اذهب الي المحتوي
ArabHosters
محمد حافظ

... الرشـــ الكبري ـــــوي ....

Recommended Posts

عن جريدة المصريون ليوم 30 يونيو

1259.jpg

كويز" ثانية لتخفيف الضغوط الامريكية

كتب ـ احمد سيــد : بتاريخ 30 - 6 - 2005

فيما يعتبر "كويز" ثانية يضطر اليها النظام المصري لتخفيف الضغوط المتصاعدة عليه من واشنطن لاجراء الاصلاحات السياسية ، وقعت مصر وإسرائيل أمس "الخميس" اتفاقية لتصدير الغاز المصري المسال إلى إسرائيل.شهد توقيع الاتفاقية د. احمد نظيف رئيس مجلس الوزراء المصري ، فيما وقع عن الجانب المصري المهندس سامح فهمي وزير البترول وعن الجانب الإسرائيلي وزير البنية التحتية بنيامين بن اليعازر .تتضمن الاتفاقية تصدير 1.7 مليار قدم مكعبة يوميا من الغاز عن طريق خط بحري يمتد من الشيخ زويد إلى منطقة عسقلان وذلك لمدة 20 عاما بقيمة 2.5 مليار دولار.وفى الوقت الذي أعلنت فيه إسرائيل أن الغاز المصري سيستخدم في تشغيل محطات الكهرباء السبع لديها والتي تعمل بالفحم حاليا.. إلا أن هناك تصريحات لكبار المسئولين بحكومة شارون تقول أن الغاز المصري سيصل إلى المنازل فقط حتى لا تستخدمه كورقة ضغط " لإظلام إسرائيل " في أي وقت وأنها ستستخدم غازها في تشغيل المحطات الكهربائية نهاية العام المقبل.وتأتى الاتفاقية بعد14 عاما بين الرفض والقبول من الجانب المصري وتحديدا منذ عام 1991 عندما أبدى الجانب الإسرائيلي رغبته في استيراد الغاز من مصر وكانت الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الجانب الفلسطيني وتوقف المفاوضات بشأن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة السبب وراء تعطل هذا المشروع.. ولكن بعد تدخل امريكى واضح وضغط في نفس الوقت تم تغيير اسم المشروع إلى " خط السلام للغاز " والذي جاء ضمن مشروع الشرق الأوسط الكبير رضخت مصر لتلك الضغوط وبدأت عملية المفاوضات بين الجانبين المصري والإسرائيلي وبتدخل بعض كبار رجال الأعمال المصريين الذين يدخلون بشكل مباشر في تمويل وتنفيذ خط الغاز الذي سيصل عسقلان .وأكد مصدر مسئول فى وزارة البترول أن أحد رجال الأعمال المصريين قام بتأسيس شركة لتصدير الغاز بمشاركة يوسى ميشان رجل الأعمال الإسرائيلي وذلك بعد حصوله على ضمان من هيئة البترول المصرية بتوفير كميات الغاز الخاصة بالتصدير، خاصة بعد تزايد الاحتياطي المؤكد لدى مصر إلى 63 تريليون متر مكعب.ويأتى توقيع الاتفاقيةـ التي من المتوقع ان تثير غضبا فى أوساط الرأي العام المصري الرافض لأي تطبيع مع إسرائيل ـ أثناء زيارة وزير الطاقة والموارد المائية الفلسطيني عزام الشوا والذي التقى الثلاثاء الماضي مع نظيره المصري سامح فهمى للحصول على الخبرة المصرية في استخراج الغاز والبترول من الأراضي الفلسطينية الذى تنوى السلطة نقلهما الى إسرائيل لمبادلتهما بالمياه والكهرباء.وأشار المصدر الى ان توقيع هذه الاتفاقية جاء بعد موافقة حكومة شارون على تفاهمات شرم الشيخ، وشراء الغاز بالأسعار المعمول بها مع الأردن وسوريا ودون ميزات سعرية نسبية.. معربا عن قلقه من أن تغري الاتفاقية الجانب الإسرائيلي تجديد مطلبه بتزويده بمياه النيل عبر ترعة السلام.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

من نص الخبر يتبين لنا أن مصر سوف تورد يوميا 1.7 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي يوميا لإسرائيل بمبلغ 2.5 مليار دولار أمريكي سنويا .

