اذهب إلى المحتوى
إنشاء باب جديد بعنوان سد النهضة الإثيوبي لكل الموضوعات المتعلقة بسد النهضة ×

نفتقد اللجان الاليكترونية


Recommended Posts

" ... لو اردت اسقاط المثل على حالاتي فاني اقول ان ذلك الرجل لو قرر

انه يحب بنت عمه اكثر وضحى بالاولاد فالكل سيقول عنه مجنون

حسنا انني انا ذلك المجنون واضحي بموضوع او مداخلة خير لي من ان افقد اخت او اخ

....قناعتي لن تهتز وافكاري لن تموت لو فعلت هذا

لكن علاقاتي ستكون بمأمن من الصدام القاتل ...

انا لم آتي الى هنا لاعلن الحرب على من يختلف معي بل جئت وانا احمل راية بيضاء

لاعيش انا وهو في سلام حتى لايختنق احدنا بفكر الاخر ...

هكذا هي رؤيتي وتلك هي طريقتي ...وعبثا حاولت تغييرها ولهذا ادفع الضريبة دوما من مشاعري ... "

كل الإحترام يا عزيزتي لرؤيتك وطريقتك (الجذابة) ...

وهذا هو الفرق بيننا ,,,, فأنتِ وعلى ما يبدو بالفعل تتعاملين مع مجتمع المحاورات وكأنه مجتمع خاص مغلق عليكِ وعلى بعض الأصدقاء والأخوات و الإخوان حيث يتبادل الجميع عبارت المديح، والمجاملات، بينما يتحاورون فيما يمكن أن يتفقوا عليه، أو يختلفون فى حدود، أى لا ينفع البوح فعلاً، وبالأسلوب الذي يترأى لكِ وتـــخـــــتــــــاريـــــــــه، بكل ما يدور بخُلدك من قناعات وأفكار وآراء حيال أى شئ مخالف أو مرفوض حسب معاييرك او مقاييسك أو قناعاتك، لأنه ربما قد يكون من بين هؤلاء الأصدقاء من يكون منهجه وقناعته هو هذا الأمر المخالف نفسه، فتأثرين السلامة، و حرصاً على " مشاعره" تفضلين عوضاً عن الإنخراط فى التعبير، والطرح، والمقارعة، والمُحاججة، تُفضلين دفن بعض أفكارك وقناعاتك بداخلك (التضحية بالأولاد)... وهذا حتى ينعم الجميع بالهدؤ والسلام المنشود، خاصة وان هذا لن يؤثر (يهز) على قناعاتك، ولا أفكارك سوف تموت، من وجهة نظرك ...

أما انا يا عزيزتي فمثلك بعض الشئ، مع الفارق الذي سبق وأن ذكرته لكِ ... لدينا مدارس وقناعات وآراء مختلفة تماماً في ناحية، ولدينا ساحة مفتوحة للعرض في ناحية أخرى، وأخيراً لدينا فى الوسط قواعد وشروط (قوانين) ومن لهم حق تفعيلها، وتطبيقها بهدف تنظيم العملية بُرمتها.... وإذا كنت أجتهد قدر المُستطاع فى المحافظة على إطار محدد يجمعني بمحاوري أى كان، فهذا لأن نتاج حوارنا سوياً لن يفيد كلانا فقط، خاصة لو كنا نمثل نقيضين، وانما (وهذا أزعم أنه لا يقل أهمية، ان لم يكن أهم) يُفيد الــــمُــــتــــــلـــــــقي / المتابع / الغير متفاعل معنا ... علاقاتي الخاصة " الحقيقية " لا يٌمكنني تكوينها فى عالم تماثلي، مثلما هو الحال فى عالمي الحقيقي ... اللهم الا فيما ندر جداً... وقناعتي تامة ان هذا افضل كثيراً .... هذا الفضاء الواسع والمفتوح، حيث هناك أقلام تكتب آراء وأفكار من دون التقرب من شخوصها الحقيقية، تتيح للمرء أن يُخرج غالبية ما في جعبته بكل وضوح، وإستفاضة، وصراحة، فى كل مرة يتناولون فيها جميعاً أى قضية من قضايا العالم المُعاصر الواقعي الحقيقي، والتي تهمهم جميعاً .... وألف سلامة عليكي وعلى مشاعرك :give_rose:

رابط المشاركة
شارك
  • الردود 41
  • Created
  • اخر رد

Top Posters In This Topic

Top Posters In This Topic

Popular Posts

حتى وانت تفتقدنا (تقسو)يا ابازيد ماسبق كان عتابا لامفرمنه ....وبعد اكنت تعتبرني وامثالي ممن يقفون على الضفة الاخرى (لجانا الكترونية)؟ الم يزعجك انني وغيري قد تركنا مكانا احببناه بسبب هذه السياسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الاخوة الافاضل بداية : اشكر الاستاذ عادل ابوزيد على سؤاله وده استفز بعض الافاضل الذين امتعنا التحاور معهم امثال الاستاذة همس والاستاذ وايت هارت وكذلك اخواى الغائبا

سُبحان الله يا عزيزتي ... لإهتمامي لشأنك، وإحترامي لشخصك، وسعياً وراء فهم المزيد، قمت بالبحث عن سبب إبتعادك أساساً عن وطنك، فلم أعثر الا على كلماتك تلك: أو تلك: إذن المسألة كانت لها علاقة ربما بحو

" ... لو اردت اسقاط المثل على حالاتي فاني اقول ان ذلك الرجل لو قرر

انه يحب بنت عمه اكثر وضحى بالاولاد فالكل سيقول عنه مجنون

حسنا انني انا ذلك المجنون واضحي بموضوع او مداخلة خير لي من ان افقد اخت او اخ

....قناعتي لن تهتز وافكاري لن تموت لو فعلت هذا

لكن علاقاتي ستكون بمأمن من الصدام القاتل ...

