اذهب الي المحتوي
se_ Elsyed

مدائن ثمود قوم سيدنا صالح

Recommended Posts

madaan1.jpg

madaan2.jpg

madaan3.jpg

madaan4.jpg

madaan5.jpg

" وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحاً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ قَدْ جَاءَتْكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ هَذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلاَ تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِن سُهُولِهَا قُصُوراً وَتَنْحِتُونَ الجِبَالَ بُيُوتاً فَاذْكُرُوا آلاءَ اللَّهِ وَلاَ تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ قَالَ المَلأُ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا مِن قَوْمِهِ لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِمَنْ آمَنَ مِنْهُمْ أَتَعْلَمُونَ أَنَّ صَالِحاً مُّرْسَلٌ مِّن رَّبِّهِ قَالُوا إِنَّا بِمَا أُرْسِلَ بِهِ مُؤْمِنُونَ قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا بِالَّذِي آمَنتُم بِهِ كَافِرُونَ فَعَقَرُوا النَّاقَةَ وَعَتَوْا عَنْ أَمْرِ رَبِّهِمْ وَقَالُوا يَا صَالِحُ ائْتِنَا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ المُرْسَلِينَ فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ "

الأعراف 73-78

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لأ يا كليو اللي في الاردن حاجة تانية ..

انا أسمع إنها في شمال غرب السعودية وحتى الرسول كان أمر الصحابة إنهم لما يمروا على المكان ده يمروا بسرعة لأنه زي ماتقولي كده مكان ملعون ..

وممكن حد يصحح لنا المعلومات دي .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الأخت كليو مايوجد بالأردن هو موقع قريب الشبه بما رأيناه بأعلي ويطلق عليه أسم البتراء ولمزيد من المعلومات عنه يرجي مراجعة الرابط التالي:

http://www.tourism.jo/HistoricalSites/Petra_ar.asp

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حسب معلوماتي

مثل ما قال السيد انا أسمع إنها في شمال غرب السعودية .

المكان هذا مدائن صالح شمال المملكه العربيه السعوديه

يبعد عن المدينه المنوره شمالا حوالي 400 كم طريق تبوك .

المكان مدائن صالح

قوم ثمود

ونبيهم صالح وقصه الناقه المعروفه .

رغم انني سعودي .لكن لم ازور هذا المكان ابدا

ولكن معرفتي فيه معرفه عامه وما يرويه لنا من زارو المكان

معلومه اضافيه او تصحيح لما ذكره السيد . بالنسبه للمكان اللي اوصي الرسولاصحابه ..

المكان اللي انتشرت اشاعه حوله ان الرسول أمر الصحابة إنهم لما يمروا على المكان ده يمروا بسرعة لأنه زي ماتقولي كده مكان ملعون

هو خيبر . وفيه الان مدينه باسمه . ومدينه خيبر مدينه كانت لليهود . ولا زال اليهود الان يعتبرونها جزء من وطنهم الكبير .؟

روايات كثيره تنسج وخيالات تقال عند المرور حول هذاالمكان . وفيه الغزوه المشهوره غزوه خيبر .

من ما قيل خول المكان .

تسمع اصوات صهيل الخيل وضرب السيوف والصراخ والعويل ... ولكنني مررت من هذا المكان او بالقرب منه ليلا ولم ار او لم اسمع .

اتمني اكون قدمت معلومه مفيده للمحاور

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لأ يا كليو اللي في الاردن حاجة تانية ..

انا أسمع إنها في شمال غرب السعودية وحتى الرسول كان أمر الصحابة إنهم لما يمروا على المكان ده يمروا بسرعة لأنه زي ماتقولي كده مكان ملعون ..

وممكن حد يصحح لنا المعلومات دي .

بسم الله الرحمن الرحيم

ما حكم الشرع في زيارة مدائن صالح وغيرها من الأماكن الذي نزل عليها غضب من الله عز وجل.

وجزاكم الله خيرا

الحل

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

فقد حث القرآن الكريم الناس لأن يسيروا في الأرض فينقلوا العبرة والعظة من إبادة الله للأمم الظالمة وكيف أباد الله هذه الأمم بعذابه لما طغوا وعتوا .

يقول تعالى : {أَفَلَمْ يَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَيَنظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَدَارُ الآخِرَةِ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ اتَّقَواْ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ }

وقال أيضاً : } أَوَ لَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ كَانُوا مِن قَبْلِهِمْ كَانُوا هُمْ أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَآثَاراً فِي الْأَرْضِ فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَمَا كَانَ لَهُم مِّنَ اللَّهِ مِن وَاقٍ }

والنظر يكون بالبصر والبصيرة قال القرطبي : ببصائرهم وقلوبهم .