2500 مليون في السنة / 366 يوم = 6.83 مليون دولار أمريكي يوميا مقابل 1.7 مليار قدم مكعب من الغاز .

والآن نتسأل .. كم سعر الــ 1.7 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي بسعر اليوم

تعالي نزور بورصة أسعار الغاز الطبيعي هنا

ngspot.gif

لاحظ أن

1000 قدم مكعب من الغاز الطبيعي تعادل ( 1 ) MMBTU

ومن هنا نعرف أن نصدر 1.7 مليون MMBTU

فإذا كان سعر الــ MMBTU يعادل اليوم 7.0 دولار أمريكي ..

فهذا يعني أن 1.7 مليون MMBTU ثمنها 1.7 مليون * 7 دولار = 11.9 مليون دولار يوميا

فإذا كان سعر الــ 1.7 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي يعادل اليوم 11.9 مليون دولار أمريكي .. فلماذا يبيعها مبارك بسعر 6.83 مليون دولار أمريكي اليوم لإسرائيل .

تم تعديل بواسطة محمد حافظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

بصراحة أنا مش متعجب من الي بيحصل ده طبعا شيء طبيعي ... ما هو مفيش حد بيتكلم والعمليات بعد ما كانت في الخفا بقت دلوقتي علني وكاننا بنتعامل مع دولة حبيبتنا وصديقتنا ... مش عدو لينا ..

وبعدين الأستاذ حسني غير المبارك ناوي يقعد هو والعائلة الكريمة كمان 20 سنة .. طب ليه كل الدوشة دي عشان تعديل الدستور .. هي موضة جديدة ؟ ..

بصراحة حاجة تغيظ .. :wub:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شيء محزن ومقرف في نفس الوقت ..

ده مش بس كانت صفقة بيع غاز وبس .. لأ ده الصهاينة لعبوها صح وأخدوا من مبارك تعهد بإستمرار إمداد الغاز الطبيعي لهم لمدة 15 عاماً ، يعني حاجة كده زي الإتفاقية اللي كان عايز يعملها بطرس غالي ( الأب مش الأبن ) ويمنح بمقتضاها إمتياز قناة السويس للإنجليز لمدة 99 عاماً لكن الوطنيين المصريين الأحرار خلصوا عليه قبل ما يعملها .

من الواضح إن مبارك بيسابق الزمن للتقرب إلى اليهود بشتى الطُرق وذلك لكسب مزيداً من التأييد الأمريكي لكي يحصل على فترة ولاية خامسة ...

وأتضح هذا من خلال اللقاء الذي أجرته معه القناة الثانية الإسرائيلية ولمح فيه مبارك على إنه ينوي زيارة إسرائيل قبل نهاية العام .... وبالتحديد سيزور القدس ليؤكد على أنها العاصمة الأبدية لدولة الصهاينة ..

ومش بس كده ده فضل يهرج مع المذيع ويقول له خلي شارون يحجز لي خروف من اللي عنده في المزرعة عشان نتغدا به لما أزوره ..

هو في واحد تاني إسمه شارون غير شارون السفاح اللي كلنا عارفينه عشان كده مبارك رايح يتغدى معاه ؟

والصهيوني اللي سامح فهمي وقع مع عقد الغاز مش هو ده بن آليعازر السفاح برضوا ولا واحد تاني ؟

الحاجة الوحيدة اللي مبارك ناقص يعملها هي " القيام بمناورات عسكرية مشتركة مع دولة إسرائيل "

ولو إني ما استبعدش إن ده 100 % بيحصل من خلال مناورات النجم الساطع اللي بتتم مع الأمريكان .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مفارقة ظريفة

بيتنا لسة مادخلهوش الغاز ... يعنى الغاز المصري هيوصل تل أبيب قبل ما يوصل بيتنا! :blush: :blink: :lol:

تم تعديل بواسطة shawshank

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
مفارقة ظريفة

بيتنا لسة مادخلهوش الغاز ... يعنى الغاز المصري هيوصل تل أبيب قبل ما يوصل بيتنا! :blush:  :blink: :lol:

مش بيتكم بس ...ده يمكن أكثر من 98 % من المساكن في مصر ما شافتش الغاز .. لكن نقول إيه به " نموت نموت وتحيا إسرائيل " وإحنا عشان إسرائيل نطلع اللقمه من بؤنا ونديهالهم عسى أن ترضى عنا أمريكا ...

