صابت لا خابت ؟!؟!؟

3- بماذا تحديداً حوكموا ويحاكمون بمن اتهموا بما يُسمى بـــ "توظيف الأموال" ... بدء بالريان وأنتهاء بالمستريح؟!؟!؟

تم تعديل بواسطة White heart

... أن واحدة من آساليب النُظم الديكتاتورية هى :

liberte_dexpression-28365515.jpg

وهى بكل أسف كانت ومازالت مٌنتشرة ومُستخدمة في بلدنا الحبيب وعلى كافة المستويات بلا إستثناء !

رابط هذا التعليق
شارك

ايه حكاية اللي مش عاجبه يسكت وينقطنا بسكاته 

طب هاتعرف منين ان مش عاجبنا الا اذا قلنا ان احنا مش عاجبنا 

هو انتم فاتحين المنتدي في اتجاه واحد 

ياما تؤيد يا اما تنقطنا بسكاتك 

انا مش عاجني حكاية نقطنا بسكاتك دي يا ابو محمد وشايفها منك زي ماتكون خلقك داق وبأيت بتتنرفز ومش مستحمل حد يعارضك وبتطلب من اللي مش متفقين معاك في الرأي انهم يسكتو او ينقطوك بسكاتهم 

طب انا مش هاتبرع ومش هانقطك بسكاتي 

ايه رأيك بجا  :sword:

 

مداخلة تانية فى الاتجاه الخطأ

أنا بالى طويل .. وتعرف إنى قفشت لما اسكت وما اردش

وغالبا سكوتى بيطول

أنا مش عارف انت زعلان ليه ؟

هو انت بتستخف دمك ؟ .. هو انت بتقول عن اللى اتبرع أهبل وعبيط ؟

هو انت بتقول عليه غبى ومن عبيد البيادة .. هو انت بتقول عليه "عرة" ؟

هو انت بتتذاكى عليه وبتعمل أذكى اخواتك ؟

:)

إوعى تكون بتقول كده فى "طيات" مداخلاتك

لو إجابتك على الأسئلة دى بـ "لا" يبقى تسكت وما تتكلمش .. قصدى ما تعترضش على كلامى

:)

شوفت الديموقراطية

أما بقى إذا كانت إجاباتك بـ "نعم" يبقى هتشوف الديموقراطية على أصولها

 

مفيش حد مانعك يا باشا أو مانع أى حد إنه يقول وجهة نظره .. واهو على يدك

ده فيه ناس عاملة زى الشريك المخالف بتعارض عمال على بطال

دى حتى لو ما لاقتش حد تعارضه بتعارض نفسها

إنما زى ما قولت للفاضل فولان

المطلوب كف الأذى

مايبقاش .....

:)

خلاص بقى .. مفيش داعى أكرر المثل

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

مفيش تخوين ولا مزايدة

هو طلب - فقط - بــكف الأذى

كتير ؟

واللى ما دفعش مش من حقه يتكلم

هو الطبيب الفاشل الأراجوز الناجح ماله ومال الـ 64 مليار

دفع منهم كام ؟

1- مش كتير طبعاً ... بس يا ترى ما هو نوع هذا "الأذى" من وجهة نظرك؟ لأنني حتى الأن لم أرى منه أى شئ ؟!؟!؟

2- كيف سيتبين ولمن تحديداً .. من دفع ومن لم يدفع ؟ ومنذ متى <<< المواطنة >>> أصبحت حِكراَ على من يدفع <<< تبرع >>> لا يحق لغيره المشاركة في اى شئ يخص ذات الوطن ؟!؟

3- "دفع" أى شئ يا عزيزي في سبيل الوطن أو مصلحته، من وجهة نظري لا يُشترط أبداً ان يكون بشكل مباشر، وبقيمة مادية مقدارها لا يقل عن كذا ... ولا هو شرطاً بالمرة على الـــ <<< المُتبرع >>> أن يقوم بتقدمة عرض حال، او إشهار، أو أن يقوم بعمل دعايات هنا وهناك بأنه قد تبرع وبالتالي يُسمح ويحق له بعدها بالمشاركة "على قد فلوسه" ... أو "بفلوسه" ... اهذه وطنية، أم مُقايضة، وتجارة وبيزنيس ؟؟؟ !!!