والمعنى : أي ألم يسر هؤلاء في أرض عاد وثمود وقوم لوط وغيرهم ليعتبروا بهم "فينظروا" بقلوبهم "كيف كان" آخر أمر الكافرين قبلهم. "دمر الله عليهم" أي أهلكهم واستأصلهم.

وعلى هذا فالذهاب لهذه الأماكن يتحصل منه الإنسان على العبرة ، لا أن يفعل كما يفعل الجهال من أخذ هذه الأماكن لجلب المرح والفكاهة غير المقصد الذي كان يريده القرآن من السير في هذه الأماكن ،وقد روي عن الرسول أنه قال :

" لا تدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم إلا أن تكونوا باكين حذرا أن يصيبكم مثل ما أصابهم"

وروى البخاري عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما نزل الحجر في غزوة تبوك أمرهم ألا يشربوا من بئرها ولا يستقوا منها. فقالوا: قد عجنا واستقينا. فأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يهريقوا الماء وأن يطرحوا ذلك العجين..

وفي الصحيح عن ابن عمر أن الناس نزلوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم على الحجر أرض ثمود، فاستقوا من آبارها وعجنوا به العجين، فأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يهريقوا ما استقوا ويعلفوا الإبل العجين، وأمرهم أن يستقوا من البئر التي تردها الناقة.

وأخرج الإمام مسلم في كتاب الزهد باب : لا تداخلوا مساكن الذين ظلموا حديث عَبْد اللّهِ بْنَ عُمَرَ أنه قَالَ: مَرَرْنَا مَعَ رَسُولِ اللّهِ صلى الله عليه وسلم عَلَىَ الْحِجْرِ. فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم: "لاَ تَدْخُلُوا مَسَاكِنَ الّذِينَ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ، إِلاّ أَنْ تَكُونُوا بَاكِينَ. حَذَراً أَنْ يُصِيبَكُمْ مِثْلُ مَا أَصَابَهُمْ" ثُمّ زَجَرَ فَأَسْرَعَ حَتّىَ خَلّفَهَا.

قال الحافظ ابن حجر في كتابه فتح الباري : إن هذا النهي لما مروا مع النبي صلى الله عليه وسلم بالحجر ديار ثمود في حال توجههم إلى تبوك .. وفي الحديث الحث على المراقبة، والزجر عن السكنى في ديار المعذبين، والإسراع عند المرور بها .

قال القرطبي في قوله تعالى :{ ولقد كذب أصحاب الحجر المرسلين}

ففي هذه الآية التي بين الشارع حكمها وأوضح أمرها مسائل، استنبطها العلماء واختلف في بعضها الفقهاء، فأولها: كراهة دخول تلك المواضع، وعليها حمل بعض العلماء دخول مقابر الكفار؛ فإن دخل الإنسان شيئا من تلك المواضع والمقابر فعلى الصفة التي أرشد إليها النبي صلى الله عليه وسلم من الاعتبار والخوف والإسراع. وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تدخلوا أرض بابل فإنها ملعونة).

ومنازل أصحاب الحجر عندما مر بهم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، وهو ذاهب إلى تبوك، فقنع رأسه وأسرع دابته، وقال لأصحابه: "لا تدخلوا بيوت القوم المعذبين إلا أن تكونوا باكين، فإن لم تبكوا فتباكوا خشية أن يصيبكم ما أصابهم" (الحديث في الصحاح والسنن) .

وعلى هذا فقد ثبت كراهية الدخول إلى هذه المواضع فإن اضطرت الإنسان الظروف لاجتياز هذه الأماكن فعليه أن يسرع وأن يستشعر الخوف من الله وأن يستحضر في ذهنه كيف أباد الله هذه الأمم الطاغية ، لا أن يأخذهاالناس مجالا للمرح والفكاهة .

والله أعلم .

بالمثل منطقة البحر الميت

ما حكم الذهاب إلى منطقة البحر الميت في رحلات ترفيهية؟

الحل

بسم الله، والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد..

فمنطقة البحر الميت كان فيها مصرع قوم لوط عليه السلام، ويجوز الذهاب إلى هذه الأماكن إذا كان بقصد العظة والاعتبار، مع ضرورة الالتزام بالواجبات والبعد عن المنكرات‘ فإذا علم المسلم من نفسه ضعفا فعليه ألا يعرض نفسه للفتن وأن يختار السلامة لدينه.