بالمناسبة برضوا ... يتردد بقوة خبر إشتراك مصر مع الكيان الصهيوني في إستزراع مساحات واسعة من الأرض على الحدود المشتركة معهم .... وأديها يا جدع ... بعد ما علمونا الغزل والنسيج وظبطوا الناس بتوعنا في المحلة من كام سنة .. وبعد الكويز .. وبعد الغاز الطبيعي .. أهم هايعلمونا ز ر ع وح ص د .. يمكن تتفك على إيدهم عقدة الغذاء والقمح المصري ونبطل نستورد ونأكل عيش توست صهيوني ...

يا سلام على منظر الفلاح اليهودي وهو لابس الجلابية ومشمرها لحد وسطه ونازل الأرض المصرية .. منظر بصراحة يرد الروح ...

ولا بقى الفلاحه الإسرائيلية البلوند وهي ماشيه تتمخطر وتدلع ونازله تملى القلل من النيل ... يا عيني يا عيني ..

ولسه ياما هانشوف أيام سودا ... بس إحنا نجدد لمبارك وهايبقى شعاره في المرحلة الجديدة " هانوريك اللي عمرك ما شوفته "

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بجد و الله حاجة تحزن

مفيش إرادة و لا سيادة خالص؟ ده إيه الذل و الهوان ده

اللهم ارحمنا يا رب ... و الله الواحد بيشفق على ولاده ... أمال أيامهم هيبقى فيه ايه؟

لا حول و لا قوة إلا بالله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
... أمال أيامهم هيبقى فيه ايه؟

هايبقى في محشي ورق عنب إسرائيلي ... ها نغرف لك طبق ولا مانتاش كييف ؟

ما هي دي عقبال عندك اللي إسمها العلمانية .. ما فيش سياسة في الدين .. ولا دين في السياسة .. ولا محشي في الملوخية .. أيوه أحنا بنكره إسرائيل .. لكن الكُره والمشاعر حاجة والبيزنس حاجة تانيه خالص .. واللي تكسب به إلعب به .. والعملية طالما هايجيلك منها سبوبة طريه .. يبقى وماله خش بقلب جامد ...

على فكرة في لعيب كرة قدم مصري إسمه عبد الظاهر السقا مُحترف بقى له فترة في تركيا .. الولد ده إتخذ موقف رجولي أشرف من الذي يتخذها مبارك ورجاله ... فقد رفض الإنتقال لأحد الأندية التُركية بعد أن إنتهى عقده مع نادية الذي يلعب له ... وده ليه ؟

لأن في لاعب في النادي التركي ده من إسرائيل ومحترف برضوا ... الغريب بقى إن السقا بيلعب مُدافع والصهيوني بيلعب مهاجم .. يعني مالهمش علاقة ببعض .. والأغرب إن المقابل المادي كان أكبر بكثير من اللي إنتقل به السقا لناديه الجديد .. وطبعاً مسكوا السقا قطعوه في الصحف الإسرائيلية .. لكن الولد صمم على موقفه .. وعشان تعرفوا إن إحترام الآخرون للشخص ينبع من إحترامه لنفسه .. فالنادي الذي يلعب له الصهيوني عرض على السقا إنه يفسخ عقده الصهيوني ويبعثه بلده عشان السقا يوافق وما يزعلش ... تصوروا ؟

أما أحنا فهرولة وجري وركوب صواريخ وتقبيل الأرض من تحت إسرائيل عشان ننول كل الرضا ...

بالمناسبة الريس مبارك لسه بيقلوظ لنا العمه وبيقول إنه بيعمل كل ده عشان خاطر الفلسطينيين ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كان فيه واحد اسمه عبد الهادى قنديل ماسك وزارة البترول(فى اوائل التسعينيات ) قبل حمدى البنبى والراجل دى جريدة الشعب ساعتها قلبت عليه الدنيا لأن مساعد ليه كشف لها بكل المستندات ان قنديل بيبيع البترول لحسابه بعد الدوشة والفضيحة طبعا ما عملوش معاه حاجة غير انه فى اول تعديل وزارى اتركن وما اتحاكمش ولا حاجة .

