اذهب إلى المحتوى
محاورات المصريين

سرقة سيارة وزير التنمية المحلية


c'est la vie
 مشاركة

Recommended Posts

سرق مجهولون سيارة الدكتور عبدالرحيم شحاتة وزير التنمية المحلية اثناء ووقوفها بشارع محيي الدين ابو العز بالدقي. تلقي مساعد وزير الداخلية لامن الجيزة بلاغا من رجب محمد صلاح سائق الوزير بسرقة السيارة رقم 32937 ملاكي القاهرة الخاصة بالوزير اثناء قيامه بأداء صلاة المغرب وترك السيارة مفتوحة وبها المفاتيح الخاصة بها وخرج من المسجد فلم يعثر علي السيارة، تقرر تشكيل فريق بحث باشراف مدير المباحث الجنائية لضبط الجناة وإعادة السيارة للوزير، وتولت النيابة التحقيق.

الوصله ==> جريدة الوفد

ولا تعليق..

رابط هذا التعليق
شارك

طبعاً سيتم إعلان حالة الطواريء في البلاد من شمالها إلى جنوبها مع نفخ السواق على 45 حتى يعترف بشركاءه في الجريمة ...

بس تعرفوا إن اللي بيصعب عليه في الموضوع ده هما حرامية العربيات اللي بيبقوا مُسجلين وممكن كثير منهم يتوبوا ويفتحوا كُشك سجاير ولكن في مثل هذه الحالات بيتشدوا في مديرية الامن لحد ما يعترف على نفسه ظُلم عشان يخلص .

بس طبعاً دي عربية من ضمن الأسطول اللي بيبقى عند أي وزير .. وأهو زي بعضه الوزير ما يلبس البدلة اللي كانت بتليق مع العربية دي لحد ما يلاقوها بالسلامه ... وكما قال الشاعر الراحل إسو " إبقى قابلني " ده بتوع وكالة البلح زمانهم فككوها بالمسمار ...

رابط هذا التعليق
شارك

لا يا حبيبى اسمح لى ....

دى بقى هاتيجى ........

دى مافيهاش ابقى قابلنى .....

هايعملوا ايه ...... بسيطه أوى

كل كار و له ريس .... هايرحوا للريس بتاع كار سرقة العربيات . وهايقوللوه .... العربية و التشكيل العصابى . هما كلمتين يا أما الفرقه كلها بعائلاتهم كلابوش لغاية مايبان لكوا صاحب و عندنا قضايا متلتله مستنيه العريس بتاعها h): .

فالراجل هايجيب العربيه - أو واحده شبها - مع اتنين ثلاثه يشيلوا القضيه و هما دول ياباشا اللى سرقوا عربية الباشا . و بعد يوم تقرا فى الجرنان . و توصل النقيب فلان مع العقيد علان تحت اشراف اللواء ترتان الى التشكيل العصابى الغاشم و بعد محاصرة المنطقه تم الأفراج عن الرهينه السياره و القبض على الأشرار .

و دمتم .

تصدق بايه . مره عربية مفتش الداخليه اتسرق منها الطاسات . و بعد 3 ساعات تم القبض على العصابة المجرمه و معها الطاسات المذكوره . المشكله انهم لقوا 20 طاسه للعربيه ام 4 عجلات .

h): h): :P

رابط هذا التعليق
شارك

تذكرت على الفور مسرحية شاهد ما شافش حاجة ، والتي تناولت عن قصد أو غير قصد علاقة المواطن بمؤسسات الدولة خاصة في عهد الدولة البوليسية أو عهد ما بعد الدولة البوليسية ، ممثلة في الحذر الذي يصل إلى درجة الخوف من قبل المواطن "سرحان عبد البصير" من كل ما يمت للحكومة الجبارة التي تعرف دبة النملة "مش إنتو الحكومة" والتي تستطيع فعل كل شيء وأي شيء..ولذا اعتبر الكثيرون هذه المسرحية من أجرأ ما قدم على المسرح المصري على الإطلاق..

صورة الدولة الجبارة القوية المفترية بدأت "تتبدل بعض الشيء" هذه الأيام!

خلص الكلام

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة
×
×
  • أضف...