إنتقال للمحتوى


صورة
- - - - -

قصيدة انا وليلى ( النص الكامل )


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
5 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 ماركيز

ماركيز

    Advanced Member

  • Members
  • PipPipPipPipPip
  • 363 مشاركة

تاريخ المشاركة 23 May 2005 - 06:13 PM

لقى الشاعر حسن المرواني هذه القصيده اليتيمه في حفل التخرج لكلية التربيه في بغداد سنه 1978 وأهداها الى حبيبته التى احبها ها تسع سنوات وكان يظن أنها تحبه ..ويبدو أن المـــال أغراها...وكان كثيرا ما يسألونه ما دامت قد رفضتك فلماذا لا تبحث عن واحده أخرى ؟..وكان يجيبهم بأنه لا بأس ان يشنق مرتين..ولكنه بكل ما يجيده الاطفال من اصرار يرفض ان يحب مرتين !!
===================================

دع عنك لومي واعزف عن ملامات
إني هويت سريعاً من معاناتي

ما حرم الله حباً في شريعته
بل بارك الله أحلامي البريئات

انا لمن طينة والله أودعها
روحاً ترف بها عذب المناجاة

دع العقاب ولا تعذل بفاتنة
ما كان قلبي نحيت في حجارات

إني بغير الحب أخشاب يابسة
إني بغير الهوى أشباه أموات

إني لفي بلدة أمسى بسيرها
ثوب الشريعة في مخرق عاداتي

يا للتعاسة من دعوى مدينتنا
فيها يعد الهوى كبرى الخطيئات

نبض القلوب مورق عن قداستها
تسمع أحاديث أقوال الخرافات

عبارة علقت في كل منعطف
أعوذ بالله من تلك الحماقات

عشق البنات حرام في مدينتنا
عشق البنات طريق للغوايات

إياك أن تلتقي يوماً بامرأة
إياك إياك أن تغري الحبيبات

إن الصبابة عار في مدينتنا
فكيف لو كان حبي للأميرات

سمراء ما حزني عمراً أبدده
ولكن عاشق والحب مأساتي

الصبح أهدى إلى الأزهار قبلته
والعلقم المرقد أمسى بكاساتي

يا قبلة الحب يا من جئت أنشدها
شعراً لعل الهوى يشفي جراحاتي

ذوت أزهار روحي وهي يابسة
ماتت أغاني الهوى ماتت حكاياتي

ماتت بمحراب عينيك ابتهالاتي
واستسلمت لرياح اليأس راياتي

جفت على بابك الموصود أزمنتي
ليلى وما أثمرت شيئاً نداءاتي

أنا الذي ضاع لي عامان من عمري
وباركت همي وصدقت افتراضاتي

عامان ما رف لي لحن على وتر
ولا استفاقت على نور سماواتي

اعتق الحب في قلبي وأعصره
فأرشف الهم في مغبرّ كاساتي

وأودع الورد أتعابي وأزرعه
فيروق شوكاً ينمو في حشاشاتِ

ما ضر لو عانق النيروز غاباتي
أو صافح الظل أوراقي الحزينات

ما ضر لو أن كفا منك جاءتنا
بحقد تنفض آلامي المريرات

سنين تسع مضت والأحزان تسحقني
ومت حتى تناستني صباباتي

تسع على مركب الأشواق في سفر
والريح تعصف في عنف شراعات

طال انتظاري متى كركوك تفتح لي
درباً إليها فأطفي نار آهاتي

متى ستوصلني كركوك قافلتي
متى ترفرف يا عشاق راياتي

غداً سأذبح أحزاني وادفنها
غداً سأطلق أنغامي الضحوكات

ولكن نعتني للعشاق قاتلتي
إذا أعقبت فرحي شلال حيرات