كان ساعتها رئيس الوزراء (الله يرحمه ) عاطف صدقى والريس طبعا معروف كان موجود ولا عملوا حاجة مع الراجل السؤال طب ليه ؟

أكيد طبعا الاجابه معروفه

لأنه ما بيشتغلش لوحده وماشى بالتعليمات ومش كل الفلوس دى لحسابه ولكن فيه ناس اعلى منه هى اللى مشغلاه عشان كدى طلع من الوزارة وهو واثق ان ما فيش حد حا يلمسه .

عشان كدى تلاقى حاجات غريبة بتحصل وما فيش حد بيحاسب والمال مالهم بيتصرفوا بيه حسب مصالحهم يا اما يبعتوه لبلاد بره او يمشوا بيه مصالحهم مع العدو اللدود للأمه العربية .

عشان لما ذكر رقم 150 مليار دولار مصرى مسروقة الواحد ما استغربش وان دى رقم طبيعى لسنوات النهب المنظم لقناة السويس وللبترول .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
CAIRO (AFP) - Egypt and     Israel are due to sign a much-delayed deal for Egypt to supply natural gas to the Jewish state, hailed as major step in strengthening sometimes icy ties between the two neighbours.

Israeli Infrastructure Minister Binyamin Ben Eliezer and Egyptian Oil Minister Sameh Fahmi were to sign the agreement during a ceremony Thursday on the outskirts of Cairo, also attended by Egyptian Prime Minister Ahmed Nazif.

A statement from Ben Eliezer's office Wednesday described the deal as a "government umbrella" for a commercial agreement to be inked in the coming days.

That will be signed between the Israeli Electric Company (IEC) and the Israeli-Egyptian consortium East Mediterranean Gas, which is jointly owned by Egyptian General Petroleum Corp. and the private Israeli company Merhav.

Under the terms of the memorandum of understanding to be signed Thursday, Egypt will supply Israel through a maritime pipeline to the southern town of Ashkelon

with 1.7 billion cubic metres (60 billion cubic feet) of natural gas a year.

خذوا بالكوا ان الرقم 1.7 بيليون متر مكعب مش قدم مكعب ةاللى بيساوى 60 بيليون قدم مكعب

The first deliveries of the 2.5-billion-dollar project are expected in the first quarter of next year, sources in Egypt and Israel said. The agreement is for a period of 15 years.

وهنا بيقولوا ان 2.5 بيليون دولار للربع الاول من العام القادم مش للسنة كاملة، كذلك الاتفاقية لمدة 15 سنة مش عشرين سنة والا انا غلطان او مش واخد بالى؟

The deal is seen as a significant step in warming up ties between the two neighbours, who still have few economic links, 26 years after signing the first peace agreement between the Jewish state and an Arab country.

Ben Eliezer stressed "the huge political and strategic importance of this understanding on the supply of Egyptian gas.

"It is an opportunity to strengthen economic relations between our two countries and contribute to the stability of the region," the Iraqi born Labour party minister added.

Israeli Prime Minister     Ariel Sharon had said he preferred buying gas from Egypt rather than a joint     Palestinian Authority-British company for fear that anti-Israeli militants could benefit from the money.

Egypt and Israel opened negotiations on the gas deal in 2000, but they were suspended after the eruption of the Palestinian intifada, or uprising.

Many in Egypt had also denounced the agreement and opposition MPs grilled ministers over the proposed venture.

Ben Eliezer had met Egyptian intelligence chief Omar Suleiman when he visited Israel two weeks ago and is scheduled to holds talks with top officials in Cairo, including President     Hosni Mubarak.

The deal comes at a time of intense diplomatic activity between the two countries over the Israeli withdrawal from the     Gaza Strip slated for August.

The pullout is expected to see Egypt take over security responsibilities from Israel at its border with the small Palestinian territory.

The gas deal will be the second most important commercial venture between Egypt and Israel since last December, when the two countries signed an historic trade accord with the United States.

The accord provided for the establishment of joint industrial zones in Egypt from where goods will be exported to the United States duty free.

It was the first between the two countries since their 1979 peace treaty.

Egypt's proven gas reserves stand at 1.8 trillion cubic metres but, according to analysts, could be as high as three trillion.

