Jump to content
Sign in to follow this  
Doctor style

أنقذوا أبي الدكتور حافظ

Rate this topic

Recommended Posts

[[

قضية اعتداء على مقيم مصري أمام الحرم المكي في ثاني أيام التشريق 12 ذو الحجة 1432هـ من غير وجه وحق: وللتواصل رقم تليفون أهل الطبيب حافظ عبد الفتاح إبراهيم 00966530889072 التفصيل: -الاسم/ د حافظ عبد الفتاح إبراهيم رقم إقامة/ 2247032507 - المؤهل العلمي / بكالوريوس الطب والجراحة كلية الطب جامعة الأزهر بالقاهرة سنة 1999م - الدراسات العليا/ زمالة مصرية طب أسرة - ماجستير الأطفال جامعة عين شمس - شهادات أخرى/ حاصل على جائزة المسابقة العالمية للقرآن الكريم. -الوظيفة/ طبيب مقيم أسرة بمركز صحي المثناة التابع لمستشفى القويعية (تبعد حوالي 800 كم عن مكة) التابعة لوزارة الصحة بمنطقة الرياض. -مدة العمل بالسعودية/ منذ أربع سنوات وثلاثة أشهر بوزارة الصحة. -العمر/42عام -الحالة الاجتماعية/ متزوج ولديه ثلاثة أبناء أكبرهم عبد الرحمن عمره 14 عاما وهو الشاهد على الواقعة فقد ضربوا والده أمام عينيه ، ومريم(9سنوات) والأصغر عبد الله (3 سنوات). *********************** تفاصيل الحادث: إنه في يوم الثلاثاء الموافق 12 ذو الحجة 1432هـ والموافق 8 نوفمبر 2011م ومن أمام الحرم المكي فقد شاهد د حافظ رجلا طاعنا في السن مصريا يبكي ويحاول تقبيل يد عسكري شرطة (أحمد عطية المالكي) ليعيد ابنه سائق سيارة خاصة قد حبسوه لمخالفته المرورية فقام هذا العسكري بصفع هذا الرجل الكبير على وجهه وسقوطه على الأرض فقام د حافظ بالتحدث مع العسكري لتهدئة الطرفين وطلب منه التحدث مع الضابط المسئول فقام العسكري بطرح د حافظ أرضا والاعتداء عليه بالضرب وقام عساكر آخرون بضرب د حافظ وأدى ذلك إلى كسور بعظام الأنف والنزيف الحاد ، وأيضا اشتباه كسور بعظام الصدر وتم نقله بالإسعاف بعد ساعة وربع من النزيف المستمر إلى مستشفى زاهر (مستشفى الملك عبد العزيز بمكة) وهناك قام الأطباء بالإسعافات الأولية اللازمة وكتبوا تقرير طبي يفيد بتجاوز مدة العلاج أكثر من 21 يوما للدكتور حافظ وقد رأى د حافظ هذا العسكري (أحمد عطية المالكي) في نفس المستشفى يدعي المرض ليأخذ تقرير طبي زورا يفيد بالاعتداء عليه من قبل د حافظ وقد أخذ العسكري تقرير يمدة العلاج 3 أيام (زورا) لذا فقد أخذوا د حافظ إلى السجن بمركز شرطة القرارة بمكة بتهمة التعدي على العسكري أثناء عمله وتم تجديد حبسه 5 أيام حتى تتم المحاكمة في يوم الإثنين أو الثلاثاء القادمين 14 أو 15 نوفمبر 2011م ، وهذه المحاكمة تكون أمام قاضي شرعي. ********************** معاناة الدكتور حافظ في السجن: حتى الآن لم يتم عمل له العلاج الكافي لكسور وجهه وصدره ، ورفض تام لإعلامه برقم المحضر حتى يدافع عن نفسه وأيضا هناك ضغوط مستمرة ليتنازل عن قضيته قبل محاكمة القاضي ********************** معاناة أهل د حافظ: فأمه وزوجته امتلأت قلوبهم حزنا على فقد الطبيب وساد الحزن والأسى على العائلة حتى طفله الصغير عبد الله يسأل جدته وأمه (هوفين بابا؟؟؟) أما عن ابنته مريم فقد فجع هذا الخبر قلبها الصغير وقد تدمع عينك عندما تلاحظ نظرة الأسى في عينيها أما عن ابنه الأكبر عبد الرحمن فإن قلبك يكاد يجزم أن هذا الولد لن يسامح هؤلاء الذين أهانوا أباه أمام عينيه ولم يستطع الحراك للدفاع عن والده وقد امتلاء قلبه غيظا وانتقاما من عدوانهم على أبيه وعلى الرجل المسكين الأول ********************** الحالة الآن: إنهم الآن يضغطون على د حافظ ليتنازل عن حقه وقضيته قبل يوم المحاكمة ********************** دور الزملاء والأهل:(خلال أيام الخميس والجمعة والسبت10 و 11 و12 نوفمبر) قاموا بإبلاغ القنصلية المصرية بجدة بإرسال فاكس إلى مكتب القنصل بتفاصيل الواقعة وذلك يوم الخميس 10 نوفمبر 2011 مساء وقام أهل د حافظ (وهو من محافظة البحيرة - دمنهور) بإبلاغ وزارة الخارجية ومدير عام نقابة الأطباء في مصر (د عبد الفتاح رزق) ******************** يوم السبت 12 نوفمبر 2011م: قامت كل من وزارة الخارجية والقنصلية بالاتصال بزوجة د حافظ وابنه لمعرفة التفاصيل والتأكيد على إرسالهم مندوب غدا يوم الأحد 13 نوفمبر للدكتور حافظ ******************** نرجو التدخل ومساندة ابي

