إبن مصر

الموقعه الكبرى ... أكله فسيخ وملوحه...!!!

قيم هذا الموضوع :

16 مشاركات في هذا الموضوع

منذ أكثر من 5000 عام وهذه الموقعه تتكرر كل عام وفى نفس الوقت وبنفس الاسلحه..

أصبحت موعدا ينتظره الملايين بشغف يعدون العده والسلاح واساليب المقاومه .

يسهرون من المساء استعدادا لها فى الصباح ولا تستثنى احد من اثارها.

أنها موقعه .....شم النسيم.... ووجبته الاساسيه.... الفسيخ والملوحه وحواشيهما.

أجل..

كل هذا الكلام المنمق عن أكله فسيخ وملوحه...!!!

أه والله..

ما يحدث كل عام يستدعى أن أشارككم به هنا .. لانى واثق انها نفس الطقوس والمفاهيم وان اختلفت فى التنفيذ.

منذ الصغر يكون أحلام الصغار أن يكبروا ليجلسوا على طاوله الكبار فى هذه الاكله بالذات..

أتذكر ان أقصى أحلامى أن أجلس مع الرجال لأكل بيدى مثلهم ولا أجلس مع الاطفال على طاولتهم المجهزه بالعينات فقط..

تبدا الاستعدادات للموقعه قبلها باسبوع...حيث يتم تحديد المكان الذى سنحصل منه على الممنوعات وأسلحه الدمار الشامل البيولوجيه والممثله فى الفسيخ والملوحه والسردين وانضم اليها مؤخرا فى العصر الحديث .... الرنجه.

وقبل المجزره بسويعات ينطلق الرجال من أجل الحصول على أفضل أنواع البصل الاخضر والليمون والكراث.. والخبز الساخن... ايوه.. الساخن... يالها من استعدادات.

ليبدأ تجهيزات أرض المعركه..

ياخذ النساء الفسيخ والملوحه والسردين والرنجه.. ليبدءا عمليه تحويلهم الى اشياء قابله للاستهلاك الادمى فيتم تقطيعهم الى قطع مربعه صغيره جميله مملوءه باللحم الوردى شديد الملوحه و ازاله القشر منها لتوضع بكل حب وود فى سرافيس وتغطى بزيت الزيتون والليمون وقليل من الطحينه وبعض المدارس فى التجهيز تستخدم البقدونس والبعض الاخر يتركها كما هى .....يا له من منظر خلاب.. اما الرنجه فيتم شيها وتفصيصها وفصل بطارخها عن لحمها وترص هى الاخرى فى سرافيس وعليها الزيت والليمون والبصل المقطع الى قطع منمنه.... ياله من طعم خلاب.. والسردين حدث ولا حرج يفتح ويزال شوكه ويوضع وعليه الزيت والليمون ... اما الجريمه الكبرى فهى الملوحه....أجل ... الملوحه... ذلك السلاح السرى المصرى الذى أمنا جميعا من اى هجوم بيولوجى قد نتعرض اليه....

أذكر وانا فى الصاعقه كان هناك مجموعه من الضباط الامريكان ياخذون فرقه الصاعقه الراقيه المصريه معنا... وتزامن التوقيت مع هذه الموقعه وكان لى صديقا من أسيوط اتحفنا بصفيحه ملوحه.... ولم يكن هناك بالطبع من يجهزها مثل هذا التجهيز فاكلناها راسا من الصفيحه ... ولا مؤاخذه سقينا بميه الملوحه....واصر الامريكان على أن يأكلوا مثلنا... فاكلوا وما هى الا ساعه وتم تحويلهم جميعا الى المستشفى بحاله شديده من التسمم مجهول السبب.......وتم التحقيق معنا وتحفظوا على الصفيحه.. وبعد تحليلها.....كان تقريرهم مفاجأه ... فقد ذكروا بالنص والله على ما أقول شهيد :

ان الشعب المصرى هو اخر الشعوب تأثرا باى حرب بيولوجيه اذ انه يتناول وعلى صفه الاعتياد الكثير من الجراثيم والميكروبات التى نحاول تخليقها فى المعامل منذ عقود طويله

أه والله......والنيعمه..!!!!!