الوصلـــــــــــــــــــــة

وصلة أخــــــــــــــــــــرى

ووصلة كمـــــــــــــــــــان

الحقيقة انا ماليش فى لعبة الاسعار دى، بس مش داخل دماغى الموضوع ده، شايف ان فيه حاجة غلط ، حاجة مش مربطة مع بعضها.

ياريت الاخوة بتوع المناقصات والمزايدات والعقود والحاجات اللى زى دى يوضحوا لنا ايه حقيقة الموضوع بعيدا عن الاثارة

تم تعديل بواسطة Mohammad

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تقرير: مصر تبيع الغاز لإسرائيل بأدنى سعر على مستوى العالم

المصريون : بتاريخ 21 - 7 - 2005

وقعت أمس شركة الكهرباء الإسرائيلية وشركة "إي أم جي" التي يساهم فيها رجال أعمال مصريون اتفاقا نهائيا لبدء عمليات تصدير الغاز الطبيعي من مصر لإسرائيل والمتوقع أن تبدأ خلال شهر يونيو الجاري.

وبمناسبة التوقيع أكدت الشركة الإسرائيلية أن سعر الغاز الطبيعي الذي نص عليه الاتفاق يعد الأدنى على مستوى العالم.

وأشارت الشركة إلى أهمية الاتفاق لكونه سيساعدها على توفير حوالي 300 مليون دولار سنويا، أو ما يعادل 3 إلى 4 مليارات دولار خلال مدة الاتفاق، وذلك من إنفاقها على عمليات توليد الكهرباء.

جدير بالذكر أن الاتفاق بين الشركتين يمتد إلى 15 عاما قابلة للتمديد لخمسة أعوام أخرى كما تبلغ قيمته 2.5 مليار دولار وتقوم وفقا له شركة "إي أم جي" بتصدير 1.7 مليار متر مكعب من الغاز في العام الواحد.

وبحسب المسار المشتمل عليه في الاتفاق، سيمر أنبوب الغاز عبر البحر، من المياه الإقليمية المصرية مباشرة إلى إسرائيل، ملتفا على المياه الإقليمية الفلسطينية.

وكان وزير البنى التحتية الإسرائيلي بنيامين بن إليعيزر قد وقع أواخر شهر فبراير الماضي على مذكرة تفاهمات سياسية بين إسرائيل ومصر بشأن اتفاق استيراد الغاز الطبيعي من مصر. وأصدر بن اليعيزر تعليماته إلى الوزارة لإنهاء مسودة الاتفاق خلال أسبوع، وتقديمها إلى حكومة مصر للمصادقة عليها.

كما أتبعته شركة الكهرباء الإسرائيلية بالتوقيع على مسودة اتفاق مع شركة إي.أم.جي، وهي شركة للغاز الطبيعي بملكية مشتركة لرجل الأعمال الإسرائيلي، يوسي ميمان، وحكومة مصر ورجال أعمال مصريين.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
ما هي دي عقبال عندك اللي إسمها العلمانية .. ما فيش سياسة في الدين .. ولا دين في السياسة .. ولا محشي في الملوخية .. أيوه أحنا بنكره إسرائيل .. لكن الكُره والمشاعر حاجة والبيزنس حاجة تانيه خالص .. واللي تكسب به إلعب به ..

والله صدقت وجبت من الاخر يا سى السيد..فمصر اولا وتظ فى الباقى ...الفلوس وتظ فى اى حاجة تانية

ولسة اما نعمل زى تركيا العلمانية ونعمل مناورات عسكرية مشتركة وتعاون عسكرى ومش بعيد نعمل اتفاقية دفاع مشترك.

ومش مهم المسجد الاقصى احنا خوضنا 5 حروب وخسرنا ما عرفش كام مليار حنحارب تانى؟؟؟؟؟؟يبقوا يبنوا الهيكل بتاعهم واحنا نبنى المسجد الاقصى فى اى حتة تانية

بالمناسبة الريس مبارك لسه بيقلوظ لنا العمه وبيقول إنه بيعمل كل ده عشان خاطر الفلسطينيين ..