4- هناك مشكلة واقعة لدينا هنا ... وهى فيمن يرى في الجهة المتلقية لأموال التبرع تلك بانها وبشكل تلقائي .. أو بناء مثلاً على ضمانة العزيز "طارق حسن" وثقته الشخصية في الجنرال الرئيس .. بأنها <<< هى >>> الوطن ... وبمن يلبوا بالتالي "الدعوة" هم فقط نموذج الوطنية .. في حين ان معظم التجارب السابقة الموثقة كما هو واضح، تثبت بلا ما لا يدع أى مجال للشك أنه لا علاقة لها من قريب او بعيد بالوطن والوطنية .. وانما وبكل بساطة بالتربح والسلب والنهب والنصب .. اى ما هو شرير ومُجرم!!!

تم تعديل بواسطة White heart

... أن واحدة من آساليب النُظم الديكتاتورية هى :

liberte_dexpression-28365515.jpg

وهى بكل أسف كانت ومازالت مٌنتشرة ومُستخدمة في بلدنا الحبيب وعلى كافة المستويات بلا إستثناء !

رابط هذا التعليق
شارك

مش هو ده نفس الكلام اللي كان بيقوله الإخوان عن باسم

أخيرا فيه اتفاق على شئ معاهم

إيه ده ؟ .. هم كانوا بيقولوا كده عليه ؟

يبقى لازم اسحب كلامى واصححه كالآتى :

:)

هو الطبيب الفاشل الأراجوز الفاشل ماله ومال الـ 64 مليار ؟

 

رغم إني أعرف إنه جراح قلب ولم يكن فاشل

 

 

يبقى كده انت أكدت لى الإشاعة اللى كانت بتقول انه

اعتزل عشان مجدى يعقوب ياكل عيش فى أسوان

 

من يعتقد أن الأمور لا تسير في الاتجاه الصحيح لمصلحة البلد من حقه أن يوضح ما يراه

 

 

كلام صحيح و 100% بس بدون "قلة أدب"

لأنها ليس لها سوى رد فعل لا يتغير

صحيح متفاوت فى شدته - حسب شخصية اللى بيمارس حقه فى رد الفعل - ولكنه لا يتغير

:)

ما اعتقدش ان رد فعلى يشبه - مثلا من قريب أو بعيد - رد فعل سيادة المستثار

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

اللى ما دفعش زيه زى اللى قاطع وما انتخبش

ما يعملناش فيها : "قاضى التمييز ويحب التأميز"

على ما أتذكر .. أنت نفسك يا عزيزي كنت في احد المرات من المقاطعين:

أنا لن أدلى بصوتى فى الاعادة

 

فتحت الموضوع لأعبر عن رد فعلى

فقط

أما الباقى فهو على من سيدلى بصوته

ليرينا ماذا سيفعل ببلده

فهل كنت يا ترى وقتها ستقبل أن يأتي أحداً ويحاول مصادرة حقك الطبيعي في المشاركة بحجه انك قاطعت ولم تنتخب ؟ مع ملاحظة انك ظللت وقتها تتفاعل وتشارك بكل نشاط، وبشدة وبكثافة كرافض وكمُعارض للمنظومة الحاكمة وقتها والتى كانت قد فازت حتى ديموقراطياً ... وهو ما آراه حق، وأمر طبيعي وبديهي، لا يستدعي حتى التوقف لبرهة امامه لوضع مثل هذا الشرط "العجيب" من وجهة نظري كالذي تحاول وضعه هنا اليوم  لمُصادرة به ذات الحق ممن يقوم اليوم بدور الرافض والمُعارض ... وبتعبير آخر كالذي ذكره العزيز "فولان بن علان" هنا:

أرى أنه لابد أن نسمع من كل صاحب رأي من المصريين

بدون تخوين وبدون مزايدة على من يحب الوطن أكثر

كل رأي معارض إضافة وتنوير

وهنا:

 من يعتقد أن الأمور لا تسير في الاتجاه الصحيح لمصلحة البلد من حقه أن يوضح ما يراه
تم تعديل بواسطة White heart

... أن واحدة من آساليب النُظم الديكتاتورية هى :

liberte_dexpression-28365515.jpg

وهى بكل أسف كانت ومازالت مٌنتشرة ومُستخدمة في بلدنا الحبيب وعلى كافة المستويات بلا إستثناء !