وسائنا بالطبع أنهم تحفظوا على الصفيحه..

عوده الى الموقعه.....

أصف لكم المنظر قبل خروج السرافيس من المطبخ..

الرجال جالسون يتحدثون وكل منهم يشعر بقلق شديد لما هو مقبل عليه والجريمه التى سوف يرتكبها...هذا يراجع ادويه الضغط ...وهذا يتناول حقنه الانسولين.....وهذا يدخن السيجاره بشراهه وهو ينظر الى السفره بقلق...و هذان يشدان على ان يمسكا عن الافراط ويذكر كل منهم الاخر بعاقبه ما سوف يفعلون.....وهذا يتذكر صديقه الذى مات العام الماضى بعد هذه الاكله...

وفجاه تبدا السرافيس بالظهور وتعبق رائحه الفسيخ والليمون المنطقه وتتهادى السرافيس فى طريقها الى طاوله الطعام....

الغريب الذى رصدته خلال سنوات هو انه ما ان تظهر السرافيس وبعدها بدقائق ننظر الى الاطفال فنجدهم جميعا قد اصابهم النعاس وبدأوا فى التساقط نوما على الارض........ربما لضعف مقاومتهم وقوه حاسه الشم فى سنهم الصغير مما يجعل وصول هذه السموم الى المخ سريعا عبر الجيوب الانفيه.......

وبعد اكتمال الطاوله من سرافيس الفسيخ والملوحه والسردين والرنجه واطنان البصل الاخضر منزوع الرأس والخس البلدى والجرجير والفجل والليمون.. والبصل المقطع فى وعاء من الخل الجميل ... وأه من البصل الاحمر منزوع الدسم..واقفاص الخبز الساخن ..

لتبدا الموقعه....

هذه هى وجبه الدمار الشامل التى لا يتبادل الناس فيها الحديث لاكثر من دقيقتين ليبدا الجميع فى ترديد جمل ثابته...

انا الى انا بعمله ده؟؟؟

أه يا بويا... اه يا بويا...

الميه يا جماعه....

لا لا لا كده كتير قوى...

يا رب نجينى منها ومش هاعمل كده تانى....!!!!

ويبدا الجميع فى التحول الى اللون القرمزى الدال على ارتفاع ضغط الدم...

وينتبه النساء الى رجالهم وتبدا كل واحده محاولات يائسه لايقاف نزيف الصحه الذى يحدث امامهم..

لمعى كفايه يا لمعى ... وشك ورم يا حبيبى..

فؤاد انت الزلال عندك عالى كفايه بقى...

محمد.. رد عليا يا محمد .. محمد.....فوق يا حبيبى...

ويستمر ويستمر ويستمر... و يتساقط الابطال.. بشرف وشجاعه فى ساحه الموقعه..

ويتكرر الموقف كل عام.. وكل عام نفقد بطلا من ابطال هذه الموقعه..ويكبر طفل ليتبوأ مكانه على طاوله الكبار...

كل عام ونحن جميعا بخير...

ولا يسعنى الان الا أن أدعو.....

يا خفى الالطاف.. نجنا مما نخاف..!!!!!!

تم تعديل بواسطة Advisor
تعديل العنوان بإضافة "... أكله فسيخ وملوحه...!!!"

