اذهب الي المحتوي
إنشاء باب جديد بعنوان سد النهضة الإثيوبي لكل الموضوعات المتعلقة بسد النهضة ×

حواراتي مع مفردات حياتي


Recommended Posts

مهلا مهلا أثر الطائر

أفكار غزيرة تدفقت بسرعة هائلة و لم أتمكن من استيعابها

دعنا نقف على نقطة الحلم والواقع و موقفهما من الثبات و التغير و الوسطية

و طبعا لم أقرأ للفليسوف الصيني و لم أسمع به :)

و لم أقصد بالطبع أنني قد أحلم بأنني فراشة

ربما يقصد الفليسوف

أن انسانياتنا متغيرة

فسمو أرواحنا يُلحقنا بالطيور المحلقة

و دناءتنا تُلحقنا بالبهائم أو الوحوش أو حتى ديدان الأرض

إن كان هذا قصده

فأراه لا يعدو إلا تصنيفا يساعدنا على تعريف الأشياء

فما أعتقده أن كل إنسان يحمل في جوانبه كل شيء

ربما يطغى جانب منها

و لكن بقية الجوانب تظل موجودة و قد تظهر إذا انتبهنا لها

و أردنا إيقاظها

ما أتصوره أننا في حلم داخل حلم

فعندما نفيق من النوم نتخيل الحلم الأكبر هو الواقع

هذه ليست فكرة من خيالي

هي يقين بقول المصطفى صلوات الله و سلامه عليه

( الناس نيام إذا ماتوا انتبهوا)

فما نسميه واقعا هو أيضا حلم

و حتى لا يختلط الأمر بين حلم داخل حلم

و لميلنا البشري لوضع المسميات للأشياء

تم الاتفاق أننا عندما نغفو و نحلم فهذا هو الحلم

و عندما نفيق الإفاقة الصغرى فهذا هو الواقع

و ما أراه

أن كله حلم كبير يتفرع لأحلام صغيرة

أما عن الثبات و التغير

فقوانين الفيزياء سنن كونية يا صديقي

فالنار في الدنيا تحرق الكل ... الصالح و الطالح

و كلاهما يرتطم بالأرض عند السقوط من مكان عالي

الجذب والمقاومة والمرونة

الانسان يخضع لهذه القوانين

و لا يمكن بحال أن يتحكم فيها

بل عليه أن يحذر من هلاكه بواسطتها

و الخوارق هي تعطل تلك السنن

و هي لا تحدث بأمرها بل بأمر الخالق عز وجل

و أقول تعطل

و لا أقول انتصار للإنسان عليها

و هو ما يسمى اللطف من اللطيف الخبير

فقد يتعثر شخص و هو يمشي فيقع على الأرض و يهلك!!!

و قد يسقط شخص من الدور الثامن و لا يهلك!!!

فهذا ليس انتصارا بشريا

هو تعطيل للسنن الكونية بفعل اللطيف الخبير جل وعلا

قوانين الفيزياء دائما تبهرني

عجائب الزمان و المكان تستهويني بشدة

و العلم الحديث أثبت أن كل الذرات في حركة دائبة من أصغر ذرة للمجرة

كل شيء يتحرك ( كل في فلك يسبحون)

و من رحمة خالقنا

أننا لا ندرك ذلك

حتى تستقيم حياتنا

فنحن نحتاج السكون دونا عن باقي المخلوقات حتى نتمكن من التدبر و التفكر

كل من مر بتجربة الغياب عن الوعي يعرف أن أول الغياب عن الوعي هو الشعور بالدوار

" فقدان التوازن"

و المثير أن ذلك هو عودة الوعي و ليس غيابه!!

و هو ما لا نحتاجه حتى لا نخرج من الحلم

و لذلك حُرّمت الخمر و المخدرات

فهي تفقدنا التوازن و و تغيّب العقل الواعي الذي ندرك به في إطار الحلم الذي نعيشه

و ليس هذا هو المطلوب للمكوث في الحلم

و دعنا نسميه "الرحلة" بدلا من "الحلم"

تغييب العقل ما هو إلا فضول إنساني لمعرفة ماذا هناك خارج حدود عقله

و هو أشبه برغبة بطارية تعيش بالشحن أن تتحول إلى موّلد طاقة!

و هي لا تعلم أن لها حدود لا يجب أن تتعداها فتتأذى و تهلك

لنا أدوار خلقنا لنقوم بها

أما الوسطية

فهي منهج ينبغي الأخذ به في كل الأمور

و أعني " كل الأمور"

فحالة الرحلة التي نعيشها لا تستقيم إلا بالوسطية

فلا السكون التام و لا الحركة الدائبة تليق بنا

لا إفراط و لا تفريط

رابط المشاركه
شارك
  • الردود 118
  • Created
  • اخر رد

Top Posters In This Topic

Top Posters In This Topic

Popular Posts

(1) استوقفني و أنا في طريقي إلى جهاز الكومبيوتر صوت يهمس باسمي توقفت لأرى من يحدثني فلم أجد أحدا واصلت السير و إذا بالصوت يزداد وضوحا نظرت حولي لم أجد أحدا هل أتخيل؟ كلما اقتربت أكثر ازداد

(2) عيناك نتبؤني بأنك محلقا من السعادة و أشعر بدقات قلبك تعزف سيموفونية أعرفك عندما يرقص قلبك و تعلو الابتسامة وجهك فتزيده إشراقا تنفرج شفتاك عن ابتسامة خجولة و تلمع عيناك ثم تسدل جفنيك على ا

(4) أحيانا أسرح و أنا أنظر لزوجي و أبنائي و أتعمق في النظر إليهم و هم عني لاهون ابني يتابع برنامجه المفضل على التلفزيون و بناتي يتصفحن مجلة و يبدين آراءهن و تعليقاتهن على الثياب و قصات الشعر! فه

(14)

انتهى أول أسبوع عمل بعد إجازة طويلة

و رغم توّرم قدماي من الوقوف لفترة طويلة بعد الراحة ... أيضا لفترة طويلة

رغم ذلك فأنا سعيدة بطالباتي الجدد

لسن طالبات بل كنوز تمشي على رجلين

أقسم أنني أتعلم منهن أكثر بكثير مما أعلّمهن

لحظات قصيرة نختطفها

لنحتسي كوبا من القهوة

أو نتناول قطعة من الشيكولاتة

لتعديل المزاج

و ألتقي زميلاتي لحظات خاطفة أثناء ذلك

فأرى التبرم المعهود

من المجهود و التعب و الطالبات

أستمع في هدوء

و أتألم معهن من دورانهن في حلقات مفرغة

من الحاجة للنقود التي تدفعنا للعمل ثم لا نرى من العمل إلا الشقاء

و اتساءل لماذا يميل أغلب الناس للتفتيش عن كل ما هو مؤلم؟؟؟!!!