طبعا علشان الفلسطنيين....اصل الاسرائيلى اما يقعد مرتاح فى الارض اللى هى اصلا مش بتاعته يدفى ويطبخ وينور بيته بالغاز المصرى .....يستطيع ان يمخمخ يا ترى يضرب عناصر حماس بالطيارات ولا بالسيارات المفخخة....وبكدة يتم القضاء على الشعب الفلسطينى وتتحل القضية الفلسطينية.......يبقى بيعمل كدة علشان الفلسطنيين ولا لأ؟؟؟؟؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعد شهرين من تعديل الصفقة.. البورصة الإسرائيلية ترفض التصديق على رفع أسعار الغاز المصري بذريعة مخالفة القانون

كتب محمد عطية (المصريون): : بتاريخ 21 - 10 - 200971593.jpgأعلنت شركة الكهرباء الإسرائيلية، أمس، تأجيلها الاجتماع الذي كان مقررًا عقده اليوم الخميس للتصديق النهائي على تعديل أسعار الغاز الطبيعي الذي تستورده إسرائيل من مصر، بسبب رفض هيئة الأوراق المالية "البورصة" بتل أبيب تعديل الصفقة، متعللة بأن ذلك يتنافى مع قانون الشركات الإسرائيلية، وفقا لما أوردته صحيفتا "جلوبز" و"بيزبورتال" الاقتصاديتان الإسرائيليتان أمس.

وكان مقررًا أن تقوم البورصة الإسرائيلية أمس بالتصديق على تعديل الأسعار، بعد موافقة شركة الكهرباء الإسرائيلية في أغسطس الماضي علي تعديل اتفاقية الغاز الطبيعي مع مصر، ليتم رفع السعر بنسبة 50% ما بين 4.4 و5 دولار للوحدة الغازية، مع تقليل الكميات الأساسية التي تصدرها شركة "أي إم جي" للغاز الطبيعي- التي تمثل الجانب المصري- لكن هذا الاتفاق اصطدم برفض البورصة.

وحسب التقارير الإسرائيلية، فقد استندت البورصة في رفضها إلى الفقرة 279 من قانون الشركات الإسرائيلي لعام 1999، الذي ينص على أن أي لجنة رقابية أو هيئة تفتيشية بشركة عامة ليس لها الحق في التصديق على صفقات مع ذوي الشأن إلا إذا ضم هذه الشركة وقت التصديق عضوين منتدبين من خارج الشركة، وأن يكون أحدهما حاضرا وقت التصديق على القرار، وهذا ما لم تفعله شركة الكهرباء الإسرائيلية، حينما قامت بتعديل سعر استيراد الغاز الطبيعي من مصر.

وفي أعقاب رفض البورصة، أعلنت شركة الكهرباء الإسرائيلية تأجيل اجتماع الجمعية العمومية الشركة وهو الاجتماع الذي كان مقررا عقده اليوم الخميس للتصديق النهائي على تعديل صفقة الغاز مع الجانب المصري، والذي تمثله شركة "إي إم جي" للغاز الطبيعي.

وهذه المرة الثانية التي تقوم فيها الشركة الإسرائيلية بتأجيل اجتماع الجمعية العمومية الذي كان محددا وعده الأول في 18 سبتمبر الماضي.

وتم توقيع اتفاق تزويد الغاز المصري لشركة الكهرباء الإسرائيلية عام 2005، وبدأ تنفيذه في أغسطس من العام الماضي. ويشمل تزويد إسرائيل سنويا بكمية من الغاز تصل إلى 7ر1 مليار متر مكعب لمدة 15 عاما، مع إمكانية زيادة الكمية بنسبة 25% وزيادة المدة الزمنية لخمس سنوات أخرى.

وأثارت اتفاقية تصدير الغاز المصري إلى إسرائيل جدلا واسعا في مصر على مستويات مختلفة، بسبب تدني أسعار البيع وعدم عرض الاتفاق على البرلمان المصري، وهو ما دفع وزير البترول المصري سامح فهمي إلى الموافقة على إعادة التفاوض بشأن جميع العقود المبرمة.

وبموجب العقد المبرم بين الحكومتين المصرية والإسرائيلية، فإنه على مصر أن تلتزم بتزويد إسرائيل لأكثر من 7 مليارات متر مكعب من الغاز خلال خط أنابيب بحري يمتد لمسافة 100 كم من العريش إلى نقطة التفريغ في ميناء عسقلان في جنوب إسرائيل على ساحل المتوسط.