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يبقي الحل نناشد كل من وزارة الصحة والسكان باضافة تطعيم جديد الى قائمة التطعيمات لنحمى اطفالنا من الصدمة عند تذوق الفسيخ ولو انى احبذ الرنجة عن الفيسخ لان النجه اكثر ضرر ورائحتها لسيت كالفسيخ نفاذة وبقي اننا قضينا على شلل الاطفال والجدرى يبقي ان شاء الله نقدى على الفسيخ

ميرسي جدا لموضوعك ولو ان شم النسيم عدى على ومحستيش بيه ولا اكلت رنجه لان مصر ليها طقوسها الخاصة فى شم النسيم استحالة تلاقيها فى مكان اخر

وكل سنه وحضرتك طيب

نجفة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله....

ربنا يسعدك يا استاذ احمد...ضحكتنى والله....

بس يعنى.......فعلا؟...بيحصل كده؟؟؟ :roseop:

من 5000 سنة والموقعة دى بيعُد لها العُدة..او العِدة؟؟؟ومازال الرجال فيهم الروح لحد دلوقت؟...ومازلو ا متشبثين بالحياة؟؟؟.....فعلا فعلا الروح حلوة...

مفروض السيدات بقى يبحثوا وينقبوا عن اسلحة دمار اكثر فتكا واسرع دمارا من الفسيخ ده..والله المستعان... :urgent:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يا خفى الالطاف... نجنا مما نحاف.......

عامان قد مروا وها هى الموقعه مقبله علينا غدا كما هى منذ الاف السنين..........ويستمر الضحايا فى السقوط..

بعض التحذيرات التى تصدر فى كل عام .. كما هى ..ولكن هيهات ان تفوت فى عضد الابطال الذين يستعدون للموقعه الكبرى..

أم المعارك...

هازمه الرجال...

موحده الشعب المصرى..

موعدنا الغد.. واتمنى الا نخسر فيها أى من الابطال..............

كل سنه وانتم طيبين.. وشم نسيم سعيد عليكم جميعا..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كل شم نسيم و كلنا طيبين

انا ماليش في الفسيخ لكن باموت في الرنجا

و الله فكرتوني خلااااااااااااااااااااااص بكرة ان شاء الله الغدا رنجة

و الصبح طبعا في الفطار بيض ملون اهو افرح مريم بنتي شوية بدل الكآبة اللي احنا فيها هنا في الغربة bv:-

كل سنة و انتم طيبين :huh:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عشره سنوات وما زال الأبطال يتساقطون...... غدا...موعدنا..... يا خفى الالطااف نجنامما نخاف.... استر يا رب.... قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا... 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يارب سلم من الفسيخ اليوم .... رغم حبي للفسيخ والرنجة ولكن امتنعت عن تناولهما من سنوات بسبب الآثار الجانبية لهما معي من ارتفاع الضغط وورم بالوجه 

ربنا يسلم للمصريين ويفوت الوجبة دي على خير 

الناس عايزه تفرح وتقيم طقوسها زي زمان 

لكن أين نحن من زمان 

كل عام وأنتم بخير وصحة وشم نسيم سعيد على المصريين جميعا 

أسيبكم علشان عندنا فرح عقبال عندكم 

نخش على المفيد بلا فسيخ بلا ملوحة 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الأستاذ إبن مصر  ما شعورك بعد مرور عشرة سنوات على كتابتك عن أكلة شم النسيم بكل حواشيها ، ١٠ سنين مدة مش قليلة ، أنا شخصيا عامة أتأفف من رائحة الفسيخ  إنما عندما أجده أمامي أنسي كل شيئ عن محاذير وزارة الصحة و الدكاترة و الإعتدال في الأكل  تماما كما لو كنت مخدرا أو منوما تنويم مغناطيسي لا أدرك ما أنا مقبل عليه و فعلا أنظر حولي الجميع نسيوا أصول الأكل و آداب المائدة  ... الكل يتسابق في تقطيع العيش و حشوه بما هو موجود  و يحشر في فمه  ما فيش حكاية اللقمة تكون صغير و ما تملاش بقك  ده كله كلام نظري   و لا أذكر أبدا أني تركت الطعام يومها و باقي شيئ على السفرة  يعني نكاد نلحس الأطباق.