لماذا لا يتمكنون من رؤية الأشياء الجميلة ؟؟؟

لماذا لا نرى إلا الشقاء ؟؟؟

الألم و المتعة مرتبطان ببعضهما

و يتواجدان معا

أذكر كلمة أمي

مفيش حلاوة من غير نار

لقد اختزلت هذه المقولة العالم بأسره

أتحمل توّرم قدميّ في وقوف طويل و صعود للدرج مرات عديدة

و أجني متعة تواصل لا ينتهي

بالإضافة طبعا لنقود أجنيها:closedeyes:

زميلاتي يشغلن أنفسهن ببضاعتهن التي يعرضنها

و يريدون طالباتهن أن يقفن في الصف

يحملن آنية يأخذن فيها العلم

بينما أشغل نفسي بطالباتي

و لا أكف عن الاندهاش مما أسمعه منهن

كل واحدة منهن عالم بذاته

استمتع بآرائهن

و أرى الحياة بعيونهن

أحمل إنائي كل يوم و أملأه منهن

و أرى بضاعتي تزيد و تزدهر و تتنوع

فهل يعقل أن أشكو أو أتبرم؟؟؟!!!

رابط المشاركه
شارك

(15)

كنت أتسوق عصر اليوم في حلقة السمك لأكلة سمك محترمة

و بدخولي وجدتني لأول مرة لا أتأفف من رائحة زفارة السمك

بل كنت مشتاقة جدا لهذه الرائحة

انها رائحة البحر

و فورا قفزت إلى ذهني معشوقتي المرية اللي ترابها زعفران

و تذكرت كل الأغاني التي تغنت بجمال اسكندرية

من أول طاير يا هوى

http://www.youtube.com/watch?v=1S-O-3roA0s&feature=related

بين شطين و مية

http://www.youtube.com/watch?v=piIswr-LnFs&feature=related

شط اسكندرية لفيروز

لحد اقروا الفاتحة لأبو العباس اسكندرية يا أجدع ناس

سخونة الرمال الذهبية و رائحة البحر و زرقة السماء

صوت عذب ينادي فريسكااااااااااااااا

ألوان الشماسي و الكراسي المبهجة و التي لم أرى في جمالها

و الموجودة في لقطات أرشيفية في رائعة عبد الحليم حافظ " دقوا الشماسي"

نقوشها لا تنمحي من ذاكرتي

كانت متعتي أن أسير على الشاطئ و تلمس قدمي الموجة وراء الموجة

و يداعب النسيم وجهي

أسير بلا نهاية

و أشعر أن العالم كله ملكي

كثيرا ما ألقيت بجسدي في البحر

كنت أجري من الموجة أحاول أن أسبقها و أنا أضحك

فلا تلمس إلا قدمي عند وصولي للشاطئ

و عند الغروب كنت دوما أحب أن أجلس خارج الشاطئ

على المقاعد الموجودة أمام البحر

لتتاح لي رؤية البحر كصورة متكاملة

لأرى الشمس و هي تهبط حتى تغيب بداخله

و معي مفكرتي و قلمي

فكثيرا ما ألهمني البحر أفكار و كلمات

يااااااااااااه

تتجمع الدموع في عيني التي تأبى أن تفلتهم

و تقفز دمعة على وجنتي

دمع حار غاضب

حرارته تلهب وجهي

متى اللقاء

متى؟؟؟

رابط المشاركه
شارك

(16)

كعادتي أعمد

أن أخفي اضطرابي

أبتسم

أعبث في شعري

أزفر

أسعل أو أتنحنح

انقر بأناملي

على طاولة أمامي

أخفي عنك مرآتي

أشيح بوجهي

كي لا ترى عبراتي

عيناك تخترقني

نظراتها تحرقني

ترقبني ... تفحصني

ترهقني

اتوارى عنك

فيدفعني فضولي

هل لازلت ترقبني

أنظر من خلف أهدابي

علني أرى لهفك

فأرى عينيك أمامي

تتسارع ...تتصارع

قلبي دقاته

يقفز قلبي بين ضلوعي

تمنعني من البوح دموعي

لا أقدر

لا أقوى

دعني أمضي

لا...

لا تدعني

و أبقى بقربي

أمطرني حبا

عشقا

و هياما

وغراما

أغرقني

في بحر كلامك

و ارحل فورا

غادر

أو عد حالا

لا تتوانى

لعبة الحب الأبدية

كر و فر

وصل و هجر

علن ٌ وسر

نار تحرق

خذ الحذر

و احفظ قلبك

فالحب خطر

رابط المشاركه
شارك

مهلا مهلا أثر الطائر

أفكار غزيرة تدفقت بسرعة هائلة و لم أتمكن من استيعابها

دعنا نقف على نقطة الحلم والواقع و موقفهما من الثبات و التغير و الوسطية

و طبعا لم أقرأ للفليسوف الصيني و لم أسمع به :)

و لم أقصد بالطبع أنني قد أحلم بأنني فراشة

ربما يقصد الفليسوف

أن انسانياتنا متغيرة

فسمو أرواحنا يُلحقنا بالطيور المحلقة

و دناءتنا تُلحقنا بالبهائم أو الوحوش أو حتى ديدان الأرض

إن كان هذا قصده

فأراه لا يعدو إلا تصنيفا يساعدنا على تعريف الأشياء

فما أعتقده أن كل إنسان يحمل في جوانبه كل شيء

ربما يطغى جانب منها

و لكن بقية الجوانب تظل موجودة و قد تظهر إذا انتبهنا لها

و أردنا إيقاظها

ما أتصوره أننا في حلم داخل حلم

فعندما نفيق من النوم نتخيل الحلم الأكبر هو الواقع

هذه ليست فكرة من خيالي

هي يقين بقول المصطفى صلوات الله و سلامه عليه

( الناس نيام إذا ماتوا انتبهوا)

فما نسميه واقعا هو أيضا حلم

و حتى لا يختلط الأمر بين حلم داخل حلم

و لميلنا البشري لوضع المسميات للأشياء

تم الاتفاق أننا عندما نغفو و نحلم فهذا هو الحلم

و عندما نفيق الإفاقة الصغرى فهذا هو الواقع

و ما أراه

أن كله حلم كبير يتفرع لأحلام صغيرة

أما عن الثبات و التغير

فقوانين الفيزياء سنن كونية يا صديقي

فالنار في الدنيا تحرق الكل ... الصالح و الطالح

و كلاهما يرتطم بالأرض عند السقوط من مكان عالي

الجذب والمقاومة والمرونة

الانسان يخضع لهذه القوانين

و لا يمكن بحال أن يتحكم فيها

بل عليه أن يحذر من هلاكه بواسطتها

و الخوارق هي تعطل تلك السنن

و هي لا تحدث بأمرها بل بأمر الخالق عز وجل

و أقول تعطل

و لا أقول انتصار للإنسان عليها

و هو ما يسمى اللطف من اللطيف الخبير

فقد يتعثر شخص و هو يمشي فيقع على الأرض و يهلك!!!

و قد يسقط شخص من الدور الثامن و لا يهلك!!!

فهذا ليس انتصارا بشريا

هو تعطيل للسنن الكونية بفعل اللطيف الخبير جل وعلا

قوانين الفيزياء دائما تبهرني

عجائب الزمان و المكان تستهويني بشدة

و العلم الحديث أثبت أن كل الذرات في حركة دائبة من أصغر ذرة للمجرة

كل شيء يتحرك ( كل في فلك يسبحون)

و من رحمة خالقنا

أننا لا ندرك ذلك

حتى تستقيم حياتنا

فنحن نحتاج السكون دونا عن باقي المخلوقات حتى نتمكن من التدبر و التفكر

كل من مر بتجربة الغياب عن الوعي يعرف أن أول الغياب عن الوعي هو الشعور بالدوار

" فقدان التوازن"

و المثير أن ذلك هو عودة الوعي و ليس غيابه!!

و هو ما لا نحتاجه حتى لا نخرج من الحلم

و لذلك حُرّمت الخمر و المخدرات

فهي تفقدنا التوازن و و تغيّب العقل الواعي الذي ندرك به في إطار الحلم الذي نعيشه

و ليس هذا هو المطلوب للمكوث في الحلم

و دعنا نسميه "الرحلة" بدلا من "الحلم"

تغييب العقل ما هو إلا فضول إنساني لمعرفة ماذا هناك خارج حدود عقله

و هو أشبه برغبة بطارية تعيش بالشحن أن تتحول إلى موّلد طاقة!

و هي لا تعلم أن لها حدود لا يجب أن تتعداها فتتأذى و تهلك

لنا أدوار خلقنا لنقوم بها

أما الوسطية

فهي منهج ينبغي الأخذ به في كل الأمور

و أعني " كل الأمور"

فحالة الرحلة التي نعيشها لا تستقيم إلا بالوسطية

فلا السكون التام و لا الحركة الدائبة تليق بنا

لا إفراط و لا تفريط

صديقتي العزيزة مصرية متغربة

سعيد بوقفتك من أجل المناقشة والتدقيق

أصبحوا في حكم الندرة هؤلاء الذين يفعلون أمورا مماثلة..

لـ(نجوهر) الاختلاف بيننا يمكننا الاتفاق على كلمة واحدة : الإرادة الذاتية أو الإنسانية

وسأشرح لماذا :

أنت تعتقدين أن الأنسان جزء صغير من الكون

يتناغم معه ويخضع لقوانينه

وأنا أرى ذلك غير صحيح

فالإنسان جزء من الكون فعلا

وقد يبدو ذلك صحيحا لأول وهلة..لكنه ليس كذلك

الصحيح أن الإنسان هو الجزء "الواعي" من الكون

وهو الأمر الذي يعطيه سلطة ثبات وحكم لا تمتلكها سائر مكونات الكون المتغير

تعلمين..أتى الإنسان في خاتمة مسيرة طويلة امتدت لملايين الأعوام من التطور المادي والحيوي

أتى بمثابة انتصار للحياة على الموت والعدم

غياب الوعي/العماء/الموت/ العدم..كلها أقصدها هنا بمعنى واحد

وهذا هو المعنى الحقيقي لقصة استخلاف الله للإنسان في الأرض

أصبح الإنسان تجسيدا للإرادة الواعية في الكون

وأمتلك بإرادته الواعية سلطة فهم واكتشاف قوانين الكون

وامتلك بالذاكرة والقدرة على الفهم وتراكم المعرفة واكتشاف المنهجية وهذه المجموعة الضخمة من ظواهر الفطنة والنجابة التي نسميها "العلم"..

أمتلك بها سلطة التحكم في هذه القوانين

ولم نزل بعد - ربما - نتعثر في الثلث الأول من الطريق..

لكن الأهم لنا الآن حتى نصل إلى أفاق أبعد هو التفكير أكثر في هذه الأفاق

ما هي أفاق الطريق الإنساني؟

أفقه المتوهج في نظري هو تتويج سلطة الإنسان على الأرض نهائيا..

انتصاره على كل أمراضه الإنسانية وأمراض الكون المادية

بدء من المرض الجسدي حتى المرض الاجتماعي الجهل والفقر وخلافهما حتى المرض الطبيعي المتمثل في الظواره الطبيعية المدمرة

ولن يحدث ذلك بغير الاكتشافات الحاسمة والجذرية لكل القوانين الفاعلة في الكون

وصولا إلى التحكم فيها بخلق شروط جديدة بل - ربما - قوانين جديدة

وأفاق الطريق الإنساني هذه ليست وهما (مع أن أجمل الأحلام التي تحققت كانت في البدء وهما وعرفها الناس باعتبارها أوهاما)

هكذا يمكننا أن نلمح أفاق الطريق منذ الآن في الخريطة الجينية وامتلاك الإنسان قدرة وأدوات اللعب مع الجينات

وهكذا يمكننا أن نلمح أفاق الطريق في علوم الفضاء وقدرة الإنسان على الزحف إلى خارج المجرة

وهكذا..وهكذا..وهكذا..

ولأستعين بأمثلتك نفسها :

يمكن للإنسان أن يسقط من الدور السابع دائما دون أن يصاب بشيء على الإطلاق..ممكن!!

ليس بتعطيل سنن الكون (فالإنسان ليس إلها وحاشاه أن يكون)

ولكن بتمكنه من بسط وقبض جاذبية الأرض حسب إرادته

هل هذا حلم خيالي؟!

فعلا..لكن كل الواقع بدأ من خيال وكخيال ثم جسده الإنسان واقعا حيا

ذات مرة كان الطيران والوصول إلى القمر ورؤية أنحاء المعمورة عبر تلفاز..أحلاما خيالية

وذات مرة كان التحكم في صفات المولود أو حتى تحديد نوعه قبل أن يولد من الخوارق التي تتطلب تعطيلا لسنن الكون

..

أما الوسطية..فهي مفهوم "ثقافي" يرتبط بالثقافة بمعناها الواسع أي بوصفها أسلوب أو أساليب حياة

وهي قيمة عبقرية وناجحة جدا في هذا المجال

لكن في عوالم الحلم والروح..لاتعدو الوسطية أن تكون رمادية أو فقدانا للحلم أو عدما

لا وسطية في الحلم

فالذي يحلم يجب أن يصل إلى الأقاصي دون أن ينفي ذلك واقعية حلمه أو إمكان تحققه

الوسطية في الحلم..ضياع للحلم

والوسطية في الروح..فقدان للروح

مصرية متغربة

سأظل دائما مدينا لبصائرك في هذا الموضوع وفي سائر تعليقاتك الأخرى

لأنها هدتني إضاءات كاشفة ومؤثرة وهادية لروحي

عذرا للجرأة..لكنها نابعة من أرق مودات القلب

تحية إعجاب وتقدير

رابط المشاركه
شارك

صديقي أثر الطائر

أتفق معك في مسألة الإرادة الذاتية

و مدى قوتها و تأثيرها

و لا زلت أصر على الوسطية ليس فقط كخلفية ثقافية

و إنما كمرتبة بين القدرية و الجبرية

و السؤال الأزلي هل الإنسان مخيّر أم مسيّر ؟

فأؤمن تماما أنني أستطيع التغيير في عالمي إيمانا ينطلق أن الله تعالى سخّر لنا الكون بما فيه

فنحن جزء من منظومة كونية سيّدنا المولى عز وجل على الكون بما فيه و جعله خادمنا

و لكنه خادمنا بمفتاح " بسم الله "

لسنا مجبرين على أقدارنا و إلا كان حسابنا يوم الحساب بلا معنى !!!

و لنا أن نغير أقدارنا بالدعاء ... حيث الدعاء يرد القدر

وربنا جل و علا يحثنا على العلم بقوله

{يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنْسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ تَنْفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ فَانْفُذُوا لاَ تَنْفُذُونَ إِلاَ بِسُلْطَان * فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ وَنُحَاسٌ فَلاَ تَنْتَصِرَانِ}

و هو ما فُسّر بسلطان العلم

فالعلم بالسنن الكونية و البحث و التجارب استطاع الإنسان أن يصنع طائرة تحلق به بعيدا عن الجاذبية الأرضية ثم إلى صاروخ يخترق الغلاف الجوي و يستقر على كوكب آخر!!

تسخير الكون لنا قام به رب الناس لجميع الناس

حتى غير المؤمنين بوجوده

و كل الانتصارات البشرية تبقى رهن الكينونة التي لا يأمر بها إلا رب العالمين

وسطية الروح

لا أنادي بها

فلا حدود للروح التي هي من أمر ربي

فكيف نضع حدودا لما لا ندركه

أما أحلامنا لها حدود عقلنا البشري

و حتى إن جاءتك رسائل من العالم الآخر

فستأتي بشكل رموز ندركها

و مهما رأينا فيها من أشكال و ألوان و أصوات

فهي أيضا لا تخرج عن إطار إدراكنا البشري القاصر

و عليه فأحلم حتى نهاية الحلم بلا وسطية

فالحدود موضوعة بالفعل

و أقصى تحليق فيها لا يضر

هذه مداخلة لي في موضوع الفاضلة مغتربة

الخيال و قصور العقل البشري

http://www.egyptiant...=1

هناك ما يسمى اللاشعور الجمعي

و يضم كل أفكار و أحاسيس البشر كافة

و هو ما يسمى أيضا العقل الباطن

و هناك من يقول أن الخيال الذي نتخيله في اليقظة أو ما يعرف في أحلام اليقظة

هي أشياء موجودة بالفعل

قد جذبناها إلى أذهاننا

حتى ما يرى النائم

هي صور من العقل الباطن

يركبها الشخص في منامه

و هنا يجب أن نفرق بين الرؤيا و الحلم و المنام

فالرؤيا تكون نفحة إلهية

و الحلم من الشيطان

و المنام من النفس

و قد سمعت قولا أعجبني كثيرا

أن الروح و النفس و العقل و الفؤاد مرادفات لعضو القلب في الإنسان

تختلف حسب ما يتناوله الشخص من أفكار

فعندما يفكر بالشهوات يسمى القلب نفسا

و عندما يفكر بالمعقولات يسمى عقلا

و عند المشاعر و الأحاسيس يسمى فؤادا

و عند الحضور القلبي مع الله تعالى تسمى روحا

و في جنة الله سبحانه و تعالى

ما لا عين رأت و لا أذن سمعت و لا خطر على قلب بشر

فهي سميت جنة

أي انها غير مرئية لنا مخفية عنا

و قيل خطر على قلب بشر

لأن التخيل محله القلب

و لأنها لم يرها بشر فلن يتمكن أحد من تخيلها

من هذا أصل إلى أن الخيال هو صور ذهنية لأشياء تمت رؤيتها من قبل من قبل البشر عن طريق اللاوعي الجمعي

ألم يحدث و رأيت أماكن غريبة لم تذهب إليها في حياتك من قبل في أحلامك؟؟

أو حتى في أحلام اليقظة

هي صور تأتيك من العقل الباطن

فالأفكار و الصور تنتقل عن طريق ذبذبات

و كل البشر موصلين للأفكار بنسب متفاوتة

ألم يتصادف معك أن فكرت في شخص فاتصل بك بالتيلفون أو تجده يدخل عليك

انها رسائل تنتقل

كل شيء عبارة عن ذبذبات لها تردد

فنحن بعيوننا البشرية لا نرى غير الألوان السبعة

التي هي عبارة عن أشعة لها ذبذبات

أما الأشعة فوق البنفسجية و تحت الحمراء لا ندركها

لاختلاف التردد

انا أعتقد أن الصور تتشكل بهذه الطريقة

هل فكرتم في صور الوحوش الموجودة في أفلام الرعب؟؟

كيف تصوروها و رسموها؟؟

من أين جاءتهم تلك الخيالات

و مهما طوروا و غيروا

فالأسس واحدة

فنحن نعرف العين و الرأس و الأذن و اليد و الرجل

و تصورنا لتلك الوحوش لا يخرج عن هذا المضمار

لأن العقل يقتصر على هذه الأشياء و لا يدرك غيرها

فكل الصور لا تخرج عن الألوان السبعة

و لا تخرج عن مكونات جسم الانسان أو الحيوان

أو محاولة خلطهما معا للخروج بصورة غير مألوفة

أو مشوهة بنقص أو زيادة عضو من تلك الأعضاء

الوحش ذو العين الواحدة

و الحية ذات العشرة رؤؤس

و الانسان برأس وعل

أو حورية البحر بنصف امرأة و نصف سمكة

أو حتى مكونات الطبيعة

من صحاري و جنات و بحار و أنهار

فيتصورون أن النهر ينزل من السماء مثلا

أو الشجر يقف داخل الماء

... الخ ما يزخر به خيال الرسامين على مر العصور

منذ بدء الخليقة و حتى قيام الساعة

أتحدى أي شخص يستطيع أن يأتي بصور مختلفة عن تلك الأسس

هي أدوات أعطاها الله جل و علا لنا

و شكلنا منها بلايين الصور

و بالتالي فهي مقتصرة على ما تم إعطاؤه لنا من مواد خام

إذا أعطيتك صلصال لتصنع لي أشكالا

هل يمكنك بأي حال من الأحوال أن تعطيني أشكالا خشبية

و أنت لم تعطى الخشب و لم تره أصلا؟؟

و يقاس على ذلك الأفكار

أليس هناك ما يسمى بتوارد الأفكار

و أيضا المشاعر و الأحاسيس

أليست واحدة عند كل البشر؟؟

الغضب ... الخوف... السعادة ... الأمل...الخ

نحن نعرف تلك المشاعر المجردة فقط

بدليل أنه عندما تختلط المشاعر

لا نجد تفسيرا لما نشعر به

و أقول لدي شعور غريب

لا يمكنني وصفه

و حتى إذا حاولت وصفه

فسأصفه باستخدام ما أعرف من مشاعر

ألا نبكي جميعا بنفس الطريقة و نضحك بنفس الطريقة

و ننام و نستيقظ و نأكل و نشرب

هي أسس محددة من الأفكار و الصور والمشاعر

أو لنقل

ذبذبات

يجرى لها عمليات توافيق و تباديل

لتخرج لنا بلايين الأفكار و الصور

و رغم ذلك قاصرة و محدودة

نتعرف على أشكال الخط و الدائرة والمربع و المثلث ..و..و

هل يمكننا تكوين شكلا بدون خطوط و حدود

كل شكل حتى الهلامي

له حدود

حدود العقل البشري

سبحان الله

أرجو أن أكون أوضحت وجهة نظري

و اغفر لي بطء فهمي

الذي يتضاءل أمام ثقافتك العالية

و إطّلاعك الغزير

تحياتي

:clappingrose:

رابط المشاركه
شارك

(17)

حالة نادرة من التكاتف بين عقلي و قلبي و روحي و جسدي و نفسي و ضميري

هم لا يتفقون نهائيا

و لكنهم اتفقوا علي

قاموا بثورة !!!

و اعتصام بمطالب ...

أحسبها مطالب فئوية!!

كلهم يشتكون ظلمي لهم...

و كلما اهتممت بأحد منهم غار الآخرون...

احترت ... ماذا أفعل؟

و للعجب فهم ستة

نفس عدد أطفالي

هل كتب عليّ دور الأم إلى مالا نهاية؟؟؟

مع أنني أعد نفسي أنانية جدا

و أهتم بذاتي كثيرا !!!

لماذا يلتصقون بي جميعا؟؟؟

هل صرت مسؤولة عن البشر؟؟؟

أين ذلك الحنان الذي يرونه بي؟؟

و لماذا لا أراه أنا؟؟

أريد أن أبكي أمي ...

الكل يرتمي بين ذراعي و لا أجدها لأرتمي بين ذراعيها...

اشتقت لطفولتي

حيث لا مسؤوليات و مساءلات

أريد أن أغلق النور و أبكي حتى أنام

ربما زارتني أمي في منامي

ربما تأخذني الشمس في أحضانها في الصباح

و تغسل أشعتها قلقي و اضطرابي

و يغمرني نورها و ضياؤها بالدفء و الأمان

رابط المشاركه
شارك

(18)

كل الأمور طبيعية

لا شيء يتعطل لحزن أحد أو اكتئابه

فالشمس تشرق كالعادة

و كل يؤدي دوره

الحياة تسير

و اعتصام أشلائي تبدد و تلاشى

و انتصر فريق على الآخر

و عاد ضميري يؤنبني بكلام موجع

و عاد عقلي يربطني من جديد في ساقيتي

في قيودي التي تكبلني

مصلوبة أنا فيها

و مربوطة في عروقي بمسامير صدأة

تؤلمني طول الوقت

و أتناسى و أتغافل عنها بإرادتي الحرة

كما يحلو لي أن أتخيل

أن لي جزء من الحرية

و استسلم جسدي و قواي و رضخوا لعقلي و ضميري

و عادت نفسي متذمرة شاكية باكية متململة تبحث عن المنتصر لتلازمه

و توارت روحي بعيدا مهزومة تشتاق لعالمها

و انكسر قلبي كالعادة بعد أن تجمع عليه عقلي و ضميري و أوسعوه ضربا

يرقد باكيا في أعماقي

ينتظر الجبران من خالقه

و لا عزاء للمشاعر و لا الأحاسيس

فقد خذلت قلبي و خانته

و استسلمت لحكم المنتصر

يوم مضى

و يوم يأتي

و لا يبقى إلا مفكرتي و قلمي

أصنع بهما عالما وهميا ورقيا

و هل مصير الورق إلا التمزيق؟؟؟!!!

و يبلى القلم و ينفد المداد

و لا تبقى إلا روحي

لا تفنى

عليها أحفر و أنقش

مكنونات صدري

علني أجد ضالتي

في العالم الآخر

رابط المشاركه
شارك

(رادميس) :

اراك يا نور عيني بعد اشتياقي ووجدي

(عايدة) :

دعني ولا تدن مني ما أتى بك الان عندي

(رادميس) :

لي قلب تركته في يديك

(عايدة) :

إنه اختار غير قلبي حبيبا

فكيف يهوى فؤادي

من خان في الحب عهده

(رادميس) :

لاتؤمنين بحبي؟

(عايدة) :

قد كدب الحب وعده

الم يقدم امامي اليك فرعون بنته؟

فكيف تخلص منه وشره ما أمنته ؟

(رادميس) :

سنحارب الأحباش بعد ليال وانا علي قيادة الابطال

فادا انتصرت على العدا ورجعت من حربي

اجر النصر في اديالي

بينت للملك الذي لاقيته في حبنا وكشفت عن امالي

(عايدة) :

ادن تصب اذاها على ابي وعلي

من كنت امس خطيبا لها وعدت الي

(رادميس) :

ساحميك

(عايدة) :

عــــراك ليـــــــس يــجدي ورأي لا يجنبنا الــتـعــدي

واما ان اردت لنا نجاة رضيت معي سبيلا ليس يرضي

(رادميس) :

وما هو هدا السبيل الامين

(عايدة) :

لنهرب خلاصا من الناقمين

(رادميس) :

اهجر مصرا مراح اهلي ومسرح اللهو والشباب

(عايدة) :

الحب يبني لنا ديـــارا تغني عــــن الاهل والصحاب

لو كنت تهواني سمعت كلامي ورحمتني من هذه الالام

(رادميس) :

اهواك لكني اخاف عليك من كيد العدا وملامة اللوام

(عايدة) :

لا بل تخاف على التي ترجو الزواج بها قريبا

(رادميس) :

ابدا وحق محبتي ما اخترت غيرك لي حبيبا

(عايدة) :

فيم البقاء إذن والشمل مجتمع على بساط الهوى والود متصل

هيا الى وطني نســعد ببهجته ويبتسم في رباه الحب والامل

تعال نهرب الى بلادي فزهرها بالندى رطيب

على رباها وفي حماها لحبنا مرتع خصيب

تعال ننســـى الشقاء فيها فلا عدول ولا رقيب

(رادميس) :

هيا بنا قبل طلوع الفجر نفارق الوادي ولا من يدري

(عايدة) :

لم تقل لي نجتاز اي طريق لاترانا فيها عيون رجالك

(رادميس) :

الطريق التى سنزحف منها ونديق العدو طعم المهالك

(عايدة) :

ما اسم هدا الطريق

(رادميس) :

وادي نباتا

رابط المشاركه
شارك

(رادميس) :

أسمع الصخرة تهوي

بين مثوايا و قبري

هل حُرمت الآن من نور السماء

و غدا بيني و من أهوى غطاء

أين أنتِ الآن يا أغلى المنى

يا أنيس الروح في هذا الفضا

(عايدة) :

رادميس ... رادميس

(رادميس) :

ماذا أسمع؟

صوتٌ يسري

هذا شبحٌ يسكن قبري

حيٌ يمد لي يده

يا للسماء !!!

عائدة؟

(عايدة) :

نعم أنا

(رادميس) :

أنتِ هنا؟

(عايدة) :

و هل تطيب حياتي

من غير قرب حبيبي

هنا لقيت نجاتي

من عازل أو رقيب

(رادميس) :

و تهجرين الكل من أجلي أنا؟

(عايدة) :

ليس لي غيرك في الدنيا هنا

(رادميس) :

تعالي أسعديني بالتلاقي

لقد راح الأسى و الحب باقي

(عايدة) :

أنا لا يسعد عينيا سوى أن تريك

أنا لا يطرب أذنيا سوى أن تسمعك

أنت روحي

و حياتي

و نعيمي

في رضاك

كل شيء يا حبيبي

هان عندي في هواك

ها هنا

نحيا و ننسى

كل شيء في الحياة

أدرك القلب

هنا

يا هناه

في هواه

يا هناه في هواه

رابط المشاركه
شارك

(20)

هل كانت عايدة خائنة؟؟

هل خدعت رادميس لتعرف أسرار الأعداء؟؟

هل كان يعلم رادميس أن حبه سوف يهلكه؟؟

لقد تقبل عقوبة الموت و كان لينجو لو أنه طاوع ابنة الكاهن التي راودته عن قلبه مقابل حياته

فاختار أن يخلص لحبه

حتى و إن واجه الموت

و هنا فإن العدالة الشعرية اقتضت أن تضحي عايدة بحياتها أيضا

لتموت مع حبيبها

الاثنان تركا العالم بأسره

بل تركا الحياة

و فضلا الموت معا

رابط المشاركه
شارك

(21)

خداع ... خيانة ...خذلان

أقبح ما في الوجود

قد يكون إخفاء الحقيقة مباحا

و لكن تزييف الحقيقة بشع

هو خداع متعمد

هو تلذذ بالنظر لمن تخدعه نظرة دونية تشعر فيها بتفوقك عليه

و أنت تظهر له الود

و تزيّف كراهيتك له

و هل أبشع من أن يعطيك أحد ظهره فتطعنه!!!

هل تسليم نفسك لإنسان غباء؟؟؟!!!

هل الثقة و إعطاء الأمان بلاهة ؟؟؟!!!

هل الطبيعي أن ينام الإنسان مفتوح العينين ؟؟؟!!!

عهد يغدر

و أمانة تذبح بدم بارد

بسكين صدأة

و تعلو وجه القاتل ابتسامة تحار في تفسيرها

أيضحك من بلاهتك؟

أم زهوا لانتصاره عليك

و نجاحه في تحطيمك؟

و يتلذذ بنظرات الصدمة لضحيته

و حبذا لو رأى دموعا تذرف

قبل أن تغمض العينان للمرة الأخيرة

هل لو قدّر لك الحياة بعدها تسامحه؟؟؟

هل تعطيه ظهرك مرة أخرى؟؟؟

هل تفقد الثقة في العالم كله ؟

المخلصون كثيرون

و لكن هل تأمن لظهرك من جديد؟

و ما بالك بمن يعيش مع الخائن بعد ذبحه مرات و مرات؟؟؟

أتراه يستحق ما هو فيه ؟؟

أتراه يستحق الغدر؟؟

أترى من حقه أن يكتفي و يتوقف عن قبول ذلك؟

أترى من حقه البدء من جديد؟؟

رابط المشاركه
شارك

(22)

سأعيش الحلم

لأقصاه

لا وسطية

في الأحلام

سأكون عبير الحب

و سيدة الغرام

لأبعد حد

من يمنعني

من يحرمني

حق الحُلم

سأبعثر حرفي

في جنان فؤادك

و أنثر عطري

في بستانك

سأهز كيانك

وأزيدك عشقا

وهجا

ابقى مكانك

لا تتحرك

لا تتحرق

شوقا

لا تتضور

عشقا

اطفيء ليلك

انفض أحزانك

قد صار العشق

قدرك

زادك

و شرابك

و طعامك

زيّن عُشك

عطّر زهرك

قم و أصلح

من هندامك

قد قررت

زيارة

أحلامك

رابط المشاركه
شارك

هل تسليم نفسك لإنسان غباء؟؟؟!!!

هل الثقة و إعطاء الأمان بلاهة ؟؟؟!!!

هل الطبيعي أن ينام الإنسان مفتوح العينين ؟؟؟!!!

أسئلة مثيرة بالفعل يا سيدتي..

سأقدم هنا محاولة متواضعة لإجابة :

أن أسلم نفسي لإنسان ليس غباء في رأيي بل.. قدر..أعتقد هذا..

لو لم يسلم الإنسان نفسه لإنسان فإنه سيضطر لتسليم نفسه للوحدة والموت البطيء..

وأشكال الوحدة والموت ببطء في عالمنا والتي يسلم الناس أنفسهم لها بلا عدد وبلا نهاية..

يفعل الناس ذلك عادة إيثارا للسلامة وخوفا من التعرض للخيانات..

وتكون النتيجة - عادة أيضا - أن يسلم الإنسان من الخيانة ويسلم من التجربة معها!!..

خلقنا في هذا العالم معا..

ونخوض رحلتنا فيه معا..

ولا معنى للعزلة عن تجارب العالم خوفا من خياناته إلا الهروب غير المبرر والخسارة الفادحة..

ولا معنى - من جهة أخرى - لئلا يتعرض الإنسان للخيانة..

لكل تجربة مخاطرها..ولكل طريق صعوباته..ولكل زهرة أشواكها..

وزهرة التجربة أشواكها هي المجازفة بالتعرض للخيانة..

لكني - كإنسان شجاع أو حتى كطفل عبيط - سأضع يدي دائما على زهرة التجربة أو حتى على جمرها..

ودون تفكير في اللسع أو حتى الاحتراق..

لأنني تعلمت أن كل التجارب المؤلمة تمضي إلى النسيان..

وكل التجارب السعيدة تستمر في ملازمة الإنسان..

وعندما يخفف النسيان من ألام التجربة الفاشلة..

وتصبح الخيانة ذكرى بعيدة يمكن للإنسان أن يتوقف ويحدق في عينيها ويتأمل فيها..

وعندما يحدث ذلك..

يستطيع الإنسان وقتها أن يعتز بذاته بعد أن نجح في صيانتها من التردي..

يستطيع أن يعتز ببشر آخرين متطهرين من الخيانة وقفوا إلى جانبه وأخذوا بيده..

يستطيع أن يعتز - حقا - بما أرتكب ضده من خيانات..

فمن يخونني لا شك من ضعف به..

ومن يخونني لا شك أيضا من قوة بي..

والضربة التي لا تقصم الظهر تقويه..

الخيانات لا تقضي على الإنسان..

ولكن عليه أيضا أن يتجنبهابكل وسيلة متاحة وبشرط..

ألا يفقد من بين يديه خيوط التجربة..

..

ربما أكون قد أفلحت في تقديم إجابة معقولة ما..

على أسئلة ذات عمق محرض على الغوص للأعماق..

شكرا مصرية المتألقة جدا على الأسئلة الشائقة المتأملة ذات العمق المحرض على التفكير..

رابط المشاركه
شارك

(23)

single-red-rose-1.jpg

وردة حمراء

ترقد في بقعة ضوء

تنظر لي

ترقبني

بحنان تخبرني

ترجوني

ألا أحزن

اقتربت مني

مسحت دمعي

ربتت في صمتٍ

على كتفي

لا تندهشي

لستِ وحدكِ

أشعرُ ألمكِ

كوني بخيرٍ

لا تبتأسي

و نظرتُ لطلتها الحمراء

في ألقٍ ترنو ببهاء

تتهادى بصمتٍ في خُيلاء

يرجوها العاشق و المحزون

و الثائر وجدا و الهائم عشقا

يهدوها حبا بجنون

يقولون... أنا المفتون

لا أحد يعرف

لا أحد يفهم

قالت بألم...

لوني الأحمر

عطري المزهر

جراحاتُ خنجرٍ

خائنٍ مسموم

و سمائي غيومٌ

تقطر دمّاً

تعصر قلباً

كان في يومٍ

مكلوم

يا وردتي الحمراء

قد جئتِ لقلبٍ مكسور

عشق النور

عاش لدهرٍ

بين الحور

فتعالي لسمائي

زيدي في بهائي

سأهديكِ نوري

و ضيائي

أحتاج لرفقتكِ

لأملأ بالحب

حياتي

رابط المشاركه
شارك

اقدم التحية لكل قلم رائع اثرى وجداني بلطيف الكلم

قطرات من الالماس الحر تتساقط على التراب الاسود فتحيله عشبا يميل للحمرة و قصورا من مرمر ابيض !

كم افتقد تلك المشاعر في خضم ما نحن فيه الآن وما الكل به يعلم

اكرر مودتي واعجابي وافتناني :redrose:

رابط المشاركه
شارك

الفاضلان ( مع حفظ الألقاب)

أثر الطائر

تيمور المراغي

بالعبورعم النور

تحياتي / كما احترامي

:clappingrose:

حقوق الطبع محفوظة

لأخي الفاضل

محب الياسمين

طائر الليل الحزين

رابط المشاركه
شارك

(24)

هل في الحب عرض و طلب

يا للعجب

!!!

ملل

كلل

تعب

نصب

هذا حالي ياسيدي

سئمت تكاليف الحياة

و من يعش

طالبا للحب

مجنون

تعِس

سوق و بضاعة

رقة و وداعة

تُسحق

تُمحق

بكل بشاعة

بلا أدنى ندم

من يكسب في اللعبة؟

في دنيا العدم

هيا أقبل

حبٌ للبيع

دنيا العروض

خذ قلبا

معه قلبين

من ورق

- و كلام البيع؟

- سأجعلهم ثلاثة قلوب

من ورق

من يستبق؟

وجديد المعرض

خذ لا تُعرض

قلبا آليا

يوافق

حالاتك

و مزاجك

يصلك

يهجر

يٌقبل

يدبر

ضغطة زر

هذا كل ُ

ما في الأمر

مزادٌ نُصِب

لأعلى سعر

رابط المشاركه
شارك

قطرات من الالماس الحر تتساقط على التراب الاسود فتحيله عشبا يميل للحمرة

و قصورا من مرمر ابيض !

:redrose:

(سيدى)

صاحب الاحساس الغريب المخفى وراء كواليس اخرى متناثرة على صفحات بعيدة

كم قوية كانت تلك المعانى التى رسمت اريجها هنا !!!

كم اخاذة !!! وهل تصدقنى حينما اقول لك - كم استغرق الوقت لاستفيق من عبيرها

اشكرك من اعماق كيانى على تلك الكلمات التى تركتنى فى بحر من التاملات

كم هو رائع قلمك وسكينتك وتخيلاتك

:clappingrose:

( سيدتى ) الرائعة صاحبة هذه الصفحات

تركتي بصمة جديدة فى عالم المعانى - تركتى لى تاملات ومفردات قد تكون غائبة

عنى طوال ساعاتى التى اقضيها بينكم

ولكنى اليوم اكتشفت هذا الكنز العظيم

فاسمحى لى ان اعبر على اوراقك هنا مرة اخرى- لاحمل لك باقة معانى متواضعة

ولا تليق بكم هذه المشاعر الخالدة

لك خالص الود والتقدير

:clappingrose:

رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
  • المتواجدون الآن   0 اعضاء متواجدين الان

    لايوجد اعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة

  • محاورات مشابهه

    • CNN :هند صبري عن رحيل المخرجة مفيدة التلاتلي: المرأة التي غيّرت حياتي

      دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عبرّت الفنّانة التونسية هند صبري، عن حزنها العميق لرحيل مواطنتها المخرجة مفيدة التلاتلي، التي قدمتها سينمائياً في أوّل أفلامها "صمت القصور"، الفائز بجائزة الكاميرا الذهبية من مهرجان كان السينمائي سنة 1994. وكتبت هند صبري في رثاء الراحلة التلاتلي: "المرأة التي غيّرت حياتي رحلت اليوم..المرأة الّتي اكتشفتني ورأت ما لم يره غيرها، رحلت اليوم وطوت صفحة لم أكن جاهزة لطيّها..." واعتبرت أنّ "السينما العربية افتقدت إحدى عظمائها" برحيل من... View the full

      في أخبار العالم - world news

    • خايف حياتي تروح مني

      السلام عليكم انا اول مره اكتب موضوع بس انا متابع المحاورات من سنين واعرفكم واحترمكم كتير جداا انا محتاج احكي ليكم ﻻني حاسس اني هتجنن انا عمري 29 سنه سودا وملخبطه خطبت من فتره قصيره حبيت خطيبني جداا وهيه كمان جداا جدااا وكل الناس بيحسدونا علي سعادتنا وعلي توافقنا مع بعض والضحكه ما بتفارقناش من يوم ما عرفنا بعض انا اتعلقت بيها جدااا وبدات اكون انسان جديد انا كان ليه علاقات سيئه جداا قبل ما اعرفها بس لما عرفتها اتغيرت قطعت كل علاقاتي وبقيت مؤدب ومحترم وبغض بصري كمان وما بفكرش اﻻ فيها ح

      في موضوعات شخصية

    • وصل بالسلامة .. أصغر محاوراتي شفته في حياتي ...

      الف مبروك اختتنا العزيزة عبير الشرقاوي رزقت بطفلها أمس اللهم اجعله قرة عين لها ولابيه .. امين ويجعله سبب سعادة ورزق للبيت كله امين

      في باب الإجتماعيات

    • فصول في حياتي

      في حياة كل منا حالات يمر بها في أوقات تشبه الفصول الأربعة تعالوا نعبر بخاطرة تمثل حالاتنا أشعر ببرودة شديدة تجمد في المفاصل رعشة و تصطك أسناني ببعضها ثلج ... جليد ...صقيع هواء بارد هدوء قاتل فراغ هائل وحدة رغم الضجيج من حولي وماذا تصنع حزمة من الحطب و جذوة من النار في أكوام من الجليد ؟؟؟!!! لماذا الشتاء كئيب؟ و رغم قسوته فهو يقرّب الناس من بعضهم بحثا عن الدفء تماما كما المأساة تبعث على الأمل بينما تضحكك الملهاة ثم ترميك في بحر من اليأس لماذا نحزن؟ لماذا نبكي؟ لماذ

      في أدب و شعر و قراءات

    • ♥♥ عيد ميلاد أمل حياتي يا حب غالي ♥♥

      كل سنة و انتي طيبة يا أمل حياتي يا غالية وحشتييييييييييييييينا ربنا يبارك في عمرك و عقبال 200 سنة في صحة و ستر و سعادة وهنا

      في باب الإجتماعيات


×
×
  • اضف...