Share this post


Link to post
Share on other sites

[[

قضية اعتداء على مقيم مصري أمام الحرم المكي في ثاني أيام التشريق 12 ذو الحجة 1432هـ من غير وجه وحق: وللتواصل رقم تليفون أهل الطبيب حافظ عبد الفتاح إبراهيم 00966530889072 التفصيل: -الاسم/ د حافظ عبد الفتاح إبراهيم رقم إقامة/ 2247032507 - المؤهل العلمي / بكالوريوس الطب والجراحة كلية الطب جامعة الأزهر بالقاهرة سنة 1999م - الدراسات العليا/ زمالة مصرية طب أسرة - ماجستير الأطفال جامعة عين شمس - شهادات أخرى/ حاصل على جائزة المسابقة العالمية للقرآن الكريم. -الوظيفة/ طبيب مقيم أسرة بمركز صحي المثناة التابع لمستشفى القويعية (تبعد حوالي 800 كم عن مكة) التابعة لوزارة الصحة بمنطقة الرياض. -مدة العمل بالسعودية/ منذ أربع سنوات وثلاثة أشهر بوزارة الصحة. -العمر/42عام -الحالة الاجتماعية/ متزوج ولديه ثلاثة أبناء أكبرهم عبد الرحمن عمره 14 عاما وهو الشاهد على الواقعة فقد ضربوا والده أمام عينيه ، ومريم(9سنوات) والأصغر عبد الله (3 سنوات). *********************** تفاصيل الحادث: إنه في يوم الثلاثاء الموافق 12 ذو الحجة 1432هـ والموافق 8 نوفمبر 2011م ومن أمام الحرم المكي فقد شاهد د حافظ رجلا طاعنا في السن مصريا يبكي ويحاول تقبيل يد عسكري شرطة (أحمد عطية المالكي) ليعيد ابنه سائق سيارة خاصة قد حبسوه لمخالفته المرورية فقام هذا العسكري بصفع هذا الرجل الكبير على وجهه وسقوطه على الأرض فقام د حافظ بالتحدث مع العسكري لتهدئة الطرفين وطلب منه التحدث مع الضابط المسئول فقام العسكري بطرح د حافظ أرضا والاعتداء عليه بالضرب وقام عساكر آخرون بضرب د حافظ وأدى ذلك إلى كسور بعظام الأنف والنزيف الحاد ، وأيضا اشتباه كسور بعظام الصدر وتم نقله بالإسعاف بعد ساعة وربع من النزيف المستمر إلى مستشفى زاهر (مستشفى الملك عبد العزيز بمكة) وهناك قام الأطباء بالإسعافات الأولية اللازمة وكتبوا تقرير طبي يفيد بتجاوز مدة العلاج أكثر من 21 يوما للدكتور حافظ وقد رأى د حافظ هذا العسكري (أحمد عطية المالكي) في نفس المستشفى يدعي المرض ليأخذ تقرير طبي زورا يفيد بالاعتداء عليه من قبل د حافظ وقد أخذ العسكري تقرير يمدة العلاج 3 أيام (زورا) لذا فقد أخذوا د حافظ إلى السجن بمركز شرطة القرارة بمكة بتهمة التعدي على العسكري أثناء عمله وتم تجديد حبسه 5 أيام حتى تتم المحاكمة في يوم الإثنين أو الثلاثاء القادمين 14 أو 15 نوفمبر 2011م ، وهذه المحاكمة تكون أمام قاضي شرعي. ********************** معاناة الدكتور حافظ في السجن: حتى