فعدت أحمل نعش الحب مكتئباً
أمضي البوادي وأسماري قصيداتي

ممزق أنا لا جاه ولا ترف
يغريكِ فيَّ فخليني لآهاتي

لو تعصرين سنين العمر أكملها
لسال منها نزيف من جراحاتي

كل القناديل عذب نورها وأنا
تظل تشكو نضوب الزيت مشكاتي

لو كنت ذا ترف ما كنت رافضة
حبي... ولكن عسر الحال مأساتـي

فليمضغ اليأس آمالي التي يبست
وليغرق الموج يا ليلى بضاعاتي

عانيت لا حزني أبوح به
ولست تدرين شيئاً عن معاناتي

أمشي وأضحك يا ليلى مكابرةً
علّي أخبي عن الناس احتضاراتي

لا الناس تعرف ما خطبي فتعذرني
ولا سبيل لديهم في مواساتي

لاموا افتتاني بزرقاء العيون ولو
رأوا جمال عينيك ما لاموا افتتاناتي

لو لم يكن أجمل الألوان أزرقها
ما اختاره الله لوناً للسموات

يرسو بجفني حرمان يمص دمي
ويستبيح إذا شاء ابتساماتي

عندي أحاديث حزنٍ كيف أسطرها
تضيق ذرعاً بي أو في عباراتي

ينزّ من حرقتي الدمع فأسأله
لمن أبثّ تباريحي المريضات

معذورة أنتِ إن أجهضت لي أملي
لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي

أضعت في عرض الصحراء قافلتي
فمضيت أبحث في عينيك عن ذاتي

وجئت أحضانك الخضراء منتشياَ
كالطفل أحمل أحلامي البريئاتِ

أتيت أحمل في كفيّ أغنيةً
أجترها كلما طالت مسافاتي

حتى إذا انبلجت عيناك في أفق
وطرز الفجر أيامي الكئيباتِ

غرست كفك تجتثين أوردتي
وتسحقين بلا رفق مسراتي

واغربتاه... مضاعٌ هاجرت سفني عني
وما أبحرت منها شراعاتي

نُفيت واستوطن الأغراب في بلدي
ومزقوا كل أشيائي الحبيبات

خانتك عيناك في زيف وفي كذب
أم غرّك البهرج الخداع مولاتي

توغلي يا رماح الحقد في جسدي
ومزقي ما تبقى من حشاشاتي

فراشة جئت ألقي كحل أجنحتي
لديك فاحترقت ظلماً جناحاتي

أصيح والسيف مزروع بخاصرتي
والغدر حطم آمالي العريضات

هل ينمحي طيفك السحري منى خلدي؟
وهل ستشرق عن صبح وجناتي

ها أنت أيضاً كيف السبيل إلى أهلي؟
ودونهم قفر المفازات

كتبت في كوكب المريخ لافتةً
أشكو بها الطائر المحزون آهاتي

وانت أيضاً ألا تبّت يداكِ
إذا آثرتِ قتلي واستعذبت أنّاتي

من لي بحذف اسمك الشفاف من لغتي
إذاً ستمسي بلا ليلى حكاياتي
كثيرون هم الذين اتخذوا من الاوهام

والمعجزات الزائفة وخداع البشر تجارة لهم

الجهل يعمي أبصارنا ويضللنا

أيها البشر الفانون ! افتحوا أعينكم !

#2 ابو خليل

ابو خليل

    Advanced Member

  • Members
  • PipPipPipPipPip
  • 490 مشاركة
  • المكان:عابر سبيل
  • الإهتمامات:كل شيء مفيد ، القراءة حفظ القرآن الكتابة ، شرب الشاي، البكاء علي أمجاد العرب الضائعة الوقوف لساعات في طابور الخبر الخ

تاريخ المشاركة 23 May 2005 - 09:46 PM

شكرا لأختيارك الرائع الراقي ..
لقصيدة اعتبرها انا ، مع قصيدة القدس عروس عروبتكم .. هما أجمل القصائد العربية التي خرجت اليها في الثلاثين عام الأخيرة !!