وكانت محكمة القضاء الإداري في مصر، قضت بوقف تصدير الغاز المصري لإسرائيل، بأسعار تقل عن الأسعار العالمية وقيمتها السوقية، معتبرة ذلك مخالفا للقانون المصري وإهدارا للمال العام، وقضت بإلزام الحكومة بتنفيذ الحكم بمسودته، وهو الحكم الذي طعنت عليه هيئة قضايا الدولة .

وفي مايو الماضي، قررت دائرة فحص الطعون بالمحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة، وقف السير في نظر الطعن، وذلك لحين الفصل في طلب رد هيئة المحكمة المقدم من هيئة الدفاع عن رافعي الدعوى.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

(ومعني تلك الفقرة أن مصر تقدم الكميات المحددة بسعر يتراوح ما بين 70 سنتا ودولار ونصف لوحدة الغاز وعليها أن تضمن توافر هذه الكميات لشركة حسين سالم ولو من حصة الشريك الأجنبي الذي يستخرج الغاز والشريك الأجنبي يحصل علي ثمن الغاز الذي يبيعه بالسعر العالمي فلو كان السعر العالمي كما هو الآن 9 دولارات فإنها تكون قد باعت بدولار ونصف الدولار واشترت بتسعة دولارات وهي كارثة تكلف الخزانة المصرية مليارات الدولارات في عقد مدته عشرين سنة).

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بلدنا بتتباع عيني عينك ومن غير خشا

اتفاقيه مع العدو وطبعا هيرجع واحد من انصار الحكومه يقول مفيش اتفاقيه ولا حاجه ده عقد بين شركتين

شركه حسين سالم قريب الريس والعدو اللي قتل اخويا وخالي وعمي

القضا يقول كلمته بوقف التصدير للعدو والحكومه تعارض الحكم

هيا الحكومه دي مش مصريه ولا ايه

فيه واحد محترم في احد البرامج بيسال هو احنا معارضين التصدير للعدو عشان السعر قليل

انا بتكلم عن نفسي والله الذي لا اله الاهو لو ادونا في الوحده المصدره اضعاف اضعاف اضعاف سعرها العالمي ما ارضي اصدر سلعه استراتجيه للعدو

قولوا معادي للساميه قولوا اي حاجه

يا ناس انا بكره اسرائيل وبكره الصهيونيه وان كنت مؤمن بسيدنا موسي وبالديانه اليهوديه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللا مبارك أدار ثروة البلاد على أنها عزبة أبوه الخاصة

من

دكتور صلاح خورشيد في 23 أبريل، 2011‏، الساعة 08:16 مساءً‏‏

الغاز الغاز ,أسرار لم تنشر من قبل !!

كثير منا يتكلم عن الغاز , الذى يتم تصديره لإسرائيل , فى الوقت الذى لا نعرف فيه , تفاصيل الكميات المنتجة , والنسب التى تستهلك محلياً , وما يصدر للخارج منها , وبعيداً عن الشائعات , إليكم الحقائق , حتى لا نتجنى على أحد , فالموضوع لم يكن مجرد سوء تصرف , أو فساد محدود , ولكنه يدخل فى باب الفساد المنظم , إلى حد الخيانة العظمى !!

وإليكم بيان تفصيلى للكميات والنسب , والعهدة على المصدر , فأنا مثلكم مذهول , وأريد تبين الحقيقة و رحمة ربنا واسعة!!

ملحوظة: Bcf : A billion cubic feet = أى بليون قدم مكعب

مجموع الإنتاج 2210 Bcf

مجموع الإستهلاك 1560 Bcf

تصدير 650 Bcf

إلى من تصدر مصر الغاز الطبيعي؟

70% من الغاز الطبيعي يشحن مسال بالسفن كتالى

الولايات المتحدة الأمريكية 35% 160 Bcf

اسبانيا 32% 146 Bcf

فرنسا 13% 59 Bcf

أخرى 20% 91 Bcf

30% من الغاز الطبيعي يشحن غير مسال بالأنابيب

إسرائيل 55%

الأردن 32%

سوريا 12%

نسبة محطات الكهرباء فى كل دولة التى تعتمد على الغاز المصري

مصر 54%

إسرائيل 16%

الأردن 80%

سوريا 8%

نسب توزيع كميات الغاز المصدرة من مصر إلى إسرائيل

شركة الكهرباء الحكومية 74 Bcf

شركات خاصة 71 Bcf

طاقة اضافية متفق عليها بالعقد 120 Bcf

الطاقة القصوى للأنبوب 318 Bcf

أسعار تصدير الغاز (إمسك اعصابك)