رابط هذا التعليق
شارك

 

مداخلة تانية فى الاتجاه الخطأ

أنا بالى طويل .. وتعرف إنى قفشت لما اسكت وما اردش

وغالبا سكوتى بيطول

أنا مش عارف انت زعلان ليه ؟

هو انت بتستخف دمك ؟ .. هو انت بتقول عن اللى اتبرع أهبل وعبيط ؟

هو انت بتقول عليه غبى ومن عبيد البيادة .. هو انت بتقول عليه "عرة" ؟

هو انت بتتذاكى عليه وبتعمل أذكى اخواتك ؟

:)

إوعى تكون بتقول كده فى "طيات" مداخلاتك

لو إجابتك على الأسئلة دى بـ "لا" يبقى تسكت وما تتكلمش .. قصدى ما تعترضش على كلامى

:)

شوفت الديموقراطية

أما بقى إذا كانت إجاباتك بـ "نعم" يبقى هتشوف الديموقراطية على أصولها

 

مفيش حد مانعك يا باشا أو مانع أى حد إنه يقول وجهة نظره .. واهو على يدك

ده فيه ناس عاملة زى الشريك المخالف بتعارض عمال على بطال

دى حتى لو ما لاقتش حد تعارضه بتعارض نفسها

إنما زى ما قولت للفاضل فولان

المطلوب كف الأذى

مايبقاش .....

:)

خلاص بقى .. مفيش داعى أكرر المثل

 

ما اللي عايز يقول يقول هو الكلام عليه جمرك واللي عايز يدفع يدفع ماله وهو حر فيه واللي مش عايز يدفع وشايف انه بيرمي فلوسه على الارض بردو هو حر 

وبعدين مين فينا هنا قال اللي اتبرع ده اهبل وعبيط المفروض حضرتك بتوجه مداخلاتك لمن يتابعون الموضوع وعلى الاخص من يتحاورون معك 

اما كلام من هذا القبيل

 

 

 
اللى مش قادر يدفع قلنا ربنا يكون فى عونه ويرزقه بجنيه
اللى مش مقتنع ومش عايز .. ما حدش غاصبك يا خفيف
بس نقطنا بسكاتك .. ما يبقاش لا منك ولا كفاية شرك
 

 

 

 
وواحد - أذكى اخواته - فهم الفولة ومش بيتبرع
ونصح اخواته الأغبياء .. وعمل اللى عليه
يسكت بقى .. ويستثمر اللى كان هيتبرع فيه .... فيما ينفع
 

 

 

 
واللى ما دفعش مش من حقه يتكلم

ليه اللي مادفعش مش من حقه يتكلم ويسكت وينقطك بسكاته 

ليه ؟

(.....إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ) (هود : 88 )



رابط هذا التعليق
شارك

 

لا فض فوك يا أبو محمد على المداخلة أعلاه

لما ييجي الرئيس ويقول : لو أنا اتباع أبيع نفسى عشان خاطر مصر". ييجوا شوية عيال تافهة ويتريقوا ويقولوا رئيس للبيع

وتحس الست ببلدها وتقترح مشروع قانون يلزم المصريين بالخارج بتحويل 200 دولار قبل دخول المطار وناس على رأيك لا منهم ولا كفاية شرهم مبدأهم إن لم تنفع فضر

https://www.youtube.com/watch?v=LR1WR11tf1s

http://www.youm7.com/story/2016/2/26/%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88-%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%A8%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%A8%D9%83%D9%89-%D9%84%D8%AA%D8%A3%D8%AB%D8%B1%D9%87%D8%A7-%D8%A8%D9%80%D8%A3%D8%A8%D9%8A%D8%B9-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%89-%D9%81%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B1/2602648

 

 

ماهو ما ينفعش أذكى اخواته يعلق وينزل ألش وتريقة على الجملة دى

خارج السياق اللى اتقالت فيه وبدون ما يقرا لغة الجسد عشان يفهم المقصود بيها

ده لو بيفهم زى اخواته اللى هو أذكاهم

 

https://www.youtube.com/watch?v=oCN77FF9YFs

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

كلام ابن عم حديت مش كده ؟

لا ... طبعاً ... وقــــــــائــــــــع:

أشهر 9 مبادرات لتبرعات المصريين: من مصنع «الطربوش» وتحية كاريوكا إلى «تحيا مصر»

هبة الحنفي - 25,فبراير,2016

%D8%AA%D8%A8%D8%B1%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D8

«لو أن 10 ملايين مصري ممن يمتلكون موبايلات صبح على مصر بجنيه واحد، يعني في الشهر 300 مليون جنيه وفي السنة 4 مليارات جنيه.. إحنا بنتكلم كتير».. مبادرة جديدة أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي في خطابه الأخير من أجل مساندة الاقتصاد المصري.

