اذهب الي المحتوي
ArabHosters
عبير يونس

الذكرى الأربعون لنصر أكتوبر المجيد ( العاشر من رمضان المبارك)

Recommended Posts

تحية إلى جيشنا العظيم في هذا اليوم المبارك
ونصر لازال يثلج الصدور
و لازال بعد أربعين عاما يقهر العدو
كنت و لازلت دوما فخورة أنني من جيل النصر

اللهم اجعل النصر حليفنا دوما يارب

واحفظ مصر من كل سوء
يا من قلت في كتابك الكريم

" ادْخُلُواْ مِصْرَ إِن شَاء اللَّهُ آمِنِينَ"



بسم الله
الله أكبر بسم الله بسم الله
أذّن وكبر
وقول يارب
النصرة تكبر


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

في مثل هذا اليوم من 41 سنة هجرية



كتبنا وصايانا



عاهدنا الله أن نحرر الأرض



أن نبذل كل جهدنا كي نحقق النصر



لم تكن هناك شعارات جوفاء



لم يكن هناك "مشروع شهيد"



تعلمنا كم هي غالية حياتنا



فكان الشعار لا تجعل روحك رخيصة



لا تبذلها إلا مقابل ألف من أرواح أعدائك



أما إخوانك فروحك فدائهم



نام المسلم في حراسة المسيحي



ونام المسيحي في حراسة المسلم



أكلنا في إناء واحد طعاما طُبخ في وعاءاٍ واحد



لم يكن بيننا وقتها إخوان ولا جهاديين ولا سلفيين فقط مصريين لذا ملئت المحبة قلوبنا



ها نحن في الذكرى الواحدة والأربعين نحتفل بها في ظل أمة يحاول تمزيقها كلاب الفرقة والإنقسام



تحل علينا الذكرى الواحدة والأربعون وقد توعد مصريون إخوة لهم بالسحق والقتل والتفخيخ



في الذكرى الواحدة والأربعين حمل مصريون السلاح في وجه وظهر إخوة لهم والقوا بهم أحياء من اسطح البنايات



لعن الله الفتنة ولعن من زرعها ومن سقاها ومن رعاها تحت ستار الدين



يا رب فك كرب مصر وشعب مصر وأهل مصر



يا رب عليك بمن يشعلون الفتنة ... يا رب خذهم أخذ عزيز مقتدر



اللهم استجب



اللهم آمين


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ذكرتنى أخى محمد بتوقيع إقرار بأسماء المستفيدين من معاش الشهيد


وأنصبتهم قبل المعركة


ذكرتنى بأننا نحتفل بالذكرى الأربعين بالتقويم الميلادى


والذكرى الواحدة والأربعين بالتقويم الهجرى


فقد بدأت معركة النصر فى يوم السبت الموافق العاشر من رمضان 1393 هـ


السادس من أكتوبر 1973 م



كانت هذه معركة فى حرب


بدأت فى يوم الإثنين السادس والعشرين من صفر عام 1378 هـ


الخامس من يونية عام 1967 بمعركة ذقنا فيها طعم الهزيمة



استمرت الحرب أكثر من ست سنوات .. ظهر فيها المعدن الأصلى للشعب المصرى


شعب تلقى هزيمة مُذلة .. رفض الهزيمة .. دخل فى حرب استنزاف


ثم خاض معركة النصر



فى أكتوبر من كل عام ، أستعيد بشعور غامر بالعزة والفخر ذكريات تلك السنوات الست



أما فى أكتوبر الماضى فقد انتابنى - على غير العادة - شعور مرير


بالكآبة والغيظ المكتوم



فلم يكن السادس من أكتوبر الماضى احتفالا بذكرى معركة النصر فى عام 1973


بل كان احتفالا بالسادس من أكتوبر عام 1981


حين امتدت يد آثمة - يد إرهاب باسم الدين - لتغتال بطل الانتصار


فكان المحتفلون فى اكتوبر الماضى هم قتلة بطل النصر


رأينا كيف طاف "سارق الفرح" فى عربة مكشوفة على أهله وعشيرته


الذين حشدهم ليحتفلوا معه


رأينا القتلة يجلسون بجواره على المنصة


وكأنهم يخرجون ألسنتهم ، وكأنهم يرددون جملتهم المشهورة


"موتوا بغيظكم"



كان هذا سر شعورى بالكآبة والغيظ المكتوم


وشعور كل من لا يزال على قيد الحياة


ممن وقعوا إقرار معاش الشهيد من 40 عاما مضت



الحمد لله الذى بلـَّغنى العاشر من رمضان من عامنا هذا


لأستعيد شعورى بالعزة والفخار فى هذه المناسبة


الحمد لله الذى جعل الاحتفال بذكرى السادس من اكتوبر عام 1981


جملة اعتراضية فى حياتنا



الحمد لله من قبل ومن بعد


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

في حرب رمضان 1393هـ



كنت من ضمن المقاتلين في وحدة دفاع جوي لتأمين معبر في منطقة الفردان في القطاع الأوسط