سعر الغاز المصدر لإسرائيل يتراوح بين "حد أدنى 70 سنت وحد أقصى 125 سنت للمليون وحدة حرارية " أى بتخفيض حوالى 80% فى السعر حيث أنه يتم محاسبة الشريك الأجنبى بسعر "9 دولار كاملة للمليون وحدة حرارية " , مع الوضع فى الإعتبار , أن إجمالى الإحتياطى المؤكد , للغاز المصرى , هو 71 تريليون قدم مكعب , وبالمقارنة بإحتياطات قطر , التى تبلغ 900 تريليون قدم مكعب , نجد أن هذا التخفيض , هو إضرار بالغ , وإستنزاف للثروة الغازية, غير مفهوم وغير مبرر !! (الصبر يارب)

وكان عقد تصدير الغاز المصري إلى إسرائيل وقع في عام 2005، ويقضي العقد حسب ما أعلنه المسئولون المصريون آنذاك بقيام (كونسورسيوم) مصري - إسرائيلي أطلق عليه "إيست مديترينيان غاز" (غاز شرق المتوسط) بتصدير 1.7 مليار متر مكعب من الغاز سنويًّا إلى شركة الكهرباء الإسرائيلية على مدى 15 عامًا بقيمة إجمالية 2.5 مليار دولار. ويضم هذا الكونسورسيوم الشركة الوطنية المصرية للبترول والغاز ورجلي الأعمال المصري حسين سالم، والإسرائيلي يوسي ميمان.

وهنا تتلاشى علامات الإستفهام الت اثيرت حول مصدر مليارات المخلوع وعائلته فقد توصل موقع "نقودي.كوم" إلى معلومات حصرية مفادها أنه تم تسديد بعض الدفعات الإسرائيلية مقابل الغاز مباشرة لحسابات مصرفية خاصة بعصابة أقصد عائلة مبارك ومن هنا يتضح أن الثروة الهائلة , التي حصلت عليها هذه الشرذمة كانت مقابل اتفاق تصدير الغاز الطبيعي المصري لإسرائيل بهذه الأسعار المتدنية. ووردت معلومات أخرى، لم نتمكن من التأكد من صحتها، مفادها أنه تم فتح حساب مصرفي لصالح عائلة مبارك في أحد البنوك العاملة في تل أبيب لنفس الغرض.

إن الثروة الكبيرة التي جمعتها عائلة مبارك من تصدير الغاز للدولة العبرية كانت أحد أهم الأسباب التي جعلت النظام السابق يدافع بشراسة عن اتفاق الغاز رغم أن جهات مصرية كثيرة اعتبرته "فضيحة سياسية واقتصادية" خاصة وأن إسرائيل كانت تحصل على الغاز المصري بسعر "بخس" وقد صرّح الرئيس المصري المخلوع في السابق أن اتفاق الغاز مع إسرائيل هو اتفاق ملزم تماما مثل اتفاق السلام بين الدولتين.

ان الضابط السابق في الجيش المصري حسين سالم كان مقرباً، وعلى مدار سنوات طويلة، من عائلة الرئيس المخلوع حسني مبارك وعائلة زوجته سوزان. وخلافاً للتقارير عن هروب سالم من مصر مؤخرا، فان سالم قد انتقل للاستثمار في اسبانيا قبل عدة سنوات بل وحصل أيضا على الجنسية الاسبانية. وقام بزيارة مصر بين الحين والأخرى.

ومن مقره الجديد في اسبانيا ، أدار سالم ثروات عائلة مبارك التي تعرضت لخسائر فادحة أبان الأزمة الاقتصادية العالمية حيث انه تم استثمار بعض هذه الأموال في بريطانيا، سويسرا ودول أخرى.

أهدى هذه المعلومات لأصحاب "رد الجميل" و "عفا الله عما سلف" و "حقك علينا ياريس" وأقترح عليهم إضافة شعار

"حقك علينا يا ناهبنا .. إرجع كمل على باقيتنا .. وخد كل اللى حيلتنا" وبذلك يضمنون أن ينضم اليهم كل نزلاء المستشفيات العقلية فى جمهورية مصر العربية.

منقول من الفيس بووك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×
×
  • اضف...