اذهب إلى المحتوى
محاورات المصريين

الثورة السورية وموقف مصر المحير


 مشاركة

Recommended Posts

كلنا نشاهد الان ما يحدث فى سوريا الشقيقة من احداث دموية يندى لها الجبين

وكلنا نشاهد باندهاش الموقف المصرى الذى يلتزم الصمت تماما حيال ما يحدث فى سوريا

التمسنا كلنا للخارجية المصرية العذر عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى ليبيا وذلك لوجود ما يقرب من مليون مواطن مصرى فى الاراض الليبية وتفهمنا ان هذا الموقف جاء حقنا لدماءهم

التمسنا العذر كلنا للخارجية المصرية عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى البحرين وذلك لعلمنا كلنا بان ايدى ايران لها دخل فيما حدث وانها تحاول التدخل فى الشان الخليجى

نتفهم ايضا الصمت المطبق للدول العربية عن ما يحدث فى سوريا وذلك لان معظمها مازال تحت حكم الانظمة القديمة

لكن ما لا نستطيع فهمه

لما تصمت حكومة الثورة فى مصر عن ما يحدث فى سوريا ؟؟

ولما تصمت عن مجرد الادانة فقط ؟؟؟ نريد أن نشعر أننا فعلا اصبحنا دولة ديموقراطية وحرة لا تقبل أن يتعرض أى شعب عربى للظلم والتنكيل

وماذا تقل مصر عن الدول الاوربية والامريكية التى سارعت بادانة احداث سوريا ؟؟

تم تعديل بواسطة ابراهيم عبد العزيز

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

كلنا نشاهد الان ما يحدث فى سوريا الشقيقة من احداث دموية يندى لها الجبين

وكلنا نشاهد باندهاش الموقف المصرى الذى يلتزم الصمت تماما حيال ما يحدث فى سوريا

التمسنا كلنا للخارجية المصرية العذر عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى ليبيا وذلك لوجود ما يقرب من مليون مواطن مصرى فى الاراض الليبية وتفهمنا ان هذا الموقف جاء حقنا لدماءهم

التمسنا العذر كلنا للخارجية المصرية عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى البحرين وذلك لعلمنا كلنا بان ايدى ايران لها دخل فيما حدث وانها تحاول التدخل فى الشان الخليجى

نتفهم ايضا الصمت المطبق للدول العربية عن ما يحدث فى سوريا وذلك لان معظمها مازال تحت حكم الانظمة القديمة

لكن ما لا نستطيع فهمه

لما تصمت حكومة الثورة فى مصر عن ما يحدث فى سوريا ؟؟

ولما تصمت عن مجرد الادانة فقط ؟؟؟ نريد أن نشعر أننا فعلا اصبحنا دولة ديموقراطية وحرة لا تقبل أن يتعرض أى شعب عربى للظلم والتنكيل

وماذا تقل مصر عن الدول الاوربية والامريكية التى سارعت بادانة احداث سوريا ؟؟

معاك حق

يفترض أننا أولى الناس بشجب وإستنكار أي أعمال قمع لثورات الشعوب

على أساس أننا في عهد ثورة تصحيح

ولكن لا أخفي عليك أنه يعجبني حالة الإنكفاء على الذات التي تعبر أيضا عن حالة الإصلاح الداخلي والإهتمام بالشأن المحلي بشكل مركز، ولا تصنع رمز قومي مصري تخشى من تحوله فرعون جديد

ربما يكون الموقف الحالي من الثورات العربية مناسب للوضع الداخلي ومناسب أيضا لحكومة مؤقتة لا تستطيع بلورة أي موقف دبلوماسي يجر علينا لوم أو عتاب ، أللهم إلا موقف ضروري مثل موقف المصالحة الفلسطينية

أرجو أن تكون الفترة الحالية فترة إعداد جيدة لدور مصري مرتقب يغير الوضع العام في المنطقة العربية

أرجو أن تكون الفترة الحالية لا تصنع أي رمز حنجوري من المجلس العسكري أو من الحكومة تجعلنا نخاف من إلتفاف البسطاء حوله بحثا عن الدفء والأمن والهدوء ووجع الدماغ في إنتقال السلطة