يعني زي الناس لما بتقول في قلب المعمعة



يوم 19 أكتوبر وبعد تدخل امريكا في الصراع بطائرات وصواريخ جو ارض حديثة تدمر محطات رادار قواعد الصواريخ فاضطرت معظم قواعد الصواريخ لإبطال محطات الرادار الخاصة بها، في ذلك اليوم كانت المدفعية المضادة للطائرات تعمل حرة أي بدون توجيه رادار وتعتمد على رؤية ومهارة أطقم المدافع.



كانت خطة العدو هو الدفع بعدة طائرات تطير على إرتفاعات أعلى من مدى المدفعية وهي آمنة أن الصواريخ لن تعمل، وبينما المدفعية منشغلة بمطاردة تلك الطائرات تأتي أفواج أخرى على إرتفاعات منخفضة لتخلص على قواعد المدفعية المضادة للطائرات.



في ذلك اليوم 19 أكتوبر 23 رمضان تم تدمير نصف قوة الوحدة التي كنت أخدم بها، فقدنا يومها 89 من الشهداء كلهم كانوا زملاء واخوة واصيب عدد آخر أكبر من ذلك بقليل وتوفي بعضهم من آثار الاصابات وكان نصيبي مجرد شظية صغيرة أحدثت خدشا بسيطا أسفل الجزء الأيسر من القفص الصدري بحوالي 2 سم ظهرته بقليل من الماء ثم قام فرد الخدمات الطبية بتطهيره ووضع لاصق طبي عليه.



كانت هذه مقدمة أحببت أو أوردها قبل أن أتحدث عن الجزئية التالية.



بعد وقف إطلاق النار والعودة لمنطقة خلفية لإعادة التشكيل واستعواض بدل المعدات التي دمرت. وحيث أنني كنت لازلت أعزب فقد تركنا الفرصة لزملائنا من المتزوجون أن ينزلوا في إجازات قصيرة لطمأنة ذويهم واولادهم وكنا نكتفي بإرسال خطابات يقومون بإرسالها عن طريق البريد العادي حتى تصل بسرعة حيث كان ممنوعا ان نرسل خطابات إلا عن طريق فرع الأمن بالوحدات التي نخدم بها فيتعرض للفتح العشوائي والتأخير.



المهم ، في أول أجازة أخذتها وبينما الكل يحييني كبطل من أبطال الحرب، يتم ذلك في القطارات والمواصلات العامة، في البنك رغم الملابس المدنية إلا أنهم يعرفون في البنك انني كنت في الحرب عن طريق تحويل المرتب من الجيش.



كل ذلك الترحيب والفرحة العارمة من الشعب المصري صدمتني عندما تقابلت مع قريب لي رحمه الله كان من كوادر إخوانية إنقلب بعدها إلى تكفير وهجرة.



فاجأني قريبي هذا بحقيقة يعتقد فيها هو وجماعته فقط ألا وهي أنه لم تكن هناك حرب، وأن مايذيعه التليفزيون وتنشره الصحف هي مجرد أكاذيب وأفلام تم تصويرها في صحراء الهايكستب.



عندها قلت له ممكن تسمعني انا العائد من أرض المعركة، لقد كانت معركة حقيقية فقدنا فيها زملاء اكلت واكلوا معي، جمعناهم أشلاء وقطع لحم ملتصقة من على دروع المدافع ومواسيرها، كفناهم في بطاطين ودفناهم في مقابر الشهداء بالإسماعيلية، هل بعد ماحكيته لك تظن أننا لم نكن في حرب حقيقية وانها مجرد أفلام؟



كان رده نعم إنها تمثيلية قامت بها أمريكا وإسرائيل مع الخائن السادات ( بالمناسبة السادات هو من كان قد عفا عنهم واخرجه من المعتقل ) قلت له لو افترضنا ان السادات خائن وضحى بجنوده كي يتم قتلهم على يد العدو، فهل تظن أن إسرائيل يمكن أن توافق على قتل جنودها على إيدي مصريين وتترك المصريين يأخذون جنودها أسرى؟



المهم بعدها فقدت أي تعاطف مع الإخوان وقررت أن آخذ ديني بعيدا عن مصادرهم وأن أعتمد على الكتاب وتعدد الآرراء وليس الإملاء والتلقين.


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

من أربعين عام هزمناهم وكان رمضـان .:. كان امتحان لانتمائى ومعـركة عمـرى
دلـوقت رجعوا الأعادي تانى ع الميدان .:. صهاينة - يا للعجب - مابيعرفوش عبرى

عبد الرحمن الأبنودى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يقشعر بدني و تدمع عيناي منذ كنت طفلة لدى سماع تلك الكلمات
بسم الله,, الله أكبر بسم الله بسم الله
بسم الله أذّن و كبّر بسم الله بسم الله
الله أكبر,, أذّن و كبّر و قول يارب
النصرة تكبر

كلمات تختصر صبر شعب و يقينه بالله فنصرنا الله و لم يخذلنا
نصر أكتوبر و الموافق للعاشر من شهر الله الكريم رمضان
ستبقى نصر يرفع الرأس و يثبت للعالم كيف يكون نصر الله تعالى للموقنين به

http://www.youtube.com/watch?v=AKp_5bKOag4

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
نقطونا بِسُكاتكم.

كمحارب قديم، وكجندي فاعل في حرب أكتوبر 1973،

وكزميل لشهداء فقدهم على خط النار، أقرأوا لهم الفاتحة إن كنتم تحفظونها،

أفتخر بأنني كنت واحدا ممن خاضوا الحرب وكبدوا اسرائيل الغالي والرخيص،

أفتخر بأننا هزمناهم شر هزيمة وهي الهزيمة الوحيدة التي منيت بها اسرائيل نشأتها حتى الآن،

أفتخر بأن قيادتنا كانت في يد السادات ومعه مجموعة من القادة العظام،

أذكر منهم المشير أحمد إسماعيل

واللواء سعد الدين الشاذلي

واللواء محمد عبد الغني الجمسي

وباقي قادة الاسلحة ومنهم مبارك بالطبع وقادة الجيوش،

أفتخر أننا جميعا دخلنا الحرب وليس لنا هدف سوى تحرير الأرض ورفع راية مصر على أرضها،

أستشهد منا من أستشهد وأصيب من أصيب،

ولكن في النهاية حققنا حلمنا وأستعدنا أرضنا وكرامتنا،

أفتخر أيضا بقرار السادات بعد الثغرة بعدم عودة جندي واحد من الشرق للغرب،

افتخر أيضا بخطوة السادات الجريئة التي لا يستطيع أن يفعلها سوى رجل قوي ذو بصيرة مستقبلية ويعرف متى يتخذ القرار المناسب وهي خطوة عرضه زيارة الكنيست ومواجهة شعب اسرائيل بحقيقة وضعهم وكشفه لخداع قادتهم له والإنتقال من مرحلة الحرب لمرحلة السلام،

أفتخر باتفاقية السلام "كامب ديفيد" التي أعادت جميع الأرض لمصر،

أفتخر برفع محمد حسني مبارك لعلم مصر على أرض سيناء في 25 أبريل 1982،

أفتخر بفريق المفاوضين المصريين وعلى رأسهم الدكتور وحيد رأفت لاسترداد طابا المصرية،

أفتخر بالجيش المصري وبقيادته التي لا تعرف سوى حب مصر،

وأقول لأبطال الكلام الأجوف والجعجعات المزعجة، لا عزاء،

لا عزاء لمن حاربوا الأعداء على شاشات الكمبيوتر والبلاي ستيشن،

حروبكم وهمية ضد عدو وهمي وكل غرضكم هو العبور من مستوى وهمي لمستوى وهمي آخر،

مستويات لاتزرع قمحا ولا تنتج دقيقا،

أو حروب ضد المصريين وضد الشعب المصري،

وفي النهاية تتحفوننا بآراء شيطانية تهيل التراب على مكتسبات المصريين.

أخيرا أقول لكم،

لقد فقدتم مصداقيتكم عندما فكرتم في سرقة فرحة المصريين بانتصاراتهم، علشان كده إسمحوا لي أقول لكم:

نقطونا بسكاتكم.