الآن لم يتم عمل له العلاج الكافي لكسور وجهه وصدره ، ورفض تام لإعلامه برقم المحضر حتى يدافع عن نفسه وأيضا هناك ضغوط مستمرة ليتنازل عن قضيته قبل محاكمة القاضي ********************** معاناة أهل د حافظ: فأمه وزوجته امتلأت قلوبهم حزنا على فقد الطبيب وساد الحزن والأسى على العائلة حتى طفله الصغير عبد الله يسأل جدته وأمه (هوفين بابا؟؟؟) أما عن ابنته مريم فقد فجع هذا الخبر قلبها الصغير وقد تدمع عينك عندما تلاحظ نظرة الأسى في عينيها أما عن ابنه الأكبر عبد الرحمن فإن قلبك يكاد يجزم أن هذا الولد لن يسامح هؤلاء الذين أهانوا أباه أمام عينيه ولم يستطع الحراك للدفاع عن والده وقد امتلاء قلبه غيظا وانتقاما من عدوانهم على أبيه وعلى الرجل المسكين الأول ********************** الحالة الآن: إنهم الآن يضغطون على د حافظ ليتنازل عن حقه وقضيته قبل يوم المحاكمة ********************** دور الزملاء والأهل:(خلال أيام الخميس والجمعة والسبت10 و 11 و12 نوفمبر) قاموا بإبلاغ القنصلية المصرية بجدة بإرسال فاكس إلى مكتب القنصل بتفاصيل الواقعة وذلك يوم الخميس 10 نوفمبر 2011 مساء وقام أهل د حافظ (وهو من محافظة البحيرة - دمنهور) بإبلاغ وزارة الخارجية ومدير عام نقابة الأطباء في مصر (د عبد الفتاح رزق) ******************** يوم السبت 12 نوفمبر 2011م: قامت كل من وزارة الخارجية والقنصلية بالاتصال بزوجة د حافظ وابنه لمعرفة التفاصيل والتأكيد على إرسالهم مندوب غدا يوم الأحد 13 نوفمبر للدكتور حافظ ******************** نرجو التدخل ومساندة ابي

ان شاء الله ينصفه القضاء العادل

بس انا كنت قرات ان العسكري ضربه بالنعل ولم اصدق

وبالفعل واضح انها اشتباك بالايدي

عموما لا يتنازل عن المحضر ابدا

يارب الحق يبان وينصر المظلوم

Share this post


Link to post
Share on other sites

ربنا يفرج عنه

عموما في حياتي وبالذات في مكة لم اجد عسكري واحد يقم بالتعدي على اي مقيم

لا بالضرب ولا باكلام حتى

Share this post


Link to post
Share on other sites

ربنت هايظهر الحق ان شاء الله ويعود لاهله سالم

يجب ان يتم توجيه هذه الرسالة الى السفير والقنصل فى جدة ويجب ان توكل السفارة الى احد المحامين حضور الجلسه

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You are posting as a guest. If you have an account, sign in now to post with your account.
Note: Your post will require moderator approval before it will be visible.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...