متنساش أن الثقافة العامة لم تتغير بشكل كلي بعد

تحياتي...

ehm448.gif

رابط هذا التعليق
شارك

كلنا نشاهد الان ما يحدث فى سوريا الشقيقة من احداث دموية يندى لها الجبين

وكلنا نشاهد باندهاش الموقف المصرى الذى يلتزم الصمت تماما حيال ما يحدث فى سوريا

التمسنا كلنا للخارجية المصرية العذر عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى ليبيا وذلك لوجود ما يقرب من مليون مواطن مصرى فى الاراض الليبية وتفهمنا ان هذا الموقف جاء حقنا لدماءهم

التمسنا العذر كلنا للخارجية المصرية عندما التزمت الصمت حيال الاحداث فى البحرين وذلك لعلمنا كلنا بان ايدى ايران لها دخل فيما حدث وانها تحاول التدخل فى الشان الخليجى

نتفهم ايضا الصمت المطبق للدول العربية عن ما يحدث فى سوريا وذلك لان معظمها مازال تحت حكم الانظمة القديمة

لكن ما لا نستطيع فهمه

لما تصمت حكومة الثورة فى مصر عن ما يحدث فى سوريا ؟؟

ولما تصمت عن مجرد الادانة فقط ؟؟؟ نريد أن نشعر أننا فعلا اصبحنا دولة ديموقراطية وحرة لا تقبل أن يتعرض أى شعب عربى للظلم والتنكيل

وماذا تقل مصر عن الدول الاوربية والامريكية التى سارعت بادانة احداث سوريا ؟؟

معاك حق

يفترض أننا أولى الناس بشجب وإستنكار أي أعمال قمع لثورات الشعوب

على أساس أننا في عهد ثورة تصحيح

ولكن لا أخفي عليك أنه يعجبني حالة الإنكفاء على الذات التي تعبر أيضا عن حالة الإصلاح الداخلي والإهتمام بالشأن المحلي بشكل مركز، ولا تصنع رمز قومي مصري تخشى من تحوله فرعون جديد

ربما يكون الموقف الحالي من الثورات العربية مناسب للوضع الداخلي ومناسب أيضا لحكومة مؤقتة لا تستطيع بلورة أي موقف دبلوماسي يجر علينا لوم أو عتاب ، أللهم إلا موقف ضروري مثل موقف المصالحة الفلسطينية

أرجو أن تكون الفترة الحالية فترة إعداد جيدة لدور مصري مرتقب يغير الوضع العام في المنطقة العربية

أرجو أن تكون الفترة الحالية لا تصنع أي رمز حنجوري من المجلس العسكري أو من الحكومة تجعلنا نخاف من إلتفاف البسطاء حوله بحثا عن الدفء والأمن والهدوء ووجع الدماغ في إنتقال السلطة

متنساش أن الثقافة العامة لم تتغير بشكل كلي بعد

تحياتي...

تحياتى لك سيد الغريب

انا يا اخى العزيز عندما اتكلم عن موقف مصر تجاه الثورة السورية لأننى أنظر الى سياسية مصر الخارجية على انها المؤشر الاقوى على مدى نجاح الثورة المصرية فى الوصول لما يريد المواطن المصرى من ان الثورة قد احدثت تغيرا حقيقا فى اسلوب ادارة مصر داخليا وخارجيا

عندما نطالب بموقف مصرى تجاه الثورة السورية لكى نتاكد ان الثورة المصرية قد ساهمت فى استقلالية القرار المصرى

وان مصر الثورة قد تخلصت من الضغوط فى اتخاذ قرارها الخارجى

شرفت بمرورك اخى الفاضل

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

اتقد والله اعلم ان المجلس العسكرى عايز يسلم البلد زى ما استلمها تماما

بدون رسم اى سياسة خارجية وتارك النقطة دى وتحديد اتجاهها للرئيس والحكومة الجديدة

لانه لا يريد تحمل نتيجة دعمه العلنى للثورة مثلا مما سيؤدى الى قطيعة فمشاكل سياسية فى حالة فشلها مثلا

وايضا المجلس مشغول بالوضع الداخلى المتازم والملف الامنى وبالتالى لا يريد فتح جبهة جديدة مع اى طرف