وإليك فتوى فضيلة الدكتور حسام الدين بن موسى عفانة -أستاذ الفقه وأصوله بجامعة القدس بفلسطين-:

منطقة البحر الميت هي المنطقة التي كان يسكنها قوم لوط عليه الصلاة والسلام، ومعلوم أن قوم لوط كذبوا نبيهم لوط، وأن الله عاقبهم بـتـدمـير قـراهـم، ومدنهم كما قال الله تعالى: (قَالُوا يَالُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَنْ يَصِلُوا إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِنَ اللَّيْلِ وَلَا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلَّا امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنْضُودٍ ) سورة هود الآيتان 81-82 .

والمطلوب من المسلم أن يتعظ ويعتبر مما أصاب الذين ظلموا أنفسهم، ومنهم قوم لوط كما قال تعالى: (وَإِنَّ لُوطًا لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ إِذْ نَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ إِلَّا عَجُوزًا فِي الْغَابِرِينَ ثُمَّ دَمَّرْنَا الْآخَرِينَ وَإِنَّكُمْ لَتَمُرُّونَ عَلَيْهِمْ مُصْبِحِينَ وَبِاللَّيْلِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ) سورة الصافات الآيات 133-138 .

وقد ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن الدخول على الأقوام المعذبين إلا إذا كان المسلم باكياً ومتعظاً، فإن لم يكن حاله كذلك، فلا يدخل، فقد روى البخاري، ومسلم عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :( لا تدخلوا على هؤلاء المعذبين إلا أن تكونوا باكين فإن لم تكونوا باكين فلا تدخلوا عليهم أن يصيبكم مثل ما أصابهم ).

قال الحافظ ابن حجر: (ووجه هذه الخشية أن البكاء يبعثه على التفكير، والاعتبار، فكأنه أمره بالتفكير في أحوال توجب البكاء من تقدير الله تعالى على أولئك بالكفر مع تمكينه لهم في الأرض، وإمهالهم مدة طويلة ثم إيقاع نقمته بهم، وشدة عذابه، وهو سبحانه مقلب القلوب، فلا يأمن المؤمن أن تكون عاقبته إلى مثل ذلك، والمتفكر أيضاً في مقابلة أولئك نعمة الله بالكفر، وإهمالهم إعمال عقولهم فيما يوجب الإيمان به، والطاعة له فمن مر عليهم، ولم يتفكر فيما يوجب البكاء اعتباراً بأحوالهم، فقد شابههم في الإهمال، ودلّ على قساوة قلبه، وعدم خشوعه، فلا يأمن أن يجره ذلك إلى العمل بمثل أعمالهم، فيصيبه ما أصابهم ] شرح السنة 2/77 .

وقال الإمام الخطابي: (معناه أن الداخل في دار قوم هلكوا بخسف، أو عذاب إذا لم يكن باكيا إما شفقة عليهم وإما خوفاً من حلول مثلها به كان قاسي القلب قليل الخشوع، فلا يأمن إذا كان هكذا أن يصيبه ما أصابهم) شرح السنة 14/362 .

وقد ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه لما مر بديار ثمود مرّ مسرعاً لم ينزل فيها، فقد جاء في رواية لحديث ابن عمر قال: (مررنا مع النبي صلى الله عليه وسلم على الحجر-ديار ثمود-فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم إلا أن تكونوا باكين حذراً أن يصيبكم مثل ما أصابهم ثم زجر فأسرع حتى خلفها ) رواه مسلم، وقوله: زجر أي زجر ناقته وحثها على المسير.

وبناء على ما سبق أرى أنه لا ينبغي الذهاب إلى منطقة البحر الميت في رحلات ترفيهية لأن من يذهبون في هذه الرحلات أبعد ما يكونون عن البكاء والاتعاظ والاعتبار، ويضاف إلى ذلك ما في تلك المناطق من المنكرات والمحظورات التي توجد عند شواطئ البحار من عري وتهتك واختلاط وفساد وإفساد.

والله أعلم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اشكرك جدا... يا صبح

علي مجهودك الدائم و المتواصل في ايجاد الحلول الفقهيه الجذريه لكل مسئله محيره ...

نحن نستفيد جدا من هذه المشاركات....

بل كل الشكر لك

نفعنا الله واياكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يجب ان يتم الموافقه علي هذا المحتوي قبل نشره.

زوار
انت تقوم بالتعليق كزائر. اذا كنت تمتلك حساب فقم بتسجيل الدخول تسجيل دخول.
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.


×