محمد الشيخ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

44132_29m.jpg

الصورة التي أحب الصهاينــة أن

يكرهوهــا ونجحوا في أن يخفوها‏!‏

‏بقلم : إبـراهيـم حجـازي

‏‏ احترت كثيرا وهو ما حيرني قليلا‏..‏ احترت ما الذي أختاره وأقدمه وأنا أكتب عن حرب أكتوبر في هذه السنة التي فيها رمضان وأكتوبر يلتقيان‏..‏ الحيرة لم تستمر طويلا‏!.‏ وأنا أقلب أوراقي عثرت علي صورة أبحث عنها من سنين لأنها ليست أي صورة وهي تختلف عن كل صورة وأنا شخصيا عندما أراها أشعر بالفخر والاعتزاز من كوني مصريا‏..‏ أحس بعظمة وشموخ مصر وأتأكد من ضعف وجبن الصهاينة‏!.‏ الصورة كانت في يدي قبل سنوات وقمت بوضعها في مكان آمن حتي أكتب قصتها والقصة لايعرفها إلا صاحبها الذي حاولت الوصول إليه ولم أنجح إلي أن جمعتني الظروف بأحد مقاتلي حرب أكتوبر وهو ضابط الصاعقة عرفة أحمد عبده الذي حصل لمصر علي أول أسير صهيوني ولنا مع حكايته عودة بإذن الله وهو الذي أخبرني باسم بطل صورتنا وتليفونه واتصلت ببطلنا وعدت معه للوراء سنين طويلة لأجل أن أعرف لحضراتكم حكاية الصورة التي فيها ضابط إسرائيلي يؤدي التحية العسكرية لضابط مصري لحظة استسلام موقع لسان بورتوفيق للمصريين يوم‏13‏ أكتوبر‏1973‏ وهذه الصورة تحديدا‏..‏ الصهاينة منعوا نشرها أو تداولها في جميع الوكالات العالمية لما فيها من شموخ مصري للضابط المصري الرائد زغلول فتحي وانكسار وخنوع وإ ذ ال للضابط الإسرائيلي الذي قبل مهانة وإهانة لم تحدث من قبل في تاريخ الحروب العسكرية وتفاصيلها في السطور القادمة‏:‏

لأجل أن أتكلم عن الصورة المنشورة لابد أن أشرح لحضراتكم طبيعة موقع لسان بورتوفيق ومكانته وأهميته‏.‏ الموقع محاط بالمياه من ثلاث جهات‏.‏ الجهة الجنوبية للموقع هي آخر طرف اللسان وتطل علي خليج السويس والجهة الغربية للموقع تطل علي القناة وهي امتداد اللسان الموازي للقناة ونفس هذا الامتداد من ناحية الشرق يطل علي مياه البركة المسحورة أما الطرف الآخر للسان ناحية الشمال فهو يطل علي اليابس من أرض سيناء‏.‏ الموقع طوله‏1200‏ متر تقريبا وعرضه‏300‏ متر ويقع علي الجهة الشرقية لمدخل القناة من جهة خليج السويس‏.‏ وهذا هو شكل الموقع الذي كان رصيفا لهيئة القناة لرسو السفن وقوارب المرشدين قبل حرب‏1967‏ وأصبح نقطة لسان بورتوفيق القوية الصهيونية بعد‏1967‏ ومكانة وأهمية هذه النقطة أنها تسيطر علي مدخل القناة وتدير وتصحح نيران مجموعة مدفعية عيون موسي التي تضرب السويس والأدبية وأنها نقطة توجيه للقوات الجوية الصهيونية وأنها نقطة الارتكاز الرئيسية للقوات الإسرائيلية في الطرف الجنوبي للقناة‏.‏

هذا الشرح كان ضروريا قبل الدخول في التفاصيل التي تقول إن القدر جمع الكتيبة‏43‏ صاعقة مع هذه النقطة الصهيونية القوية المعروفة بلسان بورتوفيق‏..‏ القدر جمعهما لأن ك‏43‏ صاعقة تمركزت من بعد‏1967‏ في بورتوفيق للدفاع عن هذه المنطقة الحيوية في أعقاب هزيمة‏1967‏ وبقيت كتيبة الصاعقة في مكانها وأصبحت مع الأيام علي خبرة بكل الأرض والبحر في هذا المكان الذي تطل فيه سيناء من الجنوب علي الخليج في نقطة التقاء القناة بالبحر ومع توالي الشهور كان لابد أن يتطور الأداء من مرحلة الدفاع فقط إلي الدفاع وأيضا الهجوم وحدث ذلك في‏1969‏ والقوات المسلحة تضع اللمسات الأخيرة قبل إعلانها حرب الاستنزاف فكانت الإغارة علي موقع لسان بورتوفيق واحدة من هذه اللمسات وقامت بها ك‏43‏ صاعقة ويومها حققت ما أرادت من غاراتها التي اقتحمت فيها القناة وهاجمت الموقع الحصين الذي مشكلته أنه لابد أن يكون الهجوم عليه بالمواجهة حيث طبيعة الأرض ألغت فكرة الهجوم من علي الأجناب أو الالتفاف وتلك النقطة في مصلحة الصهاينة وضد المصريين الذين عليهم الدخول بالمواجهة وهذا ما فعلوه في‏1969‏ وألحقوا بالصهاينة خسائر فادحة‏..‏ وهذه الإغارة الناجحة في هذا التوقيت نفذتها مجموعة

قتالية من الكتيبة‏43‏ صاعقة بقيادة النقيب سيد إمبابي الذي ترك هو ومقاتلوه للعدو رسالة واضحة بأن المصريين قادرون علي جعل ليلهم مثل الطين ونهارهم نار الجحيم‏!‏

الصهاينة بعد غارة‏1969‏ خرجوا منها بدروس أهمها حتمية تحصين هذا الموقع دفاعيا وجعل الاقتراب منه مستحيلا ليصبح موقع لسان بورتوفيق النقطة القوية الوحيدة علي امتداد القناة التي ليس لها طرق اقتراب إلا بالمواجهة‏..‏ وهذه مشكلة للمصريين‏!.‏ وأن هذه النقطة بحكم موقعها عند مدخل القناة الجنوبي علي البحر فإن سرعة التيارات المائية بها أربعة أضعاف سرعتها داخل القناة مما يجعل أي عمليات اقتراب بالقوارب من الضفة الشرقية للقناة مسألة بالغة الصعوبة‏..‏ وهذه مشكلة للمصريين‏!.‏ والنقطة الثالثة التي جعلت هذا الموقع مستحيلا‏..‏ أنه كان من قبل رصيفا تستخدمه هيئة القناة وهذا الرصيف معدني وليس مثل أي جزء من شاطئ القناة والرصيف يتلاقي مع الماء بزاوية قائمة علي عكس‏'‏ التدبيش‏'‏ الذي يقابل المياه بميل متدرج من أسفل إلي أعلي وكذلك فإن الصعود من الماء إلي الرصيف صعب جدا لأنه معدني ومقام بزاوية قائمة علي المياه وسطحه مرتفع ويزداد ارتفاعا عند حدوث الجزر في مياه القناة‏..‏ وهذه مشكلة للمصريين‏!‏

المهم أن اليهود بعد كل ذلك قاموا بتحصين الموقع بعمل ساتر ترابي ارتفاعه‏15‏ مترا ويحيط باللسان من كل ناحية‏.‏ ثم قسموا الموقع إلي جزءين‏.‏ النقطة الرئيسية في المنتصف والنقطة الفرعية في الجنوب عند سن اللسان وقاموا بتحصين نقاط الاقتراب التي يستحيل قدوم أحد للموقع إلا من خلالها‏!‏

رياح حرب الاستنزاف بدأت تهب علي سيناء علي طول المواجهة من السويس وحتي بورفؤاد وعلي الأجناب من البحر المتوسط والبحر الأحمر وعرف الصهاينة مع الإغارات التي لا تتوقف علي مواقعهم والخسائر الفادحة التي تنزل بهم أن المصريين حالة بشرية لا مثيل لها ولا وقوف أمامها ولا حلول معها‏!‏

وصلنا إلي بداية عام‏1973‏ والوقت شهر فبراير وتعليمات من القيادة لقائد الكتيبة‏43‏ صاعقة الرائد زغلول فتحي‏:‏ هدفك التدريبي لسان بورتوفيق‏!.‏ وعرف القائد أن كتيبته ستكلف في وقت ما لايعرفه بمهمة الإغارة علي هذا الموقع وبدأ الاستعداد والتدريب علي المهمة من لحظتها‏!.‏ مجموعات استطلاع وجمع معلومات لرصد حركة الموقع علي مدي ساعات اليوم والتسليح والمعدات وعدد الأفراد والاستطلاع تم من الغرب وأيضا من الشرق بتسلل أفراد إلي شرق القناة في دوريات خلف الخطوط لساعات وبعضها استمر أياما لأجل الحصول علي أدق معلومات والمعلومات التي تأكدت تقول إن حجم القوة الصهيونية سرية عدا فصيلة ودبابة واحدة تنضم لها‏6‏ دبابات من خارج الموقع للتدعيم في حالة أي هجوم علي الموقع وموجود أيضا‏3‏ مدافع هاون‏81‏ مم ورشاشات نصف وثلاثة أرباع بوصة‏..‏ والموقع ككل أهميته أنه نقطة تحصين للصهاينة في جنوب سيناء ونقطة إدارة نيران مدفعية عيون موسي التي تعتبر أقوي نقاط الدفاع عن الموقع فيما لو حاول أحد الاقتراب منه‏..‏ وعلي ضوء المعلومات تم تعديل التدريبات التي بدأت في فبراير علي أمل تلقي قرار الإغارة في أي وقت لكن الوقت يمر والقرار لم يصدر إلي أن جاء شهر أكتوب

ر وفي الوقت الذي حددته القيادة لإبلاغ القادة بالقرار والمهام‏..‏ تلقي قائد الكتيبة‏43‏ صاعقة التعليمات من اللواء عبد المنعم واصل الذي أخبره بأن الموعد المحدد لمهمة الكتيبة في الإغارة علي لسان بورتوفيق سيكون بعد ساعة‏(‏ س‏)‏ المحددة للحرب بثلاث ساعات لأنه مطلوب دخول الدبابات الست إلي موقع لسان بورتوفيق وهي ستدخل مع أول طلقة مدفعية من الغرب تجاه الشرق ومطلوب إبقاؤها داخل اللسان لأنها لو خرجت أو بقيت أصلا خارج اللسان فسوف تتعامل مع رءوس الكباري المصرية‏!‏

معني الكلام أن الكتيبة‏43‏ صاعقة لم تستفد من عنصر المفاجأة الذي حدث في الثانية ظهر يوم‏6‏ أكتوبر لأنها بدأت مهمتها في الخامسة مساء وهجومها بالمواجهة علي الموقع الذي أصبح به سبع دبابات بدلا من دبابة واحدة بعدما بدآ الهجوم في الثانية ظهرا‏!.‏ بدأت مهمة الصاعقة بثلاث مجموعات‏.‏ مجموعتي قطع‏.‏ اليمني بقيادة الملازم أول محمد فهيم مقيشط واليسري قائدها النقيب ممدوح عبد الغني أما القوة الرئيسية فهي مكونة من ثلاث مجموعات وقادها الشهيد نقيب جمال عزام‏.‏ وقبل أن ينتهي يوم‏6‏ أكتوبر كانت المجموعات في أماكنها وتخوض معارك شرسة لأن الموقع طوله الموازي للقناة‏1200‏ متر وعرضه‏300‏ متر والقتال الليلي يحتاج إلي أجهزة رؤية ليلية والموجود لدينا طرازات من أيام الحرب العالمية الثانية وعددها قليل جدا والكفاءة متخلفة جدا بالنسبة لما هو مع العدو ومع ذلك المسألة لاتفرق مع من لا يخشون الموت ولا يخافونه ليدمر رجال الصاعقة في أول ليلة دبابة ويستولوا علي طرف اللسان الجنوبي وهو نقطة حصينة انسحب الصهاينة منها وأخذوا يتحصنون داخل النقطة الرئيسية وفي المقابل رجال الصاعقة متشبثون بكل متر أرض استردوه داخل الموقع الصهيوني الحصين‏!‏

ومع أول ضوء في يوم‏7‏ أكتوبر حاول الصهاينة القيام بهجوم مضاد من داخل النقطة الحصينة في محاولة لفك الحصار المفروض عليهم وعلي الفور تم الدفع بمجموعتي قتال صاعقة من الغرب إلي الشرق لتأمين الحصار الذي أنهي المسألة بحرق دبابة صهيونية أخري مع خسائر في الأرواح لم تتضح وقتها وبعدها أيقن الصهاينة أنهم في قبضة الموت مع ذلك الحصار المفروض عليهم من مقاتلين لا يعرفون المستحيل ومستحيل الإفلات منهم‏!‏

لسان بورتوفيق أصبح خارج الخدمة بالنسبة للصهاينة نتيجة الحصار الذي ضربه مقاتلو الصاعقة علي الموقع الذي أصبح عاجزا عن القيام بعمله في توجيه مدفعية الصهاينة وطيرانهم‏!.‏ واستمر الحصار أيام‏7‏ و‏8‏ و‏9‏ أكتوبر ويوم‏10‏ حاول اليهود اختراق الحصار عن طريق البحر بواسطة قوارب برترام وضفادع بشرية إلا أن القوارب هربت تحت كثافة وجرأة النيران المصرية‏!‏

يوم‏11‏ أكتوبر لجأ الصهاينة لآخر كارت عندهم‏..‏ المدفعية والطيران‏!.‏ ضربوا بورتوفيق بشراسة بالمدفعية والكتيبة‏43‏ صاعقة متمركزة في بورتوفيق وضربوا بالطيران قوات الجيش الثالث المحاصرة‏..‏ وضربوا بالطيران مجموعة الصاعقة المكلفة بقطع الطريق الذي يربط موقع لسان بورتوفيق بسيناء برا وهذه المجموعة رغم غارات الطيران نجحت في إتمام مهمتها ولم تسمح لصهيوني واحد بالدخول أو الخروج من اللسان ليبقي المحاصرون تحت رحمة المصريين ويفشل المعاونون في الوصول إليهم‏!‏

ربما يكون‏11‏ أكتوبر هو أطول أيام الاشتباكات مع تصميم مقاتلي الصاعقة علي اجتياح الموقع والاستيلاء عليه بصرف النظر عن المدفعية التي لا تتوقف وغارات الطيران التي لا تنتهي لأجل فك الحصار وفي هذا اليوم رصدت القيادة اتصالا بين الموقع والقيادة الصهيونية التي سألت وعرفت أن هناك خسائر وسألت عن إمكانية الاستمرار تحت الحصار وجاء الرد بأنه ممكن بشرط وصول الدعم وجاء رد القيادة الصهيونية بأنها لا تريد مسادة أخري‏!‏

و‏'‏مسادة‏'‏ كلمة باللغة الأرمية وتعني قلعة وهي آخر قلعة يهودية سقطت في أيدي الرومان أثناء التمرد اليهودي ضد الإمبراطورية الرومانية وهذه القلعة تقع علي صخرة مرتفعة عن البحر الميت‏..‏ ووقتها كان يوجد بها‏960‏ يهوديا واقترح قائدهم عليهم الانتحار الجماعي بدلا من الأسر لدي الرومان‏.‏

معني الكلام أن القيادة الصهيونية لا تريد إبادة الأحياء المتبقين المحاصرين في لسان بورتوفيق ولذلك طلبت القيادة الصهيونية يوم‏12‏ أكتوبر من الصليب الأحمر الاستسلام‏!.‏ استسلموا لأنهم يخشون الموت وعلي فكرة نقاط عديدة من نقاط خط بارليف الدفاعي هرب ضباطها وجنودها خشية الموت رغم أن خط بارليف نقاطه محصنة ضد ضربة ذرية ورغم أن المقاتلين المصريين الذين هاجموا النقاط لم يكن معهم إلا سلاحهم الشخصي البندقية لكن العبرة ليست في السلاح إنما فيمن يحمل السلاح‏!‏

يوم‏12‏ أكتوبر تلقي قائد كتيبة الصاعقة تعليمات من اللواء واصل بإيقاف القتال لأن الصهاينة طلبوا الاستسلام ويوم‏13‏ أكتوبر وصل مندوب الصليب الأحمر إلي مقر كتيبة الصاعقة وانتقل إلي جهة الشرق بمفرده وخرج له الصهاينة يرفعون راية بيضاء مستسلمين وبالمعاينة وجد في الموقع‏25‏ ألف لغم أرضي وكميات هائلة من الأسلحة المتنوعة والذخائر والقنابل والأسلاك الشائكة و‏4‏ دبابات مدمرة وثلاث سليمة‏!.‏ ووجد‏20‏ قتيلا و‏37‏ أسيرا منهم‏17‏ جريحا والضباط الموجودون خمسة وأقدمهم ضابط ملازم أول تسلم القيادة بعد موت القائد وهو ميجور يوم‏9‏ أكتوبر‏.‏

عاد مندوب الصليب الأحمر إلي الغرب ومعه الضباط الخمسة اليهود وكشف بأسماء الجنود الجرحي‏..‏ إلا أن القائد المصري الرائد زغلول فتحي صمم علي أن يتم الاستسلام في الموقع بعد معاينته والتأكد من عدم تفخيخه بالألغام ونفذ مندوب الصليب الأحمر تعليمات القائد المصري الذي اطمأن علي كل ما يريد الاطمئنان عليه وعندما أقبل عليه الضابط الصهيوني ليعلن استسلامه أصر القائد المصري الرائد زغلول فتحي علي تسليم الضابط الإسرائيلي للعلم الإسرائيلي بدلا من الراية البيضاء‏!.‏

وأسرع الضباط الأربعة الصهاينة ليحضروا العلم الإسرائيلي وأمسك به ملفوفا الملازم أول شلومو أردنست وقدمه منكسا بيده اليسري وهو يؤدي التحية العسكرية للقائد المصري باليمني‏..‏ وكانت الصورة التي جسدت‏..‏ الذل والهوان والانكسار في مواجهة الشموخ والعزة والانتصار‏!.‏

حب وتقدير واحترام إلي جيش مصر العظيم في الأمس واليوم والغد وكل غد‏.‏

‏ihegazy@ahram.org.eg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

**اللهم انصر مصر والجيش المصري **** نرحب بكم في مقر المجموعه بميدان حدائق القبه برج النوواي بجوار محطه المترو ***** **** ننتظر تعليقاتكم علي الموضوعات ولا تنس عمل لايك وشير لما يعجبكم علي تويتر وفيس بوك **** قائد القوات الجويه يكرم المجموعه 73 مؤرخين **** فيلم الكتيبه 418 دفاع جوي الفيلم القادم لنا بأذن الله **** قسم الوثائق جاهز بموضوعات جديده ***** كافه وسائل التواصل معنا موجوده في تعريف المجموعه


يوميات حرب أكتوبر - ترجمه المشير ابو غزاله



دروس الحرب الحديثة


جزء 1 الصدمات العربية الإسرائيلية



1973 — 1989



أنتوني ه . كوردسمان


إبراهام ر.واجنر


ترجمة وتقديم وتعليق


المشير محمد عبد الحليم أبوغزالة


يوميات الحرب علي الحبهة المصرية ص 54


نقل لموقع المجموعه 73 مؤرخين


أ- محمد شبل



http://www.group73historians.com/%D8%AD%D8%B1%D8%A8-%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1/233-%D9%8A%D9%88%D9%85%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%AD%D8%B1%D8%A8-%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1-%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D9%87-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D8%A8%D9%88-%D8%BA%D8%B2%D8%A7%D9%84%D9%87.html

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

11112942_852014998203208_596330926370441

حرب اكتوبر عام 1973

موقع تأريخي

سيناء واكبر علامة نصر فى العالم ... تقف صامدة ضد كل عدو وارهابى يحاول ان يعتدى على سيادة الدولة المصرية ... واليوم هو الذكرى رقم 33 لتحرير سيناء فى 25 ابريل 1982 .. ونكرر ونقول لولا ‫#‏حرب_اكتوبر_1973‬ ما كان السلام وما عادت الأرض

................

لماذا 25 ابريل ؟

.............

ادت معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل إلى انسحاب إسرائيلي كامل من شبة جزيرة سيناء، وعودة السيادة المصرية لكامل ترابها المصري وقد تم تحديد جدول زمني للانسحاب المرحلي من سيناء على النحو التالي :

- في 26 مايو 1979 رفع العلم المصري على مدينة العريش وانسحاب إسرائيل من خط العريش رأس محمد وبدء تنفيذ اتفاقية السلام.

- في 26 يوليو 1979 : المرحلة الثانية للانسحاب الإسرائيلي من سيناء (مساحة 6 آلاف كم مربع) من أبو زنيبة حتى أبو خربة

- في 19 نوفمبر 1979 : تم تسليم وثيقة تولي محافظة جنوب سيناء سلطاتها من القوات المسلحة المصرية بعد أداء واجبها وتحرير الأرض وتحقيق السلام.

- في 19 نوفمبر 1979 الانسحاب الإسرائيلي من منطقة سانت كاترين ووادي الطور، واعتبار ذلك اليوم هو العيد القومي لمحافظة جنوب سيناء.

- في يوم 25 إبريل1982 رفع العلم المصري على حدود مصر الشرقية على مدينة رفح بشمال سيناء وشرم الشيخ بجنوب سيناء واستكمال الانسحاب الإسرائيلي من سيناء بعد احتلال دام 15 عاما وإعلان هذا اليوم عيدا قوميا مصريا في ذكرى تحرير كل شبر من سيناء فيما عدا الشبر الأخير ممثلا في مشكلة طابا التي أوجدتها إسرائيل في آخر أيام انسحابها من سيناء. وعادت طابا فى 19 مارس 1989

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صعبة على النفس .. ثقيلة على اللسان


ولكن


نحن لا نخوض الآن حربا ضد الإرهاب فى سيناء


ولكننا نخوض حرب تحرير أخرى


ليس لكامل سيناء بل لمنطقة كان قد تم الاتفاق على ضمها إلى غزة


ووافق الخائن وجماعته على ذلك وبدأ التنفيذ فى فترة التمكين


الدليل هو أن المعارك الآن محصورة فى المنطقة "الموعودة" وما حولها


تبعا لمشروع جيئورا أيلاند الذى عرضناه هنا - فى المحاورات - عام 2008


عندما اقتحم أشاوس حماس الحدود وكرروا المحاولة عام 2009


 


أريد فقط أن أذكركم بلحظة تاريخية - فى شمال سيناء - عقب إعلان خارطة الطريق فى 3/7/2013


وهى لحظة إعلان شمال سيناء إمارة إسلامية مستقلة وإعلان تشكيل مجلس حرب


 


https://www.youtube.com/watch?v=qY4KhcsKbAs


 


ولذلك فإننى لا أبالغ عندما أقول إننا نخوض حرب تحرير أخرى لشمال سيناء


رغم صعوبة ذلك على النفس .. وثقله على اللسان


أو ربما أقول إن الخونة يخوضون ضدنا حرب استنزاف لمنعنا من تحرير سيناء


 


وهذه هى خارطة مشروع تبادل الأراضى الذى اقترحته إسرائيل


وبموجبه تتخلى مصر عن 760 كم مربع تنضم إلى غزة


وهو المشروع الذى رفضه مبارك وقبله الخائن .. أقصد الصديق الوفى


1005310_541841215851294_1415336058_n.jpg


شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×
×
  • اضف...