ويحفل تاريخ مصر بمبادرات عدة من أجل التبرع لمصر، ودعم اقتصادها الذي تعرض لمحن كثيرة، إلا أن أغلب تلك المبادرات مصيرها مجهول ولم يتم الإعلان عن نتائجها وحصيلة ما وصلت إلية، بينما جنت البعض الآخر ثمارها وساهمت في تأسيس عدد من المشروعات ودعم الجيش في الستينيات.

ويرصد «المصري لايت» أشهر المبادرات التي تبرع لها المصريون تاريخيًا.

9. مشروع القرش

12294727_1020028184715731_84543193120551

في ثلاثينيات القرن الماضي اجتاحت مصر حالة من الكساد الاقتصادي، وتدهورت الحالة الاقتصادية لمصر، وانخفض سعر القطن بعدما كان الطلب عليه كبيرًا من الدول الغربية، وأُغلقت مصانع الطرابيش التي أنشأها محمد على، ما اضطر المصريون إلى الاستيراد من الخارج، في فترة عرُفت باسم «الكساد الكبير».

وفي عام 1931 دعا الكاتب والمناضل السياسي، أحمد حسين، مع رفيقه الصحفي فتحي رضوان، واللذين كانا طالبين في كلية الحقوق بعد، إلى دعم الاقتصاد المصري والتبرع من أجل مصر بقرش صاغ من كل فرد، على أساس أنه «من العيب أن يرتدي المصريون ملابسهم من الخارج»، معربًا عن رفضه التبعية الاقتصادية لمصر.

وأنشأ السياسي «جمعية القرش»، وكان شعار المشروع «تعاون وتضامن في سبيل الاستقلال الاقتصادي»، وحظي بدعم حكومي كبير، وقدمت له حكومة إسماعيل صدقي باشا جميع التسهيلات، نكاية في حزب الوفد الذي رفض المشروع، بدعوى أن «فكرته ستنحرف بالشباب عن قضايا مصر الحقيقية الكبرى، وعلى الاستقلال التام».

1966843_692966417512689_5958548064640209

رغم الهجوم على المشروع من عدد من كبار المفكرين والمثقفين في مصر آنذاك، وعلى رأسهم طه حسين، عميد الأدب العربي، الذي قال إنه «يخشى أن يكون المشروع يعكس هروب الشباب من ثورة الفكر»، إلا أنه لاقى إعجابًا من آخرين وعلى رأسهم أحمد شوقي، أمير الشعراء، الذي كتب فيه الشعر قائلًا:

علم الآباء واهتف قائلا.. أيها الشعب تعاون واقتصد

اجمع القرش إلى القرش.. يكن لك من جمعهما مال لبد

اطلب القطن وزاول غيره.. واتخذ سوقا إذا السوق كسد

لاقى المشروع ترحيبًا من المواطنين، وشارك به الآلاف، وعلى رأسهم كبار رجال الدولة، وكانت الفرق العسكرية تشارك في حملات المشروع، والطلبة يروجون له في الجامعات والمدارس، ووصل حصيلة التبرع في عامه الأول إلى 17 ألف جنيه، ثم 13 ألف جنيه في العام الثاني، وكان مبلغا ضخما آنذاك، ونجح في النهاية في تأسيس مصنع للطرابيش في العباسية، وأنتجت الطرابيش المصرية بطابع مختلف، وباللون الأخضر، لون علم مصر آنذاك.

«حسين» لم يسلم من اتهامات الوفديين، الذين تظاهروا ضده متهمين إياه بـ«الاختلاس»، هاتفين «يسقط حرامي القرش»، فاضطر إلى الاستقالة من سكرتارية الجمعية.

8. «إنشاء جامعة أهلية»

2014-635490854563556624-355.jpg

حين راود الحلم مصطفى كامل، الزعيم الوطني، وأراد تأسيس جامعة أهلية في مصر، بدأ الأمر بالتبرع بمبلغ 500 جنيه لإنشاء المشروع، ونشرها في جريدة «المؤيد» لحث المصريين، ما جعل الأميرة فاطمة ابنة الخديو إسماعيل تتبرع بـ6 أفدنة للمساهمة في إنشاء مبنى الجامعة، وأسس «كامل» لجنة لتلقي التبرعات بناءً على اقتراح من الشيخ على يوسف.

وساهمت التبرعات في النهاية في تأسيس الجامعة الأهلية، عام 1908 «جامعة القاهرة» حاليًا.