قصيدة رائعة صادقة ..
شكرا لك
<span style='font-size:8pt;line-height:100%'>اذا اراد الله بقوم خير منحهم العمل , واذا أراد بقوم سوء منحهم الجدل</span>

#3 هشام الجنيدى

هشام الجنيدى

    Advanced Member

  • Members
  • PipPipPipPipPip
  • 730 مشاركة
  • النوع:ذكر
  • المكان:دمياطيكو مصرى

تاريخ المشاركة 24 May 2005 - 12:05 AM

شكرا على هذا الاختيار الذى فاجانى ولم اكن متوقع ان اراه ولكنه اختيار اسعدنى فانا احب هذه القصيده ىجدا جدا جدا ................

وعرفتها عندما غناها كاظم الساهر ولم اكن متوقع ان ارى لها نصا كاملا ..............

احس فيها بصدق المشاعر وجرح المحب الذى لاقى هجرا من حبيبته هجرا قاسيا ............

شكرا لك .............................. <_<
انما الامم الاخلاق ما بقيت .............. فان همو ذهبت اخلاقهم ذهبوا

...................................................................!

وعلمتنى الحياه اضحك لأحبابى
واضحك كمان للعدو علشان يشوف نابى
واخده كمان بالحضن لو خبط على بابى
فيحس انى قوى وميشفش يوم ضعفى.......


قناتى ع اليوتيوب ....


صفحتى ع الفيس بوك .....

#4 bentmasria

bentmasria

    Super Member

  • Members
  • PipPipPipPipPipPip
  • 3112 مشاركة
  • النوع:أنثى
  • المكان:Cairo - EGYPT
  • الإهتمامات:words

تاريخ المشاركة 24 May 2005 - 01:52 AM

الماركيز
لقد استحققت لقب البرنس بهذا الاختيار الموفق جدا
هذه القصيدة من روائع قصيد العصر الحديث
وبالرغم من ان الغالبية تعرفت اليها عبر كاظم الساهر الا ان هذا لا ينقص من قدر شاعرها اى شىء فقد نظم شجون قلبه حروفا ونثرها كلمات
انتظر المزيد من حروفك
واختياراتك الرائعه

عندما تشرق عيناك بإبتسامة سعادة
يسكننى الفرح
فمنك صباحاتى
يا ارق اطلالة لفجرى الجديد


MADAMAMA

يكفينى من حبك انه......يملأ دنياى ....ويكفينى
يا لحظا من عمرى الآنى.....والآت بعمرك يطوينى
يكفينى .....انك........................تكفينى




مدونتى


#5 وجع البعاد

وجع البعاد

    new Member

  • MemberN
  • Pip
  • 3 مشاركة

تاريخ المشاركة 06 October 2007 - 01:10 AM

شكرا لأختيارك الرائع الراقي ..
لقصيدة اعتبرها انا ، مع قصيدة القدس عروس عروبتكم .. هما أجمل القصائد العربية التي خرجت اليها في الثلاثين عام الأخيرة !!

قصيدة رائعة صادقة ..
شكرا لك



#6 وجع البعاد

وجع البعاد

    new Member

  • MemberN
  • Pip
  • 3 مشاركة

تاريخ المشاركة 06 October 2007 - 01:14 AM

أنها من أروع القصائد في عصرنا الحديث ولا يفوقها جمالا ألا قصيدة أبو القاسم الشابي صلوات في هيكل الحب أن المعاناة هي من تأتي ألينا بروائع الشعر العذب والجميل المعاناة هي صفه مرتبطه بالشعر العربي والا لو كان ألتقيا وتزوجا هل كا ن أتحفنا بتلك القصيده الرائعه مثله كصاحب الاطلال




0 عضو (أعضاء) يستعرضون هذا المنتدى

0 أعضاء, 0 زوار, 0 أعضاء متخفين


زار هذا الموضوع 1 عضو


    savaryxxx