اذهب الي المحتوي
ArabHosters
مصرى

قضية المسبوكات .. الفساد فى الحكومة والصحافة

Recommended Posts

الدفاع .. في قضية النصر للمسبوكات

بطلان تقرير اللجنة الفنية..لتجاوز اختصاصاتها

كتب صلاح عبدالمنعم:

استمعت محكمة جنايات الجيزة أمس إلي مرافعة الدفاع في اعادة محاكمة 7 متهمين في قضية شركة النصر للمسبوكات بعد أن قضت محكمة النقض بنقض الأحكام الصادرة ضدهم وهم د. أسامة محمود عبدالوهاب رئيس الشركة والعضو المنتدب السابق وصلاح عبدالجواد عزام رئيس قطاع المصانع السابق ومحمد مجدي لطفي رئيس قطاع المصانع السابق وجورجيت ميلاد حنين رئيس القطاع المالي ورزق أحمد المتهمون بالاضرار العمدي والتربح واهدار 78 مليون جنيه من أموال الشركة.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار سمير أبو المعاطي رئيس المحكمة بعضوية المستشارين محمود بدير ومحمود دسوقي بحضور وليد أبوليلة رئيس نيابة الأموال العليا وأسامة جاد وكيل أول النيابة وأجلت إلي الخميس لاستكمال المرافعة.

قال دفاع المتهم الأول أسامة عبدالوهاب رئيس شركة النصر للمسبوكات السابق.. ان النتائج استندت إلي تقرير اللجنة الفنية التي انتدبتها وشكلت من أساتذة الهندسة والتجارة بجامعة القاهرة وان التقرير مشوب ومعيب لعدة أسباب من بينها بطلان التشكيل لأنه يشترط ان يكون العدد فردياً بينما كان عدد أساتذة الهندسة اثنين وهو ما يبطل عمل اللجنة.. كما ان اللجنة الفنية عهد اليها بفحص ودراسة 32 مناقصة وأوامر شراء ولكنها تجاوزت اختصاصها وفحصت 54 مناقصة وأوامر شراء تتجاوز 22 مناقصة.

وأشار الدفاع الي انه يوجد خصومات شخصية بين بعض أعضاء اللجنة والمتهم الأول وان أستاذي الهندسة عضوي اللجنة ليسا متخصصين في الفلزات.

كما أشار الدفاع الي ان التقرير الفني الذي وضعته اللجنة الفنية لم يتطلع إلي اللوائح التي وضعتها شركة النصر للمسبوكات.. مشيراً إلي ان المخالفات التي أصدرت المحكمة السابقة حكمها تتضمن 3 مناقصات فقط.

وراح الدفاع يستعرض نجاحات شركة النصر في عهد موكله وكيف انها كانت تصدر انتاجها من المواسير الي 17 دولة أوروبية متسائلاً هل المغالاة في الشراء جريمة يعاقب عليها..و قال انه فيما يتعلق بحق المعرفة وهي التهمة التي نسجتها النيابة وجرمتها فلا توجد جريمة اسمها مخالفة حق المعرفة الفنية.

الجمهورية عدد 10 مايو 2005

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
الدفاع في قضية النصر للمسبوكات:

اللجنة الفنية لم تطلع علي لائحة المشتريات .. تجاوزت حدود مأمورية فحص المناقصات

كتب صلاح عبد المنعم:

استمعت محكمة جنايات الجيزة أمس الي مرافعة الدفاع في إعادة محاكمة 7 متهمين في قضية شركة النصر للمسبوكات بعد ان قضت محكمة النقض بنقض الاحكام الصادرة ضدهم وهم د. أسامة محمود عبد الوهاب رئيس الشركة والعضو المنتدب السابق وصلاح عبد الجواد عزام رئيس قطاع المصانع السابق ومحمد مجدي لطفي رئيس قطاع المصانع السابق وجورجيت ميلاد حنين رئيس قطاع الاحتياجات ومحمد عبد المنعم رئيس القطاع المالي السابق ورزق احمد المتهمون بالاضرار العمدي والتربح واهدار 78 مليون جنيه من أموال الشركة.

إستمعت المحكمة الي دفاع المتهم الاول في ثالث جلسة منذ بدء المرافعة حيث تناول الدور الفعال لموكله في تطوير مراحل الشركة كما تناول انتفاء صفة الموظف العام عن المتهم الاول وانتفاء جرائم الاضرار العمدي او تظفير الغير بدون وجه حق وانتفاء الركن المادي فيهما.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار سمير أبوالمعاطي رئيس المحكمة بعضوية المستشارين محمود بدير ومحمود دسوقي بحضور وليد ابوليلة رئيس نيابة الاموال العامة العليا بامانة سر نبوي عمرو.

كما تناول الدفاع في مرافعته بطلان اعمال اللجنة الفنية المتقدمة من النيابة العامة سواء في تشكيل اللجنة ويتجاوز حدود المأمورية في المناقصات التي كلفتها النيابة بفحصها وكذلك التطلان للخلط والتخبط في الاختصاصات لاعضائها من اساتذة الهندسة والتجارة.

كما تناول الدفاع بطلان الاذن الصادر بالقبض والتفتيش لعدم وجود تحريات جدية.

الجمهورية عدد 13 مايو 2005

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جريدة الدستور أمس الأربعاء 25 مايو 2005 نشرت حوارا مختصرا مع الدكتور أسامة عبد الوهاب يتهم فيها عدد من كبار رجال الدولة فى بهدلته.

لن أتحدث عن معاملتى داخل السجن  ... أنا مش حمل بهدلة.

عاطف عبيد ذبحنى و إبراهيم سليمان مسنود ووجوده مربوط بالنظام.

ضياء المنيرى - صهر الوزير - سيكون نصيبه فى مشروعات الصرف الصحى 40 مليون جنيه لأن المشروعات تتكلف 2 مليار جنيه  و ذلك إذا إعتبرنا حصوله على 2% عمولة فقط

الجريدة لاتنشر على النت

رجاء الضغط على الصورة و إنتظار أيقونة التكبير و تضغط عليها

post-3-1117059102_thumb.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قضية كبيرة كال فيها الإدعاء عشرات الاتهامات .. حتى اختلطت عمداً فى أذهان الرأى العام .. لذلك أعتقد أن المنشور فى جريدة الدستور الذى تفضلت بإضافته رغم إيجابيته باعتباره يبرز لأول مرة وجهة النظر الأخرى فى قضية دخلت عامها الرابع .. إلا أنه يتسم بعدم الدقة فى بعض النقاط .. مثل القول بأن الاتهام الموجه الى المتهم الأول هو تسهيل الاستيلاء على 1.4 مليار جنيه .. والصحيح أنه "كان" موجها اليه "إهدار " هذا المبلغ .. حتى سقط هذا الاتهام فى المحاكمة الأولى بعدما تبين أنه رقم إفتراضى لا وجود له فى الواقع .. وإنما أقامه الادعاء على افتراض أنه لو فعل كذا لكان قد حقق أرباحاً مقدارها كذا :o ثم أضاف الإدعاء أرباحا بنكية مركبة على تلك الأرباح المفترضة مقدارها 20 % على الدولار سنويا !! وبأثر رجعى منذ عام 1993 حتى عام 2001 ولم يكتف الادعاء بهذا بل أضاف إلى ناتج تلك الحسبة فوائد أخرى مقدارها 22 % سنويا تحت مسمى "أرباح الفرصة البديلة" أى أن تلك الأموال المفترضة لو كانت شركة النصر للمسبوكات قد استثمرتها فى مشروعاتها لكانت قد حققت أرباحا بذلك القدر .. :ph34r: يعنى حاجة كدا زى حكايات جحا

أحد الأصدقاء قام بحصر المبالغ المهدرة بهذه الطريقة التى أوردها الإدعاء فى أوراق القضية فأكتشف أنها 2.1 مليار وليست 1.4 مليار بزيادة 700 مليون جنيه !! فرق حساب وتسامح :ph34r: لأن المطلوب كان توجيه الاتهام بـ 1.4 مليار فقط قيمة الدعوى التى أقامتها شركة النصر للمسبوكات والبنوك الوطنية المساهمة فيها ضد الحكومة لسداد هذا المبلغ التى تدينها به .. وهو فى نفس الوقت فرق قيمة تقييم الشركة الذى أجراه الدكتور اسامة عبدالوهاب مع الجهاز المركزى للمحاسبات ومكتب خبرة عالمى وبين السعر الذى تقدمت به شركة بونتاميسون الفرنسية لشراء الشركة :ninja:

بونتاميسون هى الشركة الفرنسية الأولى فى العالم التى سبق أن اشترت شركة تيسن الألمانية وأغلقتها .. تريد الآن شراء شركة النصر للمسبوكات (الرابعة على مستوى العالم) لإغلاقها أيضا .. لتفرض سعراً احتكاريا لإنتاجها على منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا .. بينما تحصل "عصابة الحكم" على أرض الشركة الموجودة بمنطقة الوراق على شاطىء النيل !! mfb:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
الدفاع في قضية النصر للمسبوكات

بطلان تقرير اللجنة الفنية..لتجاوز دور الخبير

كتب- صلاح عبدالمنعم:

استأنفت محكمة جنايات الجيزة أمس سماع موافقة الدفاع في إعادة محاكمة 7 متهمين في قضية شركة النصر للمسبوكات بعد أن قضت محكمة النقض بنقض الأحكام الصادرة ضد د. أسامة محمود عبدالوهاب رئيس الشركة والعضو المنتدب السابق وصلاح عبدالجواد عزام رئيس قطاع المصانع السابق ومحمد مجدي لطفي رئيس قطاع المصانع السابق وجورجيت ميلاد حنين رئيس قطاع الاحتياجات ومحمد عبدالمنعم رئيس القطاع المالي السابق ورزق أحمد المتهمين بالاضرار العمدي والتربح واهدار 78 مليون جنيه من أموال الشركة.

استمعت المحكمة إلي دفاع المتهم الأول في رابع جلسة منذ بدء المرافعة حيث أبدي بعض الملاحظات علي مرافعة ممثل الادعاء وطالب ببراءة موكله مشيراً إلي أنه بريء من 19 مناقصة في المحاكمة الأولي وأنه يحاكم في 3 مناقصات في تلك المحاكمة كما طالب بتشكيل لجنتين فنيتين هندسية ومحاسبية واخلاء سبيل موكله لسوء حالته الصحية.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار سمير أبوالمعاطي رئيس المحكمة بعضوية المستشارين محمود بدير ومحمود دسوقي بحضور وليد أبوليلة رئيس نيابة الأموال العامة العليا وأمانة سر عبدي عمرو وأجلت لليوم لسماع الدفاع.

قال الدفاع انه يدفع باضطراب أمر الاحالة المقدم في المحاكمة الحالية وازدواجية التهم المسندة إلي موكله بما يقطع بعدم الدقة في الاتهامات وقال ان انكار النيابة للترجمة العربية المقدمة من الدفاع يتعين عدم الالتفات إلي ذلك الانكار لاسيما ان النيابة لم تقدم الترجمة البديلة.

دافع الدفاع بعدم جواز نظر الدعوي لسابقة الفصل فيها تأسياً علي ان القضية 573 لسنة 1995 حصر أموال عامة عليا والتي تم فيها استجواب المتهم والاستعانة بلجنة من خبراء وزارة العدل قد صدر فيها أمر بالأوجه لاقامة الدعوي وكانت متعلقة بنفس الاتهامات الموجهة لموكله في القضية التي يحاكم بها الآن كما دفع بعدم صلاحية أعضاء اللجنة.

الجمهورية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أسامة عبدالوهاب فى ذمة الله

توفى الدكتور اسامة عبدالوهاب الرئيس الأسبق لشركة النصر للمسبوكات .. والمتهم الأول فى القضية المنظورة الآن أمام المحكمة .. بعد صراع طويل مع المرض وفى ظل حبس احتياطى طويل استمر قرابة الأربع سنوات

أسامة عبدالوهاب هو ثالث متهم فى هذه القضية يموت قبل الفصل فى الدعوى .. وباقى المتهمين اما أنهم حصلوا على البراءة من المحاكمة الأولى أو أنهم قضوا العقوبة وأفرج عنهم .. ولم يعد متبقيا فى الحبس سوى متهمين فقط ينتظرون اعادة المحاكمة بعد نقض الأحكام الصادرة بحقهم

اسامة عبدالوهاب عالم ميتالورجى على المستوى الدولى .. وعضو بالمنتدى الاقتصادى العالمى .. وواحد من رواد الصناعة المصرية .. وقد نعته جماعة الادارة العليا فى الأهرام بصفته كان رئيساً لها ولدوره فى مسيرة الجماعة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمن الرحيم

بقدر الفرحة التى احسست بها .. بعد اسابيع طويله .. بين مستشفى .. ودار النقاهة .. بعد اسبوع واحد باذن الله اعود لبيتى لاستأذن اخوتى فى المنتدى ان انضم اليهم من جديد ..