7. أسبوع التسليح 

عام 1955 أقيم أسبوع بعنوان «أسبوع التسليح»، تحت رعاية عدد من الفنانين على رأسهم تحية كاريوكا، بعد قرار جمال عبدالناصر كسر احتكار السلاح والتحول إلى المعسكر الشرقي لتسليح الجيش، ما جعل عبدالناصر يشكرها: «إنتي بألف رجل يا تحية»، فردت: «كل ده من خير مصر يا ريس».

وكانت الحملة عبارة عن صندوق كبير تحمله سيارة نقل، وبصحبته أحد الفنانين المتطوعين، يجوبون به المناطق والأحياء لجمع التبرعات من أجل الجيش.

6. حملة «دعم المجهود الحربي»

241457_0.jpg

بعد نكسة 1967 أُطلقت حملة التبرع من أجل إعادة تسليح الجيش المصري، ولاقت رواجًا كبيرًا آنذاك، وشارك بها عدد كبير من كبار رجال الدولة، والمثقفين والفنانين، وعلى رأسهم سيدة الغناء العربي، أم كلثوم، التي تبرعت بمجوهراتها الشخصية وأجر حفلاتها لصالح الجيش، إضافة إلى 212 ألف جنيه إسترليني من حفل بباريس، و100 ألف دينار من حفل لها بالكويت، وغيرها، وقيل إن حصيلة حملتها وصلت إلى الملايين.

5. مبادرة «الصحوة الكبرى»

0bbac6a9f4d9cd63f43db9ef2cf9185a.jpg

عام 1985 أطلق الرئيس الأسبق، محمد حسني مبارك، حملة بعنوان «الصحوة الكبرى» داعيًا المصريين إلى التبرع من أجل سداد ديون مصر الخارجية، وشارك بها الملايين من المصريين، لكن لم يتم الإعلان عن حصيلتها أو مصير التبرعات.

وفي سبيل الحملة تم فتح عدد من الحسابات البنكية والعديد من المؤسسات الحكومية، وجمع أموال من التلاميذ، كما تم تحصيل مبالغ إضافية فوق تذاكر القطارات، لكن الأمر انتهى دون معرفة مصير التبرعات.

وأقام محام دعوى قضائية ضد مبارك بعد ثورة يناير اتهمه فيها بـ«اختلاس تبرعات المصريين والاستيلاء عليها»، على أساس أنه لم يصدر بيان رسمي بالمبالغ التي تم جمعها، أو يفيد كيف تم التصرف فيها.

4. مبادرة عصام شرف «2011125»

%D8%B9%D8%B5%D8%A7%D9%85-%D8%B4%D8%B1%D9

بعد ثورة يناير دعا الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء آنذاك، إلى التبرع من أجل دعم الاقتصاد المصري على حساب يحمل تاريخ الثورة 2011125، لكن الأمر انتهى دون إعلان حصيلة التبرعات أو مصيرها.

3. صندوق «العزة والكرامة»

27vieyrp-500x333.jpg

أطلق الشيخ محمد حسان حملة تبرعات رفضًا للمعونة الأمريكية التي تأخذها مصر سنويًا من الولايات المتحدة الأمريكية، وتبناها الأزهر ودعا المواطنين إلى المساهمة بها، وشارك بالحملة عدد كبير من المواطنين، وقالت الدكتورة فايزة أبوالنجا، وزيرة التخطيط آنذاك، إن الحساب تلقى 60 مليون جنيه في يوم واحد، لكن لم يعلن أحد مصير تلك الأموال.

2. صندوق «دعم مصر»

%D8%B5%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%82-%D8%AF%D8

أطلق المهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء السابق، عام 2013، مبادرة صندوق «دعم مصر» لدعم الاقتصاد المصري والتبرع من أجل مصر، على حساب 306306، وشارك به العديد من المصريين، وحفزت الحكومة المصريين للمشاركة به.

وأعلن فاروق العقدة، رئيس الصندوق، إن المبادرة استطاعت جمع 827 مليون جنيه، منهم 300 مليون من الجيش، و300 مليون من رجال الأعمال، 227 مليون من المواطنين، وفي عام 2014 تم إلغاء الصندوق، وآلت جميع أمواله إلى صندوق «تحيا مصر».

1. صندوق «تحيا مصر»

766.jpg

دعا الرئيس عبدالفتاح السيسي، عام 2014، إلى إنشاء صندوق «تحيا مصر»، وجمع التبرعات له، كنوع من مساندة الاقتصاد المصري، معلنًا تنازله عن نصف راتبه البالغ 42 ألف جنيه، وكذلك نصف ما يمتلكه من ثروة لصالح مصر.

ودشن البنك المركزي حسابًا برقم 37037، يتلقى عليه تبرعات المصريين، ويخضع للإشراف المباشر من رئاسة الجمهورية، وأعلن الرئيس، أمس، أن حصيلة التبرعات 4.7 مليار جنيه، منها مليار من الجيش.

المهم ان اسمها في ظل المنظومة المُعاصرة يبقى:

صبح على مصر بجنيه

أما في ظل المنظومة التى سبقتها فتبقى:

مش كدة ؟!؟!؟

تم تعديل بواسطة White heart

... أن واحدة من آساليب النُظم الديكتاتورية هى :

liberte_dexpression-28365515.jpg

وهى بكل أسف كانت ومازالت مٌنتشرة ومُستخدمة في بلدنا الحبيب وعلى كافة المستويات بلا إستثناء !

رابط هذا التعليق
شارك

ما اللي عايز يقول يقول هو الكلام عليه جمرك واللي عايز يدفع يدفع ماله وهو حر فيه واللي مش عايز يدفع وشايف انه بيرمي فلوسه على الارض بردو هو حر 

وبعدين مين فينا هنا قال اللي اتبرع ده اهبل وعبيط المفروض حضرتك بتوجه مداخلاتك لمن يتابعون الموضوع وعلى الاخص من يتحاورون معك 

اما كلام من هذا القبيل

ليه اللي مادفعش مش من حقه يتكلم ويسكت وينقطك بسكاته 

ليه ؟

هو التعليق لازم يبقى على الكلام اللى بيتقال هنا ؟

ده يبقى اسمه حجر بقى .. كارانتينا

ولا كل كلمة لازم اجيبلك رابط لها علشان اثبتلك انها اتقالت ؟

:)

طيب .. إنت ما جاوبتش على الأسئلة بتاعتى ليه ؟

نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

لو كانوا عايشين .. كانوا أخدوا شتيمة وتريقة تُقلهم


والكلام مفيش عليه جمرك .. أدينا بندردش ورانا إيه


 


12801169_1030595720344808_79329077241042


نحن فى حالة حرب لم يخض جيشنا مثلها من قبل
فى الحروب السابقة كانت الجبهة الداخلية مصطفة
تساند جيشها
الآن الجيش يحارب الإرهاب وهناك من يطعنه فى ظهره
فى الحروب لا توجد معارضة .. يوجد خونة

تحيا مصر
*********************************
إقرأ فى غير خضـوع
وفكر فى غير غـرور
واقتنع فى غير تعصب
وحين تكون لك كلمة ، واجه الدنيا بكلمتك

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد أو قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة

  • الموضوعات المشابهه

    • 2
      العمل الخيري والتطوعي مطلوب جدا ومقياس لتحضر أي دولة ،لكن ما نراه جميعا اننا اصبحنا نعتبر جمع التبرعات لمستشفيات السرطان نمط حياة  منذ سنوات والتبرعات تجمع ونسب الاصابة بالسرطان مازالت كماهي ،ومازلنا نركز على ان نقوم بزيادة القدرة الاستيعابية للمستشفى ، يمكن اللي بيريح الواحد شوية ان في كما يقال في الاعلان صرف ع بحث علمي يختص بالسرطان ،لكن ياسادة الا يمكن ان نتعامل بفكرة درهم وقاية خير من قنطار علاج  ما نحاول اننا نشوف مسببات السرطان ونمنعها ،بل ان انا شايف ان رغم اعتراض الكثيرين ع اعل
    • 3
      قرب يا بيه .. قرب يا مُحترم فستان لرشا بإتنين جنيه بدلة حماده بتلاته جنيه طب متر الأرض في طابا بجنيه ونص حد قال شاري طب أخونا الحاخام اللي في أخر الصف ده قال شاري ؟ الحاخام : شالوم يا خبيبي .... إعملتو معروف أنا عايز 650 ألف متر .. وأدي 950 ألف جنيه اهم عالترابيزة يا خبيبي . بتقول كام يا عم جيني ونص للمتر ؟ وفين ...................... في طابا اللي مساحتها لا تتعدى 2 مليوت متر مربع ؟ يعني الخواجه هايشتري أكتر من ربع طابا ؟ بجنيه ونص ..... يا بلاش أما اليهود دول طلعوا أغبية بش
×
×
  • أضف...