اذهب الي المحتوي
ArabHosters
Alshiekh

القتل والذبح والحرق وتقطيع الروؤس كلها أوامر ربانية وسنة إسلامية رغم أنف مشايخ الفتة والفتنة

Recommended Posts

https://www.youtube.com/watch?v=3HcJLcMPg_0&feature=youtube_gdata_player




لطالما احببت هذا الشيخ لمواقفه الوسطية، كلام الشيخ هنا ليس معلومة جديدة وكنت أتمنى ان يطرح كيفية إرجاع هؤلاء المنحرفين من داعش الى جادة الصواب ...


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


  • محاورات مشابهه

    • الشيخ الشعراوي (للتعريف به)

      مولده وحياته العلمية ولد محمد متولي الشعراوي في 15 أبريل عام 1911م بقرية دقادوس مركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية بمصر، وحفظ القرآن الكريم في الحادية عشرة من عمره. في عام 1922م التحق بمعهد الزقازيق الابتدائي الأزهري، وأظهر نبوغاً منذ الصغر في حفظه للشعر والمأثور من القول والحكم، ثم حصل على الشهادة الابتدائية الأزهرية سنة 1923م، ودخل المعهد الثانوي الأزهري، وزاد اهتمامه بالشعر والأدب، وحظي بمكانة خاصة بين زملائه، فاختاروه رئيسًا لاتحاد الطلبة، ورئيسًا لجمعية الأدباء بالزقازيق، وكان معه في ذلك ال

      في هدى الإسلام

    • مفهوم اية (فاعتزلوا النساء في المحيض)

      مش كلامك يا مولانا إن السنة مبينة للقرآن وعندما أعرض رأيا لا ألزم أحدا به أنا أعرضه فقط وأحاول التدليل عليه بالأدلة والبراهين لو كانت اللغة وحدها كافية دون بيان السنة لكان اللغويين هم الفيصل في البيان والمعنى اللغوي الظاهري المباشر هو  الاعتزال وعدم الاقتراب عموما وأنت أدرى مني بسبب السؤال عن المحيض وهو أن العرب في المدينة كانوا متأثرين باليهود وكانوا لا يساكنون ولا يآكلون النساء في المحيض وكانو يعتبرون مسها نجاسة لذلك كان معني الأمر بالاعتزال والنهي عن القرب ليس بالمعنى

      في هدى الإسلام

    • همسة لفضيلة الإمام … مقال ل أيمن الجندي عن موقف المصريين من الأحاديث النبوية

      كل الاحترام لشيخنا الطيب شخصًا ومنصبًا. ولكن هناك تعقيبات بسيطة على خطابه الأخير. أولا: فضيلته لم يفرق بين السنة العملية والسنة القولية، حين قال إن ثلاثة أرباع القرآن ستصبح فى مهب الريح لو أغفلنا السنة.  فهذه السنة العملية المتواترة قد تناقلها المسلمون أمة عن أمة كحركات الصلاة وشعائر الحج، ولم ينكرها أحد- فيما أعلم- إلا غلاة القرآنيين. ثانيا: بالنسبة للسنة القولية المباركة، هناك آلاف من الأحاديث النبوية ترشدنا لفضائل الأعمال.  وهذه أيضا لم يتكلم فيها

      في مختارات من الصحف

    • كيف يفهمون أنني أهاجم الإسلامَ؟

      كيف يفهمون أنني أهاجم الإسلامَ؟ للمرة المئة أقول: إن انتقادي الشديد لسلوكيات المسلمين وكتب السيرة وخُطب المنابر والشيوخ الدُعاة والتيارات الدينية الإسلامية والنقاب وتغطية وجه المرأة والهوس الجنسي باسم الدين والتطرف والتشدد وتقزيم المرأة وطاعة الحاكم الظالم و ... لا يعني أنني مناهض لديني وغير مقتنع بالإسلام وأنني في جبهة معادية له. أكتب هذه الكلمات التي أكررها منذ عشرات السنين بأنني حر وأفكر وأعقل وأتدبر وأنتقد بحدّة وشدّة وصراحة ما أبلغني إياه آبائي وأجدادي وأسلافي عن ديني، ونفس الأمر

      في هدى الإسلام

    • هرم وسط الصحراء

      لو إفترضنا ان مجموعة من الناس تاهت وسط الصحراء واضطرت للاقامة فيها مدة زمنية طويلة .. طبيعي أن يكون لهولاء البشر احتياجات أساسية لاغنى لهم عنها من أجل بقاءهم على قيد الحياة .. فاذا فوجئوا بقائدهم الذي اختاروه لينقذهم من تلك المحنة يبني لهم هرما يضاهي في عظمته وتفرده هرم خوفو بدلا من يحفر لهم بئرا قبل ان يموتوا عطشا او يصطاد لهم ما يمكن أن يسد رمقهم او يبحث لهم عن مأوى ليحميهم من حرارة الشمس .. إذا وجدوا هذا القائد يصر على تحقيق انجازات رغم عظمتها لكنها بعيدة عن متطلباتهم الاساسية البسيطة.. بالتأ

      في موضوعات جادة

×
×
  • اضف...