بقدر هذه الفرحة .. اصابنى حزن عميق لرحيل عالمنا الجليل الاستاذ الدكتور اسامه .. ولا اجد

الا ان اردد .. أشهد ان لا اله الا الله .. محمد رسول الله .. وانا لله وانا اليه راجعون .. والله ينعل ابوكم وييتم ابنائكم يا من كنتم السبب فى خراب البلد .. والف الف رحمه عليك يا دكتور اسامه ولن ينساك مؤرخ الخير والانصاف فى هذا الزمن الكئيب بصفه مضيئة خيره واثابك الله عنا قدمته للوطن .. وباذن الله سأعد موضوع عندما اخرج .. اقدم لكم فيه الصورة الحقيقية لهذا العالم الذى لن يتكرر فى مصر .. ويا حسرتى على وطنى الحبيب وهو يفقد اعز ابنائة الواحد بعد الآخر فة دهاليز الظلام والفساد والنفاق الذى غطى الوطن الرضه وسمائه ...

ولا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم وادعو معى للمخلصين العلماء .. الذين ذبحهم مصاصى الدماء ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يقولون أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته ..

لكن اتضح أنه لا يوجد في زماننا متهمون ، فالكل إما مدان حتى تثبت براءته ، أو شريف عفيف يجري تلميعه في التليفزيون ووسائل الإعلام على أعلى مستوى ، مثل عمو كريم رمضان بتاع ميكروسوفت ، وبيزنس مايكروسوفت مع الحكومة النظيفة ..

رحل أسامة عبد الوهاب ، وقد أصدر بعض البلطجية في الصحف المصرية حكماً بإدانته ، ولا أستبعد أن يتم كسر القلل وراءه في وسائل الإعلام العامة والصحف المستكلة وبرنامج أبلة منى الشاذلي ، ولو حصل على براءته قبل وفاته لعرف الناس الفاسدين في الحكومة ووسائل الإعلام على حقيقتهم..

لا زلت برغم ما حدث متفائل ، بأن الأقنعة ستسقط في النهاية بإذن الله ..

خلص الكلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
قدمت لنا الحكومة وأجهزتها الرسمية قضية اهدار مليار وربعمائة مليون جنيه فى شركة المسبوكات المصرية

ومن خلال بعض الصحف والمجلات أعلنوا لنا القضية .. لم يشرحوا لنا كيف تمكن مسئولو الشركة من الاستيلاء أو اهدار هذا المبلغ دون علم الأجهزة الرقابية المتعددة التى تزخر بها مصر .. لم يشرحوا لنا أى كان الجهاز المركزى للمحاسبات ولا ماذا كان يفعل رئيس الوزراء وكان يشغل منصب وزير قطاع الأعمال المسئول عن مثل هذه الشركات .. لم تقدم الأجهزة الرقابية تسجيلات صوتية فى هذه القضية بل لم تكشف عن مصادر ثروة المتهمين

وكل مافعلوه هو أنهم قدموا لنا بعض المعلومات التافهة عن وجود علاقة بين رئيس الشركة وسكرتيرته وبافتراض صحتها فانها لا تهمنا لأننا بصدد قضية تهز الاقتصاد القومى ورئيس الشركة لم يقدم للمحاكمة بتهمة الخروج عن الأخلاق ولكن يتهمة الحيود عن حق المعرفة واهدار مليار وربعمائة مليون جنيه .. فى حين يدافع عن نفسه قائلا أنه رفع الشركة الى مصاف العاليمة وانها أصبحت الرابعة فى العالم وان ما يجرى هو مؤامرة لتخريب الشركة لحساب بعض الموردين وجماعة المنتفعين .. قولوا لنا الحقيقة أو اصمتوا فان حديثكم الأجوف يعنى أنكم لا تحترمون عقولنا وهو ما يشعرنى بالاهانة

اننا أمام قضية فساد حكومى هائل تورطت فيه أجهزة رسمية وبعض الأقلام الصحفية التى قد يكشف التاريخ أنها شاركت فى بيع مصر

اخى انك تبحث عن مليار واحد هناك اثنى عشر مليار فى مشروع ابو طرطور لمدة 31سنة والنتيجة لم يتحقق هدف واحد من اهداف المشروع

ارجع لما كتبته فى المنتدى تحت عنوان (من ابو طرطور الى توشكى الى التبرعات ياقلبى احزن)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كانت هذه القضية نموذج صارخ يجسد تلفيق الاتهامات والتلاعب بالقضاء والمؤسسات السيادية للتنكيل بالشرفاء وتخريب الاقتصاد.. تضمنت الاتهامات ان المتهمين يصدرون انتاج الشركة الى الخارج!! بينما فى اتهام آخر ان انتاج الشركة غير مطابق للمواصفات.. وفى كل يوم أثناء نظر القضية كانت تنفجر مواسير مياه الشرب فى شوارع مصر تسخر من القضية وصانعيها فلا واحدة من تلك المواسير كانت من انتاج الشركة بل كانت مواسير الشركة التى استعان بها وزير الاسكان وقتها محمد ابراهيم سليمان

كانت قضية من الصعب تناولها الا من خلال مؤلف كوميدى فى شيىء ينتمى الى المعقول

مات عدة متهمين أبرياء فى السجون قبل قضاء النقض باعادة المحاكمة

ومرت الأيام ودخل السجن الجناة الحقيقيين فى جرائم التلفيق والتخريب عاطف عبيد ومحمد ابراهيم سليمان وجمال مبارك

ان قضية المسبوكات ليست الوحيدة فى هذا السياق.. وتأثيراتها لا تقتصر على اهدار حياة أبرياء فحسب رغم هول ذلك الا ان التأثير يمتد الى مستقبل وطن كان متعطشا للتنمية فاذا بحكامه يسعون حثيثا الى تخريب كل أمل وكل نجاح

لذلك فان السعى الى النهضة يتطلب اعادة فتح ملفات هذه القضية وغيرها مثل قضية حديد أسوان حتى نتمكن من احياء المشروعات القومية التى اتت عليها هذه القضايا الملفقة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مرت سنوات و توفي العديد من الأسماء و تم التشهير بالكثيرين من الشرفاء و ظن الكثيرين أن عين الله - حاشا لله - قد غفلت عما فعله الظالمون و لكن حاشا لله الف مرة و كأني الآن أسمع المرحوم أسامة عبد الوهاب من خلف الحجب ينادي ربه طالبا العدالة و منذ ساعة تقريبا قرأت على بوابة جريدة المصري اليوم خبر إعتصام عمال شركة النصر للمسبوكات رافضين بيع الشركة

ما سبق كان إستهلالا لابد منه

رابط الخبر http://www.almasryalyoum.com/node/1227271

و محتوى الخبر :

تظاهر نحو 800 عامل بشركة النصر للمسبوكات بالجيزة أمام مقر الشركة بقرية طناش مركز أوسيم، احتجاجًا على «محاولات مجلس الإدارة المتكررة إعادة هيكلة الشركة تمهيدًا لبيعها، وتوجهوا إلى نادي المقاولون العرب بمدينة نصر، حيث يتم عقد الجمعية العمومية لإقرار بيع الشركة، وأرض محرم بك التابعة لها، ووجه العمال تحذيرات لمجلس الإدارة من محاولة بيع الشركة، مهددين بإغلاق النادي في حالة الموافقة على الهيكلة.

واتهم عوني غريب، رئيس مجلس إدارة اتحاد المساهمين بالشركة، قرار الجمعية العمومية السابق ببيع أرض الشركة وموافقة العمال عليه بـ«الباطل»، مؤكدًا أنه والعمال لم يوافقوا عليه، وأن قرار البيع يؤدي إلى تشريد مئات العمال.

وطالب عبد السلام عبد اللطيف، عضو اتحاد المساهمين، بتدخل رئيس الجمهورية لوقف بيع الشركة وإهدار المال العام، وإلغاء الديون المتراكمة عليها، لافتًا إلى أن العمال سيتخذون «قرارات تصعيدية» في حال موافقة الجمعية العمومية على البيع.

طبعا الخبر لا يصح قرائته منفردا و لكن يجب على أبناء مصر يقرأوا التوثيق شبه الكامل ل 55 جلسة لمحاكمة المرحوم المهندس أسامة عبد الوهاب و الموجودة في هذا الموضوع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
زوار
هذا الموضوع مغلق.

×
×
  • اضف...