اتوقع ليس الملف السورى فقط ما سيحاول المجلس تاجيله ولكن اتوقع محاكمات النظام السابق ستتاجل حتى يكون هناك رئيس جديد

وذلك لحفظ ماء وجه المجلس العسكرى مع مبارك الذى كان قائدهم فى يوم من الايام

إذا مــات الـسـيـد فـأقـتــل حـتـى كـلبــه لأنــه لــن يــكـون وفيـا لـغير سـيـده الأول

اذا جالست الجهال فانصت لهم

واذا جالست العلماء فانصت لهم

فان فى انصاتك للجهال زيادة فى الحلم

وفى انصاتك للعلماء زيادة فى العلم

129042712.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

  • بعد 1 شهر...

للأسف مر على الثورة السورية الان ما يقارب 3 أشهر ونصف

ومازال الموقف المصري المحير الذى لا تبرير له ابدا كما هو

دولة مثل سوريا بينها وبين مصر علاقات طويلة ومتشعبة تاريخيا ليست أى دولة

وتقريبا كل دول العالم أدلت برأيها فى الموضوع إلا مصر والدول العربية ( والدول العربية الاخرى مازالت تحت نظام الاستبداد فلا نلومها ) !!

الشعب السوري تعرض لمجازر وغالبية دول العالم خرجت باستنكار على الأقل ولكن الادارة المصرية الحالية تتصرف كما لو كان الامر لا يعنيها

المفترض أننا كمصر ولله الحمد تحررنا باسقاط نظام مبارك وتخلصنا من النفاق السياسي البغيض الذى كان موجود سابقا وكنا ننتظر ان تكون الكلمة المصرية حرة وقوية كما تركيا

كنا ننتظر لوم صريح من الادارة المصرية لنظام بشار الأسد ودعوة له بأن يقوم بالاصلاحات التى يريدها شعبه أو يرحل

لا أدرى ما هو الشىء الذى لا نعلمه والذى يدعو الادارة المصرية الجديدة لالتزام الصمت المطبق هكذا ازاء الاحداث فى سوريا !!

تم تعديل بواسطة ابراهيم عبد العزيز

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

  • بعد 4 أسابيع...


أخير بدأت مصر فى اتخاذ موقف تجاه الاحداث فى سوريا وخاصة بعد مجزرة حماه الدموية :

(( مصر تعرض رسميا التدخل لايجاد حل سياسي فى سوريا وتؤكد ان الحل الامني فاشل لا محالة ))

والخبر نقلا عن مصراوي :

صرح محمد كامل عمرو وزير الخارجية الاثنين بأن مصر تتابع عن كثب التطورات على الساحة السورية، معربا عن انزعاج مصر الشديد من ارتفاع مستوى العنف، وزيادة عدد ضحايا المصادمات.

وتمنى عمرو أن يكون شهر رمضان مناسبة للتهدئة والإسراع بعملية الحل السياسى للأزمة.

وقال الوزير ردا على استفسارات بعض وسائل الإعلام، "إن الظروف الدقيقة التى تمر بها سوريا الشقيقة والدروس التى أكدتها تجربة (الربيع العربى) فى مناطق أخرى من الوطن العربى، تظهر حقيقتين ثابتتين لم يعد من الممكن تجاهلهما، أولهما أن الحلول الأمنية لم تعد مجدية، ولا مفر من مخرج سياسى يتأسس على حوار وطنى يشمل جميع القوى السياسية، لبلورة حلول وطنية خالصة للازمات العربية".

وأضاف: "أن الحقيقة الثانية هى أن المنطقة العربية لا تحتمل تدويلا جديدا، وأن السبيل الوحيد لتجنب هذا التدويل هو أن نأخذ زمام المبادرة بأيدينا، ونتحرك على الفور لتحقيق طموحات الشعوب العربية المشروعة إلى الحرية والديموقراطية".

ونوه وزير الخارجية بعمق الروابط التاريخة والإستراتيجية بين مصر وسوريا، وارتباط الاستقرار فى سوريا بشكل مباشر بالأمن القومى المصرى والعربى، مؤكدا أن مصر على استعداد دائم لتقديم كل دعم ممكن لإيجاد حل سياسى يحقن الدماء ويستجيب لطموحات الشعب السورى الشقيق.

تم تعديل بواسطة ابراهيم عبد العزيز

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

موقف المجلس العسكري سياسياً اراه موقف حكيم لكن اخلاقياً هو موقف مرفوض

فالنظام السوري لن يسقط ابداً بطريقه سلمية لأنه نظام مدعوم من الخليج وايران وحلفاؤة في لبنان ومدعوم من روسيا والصين بشكل علني ومدعوم من اسرائيل وامريكا واوروبا بشكل اقل علانية ولاتغرك بيانات الشجب والادانة التى معناها لن نفعل شئ انهي مشكلتك بالشكل الذي تريد

كذلك النظام السوري داخلياً نظام طائفي قوي جداً ومستعد لهذا اليوم منذ عشرات السنين وكل مراكز السلطة العسكرية متمركزة في يد عائلة الاسد والعلويين واهم فرقتين في الجيش السوري الفرقة الرابعة والحرس الجمهوري تتكون من العلويين بشكل كامل وقيادة فرق المدرعات كذلك

ويستطيع بشار الاستمرار في قتل السوريين باي عدد كان يومياً حتى ينهي على الثورة والعلويين مستعدين للحرب حتى اخر رجل فهم لايدافعون عن نظام كما تتصورون بل يدافعون عن وجودهم ومن يدافع عن وجودة هو اشرس واعنف مقاتل وليس للرحمه وجود في قاموسة

الوضع حالياً في سوريا اما انا واما انت وعلى الاغلب سيتطور لمذابح تجعل ماحدث حتى الان مجرد مناوشات

هذه المعلومات تعرفها كل الدول لذلك لن تدخل طالما بقى الحال كما هو عليه

رابط هذا التعليق
شارك

^^

و إن كان العالم كله يساند بشار الطاغية ،

لن يكون أكثر من أبرهه الحبشي ولا النمرود .

الله مع الشعب السوري الأصيل ، الله يحمي ثورته ، و يحفظ شبابه و أطفاله و شيوخه و كل حر هناك

و يبلي بشار بداء ما له دواء بحق هذا الشهر الطاهر ، بحق ما حرق قلوب أمهات و أباء و حرق قلوبنا معاهم .. اللهم آرينا فيه عجائب قدرتك هو و جميع أمثاله ياااااااااااااا رب .

الله ينصر أهل سوريا و يصبرهم على التكاتف الدولي الصامت الحقير .

رابط هذا التعليق
شارك

سوريا و الضمير العربى

ما الذى يحدث

تساؤل مشروع

و لكن يظهر ان دمويه و مجازر النظام السورى و ما يرتكبه ضد شعبه خصوصا منذ ليله اول يوم رمضان و حتى الان

لم تترك لاى حتى راغب فى السكات فرصه لتجميل موقفه

و اضطرت الانظمه للتحرك و الحديث و هى التى قاومت ذلك شهور عديده منذ بدايه الاحداث الدمويه

فحدث ما يمكن ان نطلق عليه صحوه متاخره للدول الخليجيه

و هى و ان كانت متاخره فافضل من لا شيىء

فبعد قد اجتماع لهم ادانوا فيه اراقاه الدماء فى سوريا ( و هو امر و ان لم يكن كاف فعلى الاقل افضل من الموقف السابق )

الا ان المملكه السعوديه اتخذت امس خطوه اكبر و اهم و ذات مغزى و صدى اعلى الا و هو سحب سفيرها من سوريا

بشاعه ممارسات النظا السورى اجبرت من لا يريد التحرك على التحرك و ستكون المسمار الذى يدقوه بايدهم باذن الله فى نعشهم

لانهم بغبائهم لا يتركون مساحه حتى لمن يريد ان يغض الطرف قليلا

اما فى الموقف المصرى فلا جديد و ان كان يمكن ان يبرر ذلك بالاستغراق فى البيت الداخلى المصرى فى المرحله الحاليه

هذا على المستوى الرسمى اما على المستوى الشعبى فبالتاكيد ان كل المصريين مع اخوانهم السورين و هم فى قلوبهم

EjGPv-c584_381280136.jpg

ما اجمل الانوثه عندما تمتطى صهوه الحياه

رابط هذا التعليق
شارك

سيكون الموقف السعودي ((خطاب الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود و سحب السفير السعودي للتشاور)) ان شاء الله البداية الفعلية لبحث افضل السبل للوصول الى بر الامان

:Zamalek: راية في البلكونه...

شاره عالعربية....

زملكاوي عيلتي كلها زملكاويه :dance:  

 

 

رابط هذا التعليق
شارك

طيب تخيلوا كده لو حسني مبارك لازال في السلطة الى الآن ... كيف سيكون موقفه مما يحدث في سوريا ... أليس هو نفس الموقف الذي يتخذه من هم في الحكم الآن.

للأسف الإنسان يميل لتصديق ما يتمناه ونحن صدقنا أن ثورتنا قد نجحت والنظام قد سقط.

إن فشلنا في الوصول للحكم ولتغيير البلد .. لا تقلقوا .. نحن فكرة .. الفكرة لا تموت ... تستمر لا تتوقف

البرادعي 15/10/2011

رابط هذا التعليق
شارك

السياسيون سواء العرب او الغرب . قبل ان يقررون موقفهم من اي ثوره . ينظرون للنظام البديل . فاذا كان البديل افضل من النظام الحالي تقدمو خطوات . وحين لا يكون هناك بديل او ان البديل اسوء من النظام الحالي التزموالصمت

سوريا واليمن نفس التصنيف البديل لديهم غير موجود . والفرقه ستكون هي السائده حال سقوط النظام صالح او الاسد.. فالمعارضه السوريه والمعارضه اليمنيه لم تتشكل ولم تكن متقاربه مع بعضها . وقد تكون اليمن اكثر تنظيما من سوريا لان الشعب هناك يدين للقبيله اكثر والمستوى الثقافي اقل .

وبالمقارنه في نظام القذافي . لن يكون هناك نظام اسو منه

رابط هذا التعليق
شارك

خطاب الملك عبدالله التاريخي للشعب السوري

http://www.youtube.com/watch?v=Bj_zH5pgZFM

وقد سحبت كل من البحرين والكويت سفرائها في سوريا

والى مزبلة التاريخ يا بشار

1_1077570_1_34.jpg

،، مع اجمــل تحيـــاتي

الســــاري

782283329.png

رابط هذا التعليق
شارك

برق|سوريا|

كشف الكاتب في صحيفة الوطن فؤاد الهاشم عن تصريح على لسان ماهر الأسد شقيق الرئيس السوري يؤكد فيه عزمه إحراق كل مدينة سورية تقف ضد النظام.

وقال الهاشم في مقالة له اليوم:كتب «ماهر الأسد» - شقيق الرئيس السوري وقائد الفرقة الرابعة في الجيش – على تقرير أرسله إليه سبعة من كبار مساعديه العسكريين قبل يومين – يقولون فيه إنهم بحاجة إلى «هدم وقصف المزيد من المساجد في... كل أنحاء سورية لمنع المتظاهرين من استخدامها كنقطة انطلاق إلى المظاهرات»..

واليكم تعليق هذا الولد.. «ماهر» - حرفيا – على الاقتراح.. «مع الاستغفار للباري عز وجل »:

.. «ان الله لم ينتخبنا لقيادة هذا البلد، والشعب السوري – أيضا – لم يخترنا قادة له عبر صناديق الانتخابات، إن والدي استولى على السلطة والحكم بالقوة، ولا أحد يستطيع أن يسلبنا الحكم حتى ولو كان الخالق ذاته، ولن نتردد في حرق كل مدينة سورية تقف ضدنا»!!

رابط هذا التعليق
شارك

معروف عن الطائفة النصيرية العلوية حقدها على أهل السنة

ومذبحة حماة في عهد الابن هي تكرار لمذبحة حماة في عهد الهالك الاب

وكلمات هذا الافاك هي كفر بواح يستوجب قتاله من كل قادر عليه

استوعب كيف تتهاون الدول الاوربيةفي الصغط على نظام القاتل بشار من أجل عيون البترول في ظل ازمة مالية خانقة

واستوعب ان يكف حسن نصر الله عن الصياح من اجل عيون حليفه بعدما سهل له مد التشيع حتى اروقة دمشق نفسها

لكني لا استوعب ان يقف نظام مصر بعد الثورة موقف المتفرج من مذابح يومية في بلد شقيق يهمنا جميعا حقن دماء شعبه الطاهر من جلاديه

التفسير انه من يحكم في مصر طولا وعرضا لا يعترف بثورتنا ولا يتبنى فكرها وقيمها

والاغرب من كل ماسبق

موقف التيارات الدينية في بلدنا والتي ناحت في مليون سرادق ومليونية خوفا على دين الاسلام كما زعمت بالباطل

وموقف التيارات العلمانية والتيارات الهزلية جميعا والتي ركضت نحو اقتسام مصر وتوزيع ميراثها على عين حياة شعبها

وماخافوا على دين ولا على مصر .. بل خافوا على فوات مغنم هو كسراب بقيعه يحسبه الجهال ماء بيد المجلس العسكري

ولو صدقوا في زعمهم لرأينا منهم عشرات المواقف المتشددة لنصرة اخواننا في سوريا

والله المستعان

رابط هذا التعليق
شارك

الاسد بدأ في القاء بعض الاوزان الثقيلة لأن لينقذ مركب النظام

كما انه بتعينه وزير دفاع مسيحي يرسل للغرب رساله مبطنه

العثور على " وزير الدفاع السوري " مقتولا في منزله

مفكرة الاسلام: كشفت مصادر مطلعة أنه تم العثور على وزير الدفاع السوري اللواء علي حبيب الذي أقاله الرئيس بشار الأسد من منصبه، في وقت سابق الاثنين، مقتولاً في منزله، فيما تحدث التلفزيون السوري عن أن الوفاة طبيعية.

وقال التليفزيون السوري إن وزير الدفاع المقال مريض منذ بعض الوقت ووضعه الصحي تدهور مؤخرًا.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد أصدر يوم الاثنين مرسومًا بتعيين العماد أول داوود راجحة وزيرًا جديدًا للدفاع، بديلاً للعماد علي حبيب الذي كان وزيرا للدفاع منذ العام 2009.

انقسام داخل الطائفة العلوية:

وربط مراقبون مقتل وزير الدفاع السوري علي حبيب أو ما صوره النظام السوري على أنه "وفاة طبيعية" بتقارير ترددت مؤخرا حول وجود انقسام داخل بنية الطائفة العلوية الحاكمة. ويرون الأمر غير بعيد عن القنبلة التي فجرتها صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية في مطلع أغسطس حول احتمال انقلاب العلويين على نظام الحكم ، خاصة وأن عائلة حبيب تعتبر أكبر من عائلة بشار الأسد داخل الطائفة العلوية.

وكانت الصحيفة قد كشفت في تقرير لها أن العلويين الذين يشكلون 12% فقط من تعداد سكان سوريا قد أيد معظمهم الأسد خوفا من أنه إذا أطيح به فإنهم سيُذبحون ولذا يجب على المعارضة أن تقنع العلويين بأنهم يمكن أن ينقلبوا بأمان على نظام الأسد.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذا الأمر ليس بعيد الاحتمال كما يعتقد كثير من المراقبين ، قائلة :"مع تزايد أعداد القتلى بعد أن قتلت قوات الأمن نحو 1500 مدني منذ مارس لم يكن زعماء العلويين غافلين عن التقويض السريع لسلطة الحكومة السورية وعجزها عن استعادة السيطرة".

وأضافت "إذا اطمأن قادة العلويين البارزين إلى سلامتهم فإنهم قد يشرعون في سحب تأييدهم من أسرة الأسد ويجربون حظهم مع -أو على الأقل يساعدون ضمنا- المعارضة وإشارة منهم يمكن أن تقنع قادة الجيش العلويين المتنفذين بالانشقاق وأخذ ضباط آخرين معهم".

وتابعت الصحيفة الأمريكية: "العلويون كما هو معلوم سيطروا على سوريا منذ تولي حافظ الأسد السلطة عام 1970 ، لكن بخلاف أبيه لم يتمكن بشار أبدا من جعل الجهاز الأمني تحت سيطرته الكاملة منذ توليه السلطة عام 2000 ، وبدلا من ذلك حاول توسيع قاعدة النظام بالتقرب إلى السنة الذين يشكلون أغلبية السكان وتزوج امرأة سنية أسرتها من حمص -معقل الثورة الحالية- وشجع على بناء مساجد سنية ومدارس قرآنية".

واستطردت: "رغم أن الأسد الابن لم يغير الهيمنة الكاملة لقوات الأمن السورية بواسطة عشيرته العلوية ، إلا أنه ترك لأخيه ماهر الأسد مسئولية تنظيم قطاع الأمن بمعاونة أبناء عمومته وأخواله الذين يسيطرون على الشرطة السرية المنتشرة في كل مكان".

وتابعت "منذ منتصف مارس وبعدما استفحل قمع المتظاهرين ، تخلص الجيش من بعض الضباط والجنود بمن في ذلك كثير من الجنود السنة لتقليل احتمال حدوث تمرد ولعبت الفرقة الرابعة السيئة السمعة بقيادة ماهر الأسد دورا هاما في حملة فرض النظام ويدعمها في ذلك جماعة منظمة من الشبيحة الذين يشكلون مليشيا موازية في ثياب مدنية".

وبناء على ما سبق ، أكدت الصحيفة الأمريكية أن العلويين إجمالا -وليس الجيش- هم الذين بيدهم مفتاح التغيير والإسراع بإسقاط نظام الأسد ، لكنهم يحتاجون إلى ضمانات من المعارضة قبل تخليهم عن الأسد.

وفجرت في هذا الصدد مفاجأة سارة مفادها أن بعض الزعماء الدينيين العلويين حاولوا في يوليو الماضي التقرب إلى شخصيات دينية سنية بما في ذلك قادة الإخوان المسلمين للحصول على ضمانات بحماية أمنهم في حقبة ما بعد الأسد .

وأضافت الصحيفة: "ينبغي على المعارضة أن تقدم مثل هذه الوعود التي ستشجع العلويين جميعا على الانضمام إلى الثورة ، المسئولية تقع على عاتق الأغلبية السنية في تطمين العلويين والأقليات الأخرى مثل المسيحيين والدروز والشيعة الذين يعتقدون أنهم يحتاجون إلى حماية النظام بأنهم لن يتعرضوا لعمليات انتقامية ، والزعماء الدينيون والسياسيون من السنة يستطيعون إنقاذ سوريا من شيطانها الطائفي ".

واختتمت الصحيفة قائلة :"إن السوريين من كل الأطياف بدأوا يفهمون أن الجميع ضحية هذا النظام وأن المؤامرة الحقيقية هي التي تحيكها أسرة الأسد ويجب على قادة السنة أن يعملوا الآن لمنع الثورة من الانحدار إلى حرب أهلية بتطمين الأقليات بأنهم لن يواجهوا أعمالا انتقامية في سوريا الجديدة وهذا يمكن أن يدمج العلويين في صفوف المعارضة ويؤذن بنهاية النظام".

ويواجه نظام الأسد انتفاضة شعبية غير مسبوقة منذ ما يقرب من الخمسة أشهر، لكن النظام لا يقر بحجم الاحتجاج وما زال يتهم "جماعات مسلحة" بزرع الفوضى لتبرير إرسال الجيش إلى مختلف المدن السورية لقمع التظاهرات.

وقد أدى استخدام القوة إلى سقوط أكثر من ألفي قتيل غالبيتهم من المدنيين منذ 15 مارس، بحسب منظمات حقوقية.

http://www.islammemo.cc/hadath-el-saa/elmwagahat-elsoria/2011/08/09/131597.html

تم تعديل بواسطة MohamedAli
رابط هذا التعليق
شارك

وزير الخارجية المصري للأسد: الإصلاح المخضب بالدماء لا يُجدي نفعا

أوضح محمد عمرو وزير الخارجية في تصريحات لوسائل الإعلام ، الثلاثاء أن مصر تتابع بقلق شديد التدهور الخطير للأوضاع في سوريا ، معربا عن خشيته من أن الوضع في سوريا يتجه نحو نقطة اللاعودة ، ومؤكدا ضرورة التحرك السريع لإنقاذ الموقف .

وأعاد عمرو التذكير بتصريحاته في بداية شهر رمضان حول ضرورة إجراء الإصلاحات على المستوى الوطني لتجنب مخاطر تدويل لا نريده ولا تحتمله المنطقة ، مؤكدا أن الإصلاح المخضب بدماء تراق وشهداء يسقطون بشكل يومي لا يجدى نفعا ، وأن المطلوب هو وقف فورى لإطلاق النار ، وتحرك عاجل لإستعادة الثقة المفقودة وتوفير شروط إقامة حوار وطني شامل يجمع كل أطياف المجتمع السوري .

وأضاف أن مصر تواصل مشاوراتها بشكل مكثف مع الدول الشقيقة انطلاقا من مسئوليتها التاريخية والتزاماتها في مرحلة ما بعد ثورة 25 يناير ، للمساعدة على إيجاد مخرج يوقف نزيف الدم في سوريا ، ويحقق التطلعات المشروعة للشعب السوري الشقيق

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

فى إطار التحرك الشعبي فى مصر لنصرة الثورة السورية

أصجر اتحاد كتاب مصر بيان شديد اللهجة لمساندة الثورة السورية :

أدان اتحاد كتاب مصر الاستخدام المفرط للقوة من قبل السلطات السورية وقمعها للمتظاهرين السلميين المطالبين بالحرية والديمقراطية، مؤكدا حق الشعوب العربية -وفي مقدمتها سوريا وليبيا واليمن- في المطالبة بحقوقها الأساسية والأصيلة في الحرية والديمقراطية والتداول السلمي على السلطة.

وقال الاتحاد في بيان أصدره اليوم الجمعة "إن الأدباء والكتاب والمثقفين المصريين يتابعون بكثير من القلق والغضب الأحداث التي تشهدها سوريا منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية العارمة في مدنها الكبرى والصغرى، والكيفية التي يتم بها قمع هذه الاحتجاجات بواسطة قوات الأمن والقوات المسلحة السورية، والاستخدام المفرط للقوة، ومخالفة الاتفاقيات والأعراف الدولية التي تحرم قمع المتظاهرين السلميين، مما أدى إلى استشهاد مئات المواطنين العزل".

وعبر عن رفضه وإدانته لكل قول أو فعل تقوم به السلطات الحاكمة في أي مكان وتحت أي ظروف يهدف إلى قمع المتظاهرين وتعريض حياتهم للخطر، سواء بالقتل أو الاعتقال أو إلصاق التهم العشوائية بهم دون قرائن أو أدلة.

وشدد على ضرورة أن تلتزم السلطات الحاكمة بمعايير الديمقراطية التي تضمن تداولا سلميا للسلطة يراعي إرادة الشعوب واختياراتها، وأن تلتزم بمبدأ الشفافية وإعلان الحقائق كاملة للمواطنين مراعاة لمصلحة الوطن وحفاظا على مكانته وتقدمه، مطالبا بالعمل بشكل فوري على محاربة الفساد المستشري في البلاد، باعتباره أحد المحركات الرئيسية للاحتجاجات الشعبية المطالبة بالتغيير.

كما ناشد الاتحاد حكومة مصر ومؤسساتها السياسية والشعبية أن تضطلع بدور فاعل تحتمه مكانة مصر وانتماؤها تجاه تلك الأزمة في سوريا، معربا عن أمله بأن يأتي التحرك المصري ثوريا فاعلا تستعيد مصر من خلاله وجهها العربي وروحها القومية.

واختتم بيانه بالقول "المجد للشهداء في سوريا وليبيا واليمن وكل بلدان الوطن العربي، والنصر للثورة العربية في كل مكان".

22a6e3c5-9edb-4f2a-8ffd-d5374f952097.jpg

رابط هذا التعليق
شارك

انشئ حساب جديد أو قم بتسجيل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
 مشاركة

  • المتواجدون الآن   0 أعضاء متواجدين الان

    • لايوجد أعضاء مسجلون يتصفحون هذه الصفحة
×
×
  • أضف...