انا لم آتي الى هنا لاعلن الحرب على من يختلف معي بل جئت وانا احمل راية بيضاء

لاعيش انا وهو في سلام حتى لايختنق احدنا بفكر الاخر ...

هكذا هي رؤيتي وتلك هي طريقتي ...وعبثا حاولت تغييرها ولهذا ادفع الضريبة دوما من مشاعري ... "

كل الإحترام يا عزيزتي لرؤيتك وطريقتك (الجذابة) ...

وهذا هو الفرق بيننا ,,,, فأنتِ وعلى ما يبدو بالفعل تتعاملين مع مجتمع المحاورات وكأنه مجتمع خاص مغلق عليكِ وعلى بعض الأصدقاء والأخوات و الإخوان حيث يتبادل الجميع عبارت المديح، والمجاملات، بينما يتحاورون فيما يمكن أن يتفقوا عليه، أو يختلفون فى حدود، أى لا ينفع البوح فعلاً، وبالأسلوب الذي يترأى لكِ وتـــخـــــتــــــاريـــــــــه، بكل ما يدور بخُلدك من قناعات وأفكار وآراء حيال أى شئ مخالف أو مرفوض حسب معاييرك او مقاييسك أو قناعاتك، لأنه ربما قد يكون من بين هؤلاء الأصدقاء من يكون منهجه وقناعته هو هذا الأمر المخالف نفسه، فتأثرين السلامة، و حرصاً على " مشاعره" تفضلين عوضاً عن الإنخراط فى التعبير، والطرح، والمقارعة، والمُحاججة، تُفضلين دفن بعض أفكارك وقناعاتك بداخلك (التضحية بالأولاد)... وهذا حتى ينعم الجميع بالهدؤ والسلام المنشود، خاصة وان هذا لن يؤثر (يهز) على قناعاتك، ولا أفكارك سوف تموت، من وجهة نظرك ...

أما انا يا عزيزتي فمثلك بعض الشئ، مع الفارق الذي سبق وأن ذكرته لكِ ... لدينا مدارس وقناعات وآراء مختلفة تماماً في ناحية، ولدينا ساحة مفتوحة للعرض في ناحية أخرى، وأخيراً لدينا فى الوسط قواعد وشروط (قوانين) ومن لهم حق تفعيلها، وتطبيقها بهدف تنظيم العملية بُرمتها.... وإذا كنت أجتهد قدر المُستطاع فى المحافظة على إطار محدد يجمعني بمحاوري أى كان، فهذا لأن نتاج حوارنا سوياً لن يفيد كلانا فقط، خاصة لو كنا نمثل نقيضين، وانما (وهذا أزعم أنه لا يقل أهمية، ان لم يكن أهم) يُفيد الــــمُــــتــــــلـــــــقي / المتابع / الغير متفاعل معنا ... علاقاتي الخاصة " الحقيقية " لا يٌمكنني تكوينها فى عالم تماثلي، مثلما هو الحال فى عالمي الحقيقي ... اللهم الا فيما ندر جداً... وقناعتي تامة ان هذا افضل كثيراً .... هذا الفضاء الواسع والمفتوح، حيث هناك أقلام تكتب آراء وأفكار من دون التقرب من شخوصها الحقيقية، تتيح للمرء أن يُخرج غالبية ما في جعبته بكل وضوح، وإستفاضة، وصراحة، فى كل مرة يتناولون فيها جميعاً أى قضية من قضايا العالم المُعاصر الواقعي الحقيقي، والتي تهمهم جميعاً .... وألف سلامة عليكي وعلى مشاعرك :give_rose:

مرحبا استاذ وايت هارت ..من جديد

خاص ...نعم هو كذلك لاني اضع فيه بعضا من فكري بعضا من نبضي ...بعضا من تاريخي

لكن (مغلق)لا اعتقدني اراه كذلك ..سئمت الانغلاق وماجئت الى هذا الوطن الا بحثا عن سماء ليس بها جبال تحد الرؤية

البشر نوعان ........نوع يبرع في اكتساب الاصدقاء .....وآخر يتفنن في صناعة الاعداء..واظنني من الصنف الاول

احب كل الناس وبودي لو كل الناس تحبني .....قد احزن لفقد صديق ولكني احزن اكثر حين تضم قائمتي عدو او كاره

نحن في هذه الحياة عابرون لحياة اخرى فلم نشقي انفسنا بخلق عداوات ستبقى اثارها حتى بعد تحلل اجسادنا

تظنه عالم افتراضي الحقيقة جزء منه فقط ..ولكن اؤكد لك من تجربة شخصية انني عشت فيه حقائق لم يمنحها لي واقعي

جميل ان يكون لي قناعات ..والاجمل ان اجعل الاخرون يحترمونها من خلال احترامهم لشخصي ...هكذا احميها من السقوط

رابط المشاركة
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×
×
  • أضف...