اذهب الي المحتوي
إنشاء باب جديد بعنوان سد النهضة الإثيوبي لكل الموضوعات المتعلقة بسد النهضة ×

Recommended Posts

في عدد "الأسبوع" الماضي كان أحد الصحفيين يناشد الوزير بعدم إغلاق قناة التنوير لما تلعبه من دور ثقافي في توصيل صورتنا للآخر!

أي دور لعبته قناة كالزائدة الدودية في الإعلام المصري؟..ولماذا لا نتيح الفرصة لقرارات شجاعة تستهدف القضاء على الترهل في الإعلام المصري عموماً؟

خلص الكلام

رابط المشاركه
شارك

مبدئياً أنا اتفق مع القرارات الشجاعة

واوافق ان هناك قنوات لا حاجة لنا بها بل بالعكس وجودها يمثل خسارة لعقولنا وأموالنا

لكن هناك أولويات حتى في الإغلاق

فمن باب أولى أن يتم اغلاق أو ايقاف البث الفضائي للقنوات المحلية التي لا داعي لبثها فضائياً فما حاجة أي متفرج لأن يرى عم حسين وهو بيشيل الدودة من الزرع وبيحط التقاوي ولا الأخ عضو المجلس المحلي وهو يقف ليشيد بالحكومة والقرارات والتوجيهات بطريقة جاهلة وممجوجة

لكن قناة اسمها التنوير ذات محتوى راقي من الثقافات والفنون المتعددة يجب أن تبقى وأن تدعم وأن ترتفع بميزانيتها لتحقق الغرض المستهدف منها، يعني يلغوا القنوات الرابعة والخامسة والسادسة والسابعة والثامنة ويحولوا الميزانية الإجمالية لقناة التنوير، عندها سنرى الفرق والبون الشاسع للنتائج

يارب يعملوا كده بجد

والكلام عمره مابيخلص يا عم شريف

رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
  • محاورات مشابهه

    • هل نشر التنوير تدخل في نطاق تجديد الخطاب الديني ؟

      أهم قضايا الوطن هي التنوير و ضع تحته ألف خط و ألف موضوع فرعي  و سؤالي هل التنوير داخل تحت نطاق تجديد الخطاب الديني  .... مثلا هل الدعوة للتطبيب الحديث  تدخل في نطاق تجديد الخطاب الديني و هل الدعوة لتجديد الخطاب الديني مفروض تكون الخطاب الديني الإسلامي و المسيحي أيضا ؟   هل تذكرون رواية يحي حقي  قنديل أم هاشم ؟

      في  فى الثقافة و العلم

    • التنوير كما أراه!

      التنوير كما أراه! إذا جئت بألف مثقف مستنير، ورسموا لك كل تفاصيلَ مجتمع الحُلم المستقبلي؛ فإن حاكما متخلفا يسانده رهطٌ من الدُعاة الدينيين يستندون على ألسنة وأنامل إعلاميين رضعوا الإفكَ مع حليبِ أمهاتِهم يستطيعون القضاءَ علىَ التنويرِ في سبعة أيام وسبع ليالٍ، ويختفي الشيخ محمد عبده وراء الحويني، ويصعد عمرو خالد فوق أكتافِ الشيخ شلتوت، ويسخر أحمد موسى من روحِ جلال معوض! لا تنوير بدون الغوصِ في همومِ الوطن، ولا فصل للسياسةِ عن الثقافة، وعودة شاب بريء من زنزانة قذرة إلىَ أحضانِ أهله أهم عند ا

      في المغتربين المصريين - egyptian expatriates

    • المجندين يمكن أن يحملوا رسالة التنوير إلى قرى و نجوع مصر

      من المجندين عدد ربما يكون كبيرا  يعانون من الأمية ، و يمكن أن تكون فترة تجنيدهم فرصة جيدة لمحو أميتهم  ... ليس هذا فقط بل يمكن أن يكونوا رسل التنوير في كل قرية أو نجع في مصر......  يمكن إقناعهم بضرورة الإكتفاء بطفل واحد .. بضرر الختان على البنات و على السعادة الزوجية هناك أوهام سائدة في الريف  تقول منى الشغالة على إبنها طبعا مراته لا زم تكون "مختنة" هو حيتجوز دكر ... و تستمر في الريف جيلا بعد جيل مجزرة تشويه الأعضاء التناسلية للإناث و من ثم البرود الجنسي بعد الزواج  و يلجأ الرجال إلى المخدر

      في موضوعات جادة

    • وزيرة الثقافة - التنوير قضية وطن من العريش ل شلاتين

      سيدتي وزيرة الثقافة  رسالتي لحضرتك ربما تكون الأولي في اول يوم لتولي منصبك ، و أحسب أن هذا الموضوع تكرار لم اضيع أخرى  هذا منها   ن نافلة القول تكرار أن الانجازات على الأرض تتحدث عن نفسها و لا ينكرها أو يقلل من حجمها إلا كليل البصر ، و لكن  ..  لكن كبيرة جدا  الوطن ليس القاهرة و الاسكندرية  و ليس الأفندية المثقفين أو المتثاقفين و قضية التنوير ليس بالضرورة يقع عبئها على كاهل حضرتك  ... أكيد أن موظفي مكتب حضرتك أو المركز الاعلامي  لوزارة الثقافي  يمكن أن يعقب أن قضية التنوير هذه  ليست مهمة و

      في الملتقى العام لزوار محاورات المصريين

    • حركة "التنوير" في القرن قبل الماضي

      لا أحد ينكر فضل حركة التنوير التي عاشتها مصر في القرن قبل الماضي ، ولكن.. هل كانت تلك الحركة مثالية تماماً؟ ألم تكن عليها مآخذ من الناحية الفكرية؟ لماذا أهملت-في جيلها الأول تحديداً- الشق السياسي والاقتصادي من تحريك المجتمع ، بينما يحاول المثقفون لعب دور أكثر إيجابية الآن في الإصلاح السياسي؟ لماذا جاءت المطالبة بالدستور وبالحياة النيابية وتمصير الاقتصاد من ساسة واقتصاديين وليس من أبناء حركة التنوير على مدى أجيالها؟ المفكرون بشر ، ليسوا شياطين ، وليسوا ملائكة.. خلص الكلام

      في  فى الثقافة و العلم

×
×
  • اضف...