سامحك الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أى سر فيك أيها الفسيخ ؟

ماذا تختلف عن الجبنة الروكفور الخواجاتى Blue Cheese  ؟

ليه مابيجيبوش سيرتها زى ماهم نازلين تقطيع فيك ؟

والا عشان اسمها روكفور وانت اسمك فسيخ ؟

أجدادنا ابتكروك .. والأحفاد ضيعوك 

مين الأجدع ؟ .. إنت والا السوشى (السمك النيئ) اليابانى

معلش يافسيخ .. إحنا آسفين يا فسيخ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اكتب إليكم وقد انتهت المعركه منذ دقائق معدودة.......بماتبقى لى من قدره على البصر ورؤية الحروف........ يااااااااااااااه...دا احنا غلابه بشكل.... أيها الفسيخ ما اروعك...وما اغدرك....اترككم فى رعايه الله وامنه...أملا أن ابعث حيا مره اخرى بعد سويعات لابد أن استلقى فيها الان....اصف لكم شعور التخدر والفقدان التدريجى لحاسه السمع....ويليها البصر.... تصبحوا على خير.....اوصيكم بمصر خيرا والنصر للسيارات....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الفسيخ ده حكاية تانية عن باقى الاكل ..

لا يقبل بنصف حب ..

اما تحبه او لا تطيق رائحته .. مجرد رائحته .. فما بالكم برؤيته ..

اخاف على تلك العادات من الانقراض .. لانها مناسبات تجمع الاهل و الاصدقاء ..

و مثلما كان للكبار النابالب ..

كان للصغار تلوين البيض ..

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

صباح الخير على الجمع الجميل هنا..

 كل سنة وأنتم طيبين وأتمني أن تكونوا قد سعدتم بهذا اليوم وتمتعتم بكل لحظة فيه ...بس أنا بجد بجد بغبض من أكل الفسيخ وتمتع بطعمه ...بصراحة انا قديما كان المرحوم لازم يعد العدة لهذا اليوم وأنا اقوم بتلوبن البيض وعمل كعكة شم النسيم مع إنه لا ياكله بي ممكن ..لقمة واحدة لتحية الموجودين على الطاولة .

وبعده كان زوج ابنتي يقوم بالمهمة والكل يجتمع عندي ..لكن للأسف هذا العام وكأنهم تآمروا علي كل منهم ( بنتي وزوجيهما) قال مشغولون وسنؤجل الفسيخ ليوم آخر ..وبعدها قالوا الضغط ياماما عندك عالي لا تأكلي .وفعلا ارتفع لدرجة ظهور شعيرات دموية في عيني بوضوح أثر علمي بدخول شقيقتي لغرفة الٱنعاش.

هم عملو اللي عليهم وأحضروا كل ما يلزم لهذا اليوم وتركوه عندي بس وقفوا حائلا دون أن اتناول منه ولو لقمة..استني لما الضغط ينزل ووجعوا قلبي كل شوية قياس له ثم فرمان.ولا كأنني انا ..الكبيرة...ولايحزنون 

وضاعت بهجة اليوم التي اقتصرت على التمتع بطعامه فقط بعدما تعذر الخروج بالنسبة ..لكني انتويت ان اكسر ما قالوه بس تأتيني الفرصة   .

  المهم انا وجعت دماغكم ليه بس حبيت اقول انني احترم الفسيخ وتاريخة لكن حيل بيني وبينه للأسف بس لا احقد على من تمتع به .وتاني كل سنة وانتم طيبين.

 

 

 

 

            سومه

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يجب ان يتم الموافقه علي هذا المحتوي قبل نشره.

زوار
انت تقوم بالتعليق كزائر. اذا كنت تمتلك حساب فقم بتسجيل الدخول تسجيل دخول.
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   You have pasted content with formatting.   Remove formatting

  Only 75 emoticons maximum are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